إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1234
النتائج 31 إلى 38 من 38

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 1/2/1428هـ

  1. #31
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 1/2/1428هـ

    أموال المساهمين في مفاهيم المحاسبة والاقتصاد

    عبد السلام القرعاني

    تقول الحكمة البريطانية (...إن مزارعا في الريف البريطاني وضع لوحة دعائية كبيرة يقول فيها إن سعر البطيخة جنيه واحد وأنها تقطف مباشرة لتكون طازجة عند طلب الزبون... وحين أتته إحدى الفتيات قائلة : ( لا أملك إلا نصف جنيه وأريد أن اشتري بطيخة بهذا المبلغ) أجابها بالرفض؛ لأن سعر الواحدة بجنيه واحد، وحينما أصرت على طلبها بحث لها عن بطيخة صغيرة جدا لا يمكن بأي حال من الأحوال أن تصلح للأكل أشار اليها قائلا : هذه بنصف جنيه، ولكن المفاجأة أن قبلت بها الفتاة وطلبت منه ألا يقطفها ويتركها مكانها حتى تعود إليه بعد شهر !!).

    لاشك أن موضوع البيع وتحديد السعر عند المزارع خضع لموضوع الربح المحاسبي، بينما الشراء عند الفتاة تم على مفهوم الاستثمار المستقبلي. فما هو الفارق بين كل من هذين المفهومين ؟ وكيف ينظر المحاسب إلى هذا الموضوع وكيف ينظر إليه الاقتصادي؟!

    سوف أستعرض في هذا المقال مفهوم الربح والخسارة عند المحاسبين وعند الاقتصاديين، وما أثر ذلك على البنية الأساسية لخدمة رأس المال وتنميته وأثر كل ذلك على المنشآت الاقتصادية وبالتالي على سوق الأسهم.

    من المهم جدا أن نبدأ ببعض التعريفات الرئيسية كي يلم غير المختصين بأطراف الموضوع. فالاقتصاد يعرف بأنه مجموعة الأنشطة المؤدية إلى توزيع المنافع والخدمات على مجتمع في منطقة جغرافية معينة، كما يعرف بأنه الاستخدام الأمثل للموارد المتاحة. بينما تعرف المحاسبة بأنها مجموعة الإجراءات التي تتخذ لإثبات وقيد الأحداث المالية واستخراج نتائجها لنشاط معين ولفترة زمنية معينة. لذلك نجد أن المحاسبة تهتم بما حدث فعلا وإثبات ما تم من تصرفات لها انعكاسات مالية. وتأسيسا على ذلك فإن موضوع الربح والخسارة يختلف وفقا لنظرة كل فريق، فبينما يعرف المحاسبون الربح بكل بساطة بأنه الإيرادات ناقصا المصروفات، نجد أن الاقتصاديين يعرفونه بأنه الفرق بين ما تحقق من صافي إيرادات وبين تكلفة الفرصة البديلة. وعلى ذلك فقد تكون المنشأة خاسرة اقتصاديا رغم أنها محققة لأرباح محاسبية كبيرة وفقا لهذه القراءة.

    إلا أن المحاسبة نجدها دائما أكثر دقة وتشدداً في تحديد القيم، لما لذلك من اثر على مستقبل الخطط الاقتصادية. لذا نرى أن النتائج المحاسبية تعتبر مقاييس جيدة للتعرف على مدى صحة القرارات ذات التأثير المالي، وكلما كانت هناك إجادة في إظهار المراكز المالية كلما كان هناك تصوير أفضل لوضع منشأة معينة؛ لذلك نجد أن المجمعات المهنية العالمية تهتم بهذا الموضوع وتولية عناية بالغة بشكل دوري ومستمر. ففي آخر تحديث لاجتماعات مجلس أسس المحاسبة المالية (أف أي اس بي) في12 يناير 2007 كان هناك اهتمام واضح بموضوع أسلوب عرض القوائم المالية. ويمكن أن يندرج هذا الموضوع تحت ما نسمعه يتردد كثيرا بعبارة الإفصاح. وقد اهتم هذا التحديث بأن توضح القوائم المالية صورة المنشأة المالية بشكل مترابط واستخدمت باللغة الانجليزية كلمة(cohesive) وهو وصف له أبعاد كبيرة جدا عند المحاسبين ومراجعي الحسابات بصفة خاصة. كذلك نجد أن هذا الترابط بين المعلومات المالية هو ترابط انسجامي ومؤسس، واستخدمت لتعريف هذا الوصف كلمة (articulation) وهو وصف جيد لنوعية هذا الترابط.

    وأنا إذ أطرح هذا الموضوع للقراء اليوم لكي يتمكن القارئ من ربط العلاقة بينما يتخذ من قرارات تجاه شركات معينة من حيث الإفصاح وبين ما يوضع كتنظيم ثابت لأسلوب إدارة أموال الشركات وإيضاح نتائجها. ذلك أن للمحاسبة أهمية مؤثرة في الاقتصاد القومي بدأت منذ أن أسست أول مفاهيم محاسبية في عام 1494 في ايطاليا ونشرها السيد لوكا باسليو في ذلك التاريخ.

    ولأن القيمة المالية لأي شركة تتأثر بالتغير في حقوق الملاك الناتج من الربح أو الخسارة المحاسبية فإن مناقشة العائد على الاستثمار من قبل الملاك أصبح أمرا ملحا، دون التقليل من أهمية وجهة النظر الاقتصادية في قياس نتائج الأعمال وتأثيرها على الاقتصاد العام، فالأرباح المحاسبية قد لا تعطي صورة عن الأرباح الاقتصادية لذلك كان هذا الموضوع له تأثير على قيمة وأسعار الأسهم. وقد كتبت مجلة الوول ستريت في 2 يونيو 2003 بما يفيد: ( رغم أن العائد على السهم يفترض أن يؤدي إلى مراجعة سريعة لملف الشركة وفقا للمبادئ المحاسبية المتوافق عليها، إلا أن الاقتصاديين يرون في الربح اللغز المحير ويرون أن الربح المحاسبي لا يمكن أن يعني ويتساوى مع الربح الاقتصادي). ودارت نقاشات كثيرة ووجهات نظر متباينة حول هذا الموضوع منذ القدم وكان من أبرزها أطروحات البروفيسور نايت في عام 1921، كذلك نجد النظرية الأساسية للماركسية العمالية تعرف الربح بأنه أي دخل للملاك بمن يضم من عمال لاعتباره أفضل تبرير للإفادة من جهود الطبقة الكادحة، وفي المقابل نجد أن بعض الاقتصاديين منذ عهد ادم سميث نادوا بخطاء هذه النظرية موكدين أنها تقود إلى نتيجة خاطئة. وتطبيقيا فالمالك العادي مشاركا من خلال تقديمه خدمات لإدارة المنشأة. وعليه فإن خدماته تستحق أجراً لذلك، وعليه فإن جزءاً من عوائده ليست أرباحاً، وإنما عبارة عن مخصصات عمله. لذلك نجد أهمية التعرف على الفوارق بين كل من النظرة الاقتصادية للربح والنظرة المحاسبية للربح بمعنى أن الاقتصاد يهتم بالإنتاج بينما تركز المحاسبة على علاقة الملاك بالمنشأة من حيث التغير في حقوق الملكية. ويقول روبرت بارتلي في مجلة الوول ستريت إن وجهة نظر السياسات العامة في سوق رأس المال الحديث تصر على استبعاد وجهة النظر المحاسبية في هذا المضمار. ذلك أن السياسات المالية تهتم بتوجيه رؤوس الأموال النادرة إلى أفضل فرص استخدامها، وأن أعلى درجات الاستخدام تعتمد على قياسات الأرباح الاقتصادية وليس على أساس الأرباح المحاسبية (العوائد على الأصول). لذلك فإن قرار سابرينس اكسلي المؤسس للجنة الإشراف المحاسبي قد أكد على ضرورة تضمين المعلومات المالية مقدار العائد على السهم والأسس المحاسبية لهذه البيانات المالية. أيضا كان من أهداف القرار وضع ضوابط وحواجز للإفصاح عن رقم الأرباح الاقتصادية للمنشأة. ونتيجة لهذه التنظيمات نشط المديرون المهرة في استخدام التحليل الائتماني لتحوير الأرباح المحاسبية إلى أرباح اقتصادية ذات معنى مفهوم، والتخلي عن احتساب الأرباح على الأسهم للمديرين الوارثين بإقناعهم أن ذلك هو ما يحدد قيمة السهم. وتتطور اختلافات وجهات النظر في المعالجة لتمتد إلى مواضيع أخرى نذكر منها معالجة الاستهلاكات مثلا، حيث إن الاستهلاك ذو تأثير مباشر على الأرباح فالاستهلاك المحاسبي للأصل لا ينظر إلى القيمة الحقيقية للأصل ويقتصر على توزيع قيمة الأصل على عمره الإنتاجي على عكس النظرة الاقتصادية التي تهتم بقيمة الأصل الفعلي، أيضا يمتد الخلاف إلى معالجة بعض المصروفات، حيث إن بعض المصروفات التي تعالجها المحاسبة على أنها أصل متى ما كان لها تأثير على التدفق النقدي لأكثر من عام نجد أن الاقتصاد يعالجها كمصروف.

    ماذا عن سعر السهم !!

    * هل يقتصر تأثر سعر السهم بالربح المحاسبي أو الاقتصادي أم أن هناك عوامل أخرى مؤدية إلى انخفاض أسعار الأسهم ؟ وهل للاقتصاديين أو مراجعي الحسابات دور فيه ؟

    - لاشك أن أسعار الأسهم تتعرض لكثير من التقلبات في الأسعار السوقية، وهناك مجموعة من الظروف التي تؤدي إلى هذه النتائج وسوف أستعرض أهمها.

    فموضوع العرض والطلب يأتي كأحد العوامل الرئيسية في انخفاض وارتفاع سعر السهم. وهذه النظرية الأساسية في الاقتصاد والتي تتركز في انه إذا زاد العرض انخفض السعر، وإذا زاد الطلب ارتفع السعر. إلا أن السؤال الذي يظل قائما هو: ماهية الدوافع التي تشجع حامل السهم للاحتفاظ به وما هي الظروف التي تجعله يتسرع للتخلص منه ؟ ولذا كان هناك مجموعة أخرى من العوامل التي لها تأثير غير منهجي يؤثر على مثل هذه القرارات وبالتالي يؤثر على سعر السهم. يمكن أن تلخص الأسباب في أربعة مؤثرات مهمة، وفقا للتصنيف التالي:

    1 - مؤثرات من داخل الشركة:

    لا شك أن تسريبات معلومات تأتي في المقام الأول سواء أكانت ايجابية أم سلبية. كذلك تحقق نتائج مالية ايجابية أو سلبية مما يؤثر على حجم العائد على السهم له تأثير على قيمته. كذلك بعض قرارات الشركة من تغيير المديرين أو الحصول على عقود جديدة أو براءات اختراع أو امتيازات أو الدخول في مشاريع رابحة ومعروفة، كل ذلك يؤدي إلى تغير مباشر في قيمة السهم في الأسواق التي يتمتع المتداولون فيها بقدر ولو بسيط من الاهتمام الاستثماري.

    2 - مؤثرات خارجة عن سيطرة القطاع:

    لاشك أن كثيرا من القرارات أو الظروف العالمية المحيطة لها تأثير على أداء بعض الشركات، وبالتالي ستؤثر على العوائد المالية بشكل مباشر وتؤدي إلى تحفيز المساهم بالاحتفاظ بأسهمه أو التخلص منها، وبالتالي سترفع أو تخفض من قيمة السهم.

    3 - مؤثرات ناتجة من الضغوط الاقتصادية:

    لاشك أن كل قطاع يكون مؤثرا على مجموعة الأنشطة في هذا القطاع، لذلك نلاحظ أن نشوء ظروف ايجابية محيطة بصناعة معينة تدفع بأسهم هذه المنشأة إلى الارتفاع، ويلاحظ أن ارتفاع عنصر من عناصر القطاع يجعل من باقي القطاع مستفيد من هذه الايجابية بدرجات متفاوتة، والعكس بالعكس.

    4 - مؤثرات ناتجة من تعاملات تجمعات اللاعبين الرئيسيين:

    لا شك أن هناك من يستطيع أن يؤثر على قيمة السهم سواء بالانخفاض أو الارتفاع، ويعتمد في ذلك على النظرية الاقتصادية التي تقضي باستجابة السعر لكميات العرض والطلب. وسواء هذه المجموعة عملت لحسابها أم لحساب الملاك الرئيسيين في الشركات خصوصا التي أصبحت أسهمها خارج فترة حظر التداول فإنها ستكون ذا تأثير كبير على قيمة السهم السوقية.

    * هل يمكن معالجة ما يحدث في السوق ؟!

    - كتبت انسكلوبيديا أنظمة الشركات في مجلة انسكلوبيديا بعض المؤثرات على سعر السهم كان من أبرزها أهمية التعرف على القيمة الدفترية للسهم والقيمة الدفترية الحقيقية للسهم. كذلك ناقشت المجلة أمورا مهمة جدا مثل لماذا يحصل التذبذب المستمر في أسعار الأسهم، ثم لماذا تؤدي الأنظمة وبعض القرارات إلى تعميق حدة التذبذب، كذلك لماذا بعض الملاك يكونون متعطشين لزيادة حدة هذا التذبذب. ويمكن مراجعة هذا الموضوع على عنوان المجلة الإلكتروني www.encycogov.com.

    إذاً يجب علينا أن نعترف أولا بظهور إشكال معين لكي نستطيع أن نبحث عند الاقتصاديين آو المحاسبين عن حلول، إما تخطيطية أو حلول قرارية استنادا إلى الأسباب المؤدية إلى هذا الإشكال، فمثلا قد يكون فرص توزيع أرباح على المساهمين إذا حققت الشركة أرباحاً صافية معينة هو بنفس درجة الأهمية من أن تسعى هيئة سوق المال إلى إيقاف التداول على أسهم معينة إذا ما بلغ مجمع الخسائر نسبة معينة من رأس المال، كذلك تحديد الحد الأعلى لرأسمال الشركات يأتي بنفس الأهمية للحد من خلق الأسهم الانشطارية وتداخل القطاعات بعضها ببعض بأسلوب الاستحواذ الذي يعمق في المستقبل المنظور لنظريات الاحتكار.

    وأكتفي بهذا القدر على أن أعدكم بمناقشة تأثير البرامج الاقتصادية على الاستثمار، وكيف يبدأ الخلل في منظومة الأعمال.

  2. #32
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 1/2/1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 1/2/1428هـ نادي خبراء المال



    المؤشر يغلق على ارتفاع بـ35 نقطة معززا بسيولة 14 مليار ريال

    حسن السلطان - الدمام

    اغلق مؤشر سوق الاسهم على ارتفاع امس بنسبة 0.44 بالمائة أي ما يعادل 35.5 نقطة مدعوماً بارتفاع في حجم السيولة والتي وصلت الى 14.2 مليار ريال على عدد اسهم متداولة وصل الى 335.8 مليون ريال وارتفاع اسعار اسهم 73 شركة خمس منها بأعلى نسبة ممكنة .
    وبدأ مؤشر السوق حركته أمس على ارتفاع وصل من خلاله الى اعلى نقطة عند 8.065 قبل ان يعود ويصل الى ادنى انخفاض له عند 7.925 وبعد تذبذب في حركته اغلق عند 8.056 .
    وارتفعت جميع القطاعات باستثناء قطاع الكهرباء الذي لم يطرأ عليه أي تغيير وقطاع البنوك الذي انخفض بنسبة 0.09 بالمائة في حين حقق القطاع الزراعي الاكثر ارتفاعا بنسبة 4.56 بالمائة جاء بعده قطاع الخدمات بنسبة 2.17 بالمائة وقطاع الاسمنت بنسبة 2.08 بالمائة والتأمين بنسبة 0.62 بالمائة والصناعة بنسبة 0.47 بالمائة والاتصالات بنسبة 0.44 بالمائة .











    ندوة عن « الإعلام الاقتصادي والأسواق المالية » بالامارات

    اليوم - ابوظبي

    تنظم هيئة الأوراق المالية والسلع بدولة الامارات العربية المتحدة 27 فبراير الجاري ندوة حول « الإعلام الاقتصادي والأسواق المالية». وتأتي الندوة في إطار جهود الهيئة لتطوير أداء الإعلام الاقتصادي خاصة ما يتعلق بقطاع الأوراق المالية .. وأهمية خلق شراكة بين وسائل الإعلام والمؤسسات المنظمة لقطاع الأوراق المالية. وتتناول الندوة مجموعة من أوراق العمل تتضمن تفعيل التوعية الادخارية والاستثمارية عبر وسائل الإعلام ، والخدمات التي تقدمها وسائل الإعلام للأسواق والمستثمرين، وطرق توفير المعلومات والبيانات لوسائل الإعلام، وطرق صقل مهارات الإعلامي الاقتصادي، وبرامج التوعية وأثرها في تثقيف وتوعية المجتمع بأهمية الادخار والاستثمار.
    ويشارك في الندوة نخبة من المتخصصين العرب في مجال الإعلام الاقتصادي من عدة دول، بالإضافة إلى المسؤولين في الأسواق المالية، وهيئات الأوراق المالية العربية، واتحاد البورصات الأوروبية والآسيوية.
    وتم تخصيص جلسة حوارية في ختام الندوة يشارك فيها الإعلاميون والمسؤولون بالأسواق تناقش تطوير أداء مراكز المعلومات في الأسواق المالية وكيفية التواصل مع وسائل الإعلام بهدف تحسين مستويات الإفصاح والشفافية.

  3. #33
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 1/2/1428هـ

    تحويل البورصة المصرية إلى شركة خلال عامين

    اليوم - القاهرة

    قال مسؤول مالي مصري امس ان البورصة المصرية ستتحول الى شركة في غضون عامين مبينا إن تحويل البورصات الى شركات اتجاه عالمي وان كانت هناك خطوات يجب اتخاذها قبل تحويلها.
    وأوضح رئيس البورصة ماجد شوقي إن خطوات تحويل البورصة المصرية الى شركة بدأت بالفعل بالتعاقد على نظام تداول جديد سيرى النور العام المقبل .واكد شوقي على اهمية التأني في الدراسات للتحول الى شركة, الامر الذي قد يستغرق عامين مشيرا الى ضرورة الفصل الكامل بـ «حوائط نارية» بين الجزء الرقابي والجزء الاداري في البورصة.
    ولفت الى اهمية اعادة هيكلة العاملين بما يتناسب مع التحول ووضع ادارات جديدة مثل ادارة المخاطر والدراسة الاقتصادية للعوائد والمصروفات لضمان عوائد وارباح ثابتة ومستقرة منوها بتحالف تكنولوجيا مع بورصة (أومكس) السويدية لايجاد كيان اقليمي لخدمة البورصات التى تحتاج الى انظمة «أومكس» . واشار الى موافقة مؤسسات عالمية كبرى على استحداث وثائق لمؤشر البورصة الحالي (كأس 30) يتم تداولها في الاسواق العالمية موضحا إن قواعد الملاءة المالية تظل الامر الوحيد المتبقي من قواعد عضوية شركات الاوراق المالية لتطبيقها بشكل كامل في البورصة.
    وعزا شوقى اعادة فتح ملف تحول البورصة الى شركة لها شكل قانونى رغم رفضه قبل خمسة أعوام الا ان التجارب في ذلك الوقت لم تكن واضحة ولم تؤت ثمارها, موضحا ان الوضع اصبح الآن مختلفا في ظل مرونة اكبر في الادارة . وشدد على ان البورصات ليس أمامها سوى النمو وزيادة السيولة واستيعاب الفكر التسويقي وخطة مبيعات للشركة وبيع الخدمات مشيرا الى محاولة تطبيق هذا الفكر حاليا بشكل محدود في ظل بعض المحاذير ومحدودية الدخل .











    البورصة العمانية تغلق على انخفاض طفيف

    اليوم- مسقط

    أغلق المؤشر العام لسوق مسقط للاوراق المالية امس على انخفاض بنحو30ر0 نقطة ليقفل على710ر5 نقطة.
    وبلغت قيمة التداول بسوق مسقط للاوراق المالية مليونين و302 الف و379 ريالا عمانيا كما بلغ عدد الصفقات 810 صفقات.
    وبالنظر الى أداء الشركات في السوق العماني فان اكبر الشركات ارتفاعا بالسوق كانت صناعة مواد البناء وظفار الدولية والباطنة للتنمية وبنك عمان الدولي والخدمات المالية.
    في حين كانت الشركات الاكثر انخفاضا هي الوطنية لمنتجات الالمنيوم وظفار للطاقة وصناعة الكابلات وعمان للاستثمارات وعمان والامارات.
    وتم أمس التداول بأسهم 38 شركة ارتفعت اسعار 12 شركة وانخفضت اسعار 13 واحتفظت البقية بأسعار اقفالاتها السابقة.

  4. #34
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 1/2/1428هـ

    45 مليون طن الحاجة السنوية للسوق المحلي

    استبعاد حرب أسعار في قطاع الأسمنت أمام التوسع في مصانعه


    اليوم - جدة

    اعرب خبير في قطاع صناعة الاسمنت المحلية عن اعتقاده ان القطاع سيتأثر سلبا من جراء منح وزارة التجارة التراخيص لـ27مصنعا جديدا لإنتاج الأسمنت باستثمارات تتجاوز الـ21.6مليار ريال .
    وابدى استغرابه من مقولة البعض أن السوق قد لا يستوعب المصانع الجديدة وأن هنالك حرب أسعار قادمة تلوح في الافق .
    وأوضح سلطان بن شليّة نائب رئيس مجلس ادارة شركة رواسي الدولية القابضة : « أن صناعة الاسمنت في السعودية تتسع للمئات من المصانع وأن هنالك تضخيما مبالغا فيه من الرخص الجديدة ولا أعلم سر هذا التضخيم الذي لا يخدم الا الذين يريدون أن يبقى السوق لهم وحدهم «.
    واضاف أن جميع المصانع الموجودة حاليا تنتج بطاقتها القصوى لتغطي الطلب المحلي وبعضها قام بإضافة خطوط انتاج جديدة تعادل مصنعا أو مصنعين ورغم ذلك يوجد عجز في المعروض .
    وقال :» أود أن انبه الى ان الدولة حفظها الله تشجع هذه الصناعة ولم تمنح هذه الرخص الا وهي على يقين بمدى الحاجة الى المزيد من مصانع الاسمنت وأن الموجود حاليا لا يغطي الا الجزء اليسير من الاحتياج المحلي».
    وأضاف: » نحن قادمون على انشاء ست مدن اقتصادية عالمية تحتاج الى ملايين الاطنان من الاسمنت أضف الى ذلك سعي الدولة الى تشجيع المواطنين على بناء المساكن وتوفير الحياة الكريمة لهم ولأبنائهم فإنتاج المصانع الموجود حاليا لا يتجاوز 25مليون طن سنوياً وهو الرقم الذي لو نظرنا اليه بالمزيد من الانصاف وقارناه باحتياج المملكة للاسمنت خلال العشر السنوات القادمة فهو رقم ضئيل للغاية اذا علمنا أن الحاجة الفعلية للمملكة من الاسمنت حاليا تتجاوز الـ 45 مليون طن سنويا وهو الشيء الذي لن تفي به المصانع الموجودة حاليا حتى وان قامت بمضاعفة خطوط انتاجها فلماذا احيطت هذه الرخص الجديدة بكل هذه الضجة «.
    الجدير بالذكر أن وزارة التجارة والصناعة قامت بالترخيص خلال الفترة الاخيرة لـ27مصنعاً جديدا لإنتاج الأسمنت باستثمارات تجاوزت 21.6مليار ريال، إضافة الى ثماني شركات تعمل حاليا باستثمارات تبلغ 16.3مليار ريال، ويغطي إنتاجها جزءا من احتياجات السوق المحلي بنحو 25مليون طن سنوياً وتشير التوقعات الى أن دخول المصانع الجديدة إلى دائرة الكميات المعروضة للبيع في «بورصات» الأسمنت المحلية سوف يؤدي إلى زيادة إجمالي الإنتاج بحوالي 45 مليون طن .











    الشدادي يشرح تفاصيل «الملتقى الإداري الخامس» بالرياض اليوم

    اليوم - الرياض

    يعقد رئيس الجمعية السعودية للادارة الدكتور عبدالله بن جلوي الشدادي اليوم مؤتمرا صحافيا بفندق الانتركونتيننتال في الرياض يعلن فيه تفاصيل الملتقى الاداري الخامس المقرر عقدة خلال الفترة 8 – 10 صفر 1428 الموافق 26 – 28 فبراير 2007م في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات بالفندق تحت رعاية صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن عبدالعزيز امير منطقة الرياض تحت عنوان «الابداع والتميز الاداري.. نحو إدارة متميزة ومبدعة».
    وقال الدكتور الشدادي إنه كما تميزت الجمعية السعودية للادارة في الملتقيات السابقة بحسن اختيارها للمواضيع المميزة فان هذا الملتقى ايضا سيتميز بموضوعه الرئيسي وهو (الابداع والتميز الاداري.. نحو ادارة متميزة ومبدعة) وتم دعوة جميع المتخصصين من ممارسين وأكاديميين واستشاريين سواء في القطاع الحكومي او الخاص للمشاركة العلمية في هذا الملتقى والانضمام الى هذا الركب الاداري المتميز الذي تنظمه الجمعية وتدعمه للمشاركة بالرؤى والتجارب الادارية المتميزة الناجحة والتي تساهم بدورها في إثراء المنظومة الادارية بوصفها إحدى مقومات ودعائم التقدم والرقي الاداري في القطاع العام ومجتمع الاعمال.
    وأضاف انه يدعو الجمهور الكريم من مختصين ومهتمين ومنسوبي الجهات الحكومية والخاصة الى حضور هذا الملتقى المتميز الذي يشكل محطة من محطات الفكر الاداري الذي يرقى بعلم الادارة العلمي والعملي وهو هدف من الأهداف الذي تسعى لتحقيقه الجمعية.

  5. #35
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 1/2/1428هـ

    الجريسي منوها بقرارات مجلس الوزراء بشأنها

    مساهمة المقاولات في الناتج المحلي تتجاوز 64 مليارا خلال الفترة القادمة


    اليوم – الرياض

    توقع رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالرياض عبد الرحمن بن علي الجريسي ان يشهد قطاع المقاولات المحلي نموا خلال الفترة القادمة ليرفع من حجم مساهمته في الناتج المحلي بأكثر من 64 مليار ريال مشيراً إلى أن قطاع المقاولات الذي يعد ثاني أكبر القطاعات الاقتصادية بعد البترول وتمثل مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي أكثر من 16بالمائة.
    وقال إن قرارات مجلس الوزراء الاخيرة بشأن قطاع المقاولات ستسهم في النهوض بقطاع المقاولات في المملكة وتحقق مطالب وطموحات طالما تطلع إليها المقاولون وطالبوا بها بعد أن كانت تتسبب في إعاقة استثماراتهم ومشروعاتهم خلال الفترة الماضية.
    واضاف انها تصب في مصلحة البلاد بصفة عامة، وفي مصلحة قطاع المقاولات بصفة خاصة، وأنها تحل معضلات كانت تجابه المقاولين، مشيراً إلى أن الهدف منها تسهيل الأعمال وتسريع تنفيذ المشاريع الكثيرة التي اعتمدتها الدولة في عدد من المناطق والتي تشمل قيام المدن الاقتصادية العملاقة إضافة للمشاريع الأخرى مثل الجامعات الجديدة التي أعلن عنها مؤخرا .
    واضاف ان هذه القرارات تهدف أيضا إلى إيجاد الحلول للمعوقات التي يعاني منها القطاع في مجال استقدام العمالة، منوها إلى أن استقدام العمالة لقطاع المقاولات لن يكون عائقاً أمام توظيف السعوديين في هذا القطاع، خصوصاً أن التوسع في حجم المشاريع الجديدة سيساهم في توفير فرص عمل أمام الشباب السعودي.
    يذكر ان قرارات مجلس الوزراء الاخيرة بشأن قطاع المقاولات تضمنت تعديل قيمة الدفعة المقدمة التي تصرف للمقاولين عند توقيع المشاريع والعقود الحكومية لتكون 10بالمائة من قيمة العقد وبشرط ألا تتجاوز مبلغ 50 مليون ريال أو ما يعادلها مقابل ضمان بنكي مساو لهذه القيمة , وكذلك النص على أن تكون نسبة السعودة المطبقة على قطاع المقاولات 5% بدلا عن 10% , مع عدم اشتراط السعودة في الوظائف الفنية التي لا تتوفر في السوق المحلي , كما تقرر أن تتحمل الدولة رسوم نقل كفالة العمال والفنيين والمشرفين القائمين على عقود المقاولات المستمرة , وأن يراعى عند منح تسهيلات لأي شركة أو مقاول أجنبي أن ينظر في منح التسهيلات نفسها لشركات المقاولات الوطنية.











    المؤسسة الدولية الإسلامية للتمويل تناقش خطواتها العملية السبت

    احمد معيض - جدة

    يعقد البنك الاسلامي للتنمية يوم السبت القادم الاجتماع الافتتاحي للجمعية العامة للمؤسسة الدولية الاسلامية لتمويل التجارة وذلك في فندق الانتركونتنتال بجدة, والتي سبق واعلن عن إنشائها برأسمال مبدئي قدره 3 مليارات دولار امريكي ورأس مال مكتتب قدره 500 مليون دولار في ختام الاجتماع السنوي الحادي والثلاثين لمجلس محافظي البنك الذي عقد في مايو الماضي بالكويت.
    وأوضح رئيس مجموعة البنك الاسلامي الدكتور احمد بن محمد علي ان انشاء هذه المؤسسة متابعة للمبادرة الكريمة التي اعلنها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز خلال القمة الاسلامية التي عقدت في اكتوبر 2003م لمجلس محافظي البنك الاسلامي بهدف تعزيز التنمية الاقتصادية للدول الاسلامية عن طريق توسيع التبادل التجاري بين هذه الدول.
    وأشار الى ان أبرز اهداف هذه الموسسة التي سيكون مقرها جدة رفع نسبة التبادل التجاري بين الدول الاعضاء في منظمة المؤتمر الاسلامي ودعم صادراتها وتخفيف الاعباء الاقتصادية ومحاربة الفقر في الدول الاعضاء الاقل نموا وتوفير المزيد من الموارد لتمويل الصادرات والاستثمارات وتوفير الضمانات الضرورية للمساعدة على توسيع التبادل التجاري بين الدول.

  6. #36
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 1/2/1428هـ

    نائبة رئيس الوكالة الدولية لضمان الاستثمار:

    تدني مخاطر الاستثمار في المملكة بسبب أوضاع المنطقة


    سعيد العمري- الرياض

    نفت النائبة التنفيذية لرئيس الوكالة الدولية لضمان الاستثمار يوكيكو أرمورا أن تكون مخاطر الاستثمار في المملكة عالية بسبب أوضاع المنطقة. وقالت إن الحقائق تشير إلى أن الاستثمار في المملكة ليس كما يعتقد البعض في الخارج من انه خطير، وهي النظرة التي توجد لدى المستثمرين في الدول الأوروبية والأمريكية عن الاستثمار في المملكة. وكشفت النائبة التنفيذية لرئيس الوكالة الدولية لضمان الاستثمار في لقاء في الغرفة التجارية الصناعية بالرياض أن البنك الدولي ظل بعيداً من النشاط الاستثماري في منطقة الخليج, ولكن هذه الزيارة تأتي في إطار تفعيل دور المؤسسة في المنطقة. وأشارت إلى أن هدف زيارتها التي تعد الأولى للمملكة هي بغرض مساعدة الدولة على التنمية والاستثمار, وترقية وتشجيع الاستثمار في المنطقة. وأكدت أنها لمست خلال زيارتها للمملكة الحرص على تشجيع الاستثمار الأجنبي في السعودية, وأن القيادة تشجع على نقل التقنية، مشيرة إلى أنها اطلعت خلال مقابلتها مسئولين في مؤسسة النقد السعودي على العديد من الانجازات في مجال الأنظمة والقوانين وتشجيع الاستثمار. وبينت أن المنظمة تدرس وتفتح الاستثمار في مختلف مناطق العالم وتوضح المخاطر المحيطة والمؤثرة إن وجدت, ونفت في نفس الإطار أن يكون الاستثمار في منطقة الخليج ذا مخاطر عالية. من جانبه أكد عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالرياض المهندس علي بن عثمان الزيد على المناخ الاستثماري المناسب الذي بدأت المملكة تهيئته من خلال العديد من الأنظمة والإجراءات التي تشجع على جذب الاستثمارات، من خلال العديد من الفرص الكبرى التي تعد فرصة ثمينة للعديد من الشركات العالمية. يذكر أن الوكالة الدولية لضمان الاستثمار هي تابعة للبنك الدولي وتقوم بتوفير الدراسات والمعلومات اللازمة التي يحتاج إليها المستثمرون وتشجيع الاستثمار في البلدان النامية من خلال تقديم ضمانات للمستثمرين الأجانب ضد الخسائر الناجمة عن المخاطر غير التجارية.











    « تمليك» تعين مستشارا ماليا تمهيدا لطرحها في سوق الأسهم

    اليوم - جدة

    وقعت شركة تمليك المحدودة عقد مع مكتب سويكورب المتخصص في الإستشارات المالية والمرخص له من هيئة سوق المال ليكون المستشار المالي للشركة في خطواتها التحضيرية والتأهيليه لطرح الشركة في سوق المال , ووقع عن تمليك المهندس زهير حمزة المدير التنفيذي للشركة فيما و قع عن الطرف الاخر دانيال شنكار الشريك التنفيذي لشركة سويكورب-
    وتأتي هذه الخطوة بعد أن اعتمدت جمعية الشركاء في الشركة الإجراءات اللازمة لزيادة رأس مال الشركة إلى 500 مليون ريال وبزيادة قدرها 320 مليون من رأس المال الحالي للشركة البالغ 180 مليون ريال . وتعتبر شركة تمليك المحدودة من أوائل الشركات المتخصصة في التطوير العقاري وتقديم تسهيلات البيع بالتقسيط لعملائها في المملكة حيث تأسست في 1993 م وتمكنت من الاستحواذ على شريحة من السوق العقاري وقامت بتقديم خدمات التقسيط العقاري لمدة من 15 إلى 18 سنة . و قامت الشركة بتنفيذ العديد من المشاريع العقارية في مختلف مناطق مدينة جدة ويتوقع أن تقوم الشركة بعد أن حققت الإنجازات الفنية والمالية وأطلقت الإجراءات المهنية اللازمة أن تتحول إلى شركة مساهمة عبر طرحها في سوق المال السعودي بعد الانتهاء من الإجراءات النظامية اللازمة .

  7. #37
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 1/2/1428هـ

    نادى بالمسارعة لإنشاء هيئة عليا للصادرات . . الجشي :

    «بيروقراطية» الإجراءات الإدارية واختلاف المقاييس تعيق التصدير

    الشاهين: نحتاج خطوات تطويرية «واحترافية» لشركات الشحن بالمؤانئ


    حسن السلطان- الدمام

    عدد رئيس اللجنة الصناعية بالغرفة التجارية والصناعية بالمنطقة الشرقية سلمان الجشي معوقات تصدير الصناعات السعودية إلى خارج المملكة في صدارتها ارتفاع رسوم الموانئ و الإجراءات الرسمية والتي يعود السبب فيها إلى أن الموظفين ليس لديهم تصور عن أهمية التصدير إلى الخارج .
    هيئة عليا للصادرات
    وعبر الجشي عن تمنياته في أن يتم الإسراع بانشاء هيئة عليا للصادرات من أجل تسهيل خروج الصناعات الوطنية التي تعد داعما مهما للاقتصاد السعودي و الذي شهد تطورا ملحوظا في السنوات الأخيرة مضيفاً أن انضمام المملكة إلى منظمة التجارة العالمية يعطي هذا الأمر أهمية حيث إن الأجانب يستطيعون منافستنا في الداخل بينما نحن خارج المنافسة في الخارج.
    خطوات التطويرية
    من جهته قال مهندس المبيعات محمد الشاهين إن الوضع في الموانئ لا يسير بالشكل المطلوب من ناحية تيسير الإجراءات خاصة أن بعض العملاء في الخارج يهمهم عامل الوقت بالدرجة الاولي وهذا ما لا يمكننا تحقيقه في اغلب الاحيان بسبب الاجراءات مشيرا الي ان قطاع الصادرات يعمل وسط منافسة قوية من الشركات الآسيوية التي تستفيد من رخص عمالتها في التسويق لمنتجاتها .
    و اضاف قائلا إن التصدير في الآونة الأخيرة تحسن كثيراً عن الماضي لكنه يحتاج إلى المزيد من خطوات التطوير و بصفة خاصة قطاع الموانئ الذي هو بحاجة الى ان تعمل فيه شركات الشحن باحترافية أكثر .
    البيئة الداخلية للمنشأة
    ويقول رجل الاعمال الدكتور بسام بودي : العقبات التي تواجه الشركات منها عقبات داخل المنشأة وتتمثل في البيئة الداخلية ومدى قابليتها للانخراط في عملية التصدير. فكثير من المنشآت ترى أن التصدير عملية معقدة وصعبة وفيها مخاطر عالية وبالتالي لا تتحمس للتصدير. . وحتى إذا بدأت المنشأة عملية التصدير فأول عقبة تواجهها هو عدم التزام الإدارة العليا أو عدم جديتها مما يقود إلى ممارسة ضعيفة ومتذبذبة. كما أن الضعف الإداري للمنشأة بشكل عام وعدم وجود خطط واستراتيجيات ينعكس أيضا عليها كعائق في مجال التصدير، . . فكلما كانت المنشأة متينة ومنظمة استطاعت الانخراط في عملية التصدير بقوة ونجاح.
    لا سياسة تصديرية واضحة
    واشار الى أن من العوائق الداخلية للتصدير عدم وجود سياسة واضحة وأهداف محددة و نقص الخطط التسويقية لأسواق التصدير وممارسة التصدير العشوائي إضافة الى عدم وجود طاقة إنتاجية كافية لتغطية السوق المحلي والأسواق التصديرية المستهدفة. فقد تفتح المنشأة أسواقا تصديرية وتنجح فيها لكن لا تستطيع مواكبة الطلب مما يؤدي إلى الفشل مضيفاً عدم وجود كفاءات إدارية مؤهلة لتطوير عملية التصدير. فكثير من المنشآت تفتقد لإدارة تسويق مؤهلة أصلا فضلا عن الانخراط في أسواق التصدير . . ويعتبر عامل اللغة أحد نقاط الضعف، فالدراسات تشير إلى أن معرفة الإدارة العليا باللغات الأجنبية عامل مهم للنجاح في التصدير.
    وبين أن أحد الاسباب تتمثل في الافتقار للهيكلة الإدارية المناسبة لعملية التصديرحيث ان كثيرا من المنشآت عندما تبدأ في التصدير توكل المهمة لإدارة التسويق الموجودة دون وضع إدارة أو قسم للتصدير. . ونظرا لانشغال إدارة التسويق بالسوق المحلي وللاختلاف الكبير بين البيع للسوق المحلي والتصدير فان هذا الخلط في الهيكل الإداري يؤدي إلى فشل التصدير بالإضافة الى الضعف الفني لإدارة الإنتاج وضعف الجود.
    التذبذب في الجودة والانتاج
    ومضي قائلا : تشير الكثير من الدراسات إلى أن جودة المنتج هي أحد عناصر النجاح في التصدير، . وعندما تكون منتجات المنشأة رديئة الجودة أو أن إدارة الإنتاج ضعيفة ينعكس ذلك سلبا على عملية التصدير . . فالتذبذب في الجودة وعدم القدرة على الإنتاج حسب مواصفات الأسواق الخارجية أو عدم القدرة على تطوير المنتج لملاءمة الأسواق الخارجية عوامل فشل في التصدير.
    «بيروقراطية» في الاجراءات
    وقال ان من بين العقبات الداخلية «بيروقراطية» الإجراءات الحكومية للتصدير، مثل إجراءات استخراج شهادات للتصدير، أو وجود رسوم للتصدير، أو إجراءات استخراج شهادات المنشأ و ارتفاع أجور الشحن أو المناولة في الموانئ أو عدم توفر الخطوط الملاحية للأسواق المستهدفة و عدم توفر الدعم الحكومي للمنشآت المصدرة مثل ضمان الصادرات وتمويل الصادرات وإعانات المشاركة في المعارض والوفود الدولية. مع عدم وجود مؤسسة لتشجيع وتنمية الصادرات وتقديم المعلومات لهم وتدريبهم يعتبر عائقا أمام التصدير مضيفاً ضعف البنى التحتية لخدمات التصدير كوسائل الشحن بأنواعها، ، النشاط البنكي في تمويل الصادرات، ، التأمين، ، الخدمات المساندة ، تذبذب العملة مقابل عملات أسواق التصدير ، معدلات التضخم و عدم وجود شركات تصدير وسيطة (وكلاء، شركات تصدير، شركات تسويق دولي) بالاضافة الى عدم توفر معلومات عن أسواق التصدير ، كبر حجم السوق المحلية و توفر فرص تسويقية فيها، حيث إن عدد من الدراسات وجدت أن كلما كان السوق المحلي كبيرا ضعف نشاط انخراط المنشآت في التصدير.
    اختلاف المواصفات والمقاييس
    وأشار الى أن هناك عقبات في البلد المستورد منها اختلاف البيئة التسويقية وسلوك المستهلك بين السوق المحلي وأسواق التصدير واختلاف التقاليد والممارسات في قطاع الأعمال بالإضافة الى اختلاف المواصفات والمقاييس في بلد التصدير (مثل الغذائية، الكهربائية) و المخاطرة المرتفعة بالبيع لأسواق التصدير من حيث إجراءات الدفع والتحصيل، الضمانات المطلوبة ، إجراءات الاعتمادات البنكية ، المخاطر المحتملة من القضايا القانونية (قضايا أضرار التدخين، قضايا حوادث السيارات، انسكاب الكيماويات في البحار).مضيفا صعوبة اختيار وكلاء أو موزعين مؤهلين واختلاف تركيبة السوق وصعوبة المنافسة في أسواق التصدير من حيث اختلاف طبيعة المنافسة والمنافسين عن السوق المحلي.
    ولمح الى الفساد وقضايا الرشاوى في أسواق الدول المستوردة مما يتنافى و أخلاقيات ومبادئ المنشأة مما قد يترتب عليه استحقاقات قضائية و صعوبة توفير خدمات ما بعد البيع خصوصا للمنتجات التي تحتاج للصيانة أو قطع الغيار. ففي بداية التصدير تكون تكلفة توفير خدمات ما بعد البيع عالية ويتطلب الوضع التخطيط لها بشكل جيد لضمان النجاح وكسب رضا المستهلك.
    42توقيعا للفسح
    واستطرق قائلا : وتشمل العقبات ايضا الإجراءات الإدارية المعقدة ومتطلبات الوثائق المتعددة، ففي إحدي الدول العربية مثلا تطلب فسح بضاعة سعودية مصدرة 42 توقيعا على الأوراق والمستندات لذا فإن فهم الإجراءات والاستعداد لها مهم لضمان سلاسة عملية التصدير و توفير رخص استيراد، حيث إن بعض الدول لا تسمح بالاستيراد إلا من خلال رخص تحدد نوعية وكمية البضائع المستوردة.مشيرا الى أن من أهم العوائق الرسوم الجمركية والتي قد تصل إلى 200بالمائة لبعض السلع في الدول التي ما زالت منغلقة و حصص التصدير (Quotas) والتي تحدد كميات أو قيمة محددة لاستيراد سلع من دولة معينة و قضايا الإغراق، وحماية البيئة.
    واختتم حديثه منوها الى صعوبة تحصيل قيمة البضائع المصدرة والمخاطر المرتبطة بها بالاضافة الى أنظمة حماية حقوق الملكية الفكرية والأسماء والعلامات التجارية، ذات الشقين اولهما مراعاة هذه الحقوق والالتزام بالأنظمة وثانيهما تسجيل أسماء وعلامات المنشأة المصدرة في سوق التصدير حماية لها من التقليد.











    آفاق «DSL» من الاتصالات السعودية وثورة «المجتمع الرقمي» القادمة

    اليوم- الرياض

    تشهد مشاركة الاتصالات السعودية في مهرجان الجنادرية للتراث والثقافة الثاني والعشرين لهذا العام اقبالاً كبيراً من كافة زوار المهرجان في الفترتين الصباحية والمسائية، واعتبر الكثير من الزوار أن طرح برنامج آفاق DSL لتقديم خدمة انترنت رقمية عالية السرعة وبشكل جديد من خلال المهرجان لجميع الزوار مجاناً ميزة كبيرة زادت من التفاعل المتنامي مع نشاطات الجنادرية.
    مدير عام الشئون الإعلامية ومساندة التسويق في شركة الاتصالات السعودية قصي بن عبدالعزيز الفواز أكد أن الاتصالات السعودية حريصة على التواجد الشامل في مهرجان الجنادرية من خلال موقعها الكبير والدائم في القرية، حيث تشارك بكافة القطاعات، وهناك أقسام متعددة وشاملة لكل الخدمات المتميزة التي تقدمها الشركة لعملائها إضافة إلى مكتب خدمات متكامل للجوال والهاتف يقوم بتقديم خدمات الجوال واصدار الشرائح طيلة أيام المهرجان والهاتف وتقديم برنامج آفاقDSL بشكله الجديد والذي قدم العديد من المفاجآت لعملائه زوار المعرض كان من أبرزها إمكانية تأسيس الخدمة والحصول عليها مجاناً طيلة أيام المهرجان كهدية خاصة لكل زائر لموقع الشركة في المهرجان. وقدم جناح الاتصالات بالمهرجان مسابقات خفيفة ومميزة للكبار والصغار وتوزيع جوائز مميزة لهم.
    وأضاف الفواز: نحرص أن نتواجد في الجنادرية كل عام في صورة اكثر تفاعلاً مع جمهور الزوار، بحيث نقدم لهم شيئا ملموسا ودون أن نغفل الهدف الأساسي للمهرجان في عرض ماضي الاتصالات في المملكة مع الحاضر الذي تمثله الاتصالات السعودية بشكل متكامل وعالمي يواكب احدث التطوارت التقنية في عالم الاتصالات.
    يذكر ان مشاركة الاتصالات السعودية في مهرجان الجنادرية تقدم بشكل سنوي بشكل مميز وجذاب للزوار حيث تلقى مشاركة الشركة إقبالا منقطع النظير من زوار المهرجان.

  8. #38
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 1/2/1428هـ

    طاولة المليون دولار المستديرة تجتمع في دبي 24 فبراير

    اليوم - دبي

    تستضيف دبي في 24 فبراير الجاري طاولة المليون دولار المستديرة، وهي اتحاد رفيع المستوى للعاملين في القطاع المالي، في وقت يشهد فيه القطاع المالي في المنطقة تطوراً كبيراً من حيث الحجم ودرجة التعقيد. وتأسست طاولة المليون دولار المستديرة عام 1927، وتزود أعضاءها بالموارد الضرورية لتطوير معارفهم التقنية ومبيعاتهم وخدمات العملاء التي يقدمونها، وفي الوقت نفسه الحفاظ على تقديمهم لأعلى المعايير الأخلاقية.
    وبدأت الطاولة أعمالها كهيئة جمعت بين مسؤولي المبيعات الناجحين والذين حققوا صفقات أعمال تزيد قيمتها على مليون دولار أمريكي خلال عام واحد، ثم تطورت لتصبح واحدة من كبرى الأحداث المتخصصة، التي تقام فعالياتها في عدد من المدن حول العالم.
    ومن المتوقع أن يجذب اجتماع الطاولة في دبي، التي تحظى بدعم شركة زيوريخ إنترناشونال لايف (زيوريخ) وشركة نيكزس - شركة الاستشارات المالية الرائدة في المنطقة، أكثر من 500 خبير مالي، بما في ذلك وفود من الكويت والبحرين والمملكة العربية السعودية ولبنان وقطر وشمال إفريقيا.
    وتضم لائحة المتحدثين خلال الاجتماع رئيس طاولة المليون دولار المستديرة فيل هاريمان، بالإضافة إلى الخبراء الماليين والمتحدثين توني غوردون، ومارك سيلفرمان، وأنتوني موريس. واعتبر فيل هاريمان ان عقد الاجتماع بدبي اصبح امرا طبيعيا نظراً للتوسعات الهامة في قطاع الشرق الأوسط المالي للأشخاص والشركات، ونظراً لدور دبي في دفع هذه التطورات. وبالإضافة إلى تزايد أعداد المتخصصين في الخدمات المالية ممن يعملون على أعلى المستويات في المنطقة، فإن هناك زيادة في الحاجة إلى معايير مطورة لخدمة العملاء وإلى خبرات محلية بالمنتجات، وهذا ما يمكن لطاولة المليون دولار المستديرة أن تساعد على تحفيزه.
    واوضح أن بيانات شركة نيكزس الرائدة في قطاع التأمين تشير إلى أن القيمة الإجمالية لسوق التأمين في منطقة الخليج العربي ستنمو بمقدار 2 مليار دولار بحلول عام 2010. وحالياً، تبلغ قيمة هذا القطاع حوالي 5.1 مليار دولار، ومن المتوقع أن تبلغ 7.1 مليار دولار خلال أربع سنوات.
    وفيما يتعلق بدولة الإمارات العربية المتحدة، فإن الأبحاث الجديدة تظهر نمو القيمة الإجمالية لسوق التأمين من حوالي 2 مليار دولار في عام 2006 إلى 2.9 مليار دولار بحلول عام 2010. كما تكشف هذه الأبحاث عن نمو سوق التأمين على الحياة على نطاق واسع، حيث يتوقع أن تنمو قيمته من 386 مليون دولار في عام 2006 إلى 676 مليون دولار بحلول عام 2010.











    الإمارات تستبعد حصول إغراق للسوق المحلية نتيجة لاتفاقيات التجارة الحرة

    علي الزكري – ابوظبي

    استبعدت وزارة الاقتصاد الاماراتية أن تؤدي اتفاقيات التجارة الحرة التي تزمع الامارات توقيعها مع عدد من دول العالم إلى إغراق السوق المحلي.
    وقالت ان نسبة الرسوم المطبقة في الدولة متدنية تبلغ 5 بالمائة ولا يتوقع أن يؤدي تخفيضها المتدرج أو إزالتها إلى زيادة كبيرة في الواردات الأجنبية لضعف تأثيرها في سعر المنتج خصوصا . مشيرة الى أن كل اتفاقيات التجارة الحرة تتضمن آليات تسمح باتخاذ تدابير ضد الواردات الاغراقية أو المدعومة بالإضافة إلى تدابير الوقاية.
    كما استبعدت الوزارة حصول تحول في التجارة نتيجة لاتفاقيات التجارة الحرة بالمعنى الذي يؤدي الى انتقال حجم التبادل التجاري من المورد الأقل كلفة والأكثر كفاءة من خارج منطقة التجارة الحرة إلى مورد أكثر تكلفة وأقل كفاءة داخل منطقة التجارة الحرة.
    واضافت الوزارة في بيان لها يبدو انه رد على بعض التحقيقات التي اجرتها صحف محلية مع عدد كبير من رجال الاعمال ابدوا تخوفهم وتوقعهم لحدث اغراق للسوق المحلية - : لا تتوقع حصول هذا الأمر لاتساع رقعة شبكة اتفاقيات التجارة الحرة التي يجري التفاوض بشأنها حاليا في إطار مجلس التعاون الخليجي والتي بالإضافة إلى منطقة التجارة الحرة العربية تشمل عددا كبيرا من الدول المتقدمة والمتحولة اقتصاديا والنامية وتمتد جغرافيا من أمريكا اللاتينية إلى أوروبا وشرق آسيا وربما استراليا ونيوزيلنده لاحقا وهذا الأمر يتيح خيارات كبيرة للمورد والمصدر على حد سواء ويحد بشكل كبير من حدوث ظاهرة تحويل التجارة.
    وإشارت إلى أن مجرد اعتبار وجود سلع مستوردة رخيصة الثمن تباع بكثرة في السوق المحلي ليس بالضرورة دليلا على حالة إغراقية .
    وقدم البيان توضيحا لمفهوم الإغراق وآليات الحماية منه من خلال القانون الموحد لمكافحة الإغراق لدول مجلس التعاون الخليجي الذي يستند على اتفاقية مكافحة الإغراق في منظمة التجارة العالمية والتي تتطلب أربعة شروط أساسية لاتخاذ إجراءات ضد سلعة مستوردة إغراقية وهي.
    - التحقق من وجود الإغراق وذلك عندما يتم فتح تحقيق رسمي من قبل السلطة المختصة في الدولة نتيجة لشكوى المنتجين المحليين وإثبات وجود الضرر المادي على الصناعة المحلية حيث يجب الإثبات أن السلع المدعى بأنها إغراقية قد سببت أو تهدد بالتسبب بضرر مادي للجزء الأكبر من الصناعة في الدولة ،ووجود زيادة كبيرة في الواردات الإغراقية والشكوى من وجود الإغراق اذ يجب أن يرفع المتضررون شكوى للجهات المعنية بالدولة بشرط أن يبلغ مجموع إنتاج المتضررين 50 بالمائة فأكثر من مجموع الإنتاج المحلي للسلعة المماثلة وتولي الجهات المعنية بالدولة برفع الشكوى إلى اللجنة الدائمة لمكافحة الممارسات الضارة في التجارة لدول مجلس التعاون والتي تصدر قرارها خلال سبعة أيام إما بقبول الشكوى وتشكيل لجنة للتحقيق أو أن ترفض الشكوى لعدم جديتها.

صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1234

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 23 / 11 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 03-12-2007, 11:30 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 24 / 10 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 05-11-2007, 08:48 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 17 / 10 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:32 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 30 / 7 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 37
    آخر مشاركة: 13-08-2007, 09:10 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 18 / 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 04-06-2007, 08:59 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا