كافح الدولار الأمريكي للحصول على التوجه يوم الجمعة، ولكنه ظل بالقرب من أعلى مستوى خلال خمسة أشهر، بعد أن وصل إلى أعلى مستوى له ليلة أمس عند 93.46.

انخفض مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.01 ٪ ليصل إلى 93.38 اعتبارًا من الساعة 5:14 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (9:14 بتوقيت جرينتش).

ارتفع الدولار أكثر من 1٪ هذا الأسبوع، حيث قفزت عوائد السندات إلى أعلى مستوى في سبع سنوات. انخفض العائد على سندات الخزانة الأمريكية لمدة 10 سنوات إلى 3.104 بعد أن سجل أعلى مستوى له ليلة أمس عند 3.126.

عزز ارتفاع عوائد السندات، إلى جانب البيانات الاقتصادية الإيجابية وارتفاع التضخم، التوقعات بأن بنك الاحتياطي الفيدرالي سيزيد أسعار الفائدة ويشدد السياسة النقدية.

رفع بنك الاحتياطي الفدرالي أسعار الفائدة في مارس، ومن المتوقع أن يرفع أسعار الفائدة مرتين إضافيتين، مع توقع بعض المستثمرين زيادة ثالثة.

تميل توقعات ارتفاع أسعار الفائدة إلى تعزيز الدولار بجعل العملة أكثر جاذبية للمستثمرين الباحثين عن عائدات.

ارتفع الدولار مقابل الين كملاذ آمن، حيث ارتفع تداول الدولار مقابل الين بنسبة 0.18٪ ليصل إلى 110.96 بعد أن نشرت اليابان بيانات التضخم التي فشلت في تحقيق هدف التضخم عند 2٪.

ارتفع اليورو قليلاً، مع ارتفاع تداول اليورو مقابل الدولار بنسبة 0.08 ٪ ليصل إلى 1.1803، في حين كان الجنيه الاسترليني أقل، مع تراجع تداول الجنيه الاسترليني مقابل الدولار بنسبة 0.11 ٪ ليسجل 1.3500.

على الجانب الآخر، ارتفع الدولار الأسترالي، مع ارتفاع تداول الدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.01٪ ليصل إلى 0.7512 بينما ارتفع الدولار النيوزلندي مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.38٪ ليصل إلى 0.6904.


INVESTING