إعلانات تجارية اعلن معنا

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: BITCOIN 31 MAY

  1. #1

    افتراضي BITCOIN 31 MAY

    بدأت الأسواق في الهدوء و التحرك الجانبي و تتطلع إلي تحرك صعودي في إشارة إلي عودة معنويات المخاطر إلي الأسواق مجددا. و قد لاحظنا نمط تتحرك فيه أسواق العملات المشفرة مثل أسواق الأسهم حيث أنها تميل للإرتفاع عندما تكون معنويات المخاطر مرتفعة في الأسواق حول العالم و تميل للسقوط عند إختفاء معنويات المخاطر. و هي علامة أخري علي نضج السوق بشكل سريع


    وقد تعافت أيضا أسعار إيثيروم و لكن يبدو أنها عالقة في نطاق تداول و تستمر في التحرك الجانبي علي نحو بطيء و مستقر خلال الأيام الماضي حيث ينتظر المتداولون و المستثمرون المزيد من التطورات في السوق حتي يقرروا وجهتهم التالية. يرجح أن يتبعوا مسار أسعار بيتكوين كالمعتاد.

    على المدى القصير نتوقع صعود البيتكوين حتى مناطق 8650
    وعلى المدى البعيد بحاله اختراق الترند واختراق مناطق 6400 السعر سينهار هبوطا حتى مستويات 4850

    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	BTC 31-5.png‏
المشاهدات:	8
الحجـــم:	25.7 كيلوبايت
الرقم:	166781  

  2. #2

    افتراضي رد: BITCOIN 31 MAY

    عالم العملات الافتراضية هو عالم جاء إلينا بفعل التطورات التكنولوجية، وبدأ الكثير من الأفراد يلجاؤن إلى الاستثمار بهِ، وذلك بفعل ما حققه الكثير من المستثمرين من أرباح، ولكن قبل أن يَقبل أي فرد على الدخول في ذلك العالم، لابد أن يعرف إجابة مجموعة هامة من الأسئلة.

    اسئلة هامة حول عالم العملات الافتراضية
    من أهم الاسئلة التي تدور حول البيتكوين

    هل يستخدم المجرمين والإرهابيين العملات الافتراضية كموطن احتباء لتعاملاتهم الغير مشروعة؟
    هناك الكثير من الآراء التي تقول أن المجرمين والإرهابيين يستخدمون العملات الافتراضية في تمويل انشطتهم الغير مشروعة، ونحن لا نستطيع تكذيب مثل ذلك الخبر، وذلك بناء على التفكير المنطقي والعقل، فإذا نظرنا حولنا نجد أن أكثر من تسعين بالمئة من الدولار يتم استخدامه في شراء الكوكايين، وبطبيعة الحال يلجأ المجرمين والإرهابيين أيضًا إلى العملات الافتراضية، لتمويل أنشطتهم، وذلك جنبًا إلى جنب مع العملات النقدية.

    هل عملة البيتكوين مجرد فقاعة ليس الإ؟
    هناك اتفاق من الكثيرين بأن عملة البيتكوين ما هي الإ فقاعة، وسوف تنتهي مع الوقت، ولا يُمكن لها في أي حال من الأحوال أن تحل محل العملات النقدية، ولكن يبدوا أن هذا الرأي غير صحيح على الإطلاق، وأن البيتكوين في رحلة سيطرتها على كافة التعاملات، ولعل ذلك الموقف أشبه بتلك الموجة أو الفقاعة التي صاحبت شركات الإنترنت عند بداية نشأتها، ولكن مع الوقت أصبحت تلك الشركات هى التي تقود العالم.

    هل البيتكوين مجرد بدعة؟
    لا يمكن القول بأن البيتكوين بدعة، بل هو ناتج لثورة جديدة في التكنولوجيا وهي البلوكتشين، والذي يُعد الخطوة القادمة التي سوف تدفع الاقتصاد والأعمال إلى الأمان، وكذلك تُحدث تقدم في المحاسبة وتخصيص الموارد.

    هل البيتكوين هو صورة أخرى لمخطط بونزي للاحتيال؟
    يعتقد الكثيرون أن البيتكوين شبيه بمخطط بونزي للاحتيال، ولكن الأمر ليس كذلك، فمخطط بونزي كان يقوم على خداع المستثمرين من خلال أخذ أموالهم، وبعدها يعدهم بدفع عوائد مرتفعة، ولكن هذه العوائد كان يتم دفعها من أموال المستثمرين الجدد، ولكن البيتكوين لا يُحقق أي عوائد، فهو عبارة عن تحقيق مكاسب من عمليات ارتفاع وانخفاض سعر العملة.

    بتصرف من موقع فوركس بالعربي
    fx-arabic.com

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا