البرنامج التأهيلي لشهادة محاسب إداري معتمد CMA

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 33

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    4 شركات بالنسبة العليا .. وقيمة التداول تتجاوز 17 مليار ريال
    تكثيف التداول على قطاعين يضع الأسهم عند 8700 نقطة


    - "الاقتصادية" من الرياض - 29/02/1428هـ
    استهلت الأسهم السعودية تداولات الأسبوع بالارتفاع بعد عمليات شراء تركزت بشكل خاص على قطاعي الصناعة والخدمات, وهو ما أكسب المؤشر العام للسوق 97 نقطة ليغلق عند مستوى 8700 نقطة بنسبة ارتفاع 1.13 في المائة, بعد تداول ما يزيد على 351 مليون سهم توزعت على ما يقارب 404 آلاف صفقة بقيمة إجمالية تجاوزت 17 مليار ريال.
    وعلى مستوى القطاعات, تباين الأداء العام لمؤشرات السوق بين الارتفاع والانخفاض وعدم التغير، حيث كسب قطاع الخدمات 82 نقطة, الصناعي 408 نقاط, القطاع الزراعي 79 نقطة, وربح قطاع البنوك 146 نقطة.

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    استهلت الأسهم السعودية تداولات الأسبوع بالارتفاع بعد عمليات شراء تركزت وبشكل خاص في قطاعي الصناعة والخدمات, وهو ما أكسب المؤشر العام للسوق 97 نقطة ليغلق عند مستوى 8700 نقطة بنسبة ارتفاع 1.13 في المائة, بعد تداول ما يزيد على 351 مليون سهم توزعت على ما يقارب 404 آلاف صفقة بقيمة إجمالية تجاوزت 17 مليار ريال.
    أما على مستوى القطاعات فقد تباين الأداء العام لمؤشرات السوق بين الارتفاع والانخفاض وعدم التغير، حيث كسب قطاع الخدمات 82 نقطة بنسبة 3.46 في المائة, وكذلك القطاع الصناعي 408 نقاط بنسبة 2.07 في المائة, كما ارتفع القطاع الزراعي 79 نقطة بنسبة 1.57 في المائة, وربح قطاع البنوك 146 نقطة بنسبة ارتفاع بلغت 0.63 في المائة. بينما وعلى الجهة المقابلة انخفض كل من قطاع الأسمنت 70 نقطة بنسبة 1.11 في المائة, وقطاع التأمين سبع نقاط بنسبة 0.4 في المائة, وقطاع الاتصالات نقطتين فقط بنسبة انخفاض 0.07 في المائة. فيما أنهى قطاع الكهرباء تداولات الأمس دون تغير في مستوى إقفال يوم الأربعاء المنقضي.
    وفي نظرة على الأداء العام لشركات السوق مع نهاية تداولات الأمس نلاحظ ارتفاع 59 شركة، حيث تصدرت أربع شركات قائمة الرابحين بنسبة الارتفاع القصوى المسموح بها في نظام التداول وهي كل من الشركة العقارية السعودية وشركة البولي بروبلين المتقدمة وشركة جازان للتنمية الزراعية وإعمار المدينة الاقتصادية. بينما وعلى الجهة المقابلة انخفضت أسهم 19 شركة، كان أبرزها الشركة السعودية للأسماك التي خسرت 6.25 ريال لتغلق عند مستوى 120 ريالا للسهم الواحد, والشركة السعودية للصناعات الدوائية التي أغلقت عند مستوى 67.75 ريال بخسارة ثلاثة ريالات في كل سهم. فيما أنهت أسهم ثماني شركات تداولات الأمس عند نفس مستوى إقفال يوم الأربعاء الماضي.
    على صعيد أداء الأسهم القيادية فقد أغلق سهم الشركة السعودية للكهرباء دون تغير عند مستوى 13.75 ريال, بعد تداول ما يزيد على 12 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 168 مليون ريال. كما أغلق سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) عند مستوى 129.5 ريال كاسبا 2.75 ريال بنسبة ارتفاع 2.17 في المائة, حيث بلغت كمية الأسهم المتداولة 4.7 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 614 مليون ريال. أما سهم شركة الاتصالات السعودية فقد أغلق دون تغير عند مستوى 76 ريالا, بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 105 ملايين ريال توزعت على ما يقارب 1.4 مليون سهم. وأنهى مصرف الراجحي تداولات الأمس عند مستوى 99 ريالا كاسبا ربع ريال بنسبة ارتفاع 0.25 في المائة, بعد تداول 2.2 مليون سهم قاربت قيمتها الإجمالية 218 مليون ريال.
    من جهة أخرى، تصدر سهم شركة العبد اللطيف للاستثمار الصناعي قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب القيمة بعدما بلغت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 1.1 مليار ريال توزعت على ما يزيد على 13 مليون سهم, ليغلق سهم الشركة كاسبا 1.75 ريال عند مستوى 80 ريالا للسهم الواحد. تلاه للأكثر نشاطا حسب القيمة سهم شركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات بقيمة تداول تجاوزت المليار ريال وتوزعت على 9.8 مليون سهم, ليغلق سهم الشركة عند مستوى 108.5 ريال بمكسب 4.75 ريال في كل سهم.
    وتصدر سهم إعمار المدينة الاقتصادية قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب الكمية بعدما تجاوزت كمية الأسهم المتداولة 22 مليون سهم بلغت قيمتها الإجمالية 465 مليون ريال, ليغلق سهم الشركة مرتفعا بالنسبة العليا وكاسبا 1.75 ريال عند مستوى 21.5 ريال للسهم الواحد. تلاه للأكثر نشاطا حسب الكمية سهم شركة أحمد حسن فتيحي بحجم تداول لما يقارب 17 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 594 مليون ريال, لينهي سهم الشركة تداولات الأمس عند مستوى 36 ريالا بمكسب 2.25 ريال في كل سهم.











    مؤشر بي إم جي يكسر حاجز التردي عند مستوى 455.59 نقطة

    - تحليل: موسى حواس - 29/02/1428هـ
    أنهى مؤشر بي إم جي لسوق الأسهم السعودية تعاملاته أمس عند 455.59 نقطة مرتفعاً بمعدل 1.20 في المائة على تداولات جلسة الأربعاء الماضي مضيفا إلى أرباحه 5.38 نقطة. شهد المؤشر العديد من المتغيرات اليوم، ولعل أبرزها كان اختراق المؤشر بقوى المضاربين لحاجز 451.93 نقطة الذي كان بمثابة حاجز جديد أضافه المستثمرون نتيجةً للارتفاعات السعرية التي شهدها كثير من أسهم المؤشر خلال الفترة السابقة. إضافة إلى ذلك، تحقيق المؤشر قيمة إجمالية للتداول وصلت إلى 11.7 مليار ريال، التي لم تشهد له من ذي قبل والتي تؤكد اتجاه السيولة والمضاربات نحو الشركات المدرجة حديثا التي تمكنت من لفت أنظار المستثمرين إليها والتي سنعرض شواهدها في باقي التقرير. وبالرغم من المصاعب التي واجهت المؤشر في الأسبوع الماضي عند الاقتراب من حاجز المقاومة السالف ذكره، إلا أن الارتداد المتكرر للمؤشر عند أي انخفاض عكس السيولة المتأهبة لاقتناص أي فرصة هبوط لتحقيق من ورائها الأرباح. كان لكل هذه التغيرات أن تؤكد بوضوح تأسيس قاعدة جديدة لانطلاق المؤشر ارتفاعاً.
    وعلى صعيد أداء القطاعات في جلسة اليوم، غنم القطاع الصناعي أكثر من 37.00 في المائة من إجمالي قيمة تداول المؤشر بقيمة إجمالية لتداول أسهمه بلغت 4.35 مليار ريال مرتفعاً بها 2.24 في المائة بفارق 22.41 نقطة. تصدر قائمة الرابحين سهم "المتقدمة" بنسبة ارتفاع 9.52 في المائة وأغلق على سعر 28.75 ريال للسهم. بلغ إجمالي قيمة تداول السهم 439.00 مليون ريال بما يقرب من 10.10 في المائة من إجمالي قيمة تداول القطاع. لحقه صعوداً بمعدل ارتفاع 6.21 في المائة سهم "البابطين" وأنهى تعاملاته لجلسة اليوم على سعر 136.75 ريال للسهم. الجدير بالذكر، أن كلا من سهم "المتقدمة" و"البابطين" هما من حديثي العهد في مؤشر بي إم جي لتحقيقهما أعلى المعدلات من حيث عدد الصفقات المنفذة وكذلك لمتوسط قيمة التداول اليومي خلال الربع الأول من عام 2007، مؤكداً اتجاه السيولة النقدية لدى المستثمرين إلى الأسهم المدرجة حديثا. أما "نماء للكيماويات" فقد ارتفعت بمعدل 5.93 في المائة على تداولات الجلسة الماضية وأغلقت على سعر 35.75 ريال للسهم. سهم "العبد اللطيف للاستثمار" حمل في طيات تداولات اليوم مفاجأة جديدة للقطاع الصناعي للمؤشر، إذ حقق منفرداً 25.45 في المائة من إجمالي تداول القطاع بمقدار 1.11 مليار ريال بنسبة ارتفاع بلغت 2.24 في المائة وأنهى التعاملات المكثفة عليه على سعر إغلاق 80.00 ريال للسهم. "سابك للصناعات المعدنية" الذي يعد أبرز الأسهم القيادية في المؤشر بمتوسط وزن مرجح 34.78 في المائة، ارتفع بنسبة 2.17 في المائة على قيمة تداول بلغت 314.61 مليون ريال. وأنهى التعاملات على سعر 129.50 ريال للسهم في ضوء الأخبار الإيجابية عن قيام اتفاقية شراكة استراتيجية قيمتها 13 مليار ريال مع شركة معاد، التي من شأنها أن تؤثر إيجاباً في التدفقات النقدية المستقبلية لدى الشركتين. خالف سهم "سبكيم" الاتجاه الإيجابي للقطاع وكذلك توقعات المحللين رغم توصية مجلس إدارته برفع رأس ماله كل ثلاثة أسهم يقابله سهم من خلال عملية تحويل من الاحتياطي. انخفض سهم "سبكيم" بنسبة 2.85 في المائة مغلقاً على سعر 68.25 ريال للسهم.
    تلا القطاع الصناعي من حيث القيمة المتداولة قطاع الخدمات بقيمة إجمالية للتداول وصلت إلى 3.51 مليار ريال مرتفعاً بنسبة 4.36 في المائة وبفارق 43.60 نقطة عن تداولات الجلسة الماضية. لم يشهد القطاع الخدمي من الارتفاعات السعرية العالية لأسهمه سوى سهمي "ساسكو" و"إعمار الاقتصادية" بمعدل ارتفاع لكل منهما بلغ 5.88 في المائة و8.86 في المائة على التوالي. أغلق الأول على سعر 31.50 ريال للسهم بينما وصل الثاني لمستوى سعر إغلاق 21.50 ريال للسهم. باقي أسهم القطاع ارتفعت بمعدلات متواضعة منها سهم "مبرد" و"شمس" بنصيب ارتفاع 2.20 في المائة و2.05 في المائة متتاليين بمتوسط قيمة تداول بلغ 540.65 مليون ريال.
    وعلى صعيد أداء القطاع الزراعي، ارتفع القطاع بمعدل 3.25 في المائة بفارق 32.50 نقطة وبقيمة إجمالية للتداول بلغت 2.87 مليار ريال تصدر سهم "جازان الزراعية" عرش الرابحين بنسبة الارتفاع القصوى المسموح بها في نظام "تداول" وأغلق على سعر 34.50 ريال للسهم مستحوذاً على 11.50 في المائة من إجمالي قيمة تداول القطاع. تلاه صعوداً سهم "حائل الزراعية" بنسبة 5.68 في المائة وأغلق على سعر 46.50 ريال للسهم محققاً 21.78 في المائة من إجمالي قيمة تداول القطاع. "قصيم الزراعية" حظيت أيضاً بنصيب لا بأس به من الارتفاع السعري بنسبة 4.76 في المائة وأغلق على سعر 27.50 ريال للسهم. وأخيرأً على نقيض الأحداث تردى كل من سهم "الأسماك" و"الجوف الزراعية" بنسبة انخفاض 4.95 في المائة و1.71 في المائة على التوالي.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

    المواد الخام وضغوط الطلب يرفعان الأسعار في 2007
    تقرير مصرفي: الأسهم امتصت آثار التضخم في السعودية


    - "الاقتصادية" من الرياض - 29/02/1428هـ
    أكد تقرير مصرفي حديث أن سوق الأسهم السعودية ساهمت بشكل كبير في امتصاص آثار التضخم خلال الفترة الماضية التي شهدت فيها إقبالا من قبل المواطنين للدخول في السوق، من خلال توجيه السيولة إلى هذا النشاط. في الوقت الذي توقع فيه التقرير أن يؤدي ارتفاع أسعار بعض المواد الخام وضغوط الطلب للأغراض الاستهلاكية والاستثمارية خاصة في قطاع التشييد إلى الضغط على الأسعار والمزيد من الارتفاع خلال 2007.
    وقال تقرير مصرف الراجحي: إنه على الرغم من الزيادة السريعة في عرض النقود والسيولة خلال السنوات القليلة الماضية، فإن الاقتصاد السعودي لم يعان من آثار تذكر للتضخم، وقد يعود ذلك إلى الأحداث في ســوق الأسهم حيث امتصت المضاربات القدر الأكبر من السيولة المتوافرة. وبين التقرير أن الاقتصاد السعودي ـ الذي يعد أكبر اقتصاد في العالم العربي ـ واصل ارتفاعه ونما الناتج المحلي الاسمي بمعدل (23.6 في المائة) إلى 1161 مليار ريال (309.53 مليار دولار) خلال عام 2005م. ومن المتوقع أن ينمو بمعدل (12.4 في المائة) إلى 1304.6 مليار ريال (347.89 مليار دولار) خلال عام 2006م مدعوماً بارتفاع أسعار النفط وكميات الإنتاج.

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    أكد تقرير مصرفي حديث أن سوق الأسهم السعودية ساهمت بشكل كبير في امتصاص آثار التضخم خلال الفترة الماضية التي شهدت فيها إقبالا من قبل المواطنين للدخول في السوق، من خلال توجيه السيولة إلى هذا النشاط. في الوقت الذي توقع التقرير أن يؤدي ارتفاع أسعار بعض المواد الخام وضغوط الطلب للأغراض الاستهلاكية والاستثمارية خاصة في قطاع التشييد إلى الضغط على الأسعار والمزيد من الارتفاع خلال 2007.
    وقال تقرير مصرف الراجحي إنه على الرغم من الزيادة السريعة في عرض النقود والسيولة خلال السنوات القليلة الماضية، فإن الاقتصاد السعودي لم يعان من آثار تذكر للتضخم, وقد يعود ذلك إلى الأحداث في ســوق الأسهم حيث امتصت المضاربات القدر الأكبر من السيولة المتوافرة.
    وبين التقرير أن الاقتصاد السعودي الذي يعد أكبر اقتصاد في العالم العربي واصل ارتفاعه ونما الناتج المحلي الاسمي بمعدل 23.6 في المائة إلى 1161 مليار ريال (309.53 مليار دولار) خلال عام 2005م ومن المتوقع أن ينمو بمعدل 12.4 في المائة إلى 1304.6 مليار ريال (347.89 مليار دولار) خلال عام 2006م مدعوماً بارتفاع أسعار النفط وكميات الإنتاج.
    وقال التقرير إن الناتج المحلي الحقيقي حقق معدل نمو بلغ 6.6 في المائة خلال عام 2005م، حيث يمثل ذلك أعلى ارتفاع تحقق خلال العقدين الماضيين، ومن المرجح أن ينمو بمعدل 4.2 في المائة خلال عام 2006م. وكان الناتج الحقيقي لقطاع النفط قد نما بمعدل سنوي 5.9 في المائة، بينما نما الناتج الحقيقي غير النفطي بمعدل 6.8 في المائة خلال عام 2005م.
    وارتفعت صادرات النفط من 265.8 مليار برميل في عام 2000م إلى 605.9 مليار برميل في عام 2005م بمتوسط معدل نمــو سنوي 17.9 في المائة، بينما ارتفعت الصادرات غير النفطية من 24.8 مليار ريال في عام 2000م إلى 71.3 مليار ريال في عام 2005م ناميةً بمتوسط سنوي 23.5 في المائة. وتشير دلائل النمو الذي تحقق خلال السنوات الثلاث الماضية على المستويين الكلي والقطاعي، إلى أن المملكة العربية السعودية حالياً في خضم طفرة اقتصادية سوف تستمر في المستقبل المنظور. ومن غير المرجح أن يقود التراجع الذي شهدته أسواق النفط أخيرا الأسعار إلى الهبوط دون متوسط خام أوبك لعام 2005م البالغ 50.64 دولاراً للبرميل نظراً لأن الطلب العالمي على النفط لا يزال مرتفعاً ومقدرة أوبك والمنتجين من خارجها على التحكم في الإمدادات.
    ومن المنتظر أن يبدأ تنفيذ العديد من المشاريع الضخمة في مجال البنية التحتية التي تصل تكلفتها الإجمالية إلى 1060 مليار ريال (283 مليار دولار) خلال السنين المقبلة مما يدعم معدلات النمو. وسجل الحساب الجاري للمملكة فائضاً قياسياً بلغ 90.8 مليار دولار خلال عام 2005م مدعوماً بارتفاع أسعار وصادرات النفط. ومن المتوقع أن يسجل عام 2006م رقماً قياسياً جديداً في فائض الحساب الجاري يصل إلى 119.8 مليار دولار.
    وارتفع عرض النقود في كانون الأول (ديسمبر) 2006م بمقاييس ن1 ون2 ون3 بمعدلات شــهرية بلغت 4.8 في المائة و4.5 في المائة و4.2 في المائة إلى 312.8 و538.8 و660.6 مليار ريال على التوالي. وخلال السنة المنتهية في كانون الأول (ديسمبر) 2006م ارتفعت مستويات الإجماليات النقدية الثلاث (ن1، ون2، ون3) بمعدلات سـنوية بلغت 10.3في المائة، و20.1 في المائة، و19.3 في المائة على التوالي بما يعكس النمو النقدي المتواصل خلال السنوات الثلاث الماضية بمعدلات تهدف إلى تلبية متطلبات النمو الاقتصادي المرتفع.
    وارتفع حجم الودائع المصرفية في كانون الأول (ديسمبر) 2006م إلى 591.3 مليار ريال مقارنة بـ 569.5 مليار في تشرين الثاني (نوفمبر) صاعداً بمعدل 3.8 في المائة خلال الشهر وبمعدل سنوي بلغ 20.8 في المائة.
    واستقر الحجم الكلي للائتمان لدى البنوك التجارية عند 497.1 مليار ريال في كانون الأول (ديسمبر) 2006م مقارنة بـ 495.6 مليار ريال في تشرين الثاني (نوفمبر) 2006م، أي بمعدل ارتفاع شهري 0.3 في المائة وسنوي 9.9 في المائة. كما ارتفع كل من الائتمان متوسط وطويل الأجل، بمعدلات شهرية بلغت 1.5 في المائة و1.9 في المائة إلى 64.6 مليار ريال و156.2 مليار على الترتيب، بينما تراجع الائتمان قصير الأجل بمعدل - 0.8 في المائة مستقراً عند 276.2 مليار ريال. وخلال فترة الاثني عشر شهراً المنتهية في كانون الأول (ديسمبر) 2006م نما حجم القروض قصـــيرة ومتوسطة وطويلة الأجل بمعدل 10.1في المائة و20.8 في المائة و5.4 في المائة على التوالي. وخلال كانون الأول (ديسمبر) 2006م بلغت القروض الممنوحة للقطاع الخاص 462.1 مليار ريال وهو ما يمثل 93 في المائة من إجمالي القروض، في حين تم إقراض المبلغ المتبقي والبالغ 35 مليار ريال للقطاع العام ليمثل 7.0 في المائة من إجمالي القروض. وعند مقارنة معدلات نمو القروض والودائع فإننا نجد أن الودائع المصرفية قد نمت بوتيرة أسرع من القروض المصرفية خلال الاثني عشر شهراً الماضية. ويشير نمو حجم الائتمان والودائع خلال عام 2006م إلى الحالة الصحية للاقتصاد خلال عام 2006م والمعدل المنخفض نسبياً للتضخم، كما يفسر جزئياً النسبة العالية من النمو الذي تحقق خلال العام نفسه.
    وفيما يتعلق بمؤشر تكاليف المعيشة في المملكة قال التقرير إنه ارتفع خلال تشرين الثاني (نوفمبر) 2006م بمعدل شهري بلغ 0.5 في المائة مقارنة بـ 0.6 في المائة في تشرين الأول (أكتوبر) المنصرم. وخلال العام الممتد من تشرين الثاني (نوفمبر) 2005م إلى تشرين الثاني (نوفمبر) 2006م بلغ معدل التضخم السنوي 2.8 في المائة، ويعود ذلك إلى ارتفاع أسعــار السلع الغذائية بمعدل 6.8 في المائة ومجموعة السلع الأخرى والخدمات بمعدل 8.6 في المائة وارتفاع الإيجارات بمعدل 2.3 في المائة وارتفاع تكاليف العلاج بمعدل 2.2 في المائة. وبلغ معدل التضخم لكامل عام 2005م 0.7 في المائة.
    وعلى الرغم من الزيادة السريعة في عرض النقود والسيولة خلال السنوات القليلة الماضية، فإن الاقتصاد السعودي لم يعان من آثار تذكر للتضخم، وقد يعود ذلك إلى الأحداث في ســوق الأسهم حيث امتصت المضاربات القدر الأكبر من السيولة المتوافرة.
    وتوقع التقرير أن يؤدي ارتفاع أسعار بعض المواد الخام وضغوط الطلب للأغراض الاستهلاكية والاستثمارية ولاسيما في قطاع التشييد إلى الضغط على الأسعار والمزيد من الارتفاع خلال 2007. وفي خطوةٍ تهدف إلى احتواء التضخم أقدمت مؤسسة النقد العربي السعودي في 7 شباط (فبراير) 2007م على رفع سعر الفائدة على الريال بمقدار 30 نقطة على اتفاقية إعادة الشراء إلى 5.5 في المائة وعلى اتفاقية إعادة الشراء العكسية إلى 5.0 في المائة.












    "ولاء" تتوقع التغطية قبل نهاية الأسبوع
    الشرقية: إقبال ملحوظ على الاكتتاب في شركات التأمين الجديدة


    - فايز المزروعي من الدمام - 29/02/1428هـ
    وصف مراقبون مصرفيون في المنطقة الشرقية الإقبال على اكتتاب شركات التأمين الخمس التي بدأت طرح أسهمها للاكتتاب العام أمس بالجيد، على الرغم من كون هذه العملية تعد الأولى من نوعها التي يطرح فيها هذا العدد من الشركات للاكتتاب في وقت واحد.
    وكشفت جولة لـ "الاقتصادية" أمس على عدد من البنوك المستلمة لطلبات الاكتتاب أن الخدمات المصرفية غير المباشرة للبنوك كالإنترنت، والصرافات الآلية، والهاتف المصرفي، أدت بشكل كبير إلى تخفيف العبء على فروع تلك البنوك، حيث لم يكن هناك زحام يذكر في هذه الفروع، مقارنة ببعض الفترات التي لم تكن فيها الخدمات المصرفية غير المباشرة موجودة.
    من جهتها، توقعت الشركة السعودية المتحدة للتأمين التعاوني "ولاء للتأمين" إحدى الشركات الخمس التي بدأت اكتتابها أمس، أن يتم تغطية اكتتابها بالكامل مع نهاية الأسبوع الأول، وقبل انتهاء الاكتتاب في الـ 26 من آذار (مارس) الجاري.
    وأوضح سليمان بن عبد الله القاضي رئيس مجلس إدارة الشركة أن توقعات الشركة ترجع إلى دراسة العديد من خبراء التأمين للسوق التأمينية السعودية التي تعد بالنسبة للمستثمرين فرصاً واعدة على المستويين المحلي والإقليمي، إضافة إلى كون قطاع التأمين السعودي حاليا يعتبر من القطاعات المنظمة خصوصا عقب صدور نظام التأمين الأخير ومن المتوقع أن يمر هذا القطاع في السعودية بتغيير جوهري كنتيجة ليست فقط لنظام التأمين الجديد، وإنما أيضا للتغيرات التي تطرأ على الاقتصاد الشامل وسياسات الحكومة، إلى جانب توجهات الطلب العام على الخدمات التأمينية. وذلك كله يعتبر مؤشرا جيدا كي تتم تغطية اكتتاب الشركة خلال الأسبوع الأول من عملية الاكتتاب. وأشار في الوقت ذاته إلى أن من الأمور الأساسية في رؤية واستراتيجيات الشركة تقديم منتجات وخدمات تأمينية على مستوى عال من الجودة، وبأسعار منافسة، من خلال تقديم حلول تأمينية متكاملة فيما يتعلق بالممتلكات والإصابات إلى العملاء التجاريين، من أجل تحقيق هدف الشركة المتمثل في أن تكون إحدى شركات التأمين وإعادة التأمين الرائد في السعودية، حيث سيمثل الشركة العديد من الفروع على مستوى مناطق السعودية كافة، إلى جانب بعض الدول الخليجية مستقبلا.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

    استبعاد تحالفين وتأهيل 7 لمرحلة التقييم المالي في الرخصة الثالثة للجوال

    - حبيب الشمري من الرياض - 29/02/1428هـ
    أعلنت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية أمس، تأهيل سبعة تحالفات متنافسة على رخصة الجوال الثالثة في البلاد من أصل تسعة تقدمت للظفر بها. وقالت الهيئة إن التأهيل تم بعد دراسة الطلبات من الناحيتين الفنية والتجارية، على أن تكون المرحلة التالية تقييم العروض من الناحية المالية التي سيتم حسمها الأسبوع المقبل.
    وأوضحت الهيئة أن التحالفات المتأهلة إلى الدور الثاني هي: اتحاد شركة الاتصالات المتنقلة وشركاؤها، اتحاد سماوات، اتحاد أوجيه للاتصالات، اتحاد المملكة تيرسل، اتحاد تواصل، اتحاد "إم تي إن" السعودية، اتحاد عبد الله الراجحي "ريلاينس" للاتصالات. وتأهيل السبعة يعني استبعاد تحالفين هما: "أوراسكوم المصرية" و"إم. تي. إن. إل" مهانجار تليفون نجرام الهندية".

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    أعلنت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية أمس، تأهيل سبعة تحالفات متنافسة على رخصة الجوال الثالثة في البلاد من أصل تسعة تقدمت للظفر بها. وقالت الهيئة في بيان تلقت "الاقتصادية" نسخة منه، إن التأهيل تم بعد دراسة الطلبات من الناحتين الفنية والتجارية، على أن تكون المرحلة التالية تقييم العروض من الناحية المالية التي سيتم حسمها الأسبوع المقبل.
    وأوضحت الهيئة أن التحالفات المتأهلة إلى الدور الثاني هي: اتحاد شركة الاتصالات المتنقلة وشركاؤها، اتحاد سماوات، اتحاد أوجيه للاتصالات، اتحاد المملكة تيرسل، اتحاد تواصل، اتحاد "إم تي إن" السعودية، اتحاد عبد الله الراجحي "ريلاينس" للاتصالات. وتأهيل السبعة يعني استبعاد تحالفين هما: أوراسكوم "المصرية" و"إم.تي.إن.إل "مهانجار تليفون نجرام الهندية."
    وقال المهندس محمد بن جميل ملا وزير الاتصالات وتقنية المعلومات وهو أيضا رئيس هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات إن الهيئة درست وقيمت الطلبات المقدمة من الناحية الفنية والتجارية وفق معايير منهجية التقييم الواردة في وثائق طلبات الترخيص.
    من جانبه، لفت الدكتور محمد السويل محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات إلى أن المرحلة التالية في منح الرخصة ستكون فتح العروض المالية المؤهلة وذلك خلال الأسبوع المقبل وتحديدا يوم 24/3/2007 بحضور ممثلي الاتحادات المؤهلة، على أن تلي ذلك دراسة العروض من قبل الهيئة، قبل أن يتم رفع نتائج الدراسة والتقييم النهائية إلى مجلس الإدارة الذي يرفعها إلى مجلس الوزراء لتحديد الاتحاد الفائز. معلوم أن السعودية منحت رخصتين في وقت سابق لشركة الاتصالات السعودية وشركة اتحاد اتصالات "موبايلي". وينتظر أن يشكل دخول المشغل الثالث في هذا القطاع ارتفاعا في حدة المنافسة خاصة أن قطاع الاتصالات يشهد إقبالا كبيرا بالنظر لأن النسبة الكبرى من سكان السعودية هم من الشباب ما يجعلهم المستهدف الأكبر في عملية المنافسة. وأضاف دخول "موبايلي" قبل عامين عنصرا جديدا في السوق، ولمس المستهلكون حدة المنافسة من خلال التخفيضات التنافسية بين المشغلين.












    لماذا تقدم الاقتصاد الآسيوي .. وتأخر الاقتصاد السعودي الآسيوي؟

    د. أمين ساعاتي - كاتب أقتصادي 29/02/1428هـ

    حينما أرى في السوق السعودية مجموعة كبيرة من السلع المصنعة في كوريا الجنوبية، ماليزيا، الهند، تركيا، سنغافورا، والصين، وأقرأ عن الشركات الآسيوية الضخمة التي تضاهي كبريات الشركات العالمية.. أشعر بالغيرة وأتساءل بحرقة: لماذا لم يتطور الاقتصاد السعودي بمثل ما تطورت اقتصادات هذه الدول؟ ثم أستعرض - في إلماحة عاجلة - تاريخ التطورات الاقتصادية لهذه الدول على مدى الخمسين عاما الماضية، وأرى أن هناك مجالاً للمقارنة بين هذه الدول وبين السعودية، ولذلك أطرح السؤال مرة ثانية وثالثة: لماذا تحقق هذه الدول تقدماً اقتصادياً مذهلاً ونحن ما زلنا نحبو ونقتات عند أبوابها نبحث عن منتجاتها الصناعية؟
    أعتقد أن هذا السؤال مشروع ومطروح، ولكن إذا تجاوزنا المقارنة السطحية وقارنا بين ظروف اقتصادات هذه الدول والاقتصاد السعودي، فإننا نجد أن ظروف الاقتصاد السعودي طوال نصف قرن خلت كانت أفضل نسبيا من ظروف هذه الدول في الفترة نفسها، وكان المفروض أن يسبق اقتصادنا اقتصاد هذه الدول ولا يتخلف عنها.
    إننا نطلق الألقاب بسخاء على حقبنا الاقتصادية ونقول عصر الطفرة الأولى إيماء إلى فترة الثمانينيات، وعصر الطفرة الثانية إيماء إلى بداية الألفية الثالثة، ولكن مرّت الطفرة الأولى وتوشك أن تمضي الطفرة الثانية، والعصور الاقتصادية تمر وتمر والاقتصاد يتجه إلى التخصص في الاقتصاد الاستهلاكي.
    لقد حبانا الله سبحانه وتعالى بمورد مهم في دنيا الصناعة والاقتصاد وهو البترول، وتلك الدول ليس في جعبتها أي مورد طبيعي، وحبانا الله بدين أقوم يعلي من إنتاجية الإنسان ويمكنه من عمار البلاد والعباد، ثم متعنا الله سبحانه وتعالى بالاستقرار السياسي المطلوب لأي نهضة اقتصادية.
    إذاً نطرح السؤال بإلحاح أكبر: لماذا لم يحقق الاقتصاد السعودي ما حققته اقتصادات هذه الدول من تقدم وضعها في مصاف الدول الصناعية؟ ثم كيف السبيل إلى أن نسرع الخطى ونلحق بركب الدول الصناعية الناشئة كما فعلت هذه الدول الاقتصادية الناجحة؟
    إن العالم - ونحن جزء منه - يشهد مرحلة تحول كلي بدأ منذ ثمانية عشر عاما، وإلى أن تكتمل هذه المرحلة، فهناك دول أبصرت القواعد التي ستحكم النظام العالمي الجديد، فبدأت تجهز نفسها لتكون شريكا في صناعة المستقبل، ولهذا لوحظ أن دولا استطاعت في فترات قصيرة أن تحقق تقدما اقتصاديا مبهرا رغم محدودية الثروة والموارد والإمكانات، ودولا بقيت مكانها لا دور لها في صناعة المستقبل، وتجمدت سياسيا وثقافيا واقتصاديا.
    الواقع إن كلمة السر في الثورات الصناعية في كل دول العالم تكمن في الإنسان، ولذلك إذا قارنا معدل إنتاجية الإنسان في كوريا أو الهند أو ماليزيا أو سنغافورة أو الصين .. نجد أنها أعلى أربعة أو خمسة أضعاف إنتاجية الإنسان السعودي. يضاف إلى ذلك أنّ دور الإدارة - التي هي في الأساس مجموعة إنسان - في هذه الدول أقوى بكثير من دور الإدارة في الاقتصاد السعودي التي تتسم بالبيروقراطية المقيتة، كما أننا نلحظ في تلك الدول أن الإدارة تلعب الدور الرئيس في التعبئة العامة وتأهيل الموارد البشرية لتفعيل التنمية المستدامة وتحويل المجتمعات من مجتمعات اتكالية إلى مجتمعات ترتفع فيها إنتاجية الفرد إلى أعلى المستويات. وبالإضافة إلى ذلك فإن الإدارة في تلك الدول تلعب دوراً فاعلاً في بناء مناخ الإبداع والجودة والإنتاج والارتقاء بالخدمات، وهنا تتحرك الدورة الاقتصادية في مراحلها المتواكبة .. حتى يتشكل الناتج القومي الوطني وتزيد السلع والخدمات ذات الجودة العالية. وإذا توفرت السلع والخدمات ذات الجودة العالية، فإن الطلب عليها بأسعار في متناول الجميع .. سيزداد، ومع زيادة الطلب تتزايد الأرباح ويتحقق الانتعاش والرواج الاقتصادي في كل قنوات الاقتصاد الوطني.
    وهذا يعني أن استكمال الدورة الاقتصادية يبدأ بالإنسان، وأن تشكيلاته الإدارية هي التي جعلت اليابان قبل كوريا وجعلت الصين قبل الهند وجعلت ماليزيا قبل السعودية .. وبذلك أصبحت هذه الدولة دولاً صناعية من الطراز الأول.
    وحتى لا تأخذنا الغيرة إلى أبعد مدى، فإن المطلوب هو الاعتراف بأننا تأخرنا عن ركب الصناعة، وأن الإنسان السعودي في حاجة إلى تجديد في برامج التدريب والتعليم، وأنه في حاجة إلى تنظيمات إدارية تعيد اكتشاف قدراته لتوظيف الإمكانات التي يتمتع بها، ويستثمر الموارد الطبيعية المتاحة بكفاءة عالية من أجل نهضة صناعية تنافس وتسعى إلى بلوغ الأفضل في مجالات التنمية والنهوض.
    ويجب أن نعترف بأن الإنسان السعودي في حاجة إلى إعادة صياغة بحيث نستبدل فيه حياة الدعة والرفاهية والاتكالية.. إلى الإحساس بأهمية العمل والإنتاج لتحقيق التميز والنجاح ودفع الاقتصاد باتجاه الوفرة والجودة والرخاء.
    ولا شك أننا في أمس الحاجة إلى مراجعة دور المؤسسات التدريبية والتعليمية وإعادة هيكلتها، وفي أمس الحاجة إلى وضع أنظمة وقوانين تأخذ بيد الإنسان السعودي إلى حيث يجب أن يكون، لأن الإنسان السعودي هو نبت هذه الأرض التي أنبتت أعتى القيادات والمصلحين الخالدين الذين بنوا الإنسان وعمروا الأرض وأقاموا الحضارة الإسلامية التي قامت عليها كل حضارات الدنيا في المعاصر والراهن وما قبلهما.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

    المساهمات العقارية المتعثرة
    قراءة في مفهوم تعثر المساهمات العقارية وأسبابه


    - د. يوسف بن أحمد القاسم - 29/02/1428هـ
    توقفنا في المقال السابق عند مفهوم تعثر المساهمات العقارية, وهنا نقول: إن المساهمات العقارية المتعثرة هي: تلك الأموال التي ساهم بها الشخص في عقار ما, كأرض خام يراد تخطيطها وبيعها على سبيل التجزئة, أو يراد استثمارها ببنائها وبيعها كمساكن ونحو ذلك, ثم يفاجأ هذا المساهم بتعثر طارئ للمساهمة لا يعرف متى يزول, بحيث لا يتمكن من تحصيل حقوقه المالية من هذه المساهمة. وما دام أن الحكم الشرعي للزكاة منوط بوقوع التعثر, فلا بد من تحديد ضابط للتعثر, حتى نعرف متى نسقط هذا الحكم على هذا النوع من المساهمات, وقبل ذلك لا بد أن نبين أن هناك أنواعاً ثلاثة للمساهمات العقارية في المملكة:
    1- المساهمات العقارية الواقعة ما قبل عام 1403هـ وهذه لم تحدد مدة تصفيتها من الجهات الحكومية ذات العلاقة.
    2- المساهمات العقارية الواقعة ما بين عامي 1403 و1424هـ، وهذه قد حدد الأمر السامي مدة إنهائها, وذلك أن تصفى خلال مدة أقصاها ثلاث سنوات.
    3- المساهمات العقارية الواقعة عام 1424هـ، وما بعدها, وهذه حدد النظام الجديد مدة التصفية, لكنه فرق بين مساهمات الأراضي وبين مساهمات الوحدات السكنية, فحدد الأولى بمدة أقصاها ثلاث سنوات, وحدد الثانية بمدة أقصاها سنتان من تاريخ إتمام البناء وتسلمه من المقاول.
    وبعد بيان ما تقدم, كيف يمكن ضبط التعثر؟
    الواقع أنه يفرق أولاً بين المساهمات العقارية القديمة الواقعة قبل عام 1403هـ وبين المساهمات الواقعة بعد هذا العام, فالمساهمات القديمة لم تحدد مدة التصفية بمدة معينة, وهنا هل يقال بوضع مدة محددة يضبط من خلالها الحكم بالتعثر؟ الحقيقة أنه لا يمكن ضبطها بفترة زمنية محددة؛ وذلك لعدم وجود نص من الشارع ولا من الجهات المختصة يحدد هذه الفترة, وفي الزمن القديم ذكر الفقهاء كلاماً حول بعض القضايا المتعلقة بالتعثر, فقد ذكر بعض فقهاء الحنفية أن مطل المدين يثبت بالتأجيل والمدافعة ثلاث مرات, والمماطلة شكل من أشكال التعثر في تحصيل الحق, وهو يشبه ما نحن بصدد الحديث عنه بوجه ما, كما ذكر بعض فقهاء المالكية أن الكساد أو البوار يحد بعامين, وهو شكل آخر أيضاً من أشكال التعثر, وحيث إن هذا التحديد لا دليل عليه, لذا, فالأظهر- والله أعلم - أنه يرجع في ضبط تعثر هذا النوع من المساهمات إلى العرف, كما هي القاعدة الشرعية في كل ما لم يأت النص بتفسيره كالحرز, والقبض, ونحو ذلك. وبالتالي فإن المساهم إذا لم يتمكن من تحصيل أمواله التي شارك بها في تلك المساهمات, وتكررت مطالباته بحقوقه المالية, ولم تجد تلك المحاولات بما يعد عرفا تعثرا, فإن مساهماته تلك تعد في حكم الذي تعثر تحصيله, وعند الشك في وقوع التعثر, فإن الأصل عدم وقوعه؛ لما تقرر شرعاً أن اليقين لا يزول بالشك.
    أما المساهمات العقارية الواقعة بعد عام 1403هـ، فهذه لا يمكن أن يحكم بالتعثر فيها قبل مرور مدة التصفية؛ لأن للمدير أن يصفي المساهمة أول المدة أو آخرها بقوة النظام وإن كان كثير من المساهمين يجهل ذلك, فإذا انتهت هذه المدة, فإنه يلزم بإعادة كامل قيمة الأسهم المكتتب بها إلى المساهمين في مدة لا تزيد على 30 يوما من تاريخ إلغاء المساهمة, فإن مضت هذه المدة ولم يسدد, فإنه يحكم بالتعثر ولو كان عدم التصفية خلال تلك المدة بسبب خارج عن إرادة المدير؛ لأن المال لم يعد نامياً, ولا في حكمه. هذا هو ضابط التعثر.
    أما بالنسبة لأسباب تعثر المساهمات العقارية, فقد حاولت استقراء هذه الأسباب, فتحصل لي جملة منها, يمكن تلخيص أهمها في النقاط الآتية:
    1- تلاعب مؤسس المساهمة بأموال المساهمين, حيث يوهمهم أول الأمر أنه يريد فتح مساهمة في مخطط ما, ثم يقوم بتوظيف أموالهم في استثمار آخر غير معروف, وربما وظف جزءاً من أموالهم في هذا المخطط المعلن عنه, ثم يوظف الباقي في مجالات استثمارية أخرى مجهولة داخل البلد أو خارجه, كما يشهد الواقع بذلك في أمثلة كثيرة, وربما استثمر أموال المساهمين في مجالات بيع وهمية أو مشبوهة, مما يؤدي في كثير من الأحيان إلى تعثر مفاجئ، لا يعرف سببه.
    والأدهى من هذا أن يعمد بعض القائمين على المساهمات العقارية إلى تأخير إنجاز بعض الإجراءات النظامية الخاصة بالمساهمة؛ بهدف استثمار أموال المساهمين في سوق الأسهم أو غيره, وتحقيق مكاسب مادية من جيوب المساهمين في أسرع وقت ممكن!
    2- تجميد تلك المساهمات العقارية من قبل الجهات الرسمية، وذلك للأسباب الآتية:
    أ- مخالفات نظامية, ففتح المساهمة - مثلا - في أرض ما في المملكة, يتطلب تحقيق مجموعة من الشروط النظامية لفتح هذه المساهمة, ومخالفة هذه الشروط يوقع المساهمة برمتها في فخ التعثر, ومن هذه الشروط:
    1ـ أنه لا يجوز طرح أي مساهمة عقارية من أي نوع أو الإعلان عنها إلا بعد موافقة وزارة التجارة والصناعة.
    2- أن تكون الأرض محل المساهمة مملوكة بصك شرعي ساري المفعول, ومستوف للإجراءات النظامية.
    3- أن يعتمد مخطط الأرض محل المساهمة من الأمانة, أو البلدية المختصة.
    4- أن يعين لمراقبة المساهمة محاسب قانوني مرخص له.
    5- أن يفتح للمساهمة حساب مستقل في أحد البنوك المحلية.
    6- ألا تزيد مدة الاكتتاب على 90 يوما, وتلغى المساهمة إذا لم تغط كامل قيمة الأسهم خلال تلك المدة, ويتعين على المكتب إعادة كامل قيمة الأسهم المكتتب بها إلى المساهمين في مدة لا تزيد على 30 يوما من تاريخ إلغاء المساهمة.
    7- أن تغلق المساهمة فور الاكتتاب بجميع الأسهم المطروحة للاكتتاب, وألا يتم تسلم مبالغ أكثر منها.
    8- ألا تزيد مدة المساهمة عن ثلاث سنوات وأن تصفى المساهمة عن طريق بيع الأرض محلها في المزاد العلني, أما الوحدات العقارية فيجب أن تصفى خلال سنتين من تاريخ إتمام البناء وتسلمه من المقاول.
    هذه بعض الشروط أو الضوابط التي يجب توافرها لطرح أي مساهمة عقارية في المملكة, والواقع يشهد أن كثيراً من المستثمرين أو أصحاب المكاتب العقارية يتحايل على هذه الضوابط النظامية, وللأسف أنه يجد أحياناً من يتآمر معه من بعض الجهات الرسمية, فتراه – مثلا - يعلن عن الأرض محل المساهمة في الصحف المحلية, وأنها مملوكة بصك شرعي رقم (...) وتاريخ (...), وهي كذلك مملوكة بصك شرعي, لكنها ليست مملوكة له, بل لغيره!
    وأيضاً فإن نسبة كبيرة من المساهمات العقارية, قدرها بعض العقاريين بنسبة 90 في المائة لا تدفع قيمة الأرض فيها بالكامل, وإنما يدفع مؤسس المساهمة عربونا إلى مالك الأرض, لغرض إجراء المبايعة, ويشترط فيها المالك دفع باقي القيمة خلال مدة معينة, ومتى مضت هذه المدة يعتبر العقد لاغياً, ثم يقوم المؤسس بالإعلان عن هذه المساهمة, وهو لا يملك العقار, وبالتالي تكون المساهمة عرضة للتعثر متى ما عجز عن تسديد كامل المبلغ للبائع في المدة المحددة.
    وقد تقع المخالفة للجهل بأنظمة طرح المساهمات العقارية, أو لصدور نظام لاحق يوقع المساهمة في فخ المخالفة؛ لوجود بعض الثغرات في الأنظمة ذات العلاقة, وذلك كطرح مساهمة في أرض معينة, ثم يتبين بعد جمع أموال المساهمين أنها خارج النطاق العمراني, مما لا يمكن القائمين على هذه المساهمة من تخطيطها وتقسيمها, وبهذا تتعثر المساهمة؛ لأنه لا يسمح ببيعها إلا كأرض خام, وبهذا يكسد هذا العقار, ويماطل القائمون عليه في بيعه؛ لما سيحققه من خسائر لو عرض للبيع.
    ب- تظلم بعض المساهمين لدى الجهات المختصة ضد القائمين على تلك المساهمات, بسبب المماطلة في صرف مستحقاتهم المالية؛ لأسباب غير معروفة لديهم.
    ج- ظهور خصومة في ذلك العقار, إما في ملكيته كله, وإما بعضه, مما يستدعي إيقاف العمل في تلك المساهمة، حتى تفصل الجهة القضائية لصالح المساهمين, أو ضدهم, وكثيراً ما يقع النزاع في الملكية بسبب تداخل صكوك الأراضي المطروحة للمساهمة مع صكوك الأراضي المجاورة, وأحيانا يحصل النزاع بسبب وفاة مؤسس هذه المساهمة, فيقع المساهمون فريسة لمماطلة بعض الورثة أو لاختلافهم, وربما تطول الخصومة أرض المحكمة, مما يسهم في إطالة أمد التعثر.
    3- عدم كفاءة بعض القائمين على هذه المساهمات, ودخولهم غمار تجارة المساهمات العقارية دون سابق خبرة أو تجربة, ودون دراسة للجدوى الاقتصادية من هذه المساهمة أو تلك, فتطرح الأسهم بقيمة معينة, ثم يفاجأ ذلك المؤسس بارتفاع المصروفات الخاصة بتخطيط المساهمة, وما تحتاج إليه من خدمات, وشوارع, وأرصفة, وإنارة, وبنى تحتية, مما يكون سببا في عرض أراضي المساهمة بقيم مرتفعة, يرشحها للبقاء مدة طويلة دون بيع أو تصفية؛ لارتفاع القيمة إلى أسعار غير حقيقية, ولرفض القائم على المساهمة بيعها بسعر السوق ولو بخسارة, ومماطلته أصحاب الحق عاماً بعد عام, مما يطيل في مدة التعثر إلى أجل غير معروف. هذه أبرز أسباب تعثر المساهمات العقارية, وفي المقال المقبل نتحدث عن أهم الأحكام الفقهية المتعلقة بتعثر هذه المساهمات.

    - عضو هيئة التدريس في المعهد العالي للقضاء












    توقعات بنمو الاقتصاد العالمي 5% في 2007

    - كيب تاون ـ رويترز: - 29/02/1428هـ
    توقع رئيس صندوق النقد الدولي أمس، أن ينمو الاقتصاد العالمي نحو 5 في المائة هذا العام، إذ إن قوة الاقتصادات الصاعدة والأوروبية ستعوض تباطؤا في الولايات المتحدة.
    وأبلغ المدير العام للصندوق رودريجو راتو مؤتمرا صحافيا في كيب تاون قائلا "الاقتصاد العالمي يبدو في وضع قوي مع استمرار قوة النمو في 2007".
    وقال "نحن مع الرأي القائل بتباطؤ الاقتصاد الأمريكي (لكن) ليس بطريقة حادة".
    ويتماشى توقع راتو مع مسودة توقعات لصندوق النقد الدولي حصلت عليها "رويترز" في وقت سابق هذا الأسبوع، وأظهرت أن المنظمة الدولية تتوقع نمو الاقتصاد العالمي 4.9 في المائة هذا العام والذي يليه بعد نموه القوي بنسبة 5.3 في المائة العام الماضي.
    وقال إن أحد الأسباب الرئيسية وراء التباطؤ الأمريكي هو تباطؤ سوق الإسكان في الولايات المتحدة.
    وقال راتو "التطورات الأخيرة لسوق الإسكان وسوق التمويل العقاري تسترعي الانتباه وقد تحدثنا عنها لبضعة أشهر قبل أن تتضح للأسواق."
    وأضاف أن تفاقم التقلبات في أسواق الأسهم والصرف العالمية في الآونة الأخيرة يعكس وجود مخاطر نزولية في الأسواق المالية وينبغي أن ينظر إليه على أنه من "حقائق الحياة".
    وأوضح أن النظام المالي الأمريكي قوي وسليم أما التباطؤ فيعوضه أداء قوي لاقتصادات أخرى، لاسيما الصين والهند والاتحاد الأوروبي.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

    اليوم.. أكبر إصدار في عام 2007 وثاني اكتتاب لشركة طيران خليجية
    بدء اكتتاب "العربية للطيران".. وتوقعات بانعكاسات سلبية على أسواق الأسهم


    - عبد الرحمن إسماعيل من دبي - 29/02/1428هـ
    توقع محللون ماليون انعكاسات سلبية لاكتتاب شركة العربية للطيران التي تمتلكها حكومة الشارقة الذي يبدأ اليوم ويستمر لمدة عشرة أيام على أسواق الأسهم الإماراتية التي خسرت قرابة 18 مليار درهم من قيمتها السوقية الأسبوع الماضي على خلفية ضعف توزيعات أرباح "إعمار" العقارية.
    وتوقعوا سحب سيولة كبيرة من السوق الثانوية التي تعاني أصلا من تراجع السيولة لصالح الاكتتاب الجديد الذي يعتبر أكبر إصدار أولي لعام 2007 في الإمارات بحجم 2.56 مليار درهم وثاني اكتتاب خليجي في شركة للطيران تعمل بمفهوم الطيران منخفض التكلفة بعد اكتتاب "طيران الجزيرة" الكويتية العام الماضي ويمثل حجم الأسهم المطروحة نحو 55 في المائة من رأس المال البالغ 4.6 مليار درهم وبقيمة اسمية درهم واحد علاوة على فلسين مصروفات إصدار للسهم الواحد, وتساهم حكومة الشارقة ممثلة في دائرة الطيران المدني وهيئة مطار الشارقة بحصص عينية في رأس المال تقدر بنحو 712 مليون سهم, واكتتب المؤسسون وعددهم 169 شخصا ومؤسسة وشركة بنسبة 45 في المائة من رأس المال.
    وقال المحلل المالي محمد علي ياسين العضو المنتدب لشركة الإمارات للأسهم والسندات إن الاكتتاب سيشهد إقبالاً جيداً خاصة من الاستثمار المؤسساتي الأجنبي كما سيساعد البنوك الممولة للاكتتاب على تحقيق أرباح عمولات قد تستطيع إضافة بعضها أو جزء منها في الربع الأول من العام الجاري.
    ودخلت البنوك مجددا في سباق محموم نحو توفير الائتمان المطلوب لعملائها للمشاركة في الاكتتاب، ما يعيد للأذهان ما حدث طيلة عامي 2005و2006 في مطاردة المستثمرين في أسواق الأسهم بإمدادهم بالتسهيلات الائتمانية للمشاركة في الاكتتابات العامة، الأمر الذي مكنها من تحقيق أرباح قياسية في الوقت الذي تضررت الأسواق من الارتفاع غير المبرر في أسعار أسهم الشركات حديثة الإدراج.
    ووصل السباق بأحد كبار البنوك في دبي إلى إرسال رسائل نصية عبر الهواتف الجوالة للعديد من عملائه عارضا تقديم خدماته التمويلية للمشاركة في الاكتتاب الجديد وسط توقعات للمحللين بأن تساهم التمويلات المصرفية في تغطية حجم الاكتتاب مئات المرات، وكان آخر اكتتاب شهدته الأسواق لشركة سوق دبي المالي في تشرين الثاني (نوفمبر) من العام الماضي, وجرت تغطيته بأكثر من 200 مرة متجاوزا 200 مليار درهم، في حين كان مطلوبا 1.6 مليار درهم.
    وجرى تصنيف اكتتاب "العربية للطيران" الذي يتاح للإماراتيين والأجانب معا في أربع فئات الأولى مقصورة على صغار المستثمرين وتضم 250 مليون سهم, والحد الأدنى للاكتتاب عشرة آلاف سهم والحد الأعلى 50 ألف سهم, ويحصل المكتتب على ألف سهم ثم تطبق سياسة تخصيص بقية الأسهم على أساس النسبة والتناسب، في حين خصصت الفئة الثانية والمكونة من 2.1 مليار سهم لكبار المستثمرين والمؤسسات الاعتبارية والشركات والهيئات العامة للحكومات المحلية والاتحادية وحدد الحد الأدنى للاكتتاب في هذه الشريحة بنحو 55 ألف سهم بدون حد أعلى، والفئة الثالثة والمكونة من 100 مليون سهم مقصورة على الموظفين الحاليين والمتقاعدين في حكومة الشارقة بحد أدنى خمسة آلاف سهم وحد أعلى 15 ألف سهم , والفئة الرابعة والمكونة من 100 مليون سهم مقصورة على مديري وموظفي "طيران العربية" بحد أدنى عشرة آلاف سهم.
    وحددت ثلاثة بنوك خليجية لتلقي طلبات الاكتتاب من الخليجيين الراغبين في المشاركة وهي: البنك الأهلي المتحد في البحرين والبنك الأهلي في قطر وبنك عمان الوطني في سلطنة عمان.
    وفقا لنشرة الاكتتاب سوف تتبني "العربية للطيران" سياسة لتوزيع الأرباح تقضي بتوزيع 25 في المائة على الأقل من صافي الدخل كتوزيعات نقدية بشرط ألا يؤثر ذلك سلبا على متطلبات التمويل المصرفي ورأس المال والإنفاق الاستثماري كما تعتزم الشركة وفقا لرئيسها التنفيذي عادل علي استخدام عائدات الاكتتاب في توسيع حجم أسطولها الحالي المكون من تسع طائرات ليصل إلى 34 طائرة بحلول 2016.












    8.68 مليار درهم مساهمة السياحة في الناتج المحلي لأبو ظبي

    - عماد دياب العلي من أبو ظبي - 29/02/1428هـ
    بلغ إجمالي إسهام قطاع السياحة في إمارة أبو ظبي في الناتج المحلي الإجمالي العام الماضي 8.68 مليار درهم، ما يمثل 2.9 في المائة من الناتج الإجمالي، و7.1 في المائة من إجمالي ناتج القطاعات غير النفطية. وارتفع حجم العائدات التي حققها القطاع الفندقي في إمارة أبو ظبي عام 2006 إلى 1.8 مليار درهم، مقارنة بنحو 1.5 مليار درهم في 2005.
    وشهدت السياحة في أبو ظبي دفعة قوية في الفترة الأخيرة انعكست على معدلات إشغال الفنادق، حيث وصل متوسط نسبة إشغال فنادق أبو ظبي إلى 84.4 في المائة مقارنة بـ 78.4 في المائة العام الذي سبقه، بنسبة نمو بلغت 6.7 في المائة مشيرا إلى الزيادة الكبيرة في أعداد زوار إمارة أبو ظبي التي استقبلت عام 2006 أكثر من 1.345 مليون سائح، بنسبة نمو بلغت 12 في المائة مقارنة بعام 2005.
    وأوضح مبارك حمد المهيري مدير عام هيئة أبو ظبي للسياحة أن عوائد فنادق أبو ظبي قفزت بشكل كبير في غضون عشر سنوات، محققةً نسب نمو مرتفعة للغاية، وتعد من أعلى نسب النمو في العالم، حيث قاربت ثلاثة أضعاف (بنسبة نمو بلغت نحو 157.1 في المائة)، إذ سجلت عوائد الفنادق في 1997 نحو 700 مليون درهم مقارنة بـ 1.8 مليار درهم في 2006، مشيرا إلى أن الفنادق من فئة خمسة نجوم كان لها نصيب الأسد من هذه العوائد بإجمالي إيرادات وصل إلى أكثر من 1.2 مليار درهم تمثل 67 في المائة من إجمالي الإيرادات، تلتها الفنادق من فئة أربعة نجوم بعوائد بلغت نحو 290 مليون درهم وبنسبة 16 في المائة.
    وحول تأثير الزخم السياحي الذي تعيشه الإمارة على القطاعات السياحية المختلفة ومنها قطاع الفنادق، كشف المهيري أن الحركة السياحية في الإمارة تجاوزت التوقعات في 2006 باستقبالها أكثر من 1.3مليون زائر، فيما توقعت الدراسة الاستراتيجية التي قام بإعدادها خبراء دوليون أن تستقبل الإمارة 1.1 مليون زائر (بنمو 18.18 في المائة عن التوقعات).
    وذكر المهيري أن فنادق أبو ظبي باتت تحقق عوائد إشغال متقاربة في فترات العام المختلفة، مشيرا إلى أن الربع الأول من العام الماضي حقق أعلى نسبة إشغال وصلت إلى 89.7 في المائة، فيما سجل النصف الأول من العام ذاته نسبة إشغال بلغ متوسطها 85.2 في المائة مقارنة بـ 83.7 في المائة للنصف الثاني من العام.
    ولفت المهيري إلى أن هذه المعدلات المتزايدة من السياح والليالي الفندقية التي تشهدها أبو ظبي تلقي بظلالها على القدرة الاستيعابية للمرافق الفندقية في أبو ظبي، مشيرا إلى أن الإمارة تحتاج في العام الجاري إلى أكثر من 12 ألف غرفة فندقية لمواكبة الطلب عليها، وإلى أكثر من 24 ألف غرفة فندقية بحلول عام 2015 لمواكبة ما تتوقعه أبو ظبي من زوار يصل عددهم إلى أكثر من ثلاثة ملايين سائح، وأوضح أن هيئة أبو ظبي للسياحة تقوم بتنسيق الجهود مع جهات القطاع السياحي لمواكبة تزايد الطلب على الغرف الفندقية.
    وذكر تقرير لمنظمة السياحة العالمية أن الاستثمار في القطاع السياحي في الإمارات يعد الأعلى في منطقة الشرق الأوسط وتأتي بعدا السعودية، فيما تنمو المشروعات السياحية في قطر بوتيرة أعلى، لافتا إلى أن ذلك يتماشى مع نمو معدلات السياحة العالمية بشكل عام، حيث يتوقع أن تصل أعداد السياح حول العالم إلى نحو مليار سائح بحلول عام 2010 على أن تنمو السياحة العالمية بمعدل وسطي يبلغ 4.1 في المائة.
    وأضاف التقرير أن الشرق الأوسط يحقق معدلات نمو وسطية تدور حول 3,9 في المائة سنويا باستثناء بعض الوجهات التي تحقق معدلات تفوق 10 في المائة سنويا ومنها إمارة أبو ظبي.
    وشدد على أن المحافظة على الزخم السياحي الذي تعيشه أبو ظبي يتطلب من هيئة أبو ظبي للسياحة دعم مشروعات التطوير والاستثمار في البنية التحتية للقطاع السياحي، وتقديم منتجات جديدة وخدمة عملاء مميزة، مضيفا أن العمل جار حاليا على تطوير عدد من المشروعات السياحية الرئيسية في أبو ظبي والتي من شأنها حال الانتهاء منها إثراء المنتج السياحي للإمارة والمنطقة بشكل عام، وذلك بالتزامن مع مشاريع تطويرية أخرى ستسهم بلا شك في إثراء المنتج السياحي في أبو ظبي وتغيير الخريطة السياحية في المنطقة.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

    "السعودية" تحصل بامتياز على تجديد الشهادة الدولية لـ "الإياتا"

    - "الاقتصادية" من جدة - 29/02/1428هـ
    حصلت الخطوط الجوية العربية السعودية بامتيازعلى تجديد الشهادة الدولية لبرنامج المنظمة العالمية للنقل الجوي "الإياتا" لمراجعة وتدقيق سلامة العمليات التشغيلية لشركات الطيران (الأيوسا IOSA) ومن المرة الأولى دون تسجيل أي ملاحظات على أي عنصر من عناصر السلامة التشغيلية وبنسبة بلغت 100 في المائة، مضيفة إنجازاً عالمياً مميزاً جديداً إلى إنجازاتها السابقة في مجال السلامة التشغيلية.
    وأعرب المهندس خالد بن عبد الله الملحم مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية عن اعتزازه وأبناء المؤسسة بهذا الإنجاز الذي يضاف إلى سلسلة الإنجازات المختلفة التي ساهمت في تقديم أفضل الخدمات للمسافرين، بعون الله وتوفيقه، ثم بالدعم الكريم من الحكومة الرشيدة، وبفضل توجيهات الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية العربية السعودية وبمتابعة الأمير فهد بن عبد الله بن محمد آل سعود، مساعد وزير الدفاع والطيران والمفتش العام لشؤون الطيران المدني.
    وأضاف الملحم أن اجتياز هذه المراجعة للمرة الثانية على التوالي يتطلب استعدادات كبيرة من أي شركة طيران وثقة كاملة ببرامج سلامتها التشغيلية وقدراً كبيراً من الرقابة على جميع برامج الجودة النوعية في العمليات التشغيلية كافة وتوافقاً تاماً بين ما تحتويه أدلتها من أنظمة وإجراءات وبين ما يتم تنفيذه على أرض الواقع خلال العمليات التشغيلية مع ضرورة توافر الرقابة الدقيقة على متطلبات السلامة والجودة النوعية كافة.
    وبين الملحم أن هذه الإنجازات تعد اعترافاً دولياً بكفاءة وسلامة العمليات التشغيلية في الخطوط السعودية وتأكيد مكانتها الدولية بين شركات الطيران العالمية، حيث يمكنها الدخول في أي عدد من التحالفات التجارية مع الناقلات الدولية الأخرى التي اجتازت متطلبات هذا البرنامج من دون الحاجة إلى الخضوع إلى أي مراجعات إضافية لإبرام مثل هذه التحالفات.
    وفي السياق ذاته، قال الكابتن عبد الحميد الغامدي مدير عام السلامة في الخطوط السعودية، إن حصول "السعودية" على هذه الشهادة الدولية جاء بعد أن خضعت خلال 2007 إلى تدقيق شامل لجميع عملياتها التشغيلية من قبل مراجعين دوليين بترخيص من المنظمة العالمية للنقل الجوي "الإياتا" مضيفة بذلك إنجازاً عالمياً مميزاً جديداً إلى إنجازاتها السابقة في مجال السلامة التشغيلية.
    وأضاف الغامدي أن برنامج الأيوسا IOSA الذي استحدثته منظمة الإياتا هو برنامج مراجعة متكامل لتدقيق السلامة التشغيلية يتم من خلاله التدقيق على أداء السلامة التشغيلية للناقلات الجوية يحدد بموجبه مدى تقيد هذه الناقلات بمتطلبات وشروط السلامة التشغيلية ومدى التطبيق الفعلي لهذه المتطلبات على سلامة عملياتها التشغيلية وذلك من خلال تقويم أداء أجهزة الناقلات الجوية الإدارية والفنية والتشغيلية ومستويات أنظمة الرقابة على الجودة النوعية ذات العلاقة بسلامة التشغيل.
    وأشار الغامدي إلى أن "السعودية" ومن أجل المحافظة على متطلبات هذا البرنامج ورفع أداء مستويات السلامة التشغيلية, قامت بالتعاقد مع أحد المعاهد الدولية المرخصة من قبل منظمة الإياتا لتدريب وتأهيل فريق من 72 مراجعاً تمكنوا بنجاح من الحصول على ترخيص "الإياتا" بهدف إجراء المراجعات الدورية الداخلية على أداء السلامة التشغيلي للمؤسسة حسب معايير برنامج IOSA وذلك على جميع القطاعات التشغيلية.












    "أميانتيت" تحصل على جائزة السلامة لمساهمتها في مشروع "شرق"

    - "الاقتصادية" من جدة - 29/02/1428هـ
    حصلت شركة أميانتيت لصناعات الفيبر جلاس المحدودة (أفيل) على جائزة السلامة لمساهمتها في تحقيق الإنجاز الكبير المتمثل في عشرة ملايين ساعة من السلامة خالية من الحوادث، في مشروع شرق- التوسعة الثالثة في مدينة الجبيل، التي تمثل المدة التي قام فيها المقاولون بتنفيذ المشروع.
    وعبّر المهندس فريد الخلاوي العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة أميانتيت، عن شكره لإدارة مشروع "شرق" على هذه الجائزة، التي لا تعبر فقط عن سجل مشرف من السلامة والأمان، بل تبرز أيضا درجة عالية من التعاون والتنسيق بين جميع المعنيين في المشروع، الذين كان لهم دور حيوي في تحقيق هذا القدر من ساعات السلامة، كما هنأ إدارة AFIL وموظفيها على مساهمتهم ودورهم في هذا الإنجاز، معبرا عن شكره لهم حرصهم على مراعاة أعلى معايير الخدمة والمراقبة لممارسات السلامة، التي عرفت "أميانتيت" الالتزام بها.
    وتبلغ قيمة عقد AFIL أكثر من 78 مليون ريال تشمل أنابيب فيبر جلاس وأنظمة التزويد بمياه البحر وإرجاعها، وأنظمة التزويد بالمياه الباردة وإرجاعها، ويشتمل العقد أيضاً على تكاليف النقل والتركيب، إضافة إلى اختبار ضغط الماء لوصلات مختارة مسبقة التركيب. وتتضمن أنظمة أنابيب مشروع "شرق" ميزة تقنية فريدة، وهي تصميمها على هيئة نظام كبح مزود بوصلات تستخدم لجمع الأنابيب مع بعضها بعضا، يضاف إلى ذلك تصميم هذه الأنظمة بشكل خاص لتتحمل محاور الشد القوية، التي تلغي الحاجة إلى كتل أسمنتية اعتاد استخدامها في حالات كهذه.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    السوق تتغلب على اتجاهات جني الأرباح في أول تداولات الأسبوع
    قطاع الصناعة يقود المؤشر للارتفاع إلى مستوى 8700 نقطة


    أبها: محمود مشارقة
    صعد مؤشر الأسهم السعودية إلى مستوى 8700 نقطة مدعوماً بحركة نشطة لأسهم شركات قيادية منتقاة أبرزها في قطاع الصناعة.
    وكسب المؤشر 97 نقطة في أول يوم لتداولات الأسبوع الجاري وذلك بتداول 351.4 مليون سهم عبر ضخ سيولة قيمتها 17.8 مليار ريال وتنفيذ 403 آلاف صفقة.
    وجاء الدعم للمؤشر من سهم سابك القيادي بشكل رئيسي والذي صعد بنسبة 2.17% بالإضافة إلى الراجحي المرتفع 0.25% والسعودي الفرنسي 4.8%.
    وكان مؤشر السوق هبط خلال جلسة التداول إلى 8566 نقطة بفعل عمليات جني الأرباح، لكنه سرعان ما غير اتجاهه نحو الصعود في نهاية التداولات.
    ويمثل حاجز 8700 نقطة دعماً نفسياً تظهر آثاره في تعاملات اليوم وغداً بين عودة المستثمرين إلى عمليات البيع وجني الأرباح الخاطفة أو القيام بعمليات تجميع تمهيدا لمحاولة اختراق حواجز فنية جديدة.
    قطاعياً سجل مؤشر الخدمات أعلى نسبة صعود بلغت 3.46% مع بروز لبعض أسهم المضاربة، فيما ارتفع مؤشر الصناعة 2.07% والزراعة 1.57%.
    وسجلت بقية قطاعات السوق أداء متفاوتاً ففي حين صعد مؤشر البنوك 0.63% واستقر الكهرباء دون تغيير سجلت قطاعات الأسمنت والتأمين والاتصالات تراجعاً بنسبة 1.11% و0.4% و0.07% على التوالي.












    خبراء يرونها مغرية وآخرون يطالبون بتشكيل هيئات شرعية لتعزيز جاذبيتها
    ضعف الاكتتاب في شركات التأمين مع اتجاه السيولة نحو سوق الأسهم


    الرياض: عدنان جابر
    اتسم الاكتتاب العام في أسهم شركات التأمين الخمس الذي بدأ أمس بإقبال ضعيف في يومه الأول ، متزامنا مع تصاعد إيجابي في سوق الأسهم الذي أقفل مرتفعا أكثر من 1.1 % مع بداية تداولات الأسبوع الجاري.
    وقال متعاملون في سوق الأوراق المالية إن التحركات الإيجابية التي يشهدها سوق الأسهم السعودية خلال الفترة الحالية، دفعت الكثير من المستثمرين للاحتفاظ بالسيولة المالية في السوق خلال هذا الأسبوع، بدلا من ربطها بالاكتتابات الجديدة، حتى موعد التخصيص ورد الفائض في الأول من إبريل المقبل، وهو التاريخ الذي حددته شركات التأمين الجديدة.
    وقال سليمان إسكندراني (مستثمر في سوق الأسهم) إن الاكتتاب خلال الأيام الأولى على الطرح، سيؤدي إلى حجز سيولة مالية لأسهم قد يصعب الحصول عليها بعد إجراء عمليات التخصيص كما حدث في شركات عدة.
    وأضاف: "عندما طُرحت ملاذ للتأمين اكتتبت باسمي وأسماء عائلتي، إلا أن كلاً منا لم يحصل سوى على 3 أسهم فقط، وهو ما يجعل من الاكتتاب في الأيام الأولى من الطرح غير مجد"، وتابع: "لماذا أحجز مبلغاً من المال دون أن أحصل إلا على عدد قليل من الأسهم".
    وفي الاتجاه المقابل، أبدى عدد آخر من المستثمرين حيرة تجاه الاستثمار في أسهم شركات التأمين، وهو ما يعبر عنه المستثمر فهد الدوسري الذي يقول: "لم أكتتب في شركات التأمين لأنني لست متأكدا من الموقف الشرعي تجاهها"، إلا أنه اعتبر أن تشكيل هيئات شرعية لدى هذه الشركات مستقبلا، قد يغير من الصورة النمطية التي يرسمها الكثير حول الاستثمار في شركات التأمين.
    ويرى مدير مجموعة الفروع لدى أحد البنوك المحلية ( فضل عدم الإفصاح عن اسمه) أن من الصعب قياس مستوى الإقبال في الشركات الحالية، بالنظر إلى صعوبة حصر عمليات الاكتتاب التي تتم عبر الوسائل الإلكترونية، فضلا عن أن كل شركة من هذه الشركات يتولى استلام الاكتتابات فيها 3 بنوك فقط، وقد يكون من الصعب حصر الإقبال الإجمالي.
    وتابع أن السعوديين اعتادوا دوما على توجيه اكتتاباتهم في الشركات الجديدة خلال الأيام الأخيرة، رغبة منهم في الاحتفاظ بالسيولة، وتجنيبها عملية الربط إلى حين إجراء تخصيص الأسهم، والذي غالبا ما ينتج عنها تخصيص كميات بسيطة إثر تحقيق فوائض عالية.
    في هذه الأثناء أكد العضو المنتدب لشركة الجوهر للاستثمار خالد الجوهر أن الإصدار الأولي لشركات التأمين الجديدة مغر جدا، لأن سعر الاكتتاب يتم بالقيمة السوقية دون علاوة إصدار، فضلا عما يتميز به القطاع من مقومات نجاح تجعل منها نشاطا واعدا، ومرشحا للنجاح بالنظر إلى الفرص المتاحة في القطاع.
    وقال الجوهر: "رؤوس الأموال الصغيرة للشركات المطروحة، وقابليتها لتحقيق أرباح مميزة، ستجعلها من الشركات المجدية للاستثمار"، دون أن يستبعد أن تشهد أسهم هذه الشركات بعد إدراجها في سوق الأسهم عمليات مضاربة ولكن بشكل محدود.
    وتوقع باسم عودة مساعد المدير العام في شركة الدرع العربي للتأمين التعاوني، (إحدى الشركات المطروحة)، أن يكون الإقبال على الاكتتاب جيدا، ولكنه امتنع عن إعطاء تكهنات حول حجم الإقبال المتوقع.
    وقال عودة إن شركات التأمين الجديدة ستحظى بعد إدراجها في سوق الأسهم السعودية بحجم إقبال أكبر على منتجاتها التأمينية، خاصة في ظل وجود أنظمة تأمين إلزامية صدرت في قطاع التأمين الطبي، والتأمين على المركبات.
    من جهته أوضح نائب الرئيس التنفيذي في مجموعة كسب المالية إبراهيم العلوان أن عدم وجود علاوة إصدار على الشركات الجديدة سيعزز من الإقبال عليها خلال الفترة المقبلة، وقال: الإقبال على الاكتتاب في الأيام الأولى يكون بطيئا، لكنه لا يلبث أن تتسارع وتيرته في الأيام اللاحقة.
    وتبلغ قيمة الأسهم المطروحة للاكتتاب العام في شركات التأمين الخمس 266 مليون ريال تمثل في مجملها 38 % من إجمالي رؤوس أموال تلك الشركات والبالغة 700 مليون ريال.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

    اقتصاديون يستبعدون نجاح تكتل "بيشة" في حل مجلس الإدارة

    الرياض: شجاع الوازعي
    استبعد اقتصاديون أن ينجح تكتل مساهمي شركة بيشة للتنمية الزراعية في حل مجلس الإدارة الحالي إذا اقتصرت حصة التكتل على 5% من أسهم الشركة. وقالوا إن هذه النسبة كافية لعقد جمعية عمومية استثنائية، لكنها غير قادرة على حل مجلس الإدارة.
    وقال عضو جمعية المحاسبين السعوديين عبدالله البراك لـ "الوطن" إن النظام يسمح بعقد جمعية عمومية استثنائية لمساهمي الشركة إذا امتلكوا 5% فأكثر من أسهم الشركة المصرح بها، وذلك للتصويت على حل مجلس الإدارة أو انتخاب مجلس إدارة جديد، ولكنه استبعد حدوث ذلك إذا كان أعضاء مجلس الإدارة الحالي ومن يساندهم يمتلكون النسبة الأكبر من أسهم الشركة المصرح بها.
    وحول عودة "بيشة" للتداول مجددا قال البراك "إذا كانت إجراءات الشركة تسير بطريقة نظامية حسب نظام وزارة التجارة والصناعة وبعيدة عن الشبهات فإنها ستعود من جديد بعد تحسن أوضاعها الإدارية والمالية".
    من جهته، أوضح عضو جمعية الاقتصاد السعودية محمد العمران لـ "الوطن" أنه إذا كان هناك ضرر على الشركة أو على مساهميها بسبب سوء الإدارة الحالية فالنظام يسمح لهم عقب التكتل بالتقدم بطلب لوزارة التجارة والصناعة لعقد جمعية عمومية يتم خلالها التصويت لحل مجلس الإدارة أو لانتخاب مجلس إدارة جديد". وأضاف أن لهيئة سوق المال الحرية في شطب الشركة من عدمه خصوصا بعد مضي 6 أشهر من تعليق تداولها ما لم تعد له من جديد.
    وأكد العمران على أهمية تدخل وزارة التجارة في قضية شركة بيشة ما لم تؤد مساع المساهمين المتكتلين إلى طريق إيجابي في صالح الشركة.
    في هذه الأثناء قال قائد تكتل مساهمي شركة بيشة محمد بن سعيد آل ربحان لـ "الوطن" إن عدد المحافظ التي دخلت التكتل حتى صباح أمس بلغ 1000 محفظة تتضمن أكثر من مليون سهم من أسهم الشركة المصرح بها".












    فتح العروض المالية السبت المقبل
    خروج "أوراسكوم" و "الشعلة" من المنافسة على رخصة المحمول الثالثة



    الرياض: عدنان جابر
    تأهلت 7 اتحادات فنيا وتجاريا، من بين 9 اتحادات تقدموا قبل 3 أسابيع للفوز برخصة الهاتف المحمول الثالثة في السعودية، إذ خرجت من المنافسة كل من اتحاد أوراسكوم القابضة (المصرية)، واتحاد الشعلة الذي يضم شركة إم تي إن إل الهندية، وشركة نواة التقنية.
    وذكر بيان صدر أمس عن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أن مجلس إدارة هيئة الاتصالات برئاسة وزير الاتصالات وتقنية المعلومات محمد جميل بن أحمد ملا أقر في اجتماعه أمس العروض المؤهلة للحصول على الترخيص الثالث لتقديم خدمات الاتصالات المتنقلة في المملكة، استجابة لوثيقة طلب الحصول على الترخيص الذي أصدرته الهيئة في 14 أكتوبر الماضي.
    وضمت قائمة عروض الاتحادات المؤهلة كل من اتحاد شركة الاتصالات المتنقلة وشركائها "إم تي سي" الكويتية، واتحاد سماوات المتحالف مع شركة بهارتي الهندية، واتحاد أوجيه للاتصالات، واتحاد المملكة وتيركسل التركية، واتحاد تواصل المتحالف مع دي جي سيل الأيرلندية، واتحاد إم تي إن السعودية الذي يضم "إم تي إن" الجنوب إفريقية بالتحالف مع شركة النهلة للتجارة والمقاولات، واتحاد عبد الله العبد العزيز الراجحي بالتحالف مع شركة ريلاينس الهندية للاتصالات.
    وأوضح محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الدكتور محمد السويل أن الهيئة قامت بدراسة وتقييم الطلبات المقدمة من الناحية الفنية والتجارية، وفق معايير ومنهجية التقييم الواردة في وثائق طلبات الترخيص.
    وأكد السويل أن فتح العروض المالية للاتحادات المؤهلة سيتم مساء السبت المقبل في مقر الهيئة بحضور ممثلين من الاتحادات المؤهلة، يلي ذلك دراسة تلك العروض من قبل الهيئة، ورفع نتائج الدراسة والتقييم النهائية إلى مجلس الإدارة تمهيدا لرفعها إلى مجلس الوزراء لتحديد مقدم الطلب الفائز، ومن ثم استكمال إجراءات إصدار الترخيص.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

    تشكيل فريق عمل لإنشاء شركة استثمارات قابضة
    اجتماع خليجي يبحث معوقات التجارة بعد الاتحاد الجمركي


    الدمام: خالد اليامي
    يبحث مسؤولون وخبراء خليجيون الثلاثاء المقبل معوقات حركة التبادل التجاري بين دول المجلس إثر تطبيق الاتحاد الجمركي. وينتظر أن تشارك وزارات التجارة والاقتصاد والجمارك والمواصفات والغرف والجامعات الخليجية في ندوة معوقات التبادل التجاري بين دول المنظومة في مدينة الفجيرة بالإمارات للتعرف على الخطوات التي اتخذتها دول المجلس لتفعيل وزيادة حجم التجارة البينية فيما بينها بعد تطبيق الاتحاد الجمركي منذ يناير 2003.
    وتبرز من محاور الندوة مراجعة واقع التبادل التجاري ومناقشة المعوقات الفنية والجمركية والآفاق المستقبلية لتطويره في ظل المتغيرات الدولية المحيطة.
    و يأتي انعقاد الفعالية استشرافا لتطلعات دول المجلس في إطار العمل الاقتصادي المشترك وبدء السوق الخليجية بنهاية عام 2007.
    وأقر اتحاد غرف دول مجلس التعاون تشكيل فريق عمل للمضي قدماً في بإنشاء شركة استثمارات خليجية قابضة.
    ويأتي هذا التوجه إثر تأييد لجنة القيادات التنفيذية في الاتحاد للمقترح إنشاء الشركة وتوجيه الدعوة إلى رجال الأعمال الخليجيين للتنسيق والاتفاق على التصور والإجراءات والنظام الأساسي للشركة وتهدف الشركة بحسب التصور الأولي الذي قدمته أمانة الاتحاد إلى رفع نصاب المستثمر الفرد في الاستثمار وسوق المال ودعم التعاون الخليجي والعمل المشترك للقطاع الخاص من خلال إنشاء وضم شركات استثمارية في دول المجلس بحيث تتمركز كل شركة تابعة لها في مواقع استراتيجية قرب العملاء والمستثمرين مع مراعاة التوزيع العادل وتتوزع مجالات عمل الشركة وفق الإمكانات ودراسات الجدوى ويبرز في التصور الأولي الاستثمار في قطاعات النقل والطيران والمقاولات المتخصصة في الريع العملاقة فضلاً عن مجال الطباعة والنشر والإعلام وقطاع المختبرات وصناع البرامج والتقنيات إضافة للتمويل وجناح لدعم وتسويق وتنمية المنتجات الخليجية.
    من جانب آخر تعكف أمانة اتحاد الغرف على بلورة المسودة النهائية للائحة اللجنة الصناعية الخليجية والتي تنطلق من مبدأ التنسيق التكاملي بين اللجان الصناعية في الغرف الخليجية.
    وتأتي الصناعات الخليجية في مقدمة القطاعات الإنتاجية والخدمية مما يجعلها أكثرها حاجة لتحقيق التنسيق والتعاون والتكامل الصناعي بين دول المجلس.
    وتهدف اللجنة إلى التركيز بشكل أساسي على حشد قدرات وإمكانات القطاع الخاص وتوظيفها التوظيف السليم والأمثل في قطاع الصناعة الذي لا يزال يحمل العبء الرئيسي في تحقيق تنمية صناعية شاملة.












    شراكات جديدة بين رجال الأعمال السعوديين والأمريكيين


    الدمام: سلمان محمد
    قال مساعد وزير التجارة الأمريكي مدير عام هيئة التجارة الخارجية الأمريكية أ. س هيرنانديز إن العلاقات الاقتصادية بين السعودية والولايات المتحدة تشهد نموا ملحوظا.
    وكشف خلال لقائه عددا من رجال الأعمال بالمنطقة الشرقية أمس عن وجود شراكات جديدة بين رجال الأعمال في البلدين يعلن عنها في العام الجاري.
    وأوضح أن العلاقات الاقتصادية بين البلدين تشهد تطورا، تدعمها اللقاءات التي تتم بين فترة وأخرى بين مجموعات رجال الأعمال، خاصة بعد انضمام السعودية لمنظمة التجارة العالمية.
    من جانبه قال النائب الثاني لرئيس غرفة الشرقية سعود القصيبي إن زيارة الوفد الاقتصادي الأمريكي جاءت في وقت يشهد فيه العالم عدة أحداث اقتصادية خصوصا تذبذب الأسواق المالية العالمية.
    وقال القصيبي إن السعودية من أكثر الأسواق الناشئة استقطابا للاستثمارات الأجنبية، خاصة بعد انضمامها إلى منظمة التجارة العالمية، إذ زادت المشروعات التي تستقطب الاستثمارات المحلية والخارجية المباشرة.
    وأشار إلى أن هناك قوانين جديدة أصدرتها السعودية لاستقطاب المزيد من الاستثمارات من خلال الشراكات التي تمثلت في المشروعات الحيوية التي تضمنها المدن الاقتصادية، فضلا عن المجمعات الصناعية الضخمة في كل من الجبيل وينبع.
    وأضاف أن الهيئة العامة للاستثمار وقعت من أبريل عام 2000 وحتى الآن 5000 تصريح بالاستثمار الأجنبي، بقيمة 100 مليار دولار في مجالات الصناعة والخدمات المختلفة.
    إلى ذلك وقال مدير مكتب الرياض التابع لمجلس الأعمال السعودي الأمريكي سعود الصويلح إن زيارة الوفد تأتي لرفع مستوى التبادل التجاري السعودي الأمريكي، مشيرا إلى أن المجلس يسعى إلى دعم وجود السلع السعودية في الأسواق الأمريكية.
    من جانب آخر زار هرنادنيز المؤسسة العامة للخطوط الحديدية، حيث التقى رئيسها خالد اليحيى واطلع على مشاريع خصخصتها.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 28/ 2 / 1428 هـ

    الموافقة على تأسيس الأهلي المالية وتحويل الذهيبان إلى مقفلة

    الرياض: الوطن
    وافق وزير التجارة والصناعة الدكتور هاشم يماني على تأسيس شركة الأهلي المالية شركة مساهمة سعودية مقفلة، كما وافق على تحول شركة الذهيبان للتجارة والمقاولات من شركة ذات مسؤولية محدودة إلى شركة مساهمة مقفلة، فيما يبلغ رأسمال الشركتين نحو 1.05 مليار ريال.
    ويبلغ رأسمال الأهلي المالية مليار ريال مقسم إلى 100 مليون سهم اكتتب المؤسسون بكامل رأس المال وتتخذ من مدينة الرياض مقراً لهاً.
    وتتمثل أغراض الشركة في ممارسة أعمال الأوراق المالية والمتضمنة نشاط التعامل بصفة أصيل ووكيل والتعهد بالتغطية والإدارة والترتيب وتقديم المشورة ونشاط الحفظ في الأوراق المالية.
    كما يبلغ رأسمال الذهيبان للتجارة 50 مليون ريال مقسم إلى 5 ملايين سهم اكتتب المؤسسون بكامل أسهم الشركة التي تتخذ من مدينة الرياض مقراً لها.
    وتتمثل أغراض الشركة في تجارة الجملة والتجزئة في الأدوات والمعدات والأجهزة الرياضية والكهربائية والعادية وصيانتها والملابس والمواد الغذائية والأواني المنزلية وأدوات البناء والرخام والأدوات الكهربائية وخدمات السفر والسياحة والمقاولات العامة.












    صندوق النقد: الصين والهند وأوروبا تعوض التباطؤ الأمريكي
    5% النمو المتوقع للاقتصاد العالمي هذا العام


    كيب تاون: رويترز
    توقع رئيس صندوق النقد الدولي رودريجو راتو نمو الاقتصاد العالمي نحو 5 % هذا العام، إذ إن قوة الاقتصادات الصاعدة والأوروبية ستعوض التباطؤ في الولايات المتحدة.
    وأضاف راتو خلال مؤتمر صحفي في كيب تاون: "الاقتصاد العالمي يبدو في وضع قوي مع استمرار قوة النمو في 2007"، مضيفا: "نحن مع الرأي القائل بتباطؤ الاقتصاد الأمريكي لكن ليس بطريقة حادة".
    ويتماشى توقع راتو مع مسودة توقعات لصندوق النقد الدولي في وقت سابق هذا الأسبوع وأظهرت أن المنظمة الدولية تتوقع نمو الاقتصاد العالمي 4.9 % هذا العام والذي يليه بعد نموه القوي بنسبة 5.3 % العام الماضي.
    وقال: إن أحد الأسباب الرئيسية وراء التباطؤ الأمريكي هو تباطؤ سوق الإسكان في الولايات المتحدة.
    وأشار إلى أن التطورات الأخيرة لسوق الإسكان وسوق التمويل العقاري تسترعي الانتباه وقد تحدثنا عنها لبضعة أشهر قبل أن تتضح للأسواق.
    وأضاف أن تفاقم التقلبات في أسواق الأسهم والصرف العالمية في الآونة الأخيرة يعكس وجود مخاطر نزولية في الأسواق المالية وينبغي أن ينظر إليه على أنه من "حقائق الحياة".
    وأوضح أن النظام المالي الأمريكي قوي وسليم أما التباطؤ فيعوضه أداء قوي لاقتصادات أخرى لاسيما الصين والهند والاتحاد الأوروبي.
    وأشار إلى أن أسعار النفط العالمية ستظل عند مستويات مرتفعة نسبيا مما يفرض تحديا على كثير من الحكومات.
    وأضاف قائلا: "ثمة تفسيرات بالغة الوضوح تتعلق بجانب العرض والطلب في هذا الشأن.. يفرض هذا تحديا على كثير من الحكومات لاسيما إذا تراجعت أسعار بعض السلع الأولية".

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 12/ 4 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 29-04-2007, 09:03 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 15-04-2007, 09:19 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 20/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 39
    آخر مشاركة: 08-04-2007, 09:37 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 13 / 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 01-04-2007, 09:25 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 6 / 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 25-03-2007, 09:57 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا