إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 37

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ نادي خبراء المال


    مؤشر سوق الأسهم السعودية يقلص خسائره في 40 يوما 53%

    وصل إلى 6.9% منذ بداية 2007.. وتحرك قطاعي الكهرباء والإسمنت ينقذ الموقف أمس



    الرياض: جار الله الجار الله
    قلص مؤشر الأسهم السعودية خسائره منذ بداية العام الحالي، بمعدل 53.1 في المائة، بعد تمسكه في مساره الصاعد أمس، الذي بدأه منذ تعاملات الأسبوع الماضي. وكان المؤشر قد خسر منذ اليوم الأول لتعاملات عام 2007 وحتى أدنى مستوى لامسه المؤشر عند 6767 نقطة في 30 يناير (كانون الثاني) الماضي، لتبلغ خسائره في ذلك الوقت 14.7 في المائة. وبإغلاق الأمس تكون خسائر المؤشر العام للسوق قد انخفضت إلى 6.9 في المائة، وصاحب هذا التعويض السعري، تسابق القطاعات على مسايرة المؤشر في تخفيض نسبة الهبوط في 2007 ليستطيع بعضها تحقيق ارتفاعات، مقارنة بإغلاق العام الماضي، إذ حقق قطاع التأمين 11.4 في المائة، متصدرا قطاعات السوق يليه قطاع الزراعة على صعود 10 في المائة فقطاع الصناعة بـ3.2 في المائة وأخيرا قطاع الإسمنت، الذي بدأ مشوار الارتفاع الايجابي من تعاملات أمس بصعوده 23 نقطة، مقارنة بإغلاق السنة المنتهية ما نسبته 0.4 في المائة. وأدى صعود المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية أمس، إلى اكتساح اللون الأخضر جميع القطاعات بلا استثناء، خصوصا القطاعات الخاملة في الأسابيع الماضية، مثل قطاع الكهرباء والإسمنت اللذين بتحركهما في آخر ساعة من تعاملات أمس أنقذا الموقف بعد تعرض أسهم بعض الشركات القيادية لجني أرباح لتعود السوق مغلقة فوق مستوى 7350 نقطة، التي تعتبر مقاومة قوية أقلقت كثيرا من المساهمين في الفترة السابقة، بعد تصديها لارتفاع السوق مرتين سابقا في شهر يناير (كانون الثاني) الماضي. وارتفعت أمس أسهم مصرف الراجحي لليوم الثالث على التوالي بمعدل 8 في المائة، بداية من يوم الثلاثاء الماضي، بعد الإعلان عن موعد الجمعية التي يقر فيه توزيع الأرباح والمنحة. ودفع ارتفاع أسهم المصرف بالإضافة للارتفاع الطفيف على أسهم الشركات القيادية إلى مواصلة المؤشر العام ارتفاعه منذ يوم 6 فبراير (شباط) الحالي ما نسبته 3.7 في المائة ليزور داخل تعاملات أمس مستويات غادرها منذ 20 يوم تداول وبالتحديد في 13 يناير، عند مستوى 7433 نقطة ليكون هذا الرقم هو أعلى ما تم تحقيقه في تداولات بداية هذا الأسبوع.
    وأنهت سوق الأسهم السعودية تعاملاتها أمس عند مستوى 7383 نقطة على ارتفاع 55 نقطة بمعدل 0.76 في المائة عبر تداول 243.3 مليون سهم بقيمة 9.5 مليار ريال (2.5 مليار دولار).

    من جهته أوضح لـ«الشرق الأوسط» فهد عبد الله السعيد، وهو محلل مالي، أن سوق الأسهم السعودية بدأت تستقبل من الأسبوع الماضي الأموال الاستثمارية، التي اتخذت قراراتها بعد فترة من دراسة النتائج المالية السنوية لشركات السوق.

    وبين أن دخول السوق في الربع الأول من العام الجديد، الذي اعتاد السوق على ايجابيته، يدعو إلى رغبة المحافظ استباق النتائج واستحواذها على كميات كبيرة بأسعار منافسة للاستفادة من الإعلانات المقبلة. ويرى فهد التويجري محلل فني، أنه باختراق المؤشر العام لمستوى 7350 نقطة أمس أوحى فنيا باستهداف السوق مستوى 7480 نقطة يدعمه في ذلك الأداء الايجابي على أسهم الشركات القيادية وتوفر مساحة تحرك لها، مفيدا بأن توجه السيولة إلى أسهم شركات العوائد يخدم الجانب الاستثماري الذي يدعم الارتفاع المنطقي لأسعار السوق من دون الخوف من تضخم الأسعار.

    ويشير محمد الحسون مراقب لتعاملات السوق، الى أن التحرك الايجابي لقطاع الإسمنت في الفترة الأخيرة من تعاملات أمس، بالإضافة لقطاع الكهرباء أوحى بالاطمئنان من حيث إمكانية استمرار الصعود للمؤشر العام، إذا ما استهلكت القطاعات الأخرى بالارتفاعات السابقة. واستدل الحسون على ما ذهب إليه إلى أن تبادل الأدوار بين القطاعات يدفع إلى توازي الارتفاعات في السوق ويمنح أسهم بعض الشركات الفرصة في جني الأرباح من دون التخوف من هبوط السوق.










    الهيئة العامة للاستثمار في السعودية تعرض الفرص في المدن الاقتصادية

    البابطين: ميناء مدينة الملك عبد الله الاقتصادية يستوعب 20 مليون حاوية عند اكتماله


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    كشف الدكتور عبد العزيز بن يوسف البابطين، رئيس قطاع النقل في الهيئة العامة للاستثمار ان الهيئة عرضت الفرص الاستثمارية في الموانئ السعودية على عدد من المهتمين والمستثمرين في مؤتمر تطوير الموانئ في الشرق الأوسط والذي نظمته مؤسسة «ميد» مؤخراً بدبي. وذكر البابطين إنه تم تحديد مشروع ميناء مدينة الملك عبد الله الاقتصادية لعرض الفرص الاستثمارية فيه، من خلال الحجم الذي يمثله المشروع حيث يمكنه استيعاب 20 حاوية عند اكتمال جميع مراحله، عبر حجز مساحة تصل إلى أربعة عشر مليون متر مربع للميناء.
    وأضاف إن المدن الاقتصادية المتكاملة ستضم مراكز عالمية للنقل والخدمات اللوجستية مرتبطة بوسائط النقل البرية والبحرية والجوية وخطوط السكك الحديدية، مبينا ان هذه المراكز ستضم أيضا بنية تحتية ذكية تشمل نظاما متكاملا للاتصالات والتحكم والأمن الذي يضمن سهولة ومرونة إجراءات التصدير والاستيراد، فضلا عن إجراءات محكمة للأمن والسلامة. وأوضح الدكتور البابطين أن قطاع الإمدادات والتموين من أكثر قطاعات الخدمات التي توفر وظائف خصوصا للمنشآت الصغيرة والمتوسطة وأن الهيئة العامة للاستثمار سعت لتشمل تلك المراكز كافة العناصر الأساسية للخدمات اللوجستية من النقل والتخزين إلى الخدمات ذات القيمة المضافة لتي تشمل التغليف والتجميع والصناعات الخفيفة.

    وأشار البابطين إلى أن الهيئة العامة للاستثمار تهدف إلى جذب مشغلي الخدمة العالميين لتشغيل وإدارة مراكز وخدمات النقل والإمداد والتموين.

    يذكر أن قطاع النقل عمل مع مطوري المدن الاقتصادية منذ المراحل الأولى لتطوير كل مدينة على أن تحتوي على مركز متكامل للنقل والخدمات اللوجستية نظرا لأن مراكز الخدمات اللوجستية هي البوابة الرئيسية لاستيراد المواد الخام والسلع وتصدير المنتجات من هذه المدن الاقتصادية، ويتم التنسيق مع جميع الجهات ذات العلاقة لربط كل مدينة اقتصادية بباقي المملكة بجميع وسائط النقل.

    ويقوم قطاع النقل بجمع المعلومات لإيجاد قاعدة بيانات تساعد المستثمرين في اتخاذ القرارات، وعمل دراسات تحدد واقع القطاع والفرص الاستثمارية فيه، وتمثيل الهيئة العامة للاستثمار في المحافل المحلية والإقليمية والدولية للتعريف بالفرص الاستثمارية المتوفرة في قطاع النقل في السعودية.

    وكانت الهيئة العامة للاستثمار عرضت الفرص الاستثمارية في المدن الاقتصادية المتكاملة في السعودية وفي مقدمتها مدينة الملك عبد الله الاقتصادية وخاصة قطاع النقل، خلال المؤتمر.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

    دول الخليج: مسودة «الاتحاد النقدي» المعدلة تحتاج إلى نقاش.. ودراسة الضوابط الرقابية على وشك الانتهاء

    فريق من البنوك المركزية يدرس تصاميم العملة ومتطلبات طباعتها تمهيدا لعرضها في أبريل المقبل


    الرياض: محمد الحميدي
    أكدت أمس دول الخليج العربي على مضي تفاعل إجراءاتها نحو إصدار عملتها الموحدة، إذ كشفت معلومات خليجية عن قرب انتهاء بعض التطورات التي تخص الدراسات المتعلقة بتوحيد العملة، وإعادة النظر في مسودة اتفاقية الاتحاد النقدي برغم تعديلها. وأعلنت أمس أمانة مجلس التعاون ومقرها الرياض، أن المسودة المعدلة من دراسة البنك المركزي لا تزال تحتاج إلى مزيد من النقاش وإعادة النظر برغم الاستعانة بما أقرته الدراسة من خبرات لدعم مشروع توحيد العملة المنتظر. وذكرت المعلومات أن النتائج التي آلت إليها توصيات البنك المركزي الأوربي فيما يتعلق بالإطار التشريعي والتنظيمي للسلطة النقدية المشتركة، أوصلت الخليجيين إلى مسودة معدلة تتضمن اتفاقية الاتحاد النقدي للمتطلبات المؤسسية والتشريعية، مشددة على أن المسودة وبرغم تعديلها، إلا إنها لا تزال في حاجة إلى مزيد من الدراسة والنقاش. وبين ما تتضمنه المسودة أهداف ومهام والهيكل التنظيمي لكل من المجلس النقدي والبنك المركزي الخليجي وعلاقة كل منهما بالبنوك المركزية الوطنية.
    وأوضحت البيانات الصادرة عن أمانة مجلس دول الخليج بأن هناك عددا من الخطوات المهمة التي تعمل على التركيز عليها خلال هذه الفترة أبرزها دراسة اتفاقية الاتحاد النقدي والوثائق الأخرى اللازمة، وتكليف اللجنة الفنية لنظم المدفوعات بدراسة نظم المدفوعات في دول المجلس وإيجاد نظام لربط نظم تسوية المدفوعات يعتمد على التسوية الآنية، ويمكنه التعامل مع الوضع الحالي وبعد إصدار العملة. وكشفت المعلومات الصادرة عن أن دول مجلس التعاون أجرت تحركات ضرورية، أبرزها تكليف لجنة الإشراف والرقابة باستكمال الضوابط والقواعد الإشرافية والرقابية التي يلزم توحيدها أو تنسيقها لنجاح الاتحاد النقدي، مفصحة أن اللجنة على وشك الانتهاء من إنجاز المهام التي كلفت بها. وكشفت المعلومات الخليجية عن أن فريق من إدارات الإصدار والخزينة في البنوك المركزية ومؤسسات النقد بدول مجلس التعاون تقوم بدراسة مواصفات العملة الموحدة وتصاميمها ومتطلبات طباعتها وإصدارها، وذلك ترقبا لعرض توصياتها خلال الاجتماع المقبل للجنة المحافظين المقرر عقده أبريل (نيسان) المقبل. وتسعى دول الخليج وعبر مشروع توحيد العملة الخليجية إلى الاستفادة من التجربة الأوروبية العريقة والناجحة في توحيد عملتهم، ولكن وفق شروط أقرتها لجنة خليجية اسمها «لجنة المحافظين»، كان أبرزها وأقواها تكوين سلطة مالية، تبدأ على شكل مجلس نقدي يتحول إلى بنك مركزي خليجي.

    وكان قادة دول الخليج العربي فوضوا في ديسمبر (كانون الأول) الماضي، خلال انعقاد القمة الخليجية في الرياض والتي أطلق عليها «قمة جابر 2006»، فوضوا وزراء المالية بالاتفاق على تحقيق التقارب بشأن معايير الأداء الاقتصادي، التي يلزم تقاربها نجاح الاتحاد النقدي متمثلة في معدل التضخم وأسعار الفائدة، ومدى كفاية احتياطات السلطة النقدية من النقد الأجنبي، ونسبة العجز السنوي في المالية، ونسبة الدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي.










    هل يجب للعملة الخليجية الموحدة أن ترى النور؟

    د. محمد محمود شمس *

    توحيد العملة يعني أن جميع البنوك المركزية لدول المجلس ستتوحد في بنك مركزي واحد يتبع سياسة نقدية مستقلة بمعزل عن السياسات المالية للدول الأعضاء، وهو ما يتطلب بالضرورة إصدار سعر فائدة موحد يتناسب اقتصاديا مع معدلات التضخم بالدول الأعضاء، إضافة إلى إصدار سعر صرف ثابت مرتبط بالدولار أو بسلة من العملات أو سعر صرف عائم يتغير بتغير العوامل الاقتصادية المحلية والإقليمية والعالمية مثل أسعار الفائدة والطلب على الصادرات.
    والعملة النقدية ستصدر لأية دولة من البنك المركزي الذي يسمى «بنك البنوك» لأنه يسيطر على السياسة النقدية، ويقع على عاتقه مسؤوليات اقتصادية ضخمة، يؤدي التهاون فيها إلى كارثة اقتصادية عظيمة وخسارة مالية لجميع فئات المجتمع. لذا تحدد السياسة النقدية حجم العملات النقدية الورقية والفضية المتداولة (عرض النقود)، وذلك على ضوء قيمة السلع والخدمات التي ينتجها الاقتصاد الوطني أو بما يسمى بالناتج الوطني، فأسعار السلع والخدمات ترتفع إذا أصدر البنك المركزي كميات من النقود يفوق حجمها حجم الناتج الوطني، لأن ما يملكه المستهلكون من مال يفوق على ما ينتجه الاقتصاد من سلع وخدمات. وبذلك يكون البنك المركزي خلق سيولة نقدية عالية في أيدي الناس في وضع اقتصادي، يقل فيه حجم السلع والخدمات المتاحة. هذا وقد حدث ذلك في الطفرة الاقتصادية الخليجية الأولى والثانية، عندما تدفقت على دول الخليج أنهار من إيرادات النفط التي لم تجد السلع والخدمات الكافية لشرائها، فارتفعت الأسعار إلى مستويات خيالية. لذلك من أهم مهام البنك المركزي هو الحفاظ على استقرار أسعار السلع والخدمات وتجنب حدوث تضخم في أسعار السلع والخدمات حتى لا يسبب خسارة للمصانع والمزارع والمتاجر فينكمش إنتاجها ويطرد عمالها وموظفوها، وينتاب الاقتصاد الوطني بطالة وتدن في نشاطاته الاقتصادية.

    وبعودة مجددة نحو العملة الخليجية الموحدة بعد هذه التوطئة، لا بد أن أؤكد هنا أن نجاح العملة الموحدة، المشروع الخليجي الكبير، لن يتم من دون توفر عدد من الشروط أهمها وجود تجانس بين الدورات الاقتصادية (الانتعاش والركود) لكل دول العملة، حيث انتعاش اقتصاد دولة قد يتأثر بانكماش اقتصاد دولة أخرى حين اتخاذ قرار تحديد سعر الفائدة. وقد واجهت دول اليورو مشكلة عدم تجانس دوراتها الاقتصادية فآيرلندا مثلا تمتعت بنمو اقتصادي جيد في 2005، بينما ألمانيا وإيطاليا وفرنسا أصيبت بركود اقتصادي، فكان من الصعب على البنك المركزي الأوروبي إعداد سياسة نقدية تلائم هذه الدورات الاقتصادية المختلفة. والتحفظ الأساسي لإنجلترا في عدم دخول منطقة اليورو، هو عدم تناسق الدورة الاقتصادية لها مع اقتصاديات دول اليورو.

    وهنا لا بد على الجهات المالية في دول منطقة الخليج، اختيار السياسة النقدية المرنة التي لا تؤدي إلى زيادة شديدة بالنمو الاقتصادي وبالتالي تزيد من حدة التضخم في أحد الدول أو تؤدي إلى انكماش اقتصادي في دولة أخرى. كما يجب على دول المنطقة، إدراك أن هناك جملة من النقاط السلبية في قيام العملة النقدية الموحدة، منها الحد من حرية اتخاذ القرارات الاقتصادية المستقلة، مثل الاقتراض الحكومي من البنوك والشركات وغيرها من القرارات السياسات النقدية والمالية، وكذلك السياسات الصناعية والزراعية، وخلق تكاليف باهظة على الشركات نتيجة تغيير الأنظمة المحاسبية.

    دول مجلس التعاون الخليجي تمر حاليا بمتغيرات اقتصادية وسياسية واجتماعية عديدة، سينتج عنها تطورات اقتصادية بالناتج الوطني وبميزان المدفوعات وبالمؤشرات الرئيسة مثل معدلي التضخم والبطالة وحجم الدين العام، وكذلك بسوقي العمل والأسهم. إضافة إلى ذلك فهناك التطورات التعليمية الجارية بالمناهج الدراسية والتطورات الاجتماعية، مثل تفعيل دور المرأة. هذا بجانب التطورات العالمية والإقليمية المستمرة التي قد ينعكس آثارها على السياسات الاقتصادية لدول المجلس مثل التغيرات المستمرة بأسعار البترول العالمية، وظهور شبح بدائل الطاقة على المستوى العالمي وامتلاك إيران للسلاح النووي. يأتي ذلك ودول المجلس ما زالت تعاني بشدة من عدم توفر المعلومات والبيانات الاقتصادية الدقيقة والأزمة لاتخاذ القرارات الاقتصادية الاستراتيجية، مثل قرار تحديد سعر الفائدة الموحد على ضوء معدلات التضخم في دول المجلس الأمر، الذي يعيق اتخاذ القرار المناسب. إنه من أهم ما يمكن قوله عن العملة النقدية الموحدة، هو ضرورة وجود نظام مصرفي قوى ومرن، يعمل على تفعيل قرارات السياسة النقدية الموحدة بالقطاعات الاقتصادية المختلفة، وهذا للأسف غائب في الأنظمة المصرفية الخليجية. لذلك فإنه من الحكمة التروي ودراسة الأمر باستفاضة دقيقة علمية وعملية، حتى يتم اتخاذ قرار توحيد أو عدم توحيد العملة برؤية سياسية واقتصادية واضحة، تفيد جميع الدول الأعضاء. إن فشل سياسة توحيد العملة سيكون له الأثر الاقتصادي والسياسي السلبي على شعوب واقتصاديات المنطقة.

    * رئيس مركز استشارات الجدوى الاقتصادية والإدارية

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

    مستثمرون في الإمارات يجربون للمرة الأولى «طرف اللسان» لبيع وشراء الأسهم

    عبر نظام التعريف الصوتي باللغة العربية


    دبي: عصام الشيخ
    بدأت التكنولوجيا تدق ابواب البورصات الاماراتية، في مؤشر الى نهاية عصر حجري من العلاقة بين المستثمر والوسيط او السمسار اتسم بالريبة والاتهام في غالب الاحيان.
    فقد اعلنت شركة الإمارات للأسهم والسندات المالية امس عن إطلاق خدمة التداول الإلكتروني عبر نظام التعريف الصوتي باللغة العربية، وللمرة الأولى على مستوى العالم. وتتيح خدمة التداول الإلكتروني للعملاء والمستثمرين، عبر نظام التعريف الصوتي، إمكانية الاتصال على رقم محدد يتيح لهم الدخول إلى نظام إلكتروني يمكّنهم من إجراء عمليات البيع والشراء باستخدام الأوامر الصوتية بشكل فوري ومباشر، بالإضافة إلى خدمات أخرى، مثل الاستفسار عن الأسعار ورصيد الأسهم وحالة الطلبات. وتعرض الوسطاء بصورة عامة خلال العامين الماضيين لاتهامات خاصة من صغار المستثمرين بتجاهلهم وتضييع الفرض عليهم او الحاق خسائر بهم، بسبب عدم رد الوسيط على الهاتف او بأنه – عموما – يركز على زبائنه الكبار، من دون ان يلتفت لذوي المحافظ الصغيرة. وقال محمد علي ياسين، العضو المنتدب لشركة الإمارات للأسهم: «هناك اقبال كبير على هذه الخدمة الجديدة، ومعظمهم من المستثمرين الذين يريدون التداول في الأسواق المالية ومواكبة حركتها والاطّلاع على حساباتهم شفهياً عبر الهاتف، بالإضافة إلى استخدام شبكة الإنترنت».

    وكشفت ثلاث شركات، احداها اماراتية النقاب عما يمكن ان يوصف بأنه ثورة في عالم الاتصالات المعلوماتية ـ الهاتفية باللغة العربية، تسمح للمستخدم بأن يكون هاتفه الجوال هو حاسوبه الشخصي وصوته هو لوحة المفاتيح. والتقنية المستخدمة في عمليات التداول الصوتية هذه ظهرت قبل اكثر من عامين، حيث اطلق عليها تقنية «طرف اللسان»، التي تغني الناس عن الاتصال بالانترنت للاطلاع على احدث الانباء من المواقع الاخبارية او معرفة سعر السهم في البورصة. وشارك في المشروع انتل الاميركية، التي تصنع رقائق الكومبيوتر و«صخر» الكويتية الضليعة في ابحاث اللغة العربية وتطبيقاتها في اجهزة الكومبيوتر ومنصات المعلوماتية و«امريجنغ تكنولوجيز» الاماراتية. ولا ينحصر نطاق التعرف الصوتي بهذه التكنولوجيا على العربية الفصحى، بل ان دقة التعرف على الاصوات باللهجات العربية تحقق مستوى مرتفعا، باللهجات الخليجية والمصرية، الا ان هذا المستوى ينخفض في التعرف على لهجات بلدان شمال افريقيا، كالمغربية والجزائرية، وفقا لعبد العزيز الغرابيلي، الذي يعمل في شركة صخر. ومن شأن هذه التقنية المتطورة ايضا ان تتيح للمستخدم، من بين اشياء اخرى، الدخول لحسابه المصرفي او لبريده الالكتروني و«إملاء» الاوامر، مثل تحويل مبلغ من حساب لآخر او الرد على الرسالة الالكترونية، وكل ذلك عن طريق الهاتف، مما سيلغي الحاجة قريبا الى النظام الهاتفي التقليدي، الذي يعتمد على الاختيار بضغط الازرار. قال ياسين لـ«الشرق الاوسط»، ان هذه التكنولوجيا تغني عما يسمى بمراكز الاتصال، التي تحتاج الى عدد كبير من الموظفين. وفي البداية ستتاح لشركة الامارات للأسهم، التي تعتبر من اكبر خمس شركات للوساطة في الامارات، من ناحية القيمة السوقية وحجم التداول، فترة ستة اسابيع فقط في احتكار هذه الخدمة، حيث من المتوقع ان يبادر عدد متزايد من الوسطاء الى تبني هذه التكنولوجيا التي تبيعها اليهم امريجنغ تكنولوجيز» ومقرها ابوظبي. ويقول ياسين «يكفينا انه سيشار الينا في المستقبل، أننا كنا اول من استخدم هذه التكنولوجيا في العالم». وباستعمال الرقم (5225256 600) يمكن لزبائن شركة الإمارات للأسهم والسندات الحصول على هذه الخدمة من داخل الدولة وخارجها. وتنضم خدمة التداول الإلكتروني عبر نظام التعريف الصوتي إلى باقة حلول الوساطة المالية المتطورة والمميزة، التي تقدمها الإمارات للأسهم والسندات لعملائها، في حين ستساهم هذه الخدمة المميزة بتعزيز وضع الشركة في السوق المالي، مما سيعمل على توسيع قاعدة عملائها المحليين والإقليميين. وأضاف ياسين «هذه الخدمة قفزة نوعية في عالم الاستثمار والتداول الإلكتروني على الصعيد الإقليمي، ونحن فخورون بأن نكون السباقين في تقديم وتعريف المستثمرين بهذه التقنية الحديثة». وتقدم عشرات شركات الوساطة للمستثمرين خدمة التداول عبر الانترنت، الا انها لم تلق الكثير من النجاح، لأن كثيرا من المستثمرين لا يعرفون استخدام الكومبيوترات. ويقول متعامل يستخدم تقنية طرف اللسان «نحن نحب ان ننفذ صفقاتنا وجها لوجه او صوتيا عبر الهاتف، اما هذا الكومبيوتر فلا اشعر بالارتياح معه». ومن خلال الأوامر الصوتية التفاعلية بين المستثمر وتقنية طرف اللسان، يستطيع الاول شراء او بيع اسهمه، سواء كان ذلك داخل البلاد او خارجها، ويتم تنفيذ اوامر الشراء او البيع بعد ادخاله كلمة سر خاصة به فتنفذ الصفقة مباشرة في السوق، من دون تدخل الوسيط.










    ثاني شركة لتقديم خدمات الهاتف الجوال بالإمارات تطلق خدماتها اليوم


    دبي ـ د ب أ: تطلق شركة (دو)، وهي ثاني مشغل لخدمات الهاتف الجوال بالامارات، خدماتها رسميا اليوم الاحد لتنهي احتكار شركة «اتصالات» وهي شركة الاتصالات الوحيدة العاملة في الدولة. وتتوزع ملكية (دو) بواقع 40 في المائة لحكومة الامارات و20 في المائة لشركة «مبادلة للتطوير» و20 في المائة لشركة «تيكوم للاستثمار» ويمتلك المستثمرون الـ20 في المائة المتبقية. وتشمل تغطية الشركة 85 في المائة من المناطق المأهولة في الامارات وستقدم خدمة التجوال في 171 دولة.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

    «أرامكو» السعودية تتوقع استهلاك 25.5 مليون برميل إسفلت بنهاية 2008

    كشفت عن أن تقلبات الطلب تؤثر على تخطيط إمدادات الإسفلت على المديين المتوسط والبعيد


    الرياض: عبد الإله الخليفي
    توقعت شركة «أرامكو السعودية» أن يصل حجم استهلاك الإسفلت إلى 25.5 مليون برميل بنهاية عام 2008، بواقع طلب يصل إلى 35 ألف برميل يومياً خلال العام الحالي والعام المقبل، بعد أن بلغت المبيعات خلال العام المنصرم أكثر من 44 ألف برميل في اليوم. وأشارت الشركة في بيان أمس إلى أن الطلب على إسفلت الرصف حقق معدلات عالية، إذ بلغ خلال عام 2006 بواقع 34 ألف برميل يومياً محققاً زيادة بعد أن كان الطلب خلال العامين 2005 و 2006، 33 ألف برميل يومياً، في حين لم يتجاوز الطلب خلال عام 2003 ، 32 ألف برميل يوميا.
    وأوضحت الشركة في تقرير حديث أن طاقة إنتاج الإسفلت في أرامكو السعودية تبلغ حالياً 51 ألف برميل في اليوم، يأتي 17 ألفاً منها من مصفاة رأس تنورة، و20 ألفاً من مصفاة الرياض، و4.5 ألف من مصفاة جدة. ولفتت الشركة إلى حصص العملاء في سوق الإسفلت المحلية فشهدت تغيرات رئيسية فيما بين قطاعات الأعمال خلال السنوات الماضية، إذ اعتاد الكثير من المقاولين شراء «الإسفلت من خلال الموزعين الذين يقومون بفرض درجة من التحكم على أنشطة البيع في السوق، إلا أن حصة المقاولين في السوق قد زادت مما سيزيد من درجة الاستقرار في السوق».

    وذكر التقرير الذي أصدرته الشركة عددا من العوامل المؤثرة في الطلب على الإسفلت في السوق المحلية، أبرزها الإنفاق الحكومي، إذ تعتبر الزيادة في الطلب انعكاساً للعدد الكبير من مشاريع إنشاء وصيانة الطرق التي تنفذها الدولة، إلى جانب التغيرات الموسمية التي تشهد فيها أشهر الصيف زيادة في الطلب، تصل نسبتها في شهر ذروة الطلب إلى 14 في المائة من متوسط الطلب على مدى العام. وأشارت أرامكو إلى أن المقاولين يستفيدون خلال هذه الفترة من مايو (ايار) إلى سبتمبر (ايلول) من طول ساعات النهار والجو الحار، الذي يعتبر مناسباً بصورة أكبر لأعمال الإسفلت. بخلاف فصل الشتاء الذي ينخفض فيه الطلب، خاصة خلال المواسم الممطرة، مبينة أن السحب غير المنتظم من العملاء، يشكل أحد العوامل المؤثرة في الطلب، بعد أن لوحظ أن عدداً من المقاولين لا يتمكنون من سحب الكميات المخصصة لهم بصورة منتظمة بسبب التأخير أو التغييرات في الجداول الزمنية الخاصة بمشاريعهم أو بسبب القيود المالية، مما يؤدي ذلك إلى تركز الطلب في الفترات القريبة من نهاية الجداول الزمنية للمشاريع.

    وتؤكد الشركة بأنها ملتزمة بقياس أداء العملاء من خلال مقارنة الكمية المخصصة (الحصة) بالمسحوبات الفعلية (المبيعات)، فيما أشارت إلى أنه نظراً لأن الإمدادات المتوفرة من مصفاة الرياض في المنطقة الوسطى وحدها لا تكفي لتلبية الطلب في المنطقة الوسطى، الذي يمثل 60 في المائة من إجمالي الطلب في السعودية، فإنه يتم تخصيص كميات للعملاء من المصافي الأخرى في المنطقتين الشرقية أو الغربية حسب موقع مشروع العميل وتوفر الإمدادات. وأكدت الشركة أن التقلبات في الطلب على الإسفلت ستظل من جوانب الغموض التي تؤثر على تخطيط إمدادات الإسفلت على المديين المتوسط والبعيد، مشيرة إلى أن التزام العملاء سيلعب دوراً هاماً بسحب الكميات المخصصة لهم حسبما هو مخطط دوراً محورياً في إيجاد سوق مستقرة ومتوازنة.

    وتنتج أرامكو السعودية «الإسفلت» الذي يعد جزءاً من تشكيلة المنتجات النفطية التي يتم إنتاجها في المصافي التابعة للشركة، حيث يتم إنتاجه في أربع مصاف محلية ويباع بكميات كبيرة لمقاولي إنشاء وصيانة الطرق ومصانع المواد الإسفلتية، وأشار تقرير حديث لأرامكو السعودية إلى أنه في السنوات الماضية كانت الشركة تنتج ثلاثة أنواع من منتجات الإسفلت، هي إسفلت الرصف (60/70)، والإسفلت متوسط الجفاف، والإسفلت سريع الجفاف، إلا أن الشركة بدأت منذ الشهر الماضي بإيقاف منتجي الإسفلت متوسط وسريع الجفاف رغبة في التعاون لإتاحة الفرصة للمصانع المحلية المنتشرة في جميع أنحاء المملكة في إنتاج هاتين المادتين. وكانت الشركة قد أجرت مسبقاً دراسة حول موثوقية إنتاج الإسفلت، وخلصت فيها إلى أن الطلب الشهري على الإسفلت خلال شهر ذروة الطلب سيتزايد على مدى السنوات المقبلة، وعليه، قامت الشركة بإزالة أية معوقات تشغيلية قد تحول دون تلبيتها هذا المقدار من الطلب على الإسفلت، كما قامت بإجراء تعديلات طفيفة في مصفاة الرياض ومعمل التكرير في رأس تنورة لتحسين معدلات إنتاج وتوفر الإسفلت لتلبية الطلب المستقبلي. وتشمل هذه التعديلات توفير مستودعات إضافية لتخزين الإسفلت ومنصات لتحميل الشاحنات في معمل التكرير في رأس تنورة ومصفاة الرياض. وتؤكد ارامكو توفر مادة الإسفلت وتهيب بالمقاولين الالتزام بسحب الكميات المخصصة لهم في أوقاتها.










    استمرار الأداء الضعيف في بورصة الكويت


    دبي: «الشرق الأوسط»
    تواصل ضعف اداء السوق الكويتية مع بداية تداولات الاسبوع الحالي لتسجل المزيد من التراجع بقيادة قطاعات الاستثمار والصناعة، وسط تداولات منخفضة خلال جلسة أمس التي خسر المؤشر مع نهايتها بواقع 47.80 نقطة بنسبة 0.50% مستقرا عند مستوى 9584.50 نقطة، وقد سجل قطاع الاسهم الاجنبية ارتفاعا وحيدا بواقع 0.06% بينما قاد قطاع الاغذية التراجع بنسبة 1.38% تلاه قطاع الصناعة بنسبة 0.92% ثم قطاع الاستثمار بنسبة 0.88% . وقد شهدت السوق تداول 100 مليون سهم بقيمة 54.6 مليون دينار كويتي تم تنفيذها من خلال 3761 صفقة، وقد سجل سهم كيه سبان اعلى نسبة ارتفاع بواقع 3.63% عندما اقفل عند سعر 0.285 دينار كويتي تلاه سهم التجارية بنسبة 3.50% وصولا الى سعر 0.295 دينار كويتي، في المقابل سجل سهم عقار أعلى نسبة انخفاض بواقع 7.01% واقفل عند سعر 0.106 دينار كويتي تلاه سهم التغليف بنسبة 6.94% واستقر عند سعر 0.670 دينار كويتي، وقد احتل سهم التجارية المرتبة الاولى من حيث كمية الاسهم المتداولة بواقع 13 مليون سهم تلاه سهم السياحية بتداول 8.9 مليون سهم. وعلى صعيد الاسهم الاماراتية والاجنبية المتداولة في السوق الكويتية، سجل سهم اسمنت خليج ارتفاعا الى سعر 0.305 دينار كويتي بعد تداول 110 الاف سهم بقيمة 33 الف دينار كويتي، كما ارتفع سهم تمويل خليج الى سعر 0.730 دينار كويتي بعد تداول 2.34 مليون سهم بقيمة 1.68 مليون دينار كويتي.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

    سلطنة عمان تنظم ندوة دولية حول التنمية المستدامة للقطاع الزراعي وسوق العمل


    مسقط: احمد باتميرة
    بدأت بولاية سمائل العمانية أمس السبت فعاليات ندوة التنمية المستدامة للقطاع الزراعي وتنظيم سوق العمل التي تهدف الى حماية وصيانة الموارد المائية لتحقيق التنمية المستدامة بايجاد التوازن بين المخزون المائي والاستهلاك في القطاع بمشاركة عدد من الوزارات والمؤسسات وممثلون عن المنظمات الاقليمية والدولية المعنية.
    كما تهدف الندوة الى زيادة الوعي لدى عامة الناس والمزارعين بقضايا القطاع الزراعي واهمية مراعاة النواحي الاقتصادية بما يسهم في تعظيم العائد من مزارعهم. وقال احمد بن عبد النبي مكي نائب رئيس مجلس الشؤون المالية وموارد الطاقة رئيس اللجنة المنظمة والمشرفة على الندوة في تصريحات صحافية ان الندوة التي تستمر ثلاثة ايام تأتي بأوامر من سلطان عمان السلطان قابوس بن سعيد وتهدف الى التعرف عن كثب على الوضع الراهن للعاملين في القطاع الزراعي وكيفية تحفيز القوى العاملة العمانية للانخراط في العمل بهذا القطاع اضافة الى تنظيم سوق العمل بالقطاع الزراعي ووضع ضوابط ونظم وآليات قابلة للتنفيذ. واوضح ان الندوة تأتي تأكيدا لاهمية القطاع الزراعي في التنمية وسعيا نحو تنظيم سوق العمل لهذا القطاع بما يسهم فى جعل المزارعين العمانيين يعتمدون على أنفسهم وأبنائهم وأسرهم بشكل اكبر في الاهتمام بمزارعهم اضافة الى التوفيق بين الاحتياجات والمحافظة على الموارد الطبيعية من المياه باعتبارها عنصرا اساسيا من عناصر الانتاج.

    واضاف ان الندوة ستتناول ثلاثة محاور اساسية الاول يتعلق بسمات القطاع الزراعي العماني والتحديات التي تواجهه حيث سيتم مناقشته من خلال طرح ورقتي عمل تتطرقان الى استراتيجية التنمية الاقتصادية ودور القطاع الزراعي في تحقيق معدلات النمو المستهدفة في الروية المستقبلية ودور النظم المحلية في ادارة الموارد الطبيعية للقطاع الزراعي والمائي.

    وقال ان المحور الثاني للندوة يتناول دور القطاع الزراعي في تشغيل القوى العاملة الوطنية وسيناقش من خلال طرح اربع اوراق عمل تتطرق الى موضوع القوى العاملة والتدريب والتعمين في القطاع الزراعي وتأجير المزارع للقوى العاملة الوافدة (واقع الظاهرة وانعكاساتها الاقتصادية والاجتماعية) اضافة الى المخاطر المترتبة على وجود القوى العاملة الوافدة غير القانونية في القطاع الزراعي. فيما يرتكز المحول الثالث على الموارد واستخداماتها في القطاع الزراعي وسيتم معالجته ايضا من خلال طرح اربع اوراق عمل تتناول الادارة المتكاملة للموارد المائية في القطاع الزراعي ودور تقنيات الري الحديثة في ترشيد استهلاك المياه وتقليل تكلفة الانتاج الزراعي والحيازات الزراعية والاحصاءات وقواعد البيانات الزراعية كمرتكزات للتنمية الزراعية المستدامة ودور البحوث والارشاد والاعلام.










    أخبار الشركات


    * الموافقة على رفع رأسمال إسمنت تبوك إلى 240 مليون دولار > وافقت هيئة السوق المالية على زيادة رأسمال شركة اسمنت تبوك من 700 مليون ريال إلى 900‏ مليون ريال (240 مليون دولار)، عبر منح سهمين مجانيين مقابل كل 7 أسهم يملكها المساهمون المقيدون بسجل المساهمين بنهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية. وسيتم تسديد قيمة الزيادة في رأس المال بتحويل مبلغ 200 مليون ريال من بند الأرباح المبقية، وبالتالي رفع عدد الأسهم من 70مليون سهم إلى 90 مليون سهم، بزيادة قدرها 20 مليون سهم، وستقتصر المنحة على ملاك الأسهم المقيدين في نهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية.

    * «المجموعة السعودية للاستثمار» تكسب 14.6 مليون دولار خلال العام الماضي > بلغت الأرباح التقديرية للمجموعة السعودية للاستثمار الصناعي، عن الفترة المالية السابق نحو 55 مليون ريال (14.6 مليون دولار)، مقابل أرباح 42 مليون ريال عن نفس الفترة من العام الأسبق 2006. وذكرت الشركة أمس توقف مشروع الشركة الأول شيفرون فيليبس السعودية، اعتبارا مطلع فبراير (شباط) الجاري، لمدة 75 يوماً لغرض أعمال الصيانة الدورية المجدولة، بالإضافة إلى أعمال ربط مشروع التوسعة الخاص بالمشروع الأول، وربط المشروع الثاني الجبيل شيفرون فيليبس بالمشروع الأول.

    * «جرير» تعتمد أرباحها بقيمة 64.8 مليون دولار > اعتمد مجلس إدارة شركة جرير للتسويق نتائجه المالية المدققة للسنة الماضية 2006، حيث حققت أرباحا صافية بلغت 243 مليون ريال (64.8 مليون دولار) مقابل 176 مليون ريال لعام 2005، مشيرا إلى أن ربح السهم بلغ 8.11 ريال لعام 2006 مقابل 5.87 ريال في عام 2005، في حين بلغت الأرباح التشغيلية 64 مليون دولار. وعزت الشركة الزيادة في صافي الأرباح إلى نمو مبيعات فروع مكتبة جرير خلال 2006، بالإضافة إلى نجاح خطط التسويق التي تـتبعها الشركة، موصية بتوزيع مبلغ 48 مليون دولار على المساهمين قدره 6 ريالات للسهم عن أعمال السنة المالية الماضية.

    * «سامبا» يعقد «الجمعية العامة» في مارس > يعقد اجتماع الجمعية العامة العادية لمجموعة سامبا المالية، والذي سيتم في تمام الساعة الرابعة من عصر يوم الأربعاء 7 مارس (آذار) المقبل بفندق فور سيزونز في الرياض بقاعة باريس. حيث يتنظر مناقشة جدول الأعمال المتضمن النظر في تقرير مجلس إدارة الشركة عن العام المالي الماضي، الإطلاع على تقرير مراقبي الحسابات عن العام المالي 2006، المصادقة على الميزانية الموحدة للشركة وعلى حساب الأرباح والخسائر. كما سيتم في الجمعية الموافقة على اقتراح مجلس الإدارة بتوزيع ربح بمبلغ وقدره 1.70 ريال للسهم، إضافة إلى المبلغ الذي تم توزيعه عن النصف الأول من السنة وقدره 1.70 ريال للسهم، ليصبح إجمالي الربح الموزع هو 3.40 ريال. وسيتم توزيع الأرباح على المساهمين بتاريخ 20 مارس المقبل.

    * بنك الرياض يدعو مساهميه لحضور الجمعية .. وفي 26 فبراير > أعلن مجلس إدارة بنك الرياض عن موعد انعقاد الجمعية العامة العادية الذي سيكون يوم الإثنين 26 فبراير (شباط) الجاري، بمقر الإدارة العامة للبنك بمدينة الرياض. وذكر البنك أنه سيوزع أرباح النصف الثاني من عام 2006 بمقدار 1.60 ريال للسهم، في حال موافقة الجمعية العامة على توصيته بتوزيع الأرباح، التي تستحق للمسجلين لدى مركز إيداع الأوراق المالية «تداول» بنهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة العادية. وأشار البنك إلى أنه سيقوم بإيداع أرباح النصف الثاني من عام 2006 في الحسابات النقدية للمساهمين المربوطة بمحافظهم الاستثمارية في البنوك المحلية بتاريخ توزيعها، مشددة على ضرورة مراجعة المساهمين للبنوك المحلية وتحديث أرقام حساباتهم النقدية المربوطة بهذه المحافظ.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ نادي خبراء المال


    5 شركات بالنسبة العليا .. والقطاع الزراعي الأكثر ارتفاعا
    الأسهم السعودية تواصل الصعود والمؤشر العام يكسب 55 نقطة


    - فيصل الحربي من الرياض - 24/01/1428هـ
    استهلت الأسهم السعودية تداولات الأسبوع بالارتفاع بعد عمليات شراء أكسبت المؤشر العام للسوق 55 نقطة ليغلق عند مستوى 7383 نقطة بنسبة ارتفاع 0.76 في المائة, بعد تداول ما يزيد على 243 مليون سهم توزعت على 253 ألف صفقة بقيمة إجمالية تجاوزت 9.5 مليار ريال.
    وعلى مستوى القطاعات فقد ارتفعت جميع مؤشرات السوق دون استثناء حيث كسب القطاع الزراعي 129 نقطة بنسبة 3.63 في المائة, وكذلك قطاع الكهرباء 25 نقطة بنسبة 2.04 في المائة, وقطاع الاتصالات 22 نقطة بنسبة 0.88 في المائة. كما ارتفع كل من القطاع الصناعي 129 نقطة بنسبة 0.79 في المائة, وقطاع الأسمنت 34 نقطة بنسبة 0.6 في المائة, وقطاع البنوك 105 نقاط بنسبة 0.53 في المائة. فيما ربح قطاع الخدمات ثماني نقاط بنسبة 0.47 في المائة. وبدوره كسب قطاع التأمين ثلاث نقاط بنسبة ارتفاع بلغت 0.21 في المائة.
    وفي نظرة على الأداء العام لشركات السوق مع نهاية تداولات الأمس نلاحظ ارتفاع 56 شركة حيث تصدرت خمس شركات قائمة الرابحين بنسبة الارتفاع القصوى المسموح بها في نظام "تداول" وهي كل من شركة المصافي العربية السعودية، الشركة السعودية للأسماك، شركة البولي بروبلين المتقدمة، الشركة السعودية للصناعات المتطورة، وشركة الباحة للاستثمار والتنمية. بينما وعلى الجهة المقابلة انخفضت 22 شركة كان أبرزها الشركة السعودية للفنادق التي خسرت ريالا واحدا لتغلق عند مستوى 33 ريالا للسهم, والشركة السعودية للنقل الجماعي التي أغلقت عند مستوى 19.25 ريال بخسارة نصف ريال في كل سهم. فيما أنهى سهم كل من المجموعة السعودية للاستثمار الصناعي، البنك السعودي الهولندي، شركة ينبع الوطنية للبتروكيماويات (ينساب)، شركة أحمد حسن فتيحي، شركة مكة للإنشاء والتعمير، شركة جازان للتنمية الزراعية، الشركة الوطنية للتسويق الزراعي (ثمار)، وشركة حائل للتنمية الزراعية تداولات الأمس دون تغير في مستوى إقفال الأربعاء الماضي.
    على صعيد أداء الأسهم القيادية فقد كسب سهم الشركة السعودية للكهرباء ربع ريال ليغلق عند مستوى 12.5 ريال, بعد تداول 19 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 235 مليون ريال. كما أغلق سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) عند مستوى 111 ريالا كاسبا نصف ريال بنسبة ارتفاع 0.45 في المائة, حيث بلغت كمية الأسهم المتداولة 1.4 مليون سهم قاربت قيمتها الإجمالية 155 مليون ريال. أما سهم شركة الاتصالات السعودية فقد كسب 0.75 ريال ليغلق عند مستوى 68.75 ريال بنسبة ارتفاع 1.1 في المائة, حيث تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 77 مليون ريال توزعت على 1.1 مليون سهم.
    وأنهى سهم مصرف الراجحي تداولات الأمس عند مستوى 172.75 ريال كاسبا 4.25 ريال بنسبة ارتفاع 2.52 في المائة, بعد تداول 2.1 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 373 مليون ريال.
    من جهة أخرى تصدر سهم الشركة السعودية للكهرباء قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب الكمية, تلاه سهم "إعمار المدينة الاقتصادية" بحجم تداول ما يزيد على 17 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 257 مليون ريال, ليغلق سهم الشركة كاسبا ربع ريال عند مستوى 14.75 ريال للسهم.
    وتصدر سهم شركة الشرقية الزراعية قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب القيمة بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 498 مليون ريال توزعت على ما يزيد على 8.6 مليون سهم, ليغلق سهم الشركة كاسبا 3.25 ريال عند مستوى 58.25 ريال للسهم الواحد, تلاه للأكثر نشاطا حسب القيمة سهم شركة العبد اللطيف للاستثمار الصناعي بقيمة تداول تجاوزت 477 مليون ريال، توزعت على ما يزيد على 7.4 مليون سهم, لينهي سهم الشركة تداولات الأمس عند مستوى 64 ريالاً بمكسب بلغ نصف ريال في كل سهم.










    القصيبي رئيس مجلس إدارة "سامبا" لـ الأقتصادية:
    الأسهم السعودية تعاني من أزمة ثقة


    - وليد بوعلي من الدمام - 24/01/1428هـ
    وصف سعود عبد العزيز القصيبي العضو المنتدب في مجموعة شركات أحمد حمد القصيبي وأولاده رئيس مجلس الإدارة في مجموعة سامبا المالية، ما يحدث في سوق الأسهم المحلية بأنه نتيجة "أزمة الثقة", وهذا حدث لعدم وجود صانع سوق حقيقي في ظل غياب الدور الحقيقي للصناديق الاستثمارية البنكية، وكذلك عدم تنوع الأدوات المالية الكفيلة بالحد من المضاربات غير المشفوعة لتحقق التوازن المطلوب لقوى العرض والطلب.
    لكن القصيبي اعتبر الوضع الحالي لسوق الأسهم سيصب في صالح القطاع العقاري الذي يفترض أن يستعيد وضعه الذهبي. وحول الحلول المناسبة لإخراج السوق من أزمتها, قال القصيبي في حوار أجرته معه "الاقتصادية": لا أحد يملك عصا سحرية لعودة الثقة إلى السوق المالية كونها أمرا مكتسبا عبر فترة من الزمن، ولكن قد يكون أحد الحلول لعوده الثقة هو تخصيص نسبة من الاكتتابات الجديدة لصناديق الأسهم في البنوك خاصة بعد قلة عدد مرات التغطية في الاكتتابات الأخيرة وكبر حجم الإصدارات وزيادتها على ما شهدناه في الأعوام الماضية.
    وبشأن الأدوات الكفيلة التي يمكن أن تتخذها هيئة سوق المال وتكون رادعاً قوياً للمضاربين في السوق, قال إن ذلك ربما يتم من خلال إدراج أدوات جديدة مثل البيع لغرض الشراء وعقود الخيار.

    وفي مايلي مزيداً من التفاصيل:

    وصف سعود عبد العزيز القصيبي العضو المنتدب في مجموعة شركات أحمد حمد القصيبي وأولاده رئيس مجلس الإدارة في مجموعة سامبا المصرفية، سوق الأسهم السعودية بـ "السوق الناشئة"، مشيرا إلى أن تدهور السوق أضر كثيرا بالمستثمرين لا سيما الصغار منهم، وتوقع أن ينعكس تدهور سوق الأسهم، إيجابيا على القطاع العقاري والعودة إلى عهده الذهبي، فيما تخوف أن تهجر رؤوس الأموال المحلية البلاد وتتجه إلى الخارج كما كان سابقا.
    وتطرق القصيبي خلال حواره مع "الاقتصادية" إلى المشاريع المستقبلية لشركة نماء التي يرأس مجلس إدارتها والخطط المستقبلية للشركة.. إلى تفاصيل الحوار:

    * برأيكم، ما الأسباب الحقيقية للأزمة التي تعيشها سوق الأسهم المحلية في الوقت الراهن؟
    أزمة ثقة لعدم وجود صانع سوق حقيقي والتي منها غياب الدور الحقيقي للصناديق الاستثمارية البنكية، كذلك عدم تنوع الأدوات المالية الكفيلة بالحد من المضاربات غير المشفوعة لتحقق التوازن المطلوب لقوى العرض والطلب.

    * ما الحلول المناسبة التي ترونها للخروج من الأزمة الحالية؟
    لا أحد يملك عصا سحرية لعودة الثقة إلى السوق المالية كونها أمرا مكتسبا عبر فترة من الزمن ولكن قد يكون أحد الحلول لعوده الثقة هو تخصيص نسبة من الاكتتابات الجديدة لصناديق الأسهم في البنوك خاصة بعد قلة عدد مرات التغطية في الاكتتابات الأخيرة وكبر حجم الإصدارات وزيادتها على ما شهدناه في الأعوام الماضية.

    * ما برأيكم الأدوات الكفيلة التي يمكن أن تتخذها هيئة سوق المال وتكون رادعاً قوياً للمضاربين في السوق؟
    إدراج أدوات جديدة مثل البيع لغرض الشراء وعقود الخيار.

    * هل تؤيدون القرار الأخير باعتماد فترة دوام واحدة للمتعاملين في سوق الأسهم السعودية، ولماذا؟
    لا أؤيد القرار بالكامل ولكل سوق معطياتها وطبيعتها الخاصة، ولكن يجب إعطاء فرصة أكبر لتداول صغار المساهمين وموظفي الشركات لكبر حجم هذه الشريحة من المتداولين في السوق حالياً وفي الإمكان زيادة ساعات التداول لذلك الغرض ساعة أو ساعتين.

    * برأيكم أين ستكون وجهة الأموال السعودية بعد الانهيار الذي حدث في سوق الأسهم؟
    إلى الاستثمار العقاري والاستثمار خارج المملكة.

    * السماح للمقيمين بالتداول في سوق الأسهم، هل يشكل إضافة حقيقية للسوق؟
    نعم يشكل إضافة حقيقية للسوق المالية وبعدا وعمقا مهمين لسوق المال السعودي.

    * ما مدى تأثير قانون حوكمة الشركات في وضع الشركات المساهمة والسوق؟
    له تأثير إيجابي، ولدى أكثر الشركات المساهمة أنظمة حوكمة تعمل بها.

    * آخر تطورات مشروع حصاد التابع لشركة نماء بصفتكم رئيسا لمجلس إدارتها؟
    تم الانتهاء بنسبة 45 في المائة من الأعمال الإنشائية ونتوقـع الانتهاء من أعمال تشغيل المصنع في نهاية الربع الثالث من عام 2007، وأهمية هذا المشروع الحيوي للشركة تكمن في أن مادة الإيبكلوروهايدرن وكلوريد الكالسيوم تعد إضافة جديدة للمنتجات السعودية حيث تنتج هذه المواد لأول مرة في الشرق الأوسط حيث يتم استيرادهما حالياً من قبل شركة نماء في إنتاج الإيبوكسي وأرامكو السعودية في أعمال الخفر والتنقيب. ونتوقع أن تتحسن الهوامش الربحية بشكل ملحوظ في الشركة بعد بدء الإنتاج لهذا المشروع وبه تكتمل سلسلة المشاريع التي أسست الشركة بموجبها بطاقة أكثر وبطموح أكبر.

    * ما الفوائد التي يجنيها المساهمون من دمج "نماء" و"جنا"؟
    لعملية الدمج فوائد كثيرة منها توحيد الجهود وتحسين الأداء للشركات وعدم ازدواجية القرارات وكذلك تقليل التكاليف مما ينعكس إيجابياً على صافي الأرباح ويعزز من مركزها المالي إضافة إلى ذلك أن الدمج أدى إلى تمكين الشركة من القيام بأعمال التوسعة لما فيه من مصلحة مشتركة لمساهمي الشركتين.

    * ما خطط مجلس الإدارة الحالية والمستقبلية؟
    هناك خطة استراتيجية أقرها مجلس الإدارة وهي ترتكز على عدة محاور وما تم منها من الناحية الإدارية، تغيير اسم الشركة وشعارها ليكونا ملائمين ومعبرين عن أعمالها، كما أتممنا إعادة هيكلة الشركة بما في ذلك الإدارة وأدخلنا أنظمة ولوائح جديدة لتنظيم أعمال الشركة والتي منها: نظم العمل، حوافز الموظفين، نظام لتملك السكن, ونظام للرقابة وآخر للحوكمة وتمت أيضا زيادة حصة الشركة في شركه صودا، تولي أعمال التسويق والبيع فيها، ودمج شركة "جنا" في شركة "نماء".
    وتم التوسع في طاقة مصنع الشركة للإبوكسي من خلال استحداث وحدات إنتاج جديدة وقد وصلنا في الطاقة الإنتاجية إلى 45 ألف طن من أصل 20 ألف طن وهي الطاقة التصميمية، ولدى الشركة مشاريع قيد الإنشاء لرفع الطاقة الإنتاجية إلى 60 ألف طن منتصف عام 2007 أي ما يمثل ما نسبته 6 في المائة من الإنتاج العالمي, كما أن لدى الشركة خططاًَ طموحة لبناء مصنع جديد بطاقة 60 ألف طن سنويا للوصول بالإنتاج إلى 120 ألف طن سنويا في عام 2010 وبه ستصبح الشركة رابع أكبر شركه منتجه في العالم لهذه المادة. ونقوم حالياً ببناء مصنع حصاد الذي أشرت إليه سابقاً لإنتاج مواد اللقيم لمصنعي الإبوكسي والصـودا الجافة مما له الأثر الإيجابي في تزويد مصانع الشركة بالمواد الأولية وتحسن في الهامش الربحي لها.
    وفي مجال البيع تم فتح قنوات تسويقية جديدة في الولايات المتحدة والدول الأوروبية ومناطق أخرى في العالم حيث تصل منتجات الشركة حالياً إلى أكثر من خمسة وعشرين دولة, كما بلغت زيادة المبيعات السنوية للشركة في السنتين الماضية أكثر من 35 في المائة سنوياً ونتوقع لها أن تستمر تبعا لزيادات طاقات مصانع الشركة.
    وفي مجال المشاريع الجديدة، قامت الشركة بعمل عدة دراسات وأبحاث أولية في قطاع الصناعات الهايدروكربونية والمعتمدة على المواد الأولية المنتجة محليا والتي كانت إحداها الإعلان أخيرا عن الانتهاء من عمل دراسة أولية لمصفاة تكرير للنفط في منطقة جيزان بالاشتراك مع شركة بتروناس الماليزية التي تعد من أكبر الشـركات العالمية في هذا المجال، وما زالت هذه الدراسات قيد المتابعة من قبل الشركة، كما نجهز حالياً لبناء مبني جديد للشركة في مدينة الجبيل الصناعية بمساحة 10 آلاف متر مربع, وسوف يكون المبني الذي يحتوي على ثمانية أدوار مخصصاً للإدارة العامة للشركة وكمكاتب لموظفي الشركات في الجبيل.

    كيف تصفون علاقتكم مع شركة أرامكو السعودية؟
    علاقتنا مع شركة أرامكو السعودية جيدة وأرامكو لا تألو جهداً في دفع القطاع الخاص لتلبية احتياجاته للإسهام في التنمية الاقتصادية.

    ما طبيعة المشاريع التي تساهمون فيها؟
    لدى شركة نماء للكيماويات مشاريعها الخاصة التي تديرها مثل "جنا" و"صودا" و"حصاد" وكذلك نشارك في مصنع شركة ناسك في البحرين وشركتي "ابن رشد" و"ينساب" التابعتين لـ "سابك".

    51 في المائة نسبة السعودة في "نماء" هل لديكم خطط إضافية؟
    السعودة هدف من أهداف الشركة لذلك نعمل دائماً على تدريب وتأهيل الكوادر الوطنية للالتحاق بالعمل في الشركة. وقد وصلت نسبة السعودة في "نماء" للكيماويات حالياً إلى 52 في المائة كما بلغ العدد الإجمالي للموظفين في الشركة نحو 260 موظفا وهناك برامج لتدريب السعوديين خارج المملكة وتحديداً في اليابان والهند والصين لتدريب الكوادر السـعودية على تصنيع منتجات الشركة الجديدة.

    * ما المعوقات التي تواجهونها؟
    أفضل تسميتها بالتحديات فهذه التحديات التي تواجه صناعة البتروكيماويات والكيماويات بشكل عام هي توافر المواد الأولية في الوقت الحالي، وعدم المرونة من قبل بعض الشركات الكبرى السعودية في هذا المجال لاختلاف سياساتهم التسويقية والتسعيرية الداخلية تلك عن الخارجية، كما أن ندرة الأيدي العاملة وارتفاع تكاليفها قد أصبحا هاجسا للمصنعين وهناك زيادة ملحوظة في تكاليف العقود والمواد اللازمة لإنشاء المصانع وهذا يعود لتسارع النشاط الاقتصادي في مجلس التعاون بصفة خاصة وشرق آسيا مثل الصين بصفة عامة.

    * هل تؤيدون دخول شركاء أجانب؟
    طبعاً والشركاء الأجانب يضيفون إلى الصناعة السعودية ميزة إضافية وبعدا استراتيجيا، ولقد قال الله تعالى في كتابه العزيز "إنا جعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا" فالشريك الأجنبي عنصر مهم لنقل المعرفة والخبرات والتي مـنها التقنية والأساليب الإدارية والتسويقية وطرق وأساليب التشغيل وهي مطلب مهم وعنصر أساسي للتطور للاستفادة من الخبرات المتراكمة المشتركة.

    * لماذا اتجهتم إلى زيادة رأسمال الشركة؟
    لتغطية تكلفة المشاريع الخاصة المستقبلية ومنها بناء وحدات جديدة في الشركة لإنتاج مادة الإيبوكلوروهايدرن والإبوكسي والكالسيوم كاربنيت وكذلك الكلور.

    * هل هناك مصانع وطنية لا تولي اهتماماً للجوانب البيئية؟
    أعتقد أن البيئة هي الحاضن لنا ولأجيالنا من بعد لذلك العناية بالبيئة واجب وطني وديني، ولدينا في "نماء" إدارة خاصة بالبيئة والسلامة الصناعية وتعمل مصانعنا حسب المواصفات العالمية ونعمل على تدريب الكوادر العاملة لدينا على متطلبات البيئة والسلامة.

    * كيف تنظرون إلى قطاع الصناعات في البلاد بشكل عام وصناعة البتروكيماويات بشكل خاص؟
    الصناعة السعودية قفزت قفزات كبيرة خلال العقود الماضية والأسباب الرئيسة تكمن أولاً وأخيراً في اهتمام الدولة بذلك بشكل خاص، إلا أن دمج وزارتي الصناعة والتجارة في وزارة واحدة كان له تأثير سلبي في المصانع الصغيرة والمتوسطة بشكل خاص وفقدت الصناعة بهذا أهم عوامل نجاحها وأسباب تطورها كحاضن للصناعات الوليدة على مدى الأعوام الماضية. وفقدت المصانع المحلية بذلك أيضا المرجعية والرعاية اللازمة والتوجيه الكافي لحل المعوقات والتركيز على التحديات والدفع بالدراسات للمضي إيجاباً في هذا القطاع. وأعتقد المطلوب العودة إلى فكرة وزارة الصناعة بنمط جديد ومحدث مما يحقق للخطط التنموية طموحاتها وأهدافها ليس فقط على مستوى المشاريع الكبيرة فقط وإنما على مستوى الصناعات الصغيرة والمتوسطة, أما بشأن الصناعات البتروكيماوية فقد أثبتت جدارتها وكفاءتها.
    * التزمت السعودية بتخفيض التعريفة الجمركية على جميع السلع الصناعية المستوردة عند انضمامها إلى منظمة التجارة العالمية وبنسب متفاوتة، من وجهة نظركم ما مدى تأثير هذا الالتزام في المنتجات الصناعية المحلية؟
    لم يكن هناك تأثير سلبي حيث إن الصناعات السعودية تعتمد أساسا على الأساليب الحديثة في الإنتاج وتنقسم إلى صناعات مخصصة للاستهلاك المحلي والتصدير الخليجي وأخرى للاستهلاك العالمي. أما الأول فيعتمد في الغالب على التوزيع والتسويق المحلي التي يصعب على المنتجات الأجنبية اختراقه لبعده عن مراكز التوزيع المحلية، أما الآخر فهو الصناعات البتروكيماوية والتي بها ميزه سعريه تنافسية وهي مخصصة في الغالب للأسواق العالمية لصغر حجم الأسواق المحلية وتمتاز بكبر حجم كميات الإنتاج.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

    "شعاع" تتجه لتأسيس بنك استثماري في السعودية

    - عبد الرحمن إسماعيل من دبي - 24/01/1428هـ
    تعتزم شركة شعاع للأوراق المالية - ذراع الوساطة المالية لشركة شعاع كابيتال - تأسيس شركة للوساطة في السعودية تحت اسم "شعاع السعودية"، وذلك ضمن خطة للشركة التي تأسست أخيرا لفتح فروع لها في أسواق الأسهم العربية.
    وأبلغ "الاقتصادية" محمد علي ياسين مدير "شعاع للأوراق المالية"، أن شركة شعاع كابيتال التي تنتظر الترخيص لها من قبل مؤسسة النقد للعمل بنكا استثماريا.

    وفي مايلي مزيداً من التفاصيل:

    تعتزم شركة شعاع للأوراق المالية ذراع الوساطة المالية لشركة شعاع كابيتال تأسيس شركة للوساطة في السعودية تحت اسم " شعاع السعودية " وذلك ضمن خطة للشركة التي تأسست أخيراً لفتح فروع لها في أسواق الأسهم العربية.
    وأبلغ " الاقتصادية " محمد علي ياسين مدير شعاع للأوراق المالية، أن شعاع كابيتال التي تنتظر الترخيص لها من قبل مؤسسة النقد العربي السعودي " ساما " للعمل كبنك استثماري في المملكة ترغب أيضا في أن تكون السعودية المحطة الأولى خليجيا لتأسيس شركة للوساطة المالية من خلال شركتها الأم شعاع للأوراق المالية التي ضمت تحت مظلتها شركة الإمارات التجاري للأسهم والسندات بعدما رفعت حصتها فيها من 60 في المائة إلى 90 في المائة.
    وأكد ياسين أن السوق السعودية من أكبر أسواق المال العربية الاستراتيجية في المنطقة حيث ستسعى الشركة الجديدة التي ستحمل اسم " شعاع السعودية للأوراق المالية " للاستثمار على المدى الطويل معتبرا أن الوقت الحالي مناسب لتأسيس الشركة الجديدة مضيفا " الكل دائما يفضل تأسيس شركة جديدة في أوقات طفرة الأسواق وليس في فترات التراجع التي تمر بها السوق حاليا، غير أننا نرى العكس خصوصا وأننا نستهدف الاستثمار الاستراتيجي مع علمنا بأننا قد ننتظر فترة قد تمتد إلى 4 أو 5 سنوات حتى تعود الطفرة مجددا ".
    ومع ذلك أوضح أن السوق السعودية كغيرها من الأسواق الخليجية ستشهد خلال العام الجاري أداءً أفضل مما شهدته في العام الماضي بعدما قاربت موجات التصحيح على الانتهاء، ولهذا السبب نتوقع في حال دخولنا السوق العام الجاري أن نحقق إيرادات جيدة وإن جاءت أبطأ مما سجل في السابق.
    وأضاف أن "شعاع" موجودة في السوق السعودية منذ سنوات عن طريق قسم مجموعة إدارات الأصول التابعة للشركة والذي يستثمر في الأسهم السعودية وهو ما يجعلنا على مقربة من السوق السعودية عندما نبدأ كقسم للوساطة المالية يستهدف الوجود في الأسواق الاستراتيجية العربية.
    ووفقا لياسين فإن "شعاع للأوراق المالية" ستدخل في شراكات مع شركات للوساطة قائمة بالفعل في أسواق عربية أو من خلال ملكية كاملة للشركات التي ستؤسسها في أسواق أخرى رافضا الكشف عن حجم رأسمال الشركة الجديدة التي ستؤسس في السعودية أو رأسمال الشركة الأم وإن قال إنها تقدر بملايين الدراهم على اعتبار أنها ستتوسع في الأسواق الخليجية والعربية.










    الانتهاء من تصاميم العملة الخليجية الموحدة

    - "الاقتصادية" من الرياض - 24/01/1428هـ
    يعرض فريق من إدارات الإصدار والخزانة في البنوك المركزية ومؤسسات النقد في دول مجلس التعاون الخليجي أمام محافظي البنوك المركزية في الخليج في نيسان (أبريل) المقبل, مواصفات العملة الموحدة وتصاميمها ومتطلبات طباعتها وإصدارها.

    وفي مايلي مزيداً من التفاصيل:

    يعرض فريق من إدارات الإصدار والخزانة في البنوك المركزية ومؤسسات النقد في دول مجلس التعاون لدول الخليج توصياته بشأن مواصفات العملة الموحدة وتصاميمها ومتطلبات طباعتها وإصدارها، على الاجتماع المقبل للجنة المحافظين المقرر عقده خلال نيسان (أبريل) 2007 وذلك عقب إجراء دراسة بهذا الخصوص.
    ومن ضمن الجهود التي تبذلها دول المجلس في هذا الخصوص اتفاق لجنة المحافظين خلال العام الماضي 2006 على أن يعد البنك المركزي الأوروبي دراسة عن الإطار التشريعي والتنظيمي للسلطة النقدية المشتركة وفق شروط أقرتها اللجنة على أساس أن هذه السلطة تبدأ على شكل مجلس نقدي يتحول إلى بنك مركزي خليجي. وتم الانتهاء من الدراسة, التي تناولت أهداف الهيكل التنظيمي ومهامه لكل من المجلس النقدي والبنك المركزي الخليجي وعلاقة كل منهما بالبنوك المركزية الوطنية.
    وفي ضوء الدراسة ومناقشتها من قبل اللجان المعنية أعدت الأمانة العامة بالتعاون مع البنك المركزي الأوروبي مسودة اتفاقية الاتحاد النقدي ومسودة النصوص القانونية للنظامين الأساسيين للمجلس النقدي الخليجي والبنك المركزي الخليجي وبعد إطلاع اللجنة الفنية للاتحاد النقدي ولجنة المحافظين على الاتفاقية تم الاتفاق على دراسة مسودة اتفاقية الاتحاد النقدي المتضمنة المتطلبات المؤسسية والتشريعية الرئيسية له حيث ناقشت لجنة الاتحاد النقدي هذه الاتفاقية وأبدت الدول الأعضاء ملاحظاتها عليها وتم التوصل إلى مسودة معدلة ناقشتها لجنة المحافظين حيث رأت اللجنة أنها ما زالت في حاجة إلى مزيد من الدراسة والنقاش.
    وفي هذا الخصوص اتخذت لجنة المحافظين عدة خطوات بهدف الإعداد لإقامة الاتحاد النقدي, من بينها أن تقوم لجنة الاتحاد النقدي باستكمال دراسة اتفاقية الاتحاد النقدي والوثائق الأخرى اللازمة لإقامته، وتكليف اللجنة الفنية لنظم المدفوعات بدراسة نظم المدفوعات في دول المجلس وإيجاد نظام لربط نظم تسوية المدفوعات فيها يعتمد على التسوية الآنية ويمكنه التعامل مع الوضع الحالي والوضع بعد إصدار العملة الموحدة.
    وقامت الأمانة العامة لمجلس التعاون وبطلب من لجنة المحافظين بعدد من الدراسات والاقتراحات بهذا الشأن, مستفيدة في ذلك من التجربة الأوروبية في هذا المجال ومن ضمن هذه الدراسات الدراسة التي أعدها البنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي. كما تم تكليف لجنة الإشراف والرقابة باستكمال الضوابط والقواعد الإشرافية والرقابية التي يلزم توحيدها أو تنسيقها لنجاح الاتحاد النقدي واللجنة على وشك الانتهاء من هذه المهمة.
    وكان المجلس الأعلى الخليجي قد وجه في قمة جابر, التي عقدت في الرياض خلال كانون الأول (ديسمبر) 2006 باستكمال خطوات إقامة الاتحاد النقدي وإصدار العملة الموحدة وفق البرنامج الزمني المقر من قمة مسقط 2001، كما وجه بتكثيف الجهود للوصول إلى اتفاق على الأنظمة والوثائق اللازمة لإقامته في موعده المحدد.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

    خطة لتحويل المطارات السعودية الدولية إلى شركات

    - سعود التويم من جدة - 24/01/1428هـ
    كشف المهندس عبد الله رحيمي رئيس هيئة الطيران المدني، أن الهيئة بصدد تحويل المطارات السعودية الدولية إلى شركات مملوكة من قبل الدولة. وقال رحيمي في حوار موسع مع مجلة "المجلة" تنشرة الأربعاء المقبل، إن إدارة الهيئة ستقوم خلال السنوات الثلاث المقبلة بتشغيل المطارات الدولية بشكل تجاري، بحيث تتم تهيئتها لمرحلة أخرى يتم بموجبها منحها الشخصية الاعتبارية والاستقلال المالي، ومن ثم تحويل ملكيتها إلى شركة أو شركات مملوكة للدولة بالكامل. وأشار رحيمي إلى أن هذا التحول سيعكس لدى إدارة المطارات ومجلس إدارة الهيئة صورة واضحة عن الأداء المالي للمطارات وجميع المؤشرات التشغيلية، وكذلك زيادة معدلات الأداء، مما يشكل أرضية جيدة تمكن الدولة من اتخاذ قرار بشأن تخصيصها.

    وفي مايلي مزيداً من التفاصيل:

    كشف المهندس عبد الله رحيمي رئيس هيئة الطيران المدني، أن الهيئة بصدد تحويل المطارات السعودية إلى شركات مملوكة من قبل الدولة.
    وقال رحيمي في حوار موسع مع مجلة "المجلة" تنشرة الأربعاء المقبل، إن إدارة الهيئة ستقوم خلال السنوات الثلاث المقبلة بتشغيل المطارات الدولية بشكل تجاري بحيث تتم تهيئتها لمرحلة أخرى يتم بموجبها منحها الشخصية الاعتبارية والاستقلال المالي، ومن ثم تحويل ملكيتها إلى شركة أو شركات مملوكة للدولة بالكامل.
    وأشار رحيمي، إلى أن هذا التحول سيعكس لدى إدارة المطارات ومجلس إدارة الهيئة صورة واضحة عن الأداء المالي للمطارات وجميع المؤشرات التشغيلية، وكذلك زيادة معدلات الأداء، مما يشكل أرضية جيدة تمكن الدولة من اتخاذ قرار بشأن تخصيصها. ولفت إلى أن هيئة الطيران المدني تقوم بدراسة لإنشاء مدن تجارية في المطارات السعودية يكون القطاع الخاص أكبر مستثمر فيها بحيث يتم جذب أنشطة كثيرة لها علاقة مباشرة أو غير مباشرة ومساندة للنشاط الرئيسي لأي مطار، إضافة إلى إقامة مشروع مركز للمعارض وفندق داخل حرم مطار الملك فهد الدولي في الظهران، مشيرا إلى أن كثيرا من رجال الأعمال والمستثمرين في المنطقة الشرقية رغبوا في الدخول لإنشاء مثل هذا المشروع.
    وتقوم هيئة الطيران المدني بخطوات متسارعة لتحول إلى هيئة عامة ذات شخصية اعتبارية وباستقلال مالي وإداري تعمل بمعايير تجارية. وخطت هيئة الطيران المدني بخطوات جيدة منها الترخيص لناقلات جوية جديدة تعمل في مجال النقل الجوي الداخلي والبدء في تخصيص النقل الجوي العارض وتخصيص بعض الخدمات مثل مشروع تطوير مجمع صالات الحج في مطار الملك عبد العزيز الذي سينفذ وفق أسلوب BTO، وكذلك إنشاء محطة تحلية في مطار جدة يتم إنشاؤها وفق أسلوب BOT.
    وبين رحيمي، أن هيئة الطيران المدني ستعلن قريبا عن الشركة التي ستتولى مهام الإشراف على إدارة وإنشاء الصالات الجديدة في مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة. وأوضح أن هيئة الطيران المدني أتمت ترسية عقد مشاريع تطويرية في مطار الملك عبد العزيز على إحدى الشركات المحلية بتكلفة تزيد على 900 مليون ريال ويمثل هذا العقد جزءاً من مشروع التطوير الشامل لهذا المطار الذي سيلعب دوراً محورياً وفق رؤية جديدة، مشيرا إلى أن تطوير مطار الملك عبد العزيز يستهدف الوصول إلى حركة 80 مليون مسافر سنوياً في المرحلة الثالثة وسيستوعب 63 طائرة في آن واحد من مختلف الأحجام بما في ذلك الطائرات العملاقة مثل طائرة الإيرباص A380.
    وقال رئيس هيئة الطيران المدني، إن توزيع المطارات الحالي في مناطق المملكة يتواكب مع الاحتياج حيث إن 70 في المائة من سكان البلاد يعيشون في نطاق 70 كيلو متر من المطارات الحالية. وبناء مطارات جديدة يتم حسب الحاجة لذلك من نمو للحركة أو تطوير لمناطق معينة جديدة في البلاد غير مخدومة حالياً، ولدى الهيئة آليات معينة تقوم في ضوئها بعمل الدراسات المطلوبة لمعرفة مدى الحاجة إلى إنشاء المطار، ويجري حالياً العمل على إنشاء مطار في مدينة العلا.










    "أسمنت تبوك" ترفع رأسمالها إلى 900 مليون ريال

    - "الاقتصادية" من الرياض - 24/01/1428هـ
    وافقت هيئة السوق المالية على طلب شركة أسمنت تبوك ‏‏زيادة رأسمالها من 700 مليون ريال إلى 900 مليون ريال وذلك بمنح سهمين مجانيين مقابل كل سبعة أسهم يملكها المساهمون المقيدون في سجل المساهمين بنهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية، على أن يتم تسديد قيمة الزيادة في رأس المال عن طريق تحويل مبلغ 200 مليون ريال من بند الأرباح المبقاة، وبالتالي زيادة عدد الأسهم من 70 مليون سهم إلى 90 مليون سهم، بزيادة قدرها 20 مليون سهم. وتقتصر المنحة على ملاك الأسهم المقيدين في نهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية التي سيتم تحديد وقتها في وقت لاحق من قبل مجلس إدارة الشركة.
    وكانت شركة أسمنت تبوك قد أعلنت في وقت سابق عن تحقيقها أرباحا سنوية صافية خلال عام 2006 قدرها 218 مليون ريال مقابل أرباح صافية عن عام 2005 قدرها 155 مليون ريال بزيادة 63 مليون ريال تمثل 41 في المائة على عام 2005. كما بلغ صافي الأرباح التشغيلية للشركة لعام 2006 نحو 213 مليون ريال مقابل 153 مليون ريال لعام 2005 وبزيادة قدرها 39 في المائة، مما ترتب عليه زيادة دخل السهم لعام 2006 ليصل إلى 3.11 ريال مقابل 2.21 ريال لعام 2005. وترجع أسباب الزيادة في الأرباح إلى زيادة المبيعات بمقدار 76 مليون ريال ونسبة تغير وصلت إلى 25 في المائة، عن مبيعات العام السابق، كما زادت عوائد الاستثمارات الأخرى بما قيمته 4.4 مليون ريال ونسبة تغير وصلت إلى 79 في المائة من عوائد استثمار العام السابق وجميع تلك الاستثمارات في صناديق إسلامية بالريال السعودي.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

    "التقوى" تتحول إلى مساهمة برأسمال 50 مليون ريال

    - "الاقتصادية" الرياض - 24/01/1428هـ
    وافق الدكتور هاشم بن عبد الله يماني وزير التجارة والصناعة، على الترخيص بتحول شركة التقوى - عويض وماجد السعدون - من شركة تضامنية إلى شركة مساهمة مقفلة برأسمال قدره 50 مليون ريال، مقسماً إلى خمسة ملايين سهم تبلغ القيمة الاسمية للسهم عشرة ريالات اكتتب المؤسسون بكامل رأس المال.
    وتتمثل أغراض الشركة التي تتخذ من مدينة الرياض مقراً لها، في تجارة الجملة والتجزئة في: قطع غيار السيارات، المكائن، الآلات، المعدات الثقيلة، المعدات الزراعية، المولدات الكهربائية، أنواع محركات الديزل كافة، الزيوت، إكسسوارات، أدوات الزينة للسيارات، استيراد وبيع السيارات، المعدات الثقيلة، المعدات الزراعية، المولدات الكهربائية، إقامة وإدارة وتشغيل محطات الوقود وخدماتها، خدمات نقل السيارات والبضائع، إسعاف السيارات على الطريق داخل المدينة، خدمات تأجير السيارات والمعدات الثقيلة، خدمات نقل الركاب داخل المدن وضواحيها، التعهدات التجارية، الحصول على الوكالات التجارية، تجارة الجملة والتجزئة في السفن والقوارب بأنواعها وقطع غيارها ومحركاتها وصيانتها وتجديدها، إقامة وإدارة وتشغيل مصانع لتجديد وتجميع قطع غيار السيارات والمعدات الثقيلة والمعدات الزراعية والمولدات الكهربائية، إقامة وإدارة وتشغيل مراكز صيانة السيارات والمكائن والآلات والمعدات الثقيلة والمعدات الزراعية والمولدات الكهربائية، إقامة وإدارة وتشغيل مصانع لقطع غيار السيارات والمعدات الثقيلة والمعدات الزراعية والآلات الطبية ولوازم المستشفيات وقطع الغيار الخاصة بها، شراء المباني والأراضي لإقامة المباني عليها واستثمارها بالبيع أو التأجير لصالح الشركة. وستكون مدة الشركة 99 سنة تبدأ من تاريخ صدور القرار الوزاري الصادر بإعلان تحولها ويجوز إطالة مدة الشركة بقرار تصدره الجمعية العامة غير العادية.
    يذكر أنه لا يجوز تداول أسهم الشركة إلا بعد الحصول على موافقة هيئة السوق المالية. ويتولى إدارة الشركة مجلس إدارة مؤلف من خمسة أعضاء تعينهم الجمعية العامة العادية لمدة ثلاث سنوات، واستثناءً من ذلك عين المؤسسون أول مجلس إدارة لمدة خمس سنوات.
    وتأتي الموافقة على تحول هذه الشركة في إطار سياسة الدولة الرامية لتوسيع القاعدة الاقتصادية وتنويع روافد الدخل الوطني وتشجيع القطاع الخاص على القيام بدور فاعل في دفع عجلة التنمية الاقتصادية.










    "جرير" توصي بتوزيع 180 مليون ريال للمساهمين

    - "الاقتصادية" من الرياض - 24/01/1428هـ
    أوصى مجلس إدارة شركة جرير للتسويق بتوزيع مبلغ 180 مليون ريال على المساهمين بواقع ستة ريالات للسهم للسنة المالية المنتهية في 31/12/2006 بعد أن حققت الشركة أرباحاً صافية بلغت 243.3 مليون ريال بزيادة 38 في المائة عن أرباح العام الماضي. من جهة أخرى، اعتمد مجلس إدارة شركة جرير للتسويق النتائج المالية المدقـقة للسنة المنتهية في 31/12/2006, التي أسفرت عن تحقيق أرباح صافية قدرها 243 مليون ريال مقابل 176.2 مليون حقـقـتها عام 2005 بارتـفاع قدره 38 في المائة. وربح السهم 8.11 لعام 2006 مقارنة بـ 5.87 ريال عن 2005. وارتفعت الأرباح التشغيلية خلال عام 2006 بنسبة 37 في المائة حيث بلغت 242 مليون ريال مقابل 176.8 مليون ريال عام 2005. وتعزى تلك الزيادة في صافي الأرباح إلى نمو مبيعات فروع مكتبة جرير خلال 2006, إضافة إلى نجاح خطط التسويق التي تـتبعها الشركة.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ

    بيانات مشجعة لمبيعات التجزئة الأمريكية.. والصين تحت ضغوط اقتصادية ودولية لرفع قيمة اليوان
    انخفاض في أسواق الأسهم الأمريكية.. وارتفاع في جميع الأسواق الأوروبية


    - فهد الشثري - 24/01/1428هـ
    تقرير هذا الأسبوع يتضمن مؤشرات جيدة بشأن مبيعات التجزئة لأكبر المتاجر في الولايات المتحدة، مما يعطي مؤشرات مشجعة لتحقيقها معدلات أعلى خلال هذا العام. إضافة إلى ذلك تشير بيانات مشتريات الآلات في اليابان إلى احتمال استمرار اليابان في المحافظة على سعر الفائدة الحالي.
    تشير التكهنات وتصريحات المسؤولين في الصين إلى احتمالات متزايدة لترك الحرية للسوق لتحديد قيمة اليوان مما يتوقع معها زيادته بشكل كبير قبل نهاية العام الحالي. وفي حين شهدت الأسواق المالية الأمريكية انخفاضا حاداً بسبب بيانات قروض المساكن حققت جميع الأسواق الأوروبية ارتفاعا خلال هذا الأسبوع على أثر بيانات صدرت عن عزم كبرى الشركات الأوروبية تخفيض تكاليفها هذا العام.

    الولايات المتحدة
    التضخم
    في حين تتوقع محافظ الاحتياطي الفيدرالي لمدينة كليفلاند أن مؤشرات ارتفاع معدل التضخم الأمريكي لم تزل بعد مما قد يستدعي زيادة أخرى في سعر الفائدة، يرى محافظ الاحتياطي الفيدرالي لمدينة سانت لويس أن التضخم سيستقر خلال هذا العام وسيكون مترافقاً مع معدلات نمو جيدة. لكنه في الوقت نفسه أشار إلى أنه في حال ارتفاع المعدل عن 2 في المائة فإنه سيدعم تدخل الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لزيادة سعر الفائدة. من ناحية أخرى يرى محافظ البنك المركزي لمدينة دالاس أن المؤشرات المتعلقة بالتضخم مطمئنة إلى حد ما، لكن في الوقت نفسه، وفي موقف مماثل لمحافظ سانت لويس، فإنه سيطالب بشدة برفع سعر الفائدة في حالة الحاجة إلى ذلك. لكنه في الأخير يشير إلى اطمئنانه بشأن المعدلات الحالية للتضخم.

    بيانات مبيعات التجزئة
    أظهرت بيانات مبيعات التجزئة لأكبر المتاجر الأمريكية تحقيق مبيعات جيدة خلال كانون الثاني (يناير)، لكنها أقل من معدلها في الشهر نفسه من العام الماضي. حيث أشارت بيانات تومسون المالية إلى أن مبيعات التجزئة 56 من سلسلة متاجر التجزئة قد ارتفعت خلال شهر كانون الثاني (يناير) من هذا العام بمعدل 3.8 في المائة في مقابل 4.9 في المائة في كانون الثاني (يناير) 2006. وعادة ما يعتبر كانون الثاني (يناير) من أكثر أشهر السنة اعتدالا في المبيعات، حيث يأتي مباشرة بعد مواسم أعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية والتي عادة ما يكون المستهلكون قد استنزفوا الكثير من مدخراتهم خلالها، مما يعطي إشارة جيدة على أن المستهلكين ما زال لديهم الكثير لينفقوه في الأشهر المقبلة، الأمر الذي يعد بموسم جيد لمتاجر التجزئة ويعطي إشارة جيدة عن أداء الاقتصاد بشكل عام.
    وكانت مبيعات "وول مارت" Wal Mart قد سجلت ارتفاعا منذ بداية كانون الثاني (يناير) بمعدل 2.2 في المائة، في حين سجلت متاجر كوول Kohls أعلى ارتفاع بمعدل بلغ 8.7 في المائة للمدة نفسها. متاجر تارجت Target سجلت هي الأخرى ارتفاعا بمعدل 5.1 في المائة لتبلغ مبيعاتها ما يقارب الخمسة مليارات دولار. وسجلت كل من متاجر ليميتيد Limited ونوردستورم Nordstorm ارتفاعا في المبيعات بلغت نسبته 11 في المائة خلال كانون الثاني (يناير).

    اليابان
    أشار محافظ البنك المركزي الياباني في اجتماع مجموعة الدول الصناعية السبع إلى أن البنك يحدد سعر الفائدة بناء على البيانات المتعلقة بالاقتصاد المحلي وبناء على أداء المؤشر العام للأسعار. حيث يسعى البنك المركزي إلى الوصول إلى معدل نمو مستقر مع استقرار في المؤشر العام للأسعار. كما أكد على أن البنك المركزي الياباني يأخذ في الاعتبار أداء أسواق العملات العالمية، بسبب أن العملات الأخرى تؤثر في أداء الاقتصاد الياباني ومن ثم أداء المعدل العام للأسعار. وتجدر الإشارة إلى أن البنك سيحدد في اجتماعه المقبل في الحادي والعشرين من هذا الشهر قراره بشأن سعر الفائدة بناء على البيانات المتعلقة بالاقتصاد الكلي والتي تشمل بيانات النمو والأسعار وثقة المستهلكين وبيانات الطلبات على السلع المعمرة والمبيعات. هذا وقد بدا محافظ البنك المركزي الياباني متفائلاً بشأن أداء الاقتصاد العالمي خصوصاً بالنظر إلى معدلات النمو للاقتصاد الأمريكي ومظاهر الاستقرار التي يشهدها الاقتصاد الياباني. وبالرغم من ذلك أظهرت بيانات الطلب على الآلات في كانون الأول (ديسمبر) انخفاضا إلى أقل معدل خلال ثلاثة أشهر، مما يشير إلى احتمال تباطؤ النمو الاقتصادي بشكل نسبي هذا العام، نتيجة لانخفاض الإنفاق الاستثماري الذي يعد المحرك الرئيسي للنمو الاقتصادي في اليابان. وعلى هذا تزيد توقعات المحللين بإبقاء البنك المركزي على سعر الفائدة دون تغيير بسبب عدم الخشية من ارتفاع التضخم. وكان معدل الطلب على الآلات قد سجل ارتفاعا بمعدل 3.8 في المائة خلال تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، ومع ذلك يتوقع المحللون أن يكون هذا الانخفاض هو نتيجة طبيعية للرجوع إلى معدلات مستقرة يتوقع لها أن تستمر خلال النصف الأول من هذا العام، حيث يتوقع أن يستقر معدل النمو عند 2.2 في المائة.

    الصين
    أشار البنك المركزي الصيني إلى أنه يحاول التوصل إلى قيمة مقبولة لليوان لتساعد على تخفيض فائض الميزان التجاري وتهدئة النمو الاقتصادي المتسارع بأعلى معدلاته خلال عشر سنوات. ويتوقع أن يقوم البنك المركزي الصيني بإعطاء السوق فرصة أكثر لتحديد سعر اليوان الذي ارتفع بمعدل 6.7 في المائة عن سعره الذي فك به البنك المركزي الصيني ارتباط اليوان بالدولار في تموز (يوليو) من 2005. وتضغط الاحتياطيات الكبيرة للصين والبالغة 1.07 تريليون دولار وفائض الميزان التجاري مع الولايات المتحدة والبالغ 177.5 مليار دولار على البنك المركزي من أجل زيادة سعر اليوان. وكان اليوان قد أقفل يوم الجمعة على 7.7476 في مقابل الدولار، وهو المعدل الأعلى منذ فك الارتباط بالدولار في عام 2005. ويضغط المسؤولون في اجتماعات مجموعة السبع على الصين لكي تعطي المزيد من الحرية للسوق لتحديد سعر اليوان. وتشير توقعات إلى إمكانية أن يبلغ اليوان 7.4 في مقابل الدولار قبل نهاية هذا العام.
    وتستهدف الصين معدل نمو سنوي لهذا العام بمعدل 8 في المائة، كما يزداد قلق المسؤولين الصينيين بشأن ارتفاع معدلات التضخم، لذلك يسعى البنك المركزي الصيني إلى تخفيض عرض النقود M2 عن طريق تقييد نمو الائتمان. ومع ذلك فإن المحللين يتوقعون أن يتجاوز معدل النمو لهذا العام المعدل المستهدف، حيث يتوقع المحللون أن يبلغ 12 أو 13 في المائة. وكان معدل النمو خلال عام 2006 قد بلغ 10.7 في المائة مرتفعاً عن معدله المستهدف لذلك العام والبالغ 8 في المائة. ومع ارتفاع التوقعات بشأن معدل النمو لهذا العام إلا أن توقعات المحللين تشير إلى أن التضخم سيظل عند معدل أقل من 3 في المائة.

    الأسواق العالمية
    حققت مؤشرات الأسهم الأمريكية أعلى انخفاض أسبوعي من بداية السنة في تكهنات بزيادة القروض المعدومة على المساكن مما أثر بشكل كبير في قطاع البنوك على قطاع الشركات العقارية. وكان الداو جونز DOW JONES قد افتتح الأسبوع على 12653 نقطة وأغلق على انخفاض ليبلغ 12580.83 نقطة بمعدل انخفاض خلال أسبوع بلغ 0.57 في المائة. كما افتتح مؤشر S&P 500 على 1448.33 وأغلق في نهاية تداولات الأسبوع على 1438.06 بانخفاض بلغ معدله 0.7 في المائة. مؤشر الناسداك NASDAQ COMPOSITE INDEX افتتح الأسبوع على 2475.34 نقطة وأغلق في نهاية الأسبوع على انخفاض ليبلغ 2459.82 نقطة بمعدل انخفاض بلغ 0.62 في المائة خلال أسبوع و1.16 في المائة خلال يوم واحد فقط.
    الأسهم الأوروبية ارتفعت بعد انخفاض خلال الشهرين الماضيين في توقعات لأن يقوم صانعو السيارات وشركات قطاع التقنية بتقليص الوظائف وإغلاق بعض المصانع لتحسين الأرباح. مؤشر الداو جونز ستوكس للأسهم الأوروبية أغلق الأسبوع على ارتفاع طفيف حيث افتتح الأسبوع بـ 3820.76 نقطة وأغلق في نهاية الأسبوع على 3821.46 نقطة. في حين افتتح مؤشر فوتسي FTSE 100 للأسهم البريطانية على 6346.4 نقطة وأغلق في نهاية الأسبوع على ارتفاع بمعدل 0.57 في المائة ليبلغ 6382.80 نقطة. وقد أغلق كل من مؤشر كاك CAC 40 الفرنسي والداكس DAX الألماني وبقية المؤشرات الأوروبية على ارتفاعات راوحت بين 0.33 و0.68 في المائة في إغلاقات يوم الجمعة الماضي.










    "أنعام القابضة" توقع اتفاقيات مع شركات عالمية في التطوير والتمويل العقاري

    - "الاقتصادية" من جدة - 24/01/1428هـ
    وقعت أنعام القابضة عددا من الاتفاقيات مع شركات عالمية للبدء بمشاريع في إدارة الاستثمار والتمويل العقاري. وتضمنت الاتفاقيات عقود شراكة مع الشركات العالمية والمتخصصة في التمويل والتطوير العقاري. ومن المقرر أن تعلن الشركة كافة التفاصيل فور تقديم الخطة النهائية للجهات المختصة، فيما أصدر مجلس الإدارة عددا من القرارات وذلك ضمن خططها لإعادة الهيكلة.
    كما أصدر مجلس إدارة مجموعة "أنعام القابضة" قراراً بتعين كامل مخارش عضواً لمجلس إدارة المجموعة. ويأتي اختيار مخارش ضمن خطط الشركة الجديدة في إعادة هيكلتها وضمن البرنامج الإنقاذي الذي بدأت الشركة بتنفيذه خاصة أن الشركة تمر بمرحلة انتقالية وحساسة, تستلزم وجود كوادر ذات خبرات كبيرة ومؤهلات عالمية.
    وأكد مخارش أن خطة أنعام الإنقاذية عند نجاحها ستشكل نواة لقوانين جديدة في السوق السعودية وأمام الشركات الأخرى من حيث التحول التام إلى شركة ذات رؤية استثمارية قصيرة ومتوسطة المدى، واستراتيجية واضحة مبنية على أحدث الدراسات المتخصصة بهدف تحقيق الأهداف المرجوة، مبينا أن ثقته بالأمير الدكتور مشعل بن عبد الله آل سعود رئيس مجلس إدارة مجموعة "أنعام القابضة" ورئيسها التنفيذي في قدرته على الوصول بالشركة إلى بر الأمان, شكل حافزاً لتقبل مهامه كعضو في مجلس إدارة "أنعام القابضة".

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 11 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:57 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 25 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:43 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 9 / 10 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:39 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 29 / 7 / 1428هـ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 12-08-2007, 12:24 PM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 14/2/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 04-03-2007, 10:20 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا