فازت رئية الوزراء البريطانية امس الاربعاء لإقتراع على الثقة في قيادتها لزب المحافظين بعدما حصلت على تأييد 200 نائب مقابل 117 ،،، الخبر كان ايجابي للاسترليني وسيبقى كذلك مؤقتا لكن لا يجب التعويل على ارتفاعات كبيرة للاسترليني في الايام القادمة وسيبقى متأرجحا حتى تاريخ 29/مارس 2019 ،، اي جديد يؤثر على تحركات الاسترليني او في اسواق المال،، اكتب لكل من يتابعني مقالاتي في وقتها.