تراجع الجنيه بأكثر من 10% مع انتهاء تعاملات البنوك أمس، ليسجل الدولار في المتوسط 17.67 مقابل الجنيه (مقابل 16.05 يوم السبت)، مع بدء البنوك في تدبير الدولار لاستيراد السلع غير الأساسية. لا تظن أن الجنيه يتعرض لمزيد من الانهيار، ولكن تراكم الطلب رفع سعر الدولار مع محاولة أصحاب الأعمال العودة لتدبير الدولار من النظام المصرفي الرسمي للمرة الأولى منذ وقت طويل.