ارتفع اليورو يوم الثلاثاء حيث يترقب المستثمرون تقارير عن النمو والتضخم في منطقة اليورو، في حين انخفض الين بعد أن قال بنك اليابان أنه سيكون أكثر مرونة في برنامج التحفيز الهائل.

ارتفع تداول اليورو مقابل الدولار بنسبة 0.17٪ ليصل إلى 1.1725 بحلول الساعة 03:36 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (07:36 بتوقيت جرينتش)، بعد ارتفاعه بنسبة 0.41٪ يوم الاثنين.

من المتوقع أن تُظهر أرقام الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو أن معدل النمو السنوي قد تباطأ بشكل طفيف في الفصل الثاني، في حين من المتوقع أن يكون التضخم الرئيسي ثابتًا.

كما ارتفع اليورو مقابل الين، حيث ارتفع تداول اليورو مقابل الين بنسبة 0.38٪ ليصل إلى 130.49.

تعهد بنك اليابان بالإبقاء على أسعار الفائدة منخفضة للغاية في الوقت الحالي بعد اجتماعه الأخير للسياسة ليلة أمس. كما أجرى تعديلات صغيرة على برنامج شراء الأصول لجعلها أكثر مرونة، بدلاً من التحركات الأكثر جذرية التي توقعها بعض المشاركين في السوق.

عكست التغييرات في السياسة النقدية توقعات بنك اليابان بأن الأمر سيستغرق مزيدًا من الوقت حتى يصل التضخم إلى هدفه البالغ 2٪.

مقابل الدولار، انخفض الين، مع تداول الدولار مقابل الين عند 111.27، مرتفعًا بنسبة 0.2٪ لليوم بعد أن سجل أعلى مستوى له ليلة أمس عند 111.45.

انخفض مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.07 ٪ ليصل إلى 94.09، من أعلى مستوى له في أسبوع يوم الجمعة عند 94.7.

كان المشاركون في السوق يتطلعون إلى اختتام اجتماع السياسة النقدية لبنك الاحتياطي الفيدرالي الذي استمر يومين يوم الأربعاء، حيث من المحتمل أن يعلن عن رفع سعر الفائدة الثالثة هذا العام في سبتمبر.

كان الجنيه الإسترليني مرتفعًا قليلاً مقابل الدولار، مع ارتفاع تداول الجنيه الإسترليني مقابل الدولار بنسبة 0.08 ٪ ليصل إلى 1.3142، لكنه تراجع مقابل اليورو، مع ارتفاع تداول اليورو مقابل الجنيه الإسترليني بنسبة 0.11 ٪ ليسجل 0.8923.

كان الدولار الأسترالي أعلى، حيث ارتفع تداول الدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.28٪ ليصل إلى 0.7428، في حين كان الدولار النيوزيلندي ثابتًا خلال اليوم، مع تداول الدولار النيوزلندي مقابل الدولار الأمريكي عند 0.6823.


INVESTING