إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 34

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

  1. #21
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

    اعتبر أن انعكاساته ايجابية على السوق
    التويجري: تحويل "تداول.. إلى شركة تفعيل لعملية فصل المسؤوليات التشريعية والتنظيمية والرقابية عن التنفيذية



    الرياض:
    أشاد معالي رئيس هيئة السوق المالية المكلف الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز التويجري بقرار مجلس الوزراء القاضي بتحويل السوق المالية السعودية (تداول) الى شركة مساهمة مملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة مشيرا الى أن القرار يأتي تنفيذا للمادة العشرين من نظام السوق المالية الصادر بالمرسوم الملكي الكريم رقم (م/30) وتاريخ 1424/6/4ه والتي تقضي بأن تكون الصفة النظامية للسوق المالية شركة مساهمة.
    وأكد في تصريح صحفي أن القرار سيكون له مردود ايجابي على السوق المالية السعودية من خلال تفعيله لعملية فصل المسؤوليات التشريعية والتنظيمية والرقابية التي تقوم بها هيئة السوق المالية عن المسؤوليات التنفيذية التي هي من صميم عمل السوق المالية (تداول) مبينا أنه هو الاجراء الذي تسير وفقا له الاسواق العالمية المتقدمة.

    وأفادمعاليه أنه من المتوقع أن تقوم الشركة الجديدة بعد أقرارها أمس بأدوار أكبر وأكثر كفاءة في إدارة وتطوير السوق المالية وفق أفضل المعايير المهنية المطبقة في الاسواق العالمية وذلك من خلال وضع اللوائح والقواعد المنظمة للتداول والتأكد من تطبيق متطلبات الادراج والسعي لرفع مستويات الافصاح ومعلومات الاوراق المالية وتوفير قواعد وإجراءات أسرع وأكفأ للتسوية والايداع والمقاصة إضافة الى التحقق من جودة معايير الوسطاء الماليين ووكلاهم والتأكد من ملاءتهم الى غير ذلك من الادوار.

    وبين الدكتور التويجري أنه سيبدأ قريبا تشغيل النظام الجديد للتداول الذي سيزيد من كفاءة السوق وفعالية العمل فيه.

    ونوه معاليه بالدعم المتواصل الذي تلقاه هيئة السوق المالية والسوق المالية (تداول) من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز (حفظه الله) والذي انعكست اثاره بشكل ايجابي في تطور السوق المالية واستقرارها.












    طرح حصة من رأسمالها للاكتتاب بعد موافقة الجمعية العمومية
    "شركة السوق المالية" خطوة لنقل إدارة "تداول" من الحكومة إلى القطاع الخاص ومجلسها يتكون من 9أعضاء يعينهم مجلس الوزراء



    كتب - خالد العويد:
    قرر مجلس الوزراء تأسيس شركة مساهمة سعودية باسم "شركة السوق المالية السعودية" في خطوة تهدف إلى نقل إدارة "تداول " الحالية والتي تقوم بالدور التنفيذي في سوق الأسهم من القطاع الحكومي إلى القطاع الخاص في إطار تطبيق نظام السوق المالية.
    كما قرر المجلس في جلسته التي عقدت أمس برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله - طرح جزء من أسهم الشركة للاكتتاب العام في الوقت الذي تحدده الجمعية العامة غير العادية للشركة وهو اتجاه يهدف إلى توفير الخيارات أمام المتعاملين في سوق الأسهم لتنويع استثماراتهم ومحافظهم الاستثمارية في قطاعات السوق المختلفة وإتاحة الفرصة أمامهم للاستفادة من أرباح الشركة التي ستعمل في نشاط مربح ومحتكر ويتميز بالنمو والتوسع .

    ويبلغ رأسمال الشركة ملياراً ومائتي مليون ريال مقسم إلى مائة وعشرين مليون سهم متساوية القيمة وهي أسهم نقدية اكتتب بجميعها صندوق الاستثمارات العامة

    ومن أهم أغراضها توفير وتهيئة وإدارة آليات تداول الأوراق المالية والقيام بأعمال التسوية والمقاصة للأوراق المالية وإيداعها وتسجيل ملكيتها ونشر المعلومات المتعلقة بها.

    وكانت "الرياض" قد أشارت قبل أسبوع إلى قرب صدور موافقة المقام السامي على تأسيس الشركة التي ستحصل على إيراداتها بصورة رئيسية من الرسوم الحالية على عمليات تداول الأسهم والغرامات بحق المخالفين .

    وسيكون إنشاء هذه الشركة تنفيذا للمادة العشرين من نظام السوق المالية التي تنص على إنشاء سوق لتداول الأوراق المالية تسمى "السوق المالية السعودية" وتكون صفتها النظامية شركة مساهمة وتكون هذه السوق الجهة الوحيدة المصرح لها بمزاولة العمل في تداول الأوراق المالية في المملكة.

    ويأتي إنشاء الشركة كمرحلة انتقالية من مراحل تطور سوق الأسهم خلال السنوات الماضية.

    وتلخص تلك المرحلة التاريخية عندما بدأت الشركات السعودية المساهمة نشاطاتها في أواسط الثلاثينات الماضية حيث تم تأسيس أول شركة مساهمة في المملكة العربية السعودية وهي الشركة العربية للسيارات ثم تبعها تأسيس 14شركة إضافة إلى عدد آخر من البنوك الأجنبية.

    وبقي السوق غير رسمي حتى أوائل الثمانينات عندما باشرت الحكومة النظر في إيجاد سوق منظم للتداول وإيجاد الأنظمة اللازمة لذلك. وفي عام 1984تم تشكيل لجنة وزارية تتألف من وزارة المالية والاقتصاد الوطني ووزارة التجارة ومؤسسة النقد بهدف تنظيم وتطوير السوق وعهد إلى مؤسسة النقد بعد ذلك بمهمة التنظيم اليومي للسوق.

    بعد ذلك تم حصر الوساطة في تداول الأسهم عن طريق البنوك التجارية وفي عام 1984تم تأسيس الشركة السعودية لتسجيل الأسهم عن طريق البنوك التجارية. وتقدم هذه الشركة تسهيلات للتسجيل المركزي للشركات المساهمة، وتقوم بتسوية وتقاص جميع عمليات الأسهم. وقد أدخل نظام التسوية الآلية والتقاص في عام 1989وتم تطوير النظام الآلي لمعلومات الأسهم، وتشغيله من قبل مؤسسة النقد في عام 1990كما تم تشغيل نظام تداول ابتداء من أكتوبر 2001م وهو النظام الجديد والشامل لتداول الأوراق المالية والتقاص والتسوية. واستمر الأمر حتى تأسيس هيئة السوق المالية في 1424ه لهدف لتنظيم وتطوير السوق المالية في المملكة ، ووضع وفرض اللوائح والقواعد الهادفة إلى حماية المستثمرين ، وضمان العدالة والكفاءة .

    وحسب النظام فان شركة السوق المالية السعودية والتي ستدير السوق ستتكون من مجلس إدارة يضم تسعة أعضاء يعينون بقرار من مجلس الوزراء وبترشيح من رئيس مجلس هيئة السوق المالية ، ويختارون من بينهم رئيساً للمجلس ونائباً للرئيس.

    وتتكون عضويتها من مسئولين كبار من عدة أجهزة حكومية وشركات الوساطة والشركات المساهمة وهم ممثل لوزارة المالية وممثل لوزارة التجارة والصناعة وممثل لمؤسسة النقد العربي السعودي. أربعة أعضاء يمثلون شركات الوساطة المرخص لها وعضوان يمثلان الشركات المساهمة المدرجة في السوق وتكون مدة عضوية مجلس إدارة السوق ثلاث سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة أو أكثر .

    وتحدد اللوائح والتعليمات التي يقرها مجلس الهيئة الإجراءات المتعلقة بعقد اجتماعات مجلس إدارة السوق وكيفية اتخاذ القرارات فيه ، وخطط تسيير أعمال مجلس الإدارة ، والصلاحيات والمهام المنوطة بكل من مجلس الإدارة والمدير التنفيذي ، وسائر الأمور الإدارية والمالية ذات الصلة.

    وسيعين في وقت لاحق مجلس إدارة السوق مديراً تنفيذياً له بعد أخذ موافقة مجلس الهيئة ، ويحظر على المدير المعين أن يقوم بأي عمل حكومي أو تجاري آخر ، أو أن تكون له مصلحة أو ملكية في أي شركة وساطة في السوق. ويكون إعفاء المدير التنفيذي من منصبه بقرار من مجلس إدارة السوق.

  2. #22
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

    جمعيته العمومية توافق على زيادة رأس المال إلى 4.5مليارات ريال
    "العربي الوطني" يتجه لتأسيس شركة سعودية للتمويل السكني بالتضامن مع "المملكة للتقسيط"



    كتب - خالد العويد:
    أكد رئيس مجلس إدارة البنك العربي الوطني عبد اللطيف بن حمد الجبر استمرار البنك في تطبيق سياسة إدارة المخاطر المحافظة في الوقت الذي يواصل فيه سياسته لتدعيم مجالات أدائه القوي في السوق المحلية بفاعلية.
    وأشار في كلمة بمناسبة انعقاد الجمعية العمومية للبنك مساء أمس إلى أداء الاقتصاد السعودي وتمتعه بمقوماته الأساسية التي تدفعه إلى مزيد من القوة والأداء المتواصل عاماً بعد عام، وقال ان النمو المتوازن والقوي الذي تشهده المملكة وفر بيئة مؤاتية استفاد منها القطاع البنكي إلى أقصى الحدود.

    وكشف الجبر عن توجه البنك في الوقت الحالي إلى تأسيس شركة سعودية للتمويل السكني في المملكة بالتضامن مع شركة المملكة للتقسيط التي ستستفيد من شبكة فروع التجزئة الواسعة للبنك وخبرته الطويلة في قطاع خدمات التجزئة. حيث احتل البنك العربي الوطني موقعاً قيادياً في تطوير القطاع العقاري المزدهر للمملكة.

    وقال ان طرح منتج التمويل السكني باعتباره قطاع نمو أساسي لأنشطة البنك، سيكون من خلال توفير حلول مالية متوافقة مع أحكام الشريعة لعملائه في مجال تمويل المنازل .

    وطمأن الجبر المساهمين على إستراتيجية البنك المتمثلة في زيادة العائد على حقوق المساهمين مع العمل في الوقت ذاته على توطيد المركز المالي القوي للبنك ورفع قدراته التنافسية، وتأمين قاعدة رأسمالية متينة ملائمة لدعم النمو المستمر لنشاطاته.وقد تحقق هذا الهدف في عام 2006من خلال ارتفاع إجمالي الأصول إلى 20.8مليار دولار، بينما وصلت حقوق المساهمين إلى 2.1مليار دولار، وبلغ العائد السنوي على حقوق الملكية 35%.

    وكانت الجمعية العامة غير العادية للبنك العربي الوطني التي عقدت مساء الأحد قد أقرت توصيات مجلس الإدارة التي كان من أهمها الموافقة على زيادة رأس مال البنك من 3.250مليون ريال إلى 4.550مليون ريال بمنح سهميين مجانيين لكل خمسة أسهم قائمة وتحويل مبلغ (650) مليون ريال من بند الأرباح إلى الاحتياطي النظامي، ومبلغ (1.270) مليون ريال إلى الاحتياطي العام، والاكتفاء بما تم توزيعه من أرباح نقدية خلال النصف الأول، علما بأن أحقية أسهم المنحة للمساهمين المقيدين بسجلات البنك بنهاية تداول يوم انعقاد الجمعية يوم الأحد 18مارس 2007م وسيتم إضافة أسهم المنحة في المحافظ الاستثمارية يوم السبت 24مارس 2007م، وتبعا لذلك سيرتفع عدد الأسهم الحالية للبنك إلى 455مليون سهم بدلاً من 325مليون سهم.

    كما أقرت الجمعية العامة غير العادية للبنك مجموعة من القرارات صادقت بموجبها على تقرير مجلس الإدارة للعام المالي المنتهي في 2006/12/31وتقرير مدققي الحسابات عن العام المالي المنتهي في 2006/12/13والتصديق على القوائم المالية للبنك للفترة نفسها وإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن العام المالي المنتهي في 2006.كما وافقت الجمعية على إعادة تعيين المحاسبين القانونيين لمراجعة القوائم المالية للبنك للعام المالي 2007والبيانات المالية ربع السنوية.

    واعتبر الجبر رئيس مجلس الإدارة . أن عام 2006بالنسبة للبنك عام مميز. جاء ذلك في سياق تعليقه على أداء البنك وإنجازاته خلال العام الماضي قائلا "لقد كان عام 2006عاما مميزا وحافلا بالنجاحات. فقد حافظ اقتصاد مملكتنا الحبيبة على متانته وجاذبيته وشهد نموا متوازنا في كافة قطاعاته بفضل السياسات الاقتصادية الحكيمة التي تنتهجها حكومتنا الرشيدة واستمرار تماسك أسعارالنفط.

    وأبان الجبر أن البنك العربي الوطني "يلتزم دوما بتدريب وتأهيل الموظفين وتوفير فرص التطور المهني وبناء فريق إداري للمستقبل من الكوادر الوطنية. وسيستمر البنك في التركيز على رفع نسبة السعودة التي بلغت 91% مع نهاية عام 2006".

    يذكر أن العربي الوطني قد حقق أرباحا صافية خلال عام 2006بلغت 2.505مليون ريال بزيادة نسبتها 37%عن نفس الفترة من العام 2005.












    اشترت حصة "أغلبية" في أول نت
    الاتصالات السعودية: تجاوز عدد خطوط الجوال لـ(14) مليوناً إنجاز يزيد من مسؤوليتنا أمام عملائنا



    الرياض - أحمد غاوي:
    حقق الجوال انجازا غير مسبوق بتجاوز عدد عملائه (14) مليون عميل على مستوى المملكة كأكبر مشغل للخدمات المتنقلة على مستوى المنطقة، وبهذه المناسبة قال المهندس سعود بن ماجد الدويش ان تفاعل المواطنين والمقيمين بالمملكة مع مختلف خدمات الشركة ومنها الجوال الذي يغطي ما يزيد على 96% من المواقع المأهولة بالمملكة من خلال أكبر شبكة جوال في المنطقة العربية، يجعلنا نتشرف ونقدر هذا التفاعل المميز ويحملنا مسئولية أكبر للرقي بهذة الخدمة وتطويرها وفق تطلعاتنا جميعا، مشيراً في هذا الصدد الى انفراد الجوال في المملكة بطرح خدمات الجيل الثالث عالي السرعة قبل تسعة أشهر تقريباً، حيث اعتبر الجوال أول مشغل لخدمات هذا الجيل في المملكة، ووجدت خدماته والتي منها الاتصال المرئي ومشاهدة القنوات الفضائية، والدخول على الانترنت بسرعات عالية، صدى كبيرا وتفاعلا من عملائنا.
    كما طرحت شركة الاتصالات مؤخراً ابرز خدمات الجوال المتطورة عالمياً، ومنها خدمة (بلاك بييرى) والتي تتميز بتمكين موظفي قطاع الأعمال من التواصل ومتابعة أعمالهم وإدارتها بسرية تامة عن طريق إرسال واستقبال البريد الالكتروني الخاص بشركاتهم، وكذلك الدخول في أي وقت ومكان داخل المملكة وخارجها على جميع التطبيقات التي توفرها الشركات لموظفيها لاستخدامات الأنظمة الإدارية والفنية.

    وأضاف الدويش أن مناسبة تجاوز عملائنا للرقم 14مليون تعتبر بمثابة مرحلة جديدة لنا للعمل وفق أسس رئيسة وهامة تركز على جعل رضى العملاء أساس اهتمامنا وهدف كل خطواتنا التطويرية القادمة، مؤكداً أن جميع العاملين في الجوال ومختلف قطاعات الشركة ومن خلال العمل كفريق واحد استطاعت تحقيق هذا الانجاز.

    وقال في ختام حديثه ان الشركة ماضية في خططها وعروضها التسويقية للجوال وفقاً لما تلمسه من احتياجات عملائها الحاليين والمستهدفين ومع ما يلائم مجتمعنا، وسيلمس عملاؤنا الكرام تقديم العديد من الخدمات والعروض التي تجعل الجوال مميزا وكاختيار أول لعملائنا.

    كما وقعت شركة الاتصالات السعودية اتفاقية شراء مع ملاك الشركة العربية لخدمات الانترنت والاتصالات (أول نت) تستحوذ بموجبها على حصة أغلبية في شركة أول نت، حيث حصلت شركة الاتصالات السعودية على موافقة هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات على إتمام هذه العملية.

    وتأتي هذه الخطوة في إطار سعي الشركة إلى تنمية استثماراتها الداخلية من خلال استهداف الفرص التي تخدم التوجهات الإستراتيجية للشركة والتي أطلق عليها مسمى "إلى الطليعة" وتم الإعلان عنها مؤخراً.

    وشرعت شركة الاتصالات السعودية في تنفيذ برامج طموحة لتعزيز خدماتها في مجال الإنترنت والنطاق العريض وخدمات القيمة المضافة مثل حلول الأعمال والمحتوى نظراً لما تمليه التطورات التقنية والتجارية والتنظيمية من ضرورة التكامل بين خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات.

    وسيتم الإعلان عن تفاصيل الصفقة بعد إتمام إجراءات نقل الملكية. وتتصدر شركة أول نت قائمة مقدمي خدمة الإنترنت بالمملكة في قطاع الأعمال والقطاع المنزلي بحصة سوقية تربو على 20% علاوة على تميزها في مجال خدمات حلول الأعمال وخدمات المحتوى.

    كما تتمتع الشركة بوجود موظفين أكفاء ومركز مالي قوي وتدفقات نقدية وأرباح إيجابية فقد سجلت شركة أول نت أرباحاً قياسية في العام الماضي 2006م ومن المتوقع نمو أعمالها وأرباحها خلال السنوات القادمة.

  3. #23
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

    30شركة أمريكية تبحث مع السعوديين تخطي تعاملات الاستيراد والتصدير إلى الدخول في شراكات استراتيجية


    الرياض - محمد طامي العويد:
    دعا مساعد وزير التجارة الامريكية ازرائل هرناندز عن رغبته في ان تتبنى الحكومة السعودية سياسة المعاملة بالمثل فيما يختص بإصدار التأشيرات بين البلدين المملكة وامريكا، وقال ان تأشيرات دخول امريكا والخاصة برجال الاعمال السعوديين الراغبين السفر لامريكا يتم اصدارها لمدة سنتين ولعدد مفتوح من السفرات، معلناً عن رغبته في ان يتم البت في هذا الجانب بقبول اصدار تأشيرات متعددة السفرات للمستثمرين الامريكان لاتاحة الفرصة لهم للدخول بشكل متعدد للمملكة وبتأشيرة واحدة.
    واعلن فرنانديز عن مشروع مبادرة يتم الترتيب لانطلاقها قريباً بمسمى "استثمر في امريكا"، وقال ان المشروع الذي تعده وزارة التجارة الامريكية يهدف الى تحفيز المستثمرين السعوديين على وجه الخصوص للقدوم الى امريكا واقامة مشاريع استثمارية، مضيفاً ان المشروع يهدف كذلك الى مضاعفة التبادلات التجارية بين البلدين واتاحة الفرصة لتعميق التحالفات التجارية والصناعية بين رجال الاعمال السعوديين والامريكان.

    واكد فرنانديز خلال لقائه ووفده المرافق بعدد من رجال اعمال سعوديين يتقدمهم عبدالرحمن الجريسي رئيس مجلس ادارة الغرفة التجارية الصناعية بالرياض في غرفة الرياض، ان زيارته تأتي في اطار دفع العلاقات التجارية والاقتصادية مع المملكة لمزيد من التقدم، مشيداً بالتبادلات التجارية التي بدأت تعود لطبيعتها تدريجياً بعد البطء الذي اصابها بعد احداث الحادي عشر من سبتمبر، وقال ان الصادرات السعودية الى امريكا ارتفعت خلال العام الماضي 2006الى حوالي 32مليار دولار، فيما زاد حجم الصادرات الامريكية للسوق السعودية الى ما يقرب من 8مليارات دولار.

    من جانبه اكد عبدالرحمن الجريسي ان قطاع الاعمال في البلدين امامه مزيد من الفرص الجيدة في جميع المجالات الصناعية والخدمية، مؤكداً على ثقة الجانب الامريكي بقوة ومتانة الاقتصاد السعودي وان مجالات التعاون يمكن ان تكون اكثر في اطار العلاقات التاريخية التي يمكن ان تستثمر في مشاريع اقتصادية كبرى تخدم قطاع الاعمال في البلدين الصديقين.

    وكان ممثلوا اكثر من 30شركة امريكية قد عرضوا منتجاتهم على رجال الاعمال السعوديون في تجمع نظمته الغرفة التجارية الصناعية بالرياض يوم الاثنين 1428/2/29ه وشهدت اللقاءات الثنائية ارتياحاً من الجانبين حول العديد من الموضوعات التجارية.

    واكد رجال اعمال سعوديون ان هناك توجهاً اكثر من السابق من الشركات الامريكية للسوق السعودي بهدف بناء شراكات تتجاوز مجرد الاستيراد والتصدير الى الدخول في مشاريع صناعية واستراتيجية.

    ولفت صناعيون سعوديون الى ان السوق السعودي بات أمامه اكثر من خيار مع دخول دول صناعية كبرى كالصين واليابان حيث نجحت هذه الدول في بناء قناعة وثقة في جودة منتجاتها ورغبة شركاتها في بناء شراكات اكثر عمقاً مع الجانب السعودي، معتبرين ان هناك مجالات واسعة يمكن ان يتبناها قطاع الاعمال السعودي والامريكي في مجالات الصناعة المتقدمة والخدمات.












    في أضخم تصويت أجرته مجلة "يوروموني"
    سامبا يتصدر الخدمات المصرفية الخاصة في المملكة




    أعلنت يوروموني مؤخراً عن نتائج التصويت الذي تجريه سنوياً لتصنيف البنوك حول العالم فيما يتعلق بمستوى خدماتها المصرفية الخاصة ومطابقتها للمعايير العالمية، والذي شهد زيادة في عدد المصوتين بنسبة 93% عن العام الماضي، ليصبح بذلك هو أضخم تصويت أجرته المجلة حتى الآن في هذا المجال. وقد جاءت نتائج التصويت المتعلقة بالمملكة كما توقع المراقبون، حيث تصدرت مجموعة سامبا المالية المراكز الأولى في سبع فئات ضمن إدارة الخدمات المصرفية الخاصة، وهي: كبار العملاء (بين 10- 30مليون دولار أمريكي)، رجال الأعمال، مديرو الشركات، إدارة العلاقات، استثمارات الأسهم الخاصة، المنتجات الاستثمارية المركبة، واستثمارات صناديق التحوط. وتعنى إدارة الخدمات المصرفية الخاصة بإدارة حسابات واستثمارات كبار العملاء بأسلوب شخصي من قبل مدير يتم اختياره وتعيينه بكل عناية لخدمة عميل واحد فقط. وقد تم تقديم جوائز سامبا أثناء حفل أقيم بهذه المناسبة في العاصمة البريطانية لندن يوم الخميس الموافق 8مارس 2007م بحضور الأستاذ عيسى بن محمد العيسى، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية، الذي ألقى كلمةً بهذه المناسبة أعرب فيها عن سعادته وفخره بهذه الجوائز التي تضاف إلى قائمة الجوائز التي حصل عليها البنك، خاصة تلك التي حققها بعد انتقاله للإدارة المحلية بالكامل بعد مغادرة "سيتي جروب" في عام 2003م، وقد نوه العيسى بالدور الذي يلعبه فرع سامبا في لندن في تعزيز الخدمات المصرفية الخاصة، موضحاً المزايا التي تتمتع بها لندن كونها مهد النظام المالي العالمي ومركزاً مالياً نشطاً ومحوراً هاماً لأسواق المال الأوروبية والعالمية، مشيراً إلى انعكاسات ذلك على الخدمات المصرفية الخاصة التي يلقاها عملاء سامبا والتي تتضمن الخدمات العقارية، الاستشارات المالية، التخطيط المالي، والخدمات الشخصية. كما توجه العيسى بالشكر العميق إلى جميع القائمين على إدارة الخدمات المصرفية الخاصة لدى سامبا في الداخل والخارج، متمنياً لهم دوام التميز والإبداع بما يتواكب مع ثقة العملاء. يذكر أن الدراسات والاستطلاعات التي تجريها مجلة يوروموني تعد من أهم المراجع التي يعتمد عليها جميع العاملين في الأوساط المالية حول العالم، لما تتمتع به من دقة ومصداقية، بما في ذلك هذا التصنيف الذي أجرته المجلة للسنة الرابعة على التوالي، وخصصت له فريق بحث متمرسا ومجلساً للتقييم ومنح الجوائز على أسس ومعايير نوعية وكمية عالمية رفيعة. وقد غطى الاستطلاع في هذه السنة 558بنكاً ومؤسسة مالية من مختلف دول العالم. ومن الجدير ذكره أن مجموعة سامبا المالية هي أكثر البنوك السعودية حصولا على الجوائز العالمية في مجالات مالية وخدمات مصرفية متعددة، كان آخرها "أفضل بنك في الشرق الأوسط" و"أفضل بنك في المملكة" في أكتوبر من عام 2006م.

  4. #24
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

    "سابك" تقيم مصنعين لغاز الأوكسجين برأسمال 2.5مليار ريال في الجبيل وينبع


    الرياض - عبدالعزيز القراري:
    وافقت وزارة التجارة والصناعة على طلب الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" لإقامة مصنعين لغاز الأوكسجين برأسمال يبلغ نحو 2.5مليار ريال في الجبيل وينبع.
    وأكد مصدر مطلع ل "الرياض" أن المصنعين تمت الموافقة عليهما لجدواهما الاقتصادية.

    ولم يرغب المصدر في الكشف عن مزيد من التفاصيل حول المشروع، وما إذا كان سيتم تسويق منتجات "سابك" من الغاز في الأسواق المحلية أم في الأسواق العالمية، مشيراً إلى أن مادة غاز الأوكسجين لها عدة أغراض صناعية وطبية، إضافة إلى أنها تحظى بطلب عالمي في مجالات الصناعة والطب وأغراض متعددة أخرى.












    تغطية اكتتاب "ساب تكافل" بنسبة 131.49% في اليوم الثاني


    أعلن الأستاذ إبراهيم أبومعطي، مدير عام العلاقات العامة والإعلام في ساب، أن نسبة التغطية في عملية اكتتاب "ساب تكافل" بلغت 131.49% حتى إغلاق اليوم الثاني من بدء الاكتتاب.
    وأشار إلى أن مجموع المبالغ المكتتب بها بلغ 46.021.000ريال سعودي، عن طريق 20.006طلب.. علماً بأن الاكتتاب في أسهم ساب تكافل سيستمر حتى يوم الاثنين المقبل الموافق 26مارس 2007م.

  5. #25
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  1 / 3 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    الاتصالات تحافظ على إيجابية المؤشر.. وسابك تقلص مكاسبه
    استحداث تدريجي لنقاط الدعم والمقاومة مرتكز على قوة السيولة



    * تحليل - أحمد حامد الحجيري:

    استمر تباين أداء السوق بتأرجح حالة مؤشره الذي استهل تداولاته على استقرار ثم إلى تراجع وعاد بعدها بارتداد إيجابي إلى أن تجاوز نقطة الدعم الثانية إلى 8864 نقطة ليأخذ بعدها ميلاً سالباً بانخفاض تدريجي إلى نقطة 8739 نقطة؛ أي لم يصل نقطة الدعم الأولى التي حددها مسبقاً عند 8691 نقطة، محدثاً ذلك بشمولية التحسن المرتكزة على قوة السيولة المتنوعة ما بين تدويرية وذكية؛ مما خالف توقعات المتعاملين من احتمالية حدوث عملية جني للأرباح حتى تعاملات أمس، محققاً بذلك المزيد من المكاسب مع ارتفاع 52 شركة تقودها المتطورة بنسبة 9.86% لتبلغ 58.5 ريالاً ممثلة بذلك قطاع الصناعة الذي رضخ لضغط سابك التي فقدت 1.3% عند 127.75 ريالاً أقفلت عليها لتكون مؤثراً قوياً على مستوى الأداء بشكل عام نتيجة ملاحقة المضاربة والتحول من أسهم الشركات الثقيلة إلى الأسهم الأكثر مرونة مع المضاربة التي سيطرت على السيولة بشكل كبير تصدرتها العبد اللطيف بقيمة تجاوزت 1.8 مليار ريال تجاوبت معها القيمة السوقية إلى 94.25 ريالاً، ومنيت بعروض جني أرباح سريعة قلصت الانتفاخ السعري إلى 90.5% بزيادة 2.84% مقارنةً بما كانت عليه أمس الأول بعد أن نفذت 20.5 مليون سهم، فيما تقدمت الكهرباء قائمة الشركات الأكثر نشاطاً حسب الكمية بحجم 25 مليون سهم دعمت السعر إلى 14.75 ريالاً ثم عاد إلى مستوى إقفاله السابق عند 14 ريالاً مع الإغلاق.

    من ناحية أخرى، كان لقطاع الاتصالات دور بارز أمس في الحفاظ على إيجابية السوق بتقدم مؤشر قطاعها 2.3%، وذلك مع ارتفاع سهمي الاتصالات السعودية وموبايلي؛ حيث أقفلت الأولى بصعود 1.33% إلى 76 ريالاً، والثانية بمعدل 7.26% حتى وصلت 63 ريالاً.

    هذا، وقد تراجعت أسهم 24 شركة، مثلتها البابطين بمعدل هبوط 4.95% إلى 139.25 ريالاً. ويجب على المتعاملين عدم الانجراف العشوائي، وخصوصاً في مثل هذه الأوقات؛ حتى لا يقع في فخ المضاربة مع ارتفاع درجة الحذر عند أصحاب رؤوس الأموال بما فيها المجموعات.












    مصادر لـ( الجزيرة ): الإعلان قريبا عن تعيين (9) أعضاء غير متفرغين لـ(تداول)


    * الرياض - نواف الفقير:

    أشاد معالي رئيس هيئة السوق المالية المكلف الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز التويجري بقرار مجلس الوزراء القاضي بتحويل السوق المالية السعودية (تداول) الى شركة مساهمة مملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة مشيرا الى أن القرار يأتي تنفيذا للمادة العشرين من نظام السوق المالية الصادر بالمرسوم الملكي الكريم رقم - م - 30 - وتاريخ 4-6-1424هـ والتي تقضي بأن تكون الصفة النظامية للسوق المالية شركة مساهمة.

    وأكد في تصريح صحفي أن القرار سيكون له مردود إيجابي على السوق المالية السعودية من خلال تفعيله لعملية فصل المسؤوليات التشريعية والتنظيمية والرقابية التي تقوم بها هيئة السوق المالية عن المسؤوليات التنفيذية التي هي من صميم عمل السوق المالية (تداول) مبينا أنه هو الاجراء الذي تسير وفقا له الاسواق العالمية المتقدمة.

    وأفاد معاليه أنه من المتوقع أن تقوم الشركة الجديدة بعد إقرارها اليوم بأدوار أكبر وأكثر كفاءة في إدارة وتطوير السوق المالية وفق أفضل المعايير المهنية المطبقة في الاسواق العالمية وذلك من خلال وضع اللوائح والقواعد المنظمة للتداول والتأكد من تطبيق متطلبات الادراج والسعي لرفع مستويات الافصاح ومعلومات الاوراق المالية وتوفير قواعد وإجراءات أسرع وأكفأ للتسوية والايداع والمقاصة إضافة الى التحقق من جودة معايير الوسطاء الماليين ووكلائهم والتأكد من ملاءمتهم الى غير ذلك من الادوار.

    وبين الدكتور التويجري أنه سيبدأ قريبا تشغيل النظام الجديد للتداول الذي سيزيد من كفاءة السوق وفعالية العمل فيه.

    ونوه معاليه بالدعم المتواصل الذي تلقاه هيئة السوق المالية والسوق المالية (تداول) من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز - حفظه الله - والذي انعكست آثاره بشكل ايجابي في تطور السوق المالية واستقرارها.

    وأوضحت مصادر مطلعة ل(الجزيرة) أنه سيتم قريباً الإعلان عن تعيين تسعة أعضاء غير متفرغين لشركة السوق المالية السعودية (تداول).

    وأضافت المصادر أن ثلاثة من بين الأعضاء يمثلون إلى وزارة التجارة والصناعة ووزارة المالية ومؤسسة النقد العربي السعودي فيما سيكون هناك ثلاثة أعضاء من إدارات الشركات المساهمة يقوم باختيارهم رئيس هيئة سوق المال وثلاثة أعضاء آخرون من شركات الوساطة.

    وبينت المصادر أن أسماء الأعضاء أمام مجلس الوزراء وبانتظار اعتمادهم وأشارت إلى أن الشركة بعد تحويل اسمها إلى شركة سوق المال السعودية سيتم طرح 30% من أسهمها للاكتتاب العام وبالتالي تصبح مستقلة إدارياً ومالياً وسيكون دور هيئة سوق المال مجرد رقابي وإشرافي فقط.

    وعن الأعضاء الذين سيتم اختيارهم من الشركات المساهمة وهل سيتم اختيارهم من الشركات الكبرى رفضت المصادر تحديد ذلك وقالت إن الأسماء ستعلن بعد اعتمادها من مجلس الوزراء.

  6. #26
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

    خيار المستثمر المبتدئ بين الأسهم والعقار!!

    سليمان بن صالح العُمري(*)

    لا شيء أجمل من التفاؤل، وفي ذلك يقول الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم: (تفاءلوا خيراً تجدوه). ولأنني أحد أكثر المتفائلين بالعام (2007م) أتمنى أن يكون غيري أكثر تفاؤلاً، وهنا لديّ رسالة أردت أن أصيغها عبر هذا المقال لكل مستثمر مبتدئ، وزادي في ذلك تجربتي الاستثمارية. سألقي الضوء عن تجربة الاستثمار في قطاعين اقتصاديين يمثلان الآن بيئة جاذبة للمستثمرين، هما الأسهم والعقار، فالأول أصبح الوجهة الاستثمارية الأولى في بيئتنا الاقتصادية خلال الفترة الماضية، وقد تدافع عليه المستثمرون بمختلف فئاتهم إلى أن اصطدموا بجدار الانهيار، أما الثاني (بيئة العقار) فقد أطلق عليه الاقتصاديون (الاستثمار الآمن)، وكما يقولون: العقار يمرض ولا يموت؛ فالربح فيه مجزٍ، كما أن المخاطر فيه تكاد تكون معدومة، ويكفي أن أكبر مؤرخ إسلامي (ابن خلدون) أوصى بالعقار، وقال عنه: هو أصل التجارة، وهو الذي يبقى للإرث بعد عمر مديد من دون شرّ، ومن هنا نستنتج أن أهل العقار في خير ونعمة (دون ضغط أو سكر) ما داموا يستثمرون في القطاع (الآمن). ولكن لو علم المؤرخ ابن خلدون البيروقراطية التي تعيق نشاط القطاع العقاري الآن وما يرتبط بها من تعقيدات لربما اختار الأسهم وفضَّل التجارة فيها على العقار على رغم الخطورة المرتبطة بها. وقديماً يقول الرجال: (نصف القوت راحة)، وأنا أتساءل: أين الراحة؟ هل هي في الاستثمار العقاري أم في تجارة الأسهم؟ وللإجابة عن هذا السؤال سأطرح أمام القارئ تشخيصاً ومقارنة بين واقع الاستثمار في قطاع الأسهم والقطاع العقاري، وسأوجز ذلك من خلال رؤيتي وتجربتي الاستثمارية، وعلى القارئ الحق في التعقيب إن أخطأت، وإذا أصبت فذلك توفيق الله. كما أن عليه أن يحدِّد أين يجد نفسه، وماذا يفضل: الأسهم أم العقار؟

    وإليكم المقارنة التالية بين القطاعين:

    الأسهم

    1 - الأسهم سندات تُباع وتُشترى من خلال بورصة (ليس كلّ الناس مستثمرين في الأسهم)

    2 - الأسهم سهلة البيع والشراء من خلال عمليات التداول

    3 - الأسهم تبيع متى شئت وأي كمية في لحظات وحسب حاجتك وقناعتك، ولكن حسب سعر (المؤشر) وأسرع ربحاً لمن يفهم ويتعامل في المضاربة

    4 - الأسهم أسرع قراءة لمعطيات السهم في كل شركة من خلال القوائم المالية أو نمو الشركة المستقبلي من خلال الدخول على موقع الشركة الإلكتروني

    5 - أسهم التأسيس من خلال الاكتتابات غالباً تكون فرصة جيدة للاستثمار فيها وانتظار طرحها للتداول ثم الحفاظ عليها أو بيعها بعد ارتفاع سعرها

    6 - الأسهم تحتاج إلى احتراف قوي وإلمام جدّي بسلوك وتعاملات السوق؛ حيث يصعب على الكثير من المتعاملين التعامل معها، والحل يكمن في الدخول من خلال شركات الوساطة المالية التي تبدأ من حيث انتهى الآخرون (أهل الخبرة والتخصص)

    7 - رهن الأسهم موجود وسهل، ولكنه أكثر خطورة؛ نظراً إلى تقلبات المؤشر بالارتفاع والانخفاض

    8 - (الهوامير) أو المضاربون (صناع السوق) هم المحرك لسوق الأسهم

    العقار

    - العقار أصول ثابتة تُباع وتُشترى على عدة أوجه مختلفة، وكل إنسان أولى أمانيه تملُّك منزل العمر (يعني الجميع له صلة بالعقار)

    - بيع العقار غالباً ما يكون غير لحظي (يأخذ وقتاً وأحياناً قد تكون سنة لعدم تفريطك برأسمالك بسهولة)

    - العقار سلعة صعبة التجزئة، ولكن من خلال نظام صناديق الاستثمار العقاري الجديدة تدخل مفهوم التسييل (مثلاً تسهم في صندوق استثمار عقاري) أكثر أمناً من الأسهم

    - العقار الابن (البار) كما يحلو لمتعامليه وصفه، ولكن يحتاج إلى دراية وحسّ في الاختيار ومسح شامل لتقييم وتثمين أي أرض أو مشروع يُراد شراؤه وهذا يأخذ وقتاً

    - بإمكانك الاستثمار في العقار من خلال التأجير المنتهي بالتملك أو التقسيط (إذا وجد على الطريقة الشرعية) أو من خلال البناء والتأجير والاستفادة من الأجرة

    - العقار يحتاج إلى رأسمال كبير قد يكون غير متوفر لكثير من المتعاملين، ولكن بإمكانهم الدخول في تحالفات وشركات تبدأ صغيرة ثم تنمو بعد توفيق الله عزّ وجلّ

    - قريباً سيصدر نظام الرهن العقاري؛ مما يساعد على دورة رأس المال والاستفادة من هذا النظام بأصول ثابتة

    - الأثرياء هم المحتكرون والأكثر تعاملاً في العقار

    (*) عضو اللجنة العقارية بالغرفة التجارية بالرياض












    وكيل محافظ الهيئة العامة للاستثمار لـ( الجزيرة ):
    أكثر من 255 ألف وظيفة وفرتها الاستثمارات الأجنبية والمشتركة في المملكة



    * الرياض - نواف الفقير :

    أكد وكيل محافظ الهيئة العامة للاستثمار الدكتور عواد بن صالح العواد ل(الجزيرة) على الدور الهام والمتنامي الذي يقوم به القطاع الخاص لدفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمملكة ورفع إنتاجية الاقتصاد الوطني وتعزيز قدراته التنافسية وكذلك تنمية وتطوير الموارد البشرية باعتباره رافداً رئيسياً وداعماً لجهود الدولة في تدريب وتأهيل القوى العاملة بالمملكة.

    وأوضح الدكتور العواد أن الإصلاحات الاقتصادية التي انتهجتها المملكة في السنوات الأخيرة ساهمت بصورة مباشرة في جذب وتنمية الاستثمارات المحلية والأجنبية بشكل متزايد مشيراً إلى أن رصيد الاستثمارات الأجنبية بالمملكة تجاوز أكثر من (194) مليار ريال سعودي موزعة على قطاعات متنوعة من أهمها البترول والغاز، وصناعة البتروكيماويات والطاقة.

    وشدد الدكتور العواد على أن أهمية الاستثمارات الأجنبية لا يقتصر على حجمها رغم أهميتها بل يشمل الارتقاء بمستوى تأهيل ومهارات شباب وشابات هذا الوطن من خلال برامج التدريب والتطوير التي توفرها لهم تلك الشركات وكذلك مستوى الرواتب والمكافآت إضافة لإدخال تقنيات العمل الإداري الاحترافي، وأضاف أن الشباب السعودي بعد تأهيلهم وتدريبهم يمثلون الخيار المفضل للعديد من الشركات الأجنبية وحسب بيانات المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية فإن هذه الاستثمارات الأجنبية قد نجحت في إيجاد وتوفير أكثر من 255 ألف وظيفة منها أكثر من 69 ألف وظيفة للسعوديين بنسبة سعودة تعدت الـ27%، مع ملاحظة أن نسبة السعودة في كثير من مشروعات الاستثمار الأجنبي الكبيرة تتعدى هذه النسبة، حيث بلغت في بعضها حوالي 80%، كما حققت الاستثمارات الأجنبية المباشرة زيادة كبيرة في صادرات المملكة غير البترولية، حيث بلغت قيمة هذه الصادرات في عام 2006م حوالي 71 مليار ريال بنسبة تتعدى 67% من إجمالي صادرات المملكة غير البترولية مما جعل هذه الاستثمارات تحقق قيمة مضافة إلى الناتج المحلي الإجمالي بأكثر من 50 مليار ريال.

    وتعتبر جميع هذه الوظائف ذات قيمة مضافة عالية نظرا لارتباطها بتقنية متقدمة، حيث يتراوح متوسط رواتب هذه الوظائف من 4 آلاف إلى أكثر من (20) ألف ريال شهريا.

    وأشار الدكتور العواد إلى أن الهيئة العامة للاستثمار في إطار المهام المنوطة بها والمتمثلة في العناية بشؤون الاستثمار إلى تحسين بيئة الاستثمار في المملكة، ورفع مستوى تنافسيتها ضمن برنامجها المسمى (10 في 10) الذي يهدف إلى ، لتحريك المزيد من المدخرات والموارد المحلية نحو الاستثمار، إلى جانب رفع قدراتها على جذب الاستثمارات الأجنبية.

    وأكد سعادة الدكتور العواد أن تحسين تنافسية المملكة هو وسيلة لتحقيق هدف النمو المستدام في مستوى حياة المواطن السعودي، وزيادة ما ينعم به من رفاهية.

    وتساعد التنافسية على تحقيق هذا الهدف عن طريق الارتقاء بمستوى الإنتاجية، وتنويع القاعدة الإنتاجية للاقتصاد وتوسعتها في المجالات غير البترولية، وهذا سوف يؤدي إلى خلق فرص وظيفية جديدة، وزيادة معدلات تكوين منشآت الأعمال، ومن ثم زيادة الناتج المحلي الإجمالي.

    إن التنافسية تشكل أساسا مهما للنمو الاقتصادي، حيث دلت التجارب على أن الدول التي تتميز بارتفاع التنافسية، يرتفع فيها حجم الناتج المحلي الإجمالي ومعدلات النمو، وتنخفض فيها معدلات البطالة، وتتميز بارتفاع معدلات العائد على الاستثمار، وكذلك حجم صادراتها من السلع والخدمات.

    واختتم الدكتور العواد تصريحه بالتأكيد على أهمية تكامل الجهود وتضافرها بين مختلف الجهات الحكومية ذات العلاقة منوهاً بالدور المتميز الذي يقوم به وزارة العمل والقائمين عليها بدعم المشاريع الاستثمارية المتميزة التي تتقدم ببرامج واضحة وجادة لتأهيل وتدريب الشباب.

  7. #27
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

    ضبط التضخم من خلال سوق الأسهم!!

    فضل بن سعد البوعينين

    لم أكن أعتقد أن سوق الأسهم السعودية يمكن أن تسهم في ضبط معدلات التضخم، أو أن تحول دون ارتفاعها، وخصوصاً أننا نتحدث عن فترة شهدت فيها السوق انهياراً غير مسبوق بلغت نسبته 65 في المائة.

    أحد البنوك السعودية أصدر تقريراً عن وضعية السوق السعودية وأرقام التضخم فيها، وأشار بوضوح إلى أنه (على الرغم من الزيادة السريعة في عرض النقود والسيولة خلال السنوات القليلة الماضية فإن الاقتصاد السعودي لم يعانِ من آثار تُذكر للتضخم، وقد يعود ذلك إلى الأحداث في سوق الأسهم؛ حيث امتصت المضاربات القدر الأكبر من السيولة المتوافرة).

    وأكثر ما شدَّني في التقرير ورود جملة (السنوات الأخيرة)، ما جعلني أتساءل عن العام الذي يتحدث عنه التقرير، فالمعروف أن أسعار التضخم أصبحت تُقاس بمدد قصيرة جداً، وتعتمد النسبة السنوية كمقياس حتى صدور أرقام السنة التي تليها، أما أن نتحدث عن سنوات طوال ففي ذلك العجب العجاب.

    ومن العجب أيضاً أن يتوقع البنك نسبة نمو الاقتصاد السعودي للعام 2006م في الوقت الذي شارف فيه الربع الأول من العام 2007 على الانتهاء!!!.

    التقرير الذي تم نشره صحفياً يشير إلى أن (الاقتصاد السعودي الذي يعدّ أكبر اقتصاد في العالم العربي واصل ارتفاعه ونما الناتج المحلي الاسمي بمعدل 23.6 في المائة إلى 1161 مليار ريال (309.53 مليارات دولار) خلال عام 2005م، ومن المتوقع أن ينمو بمعدل 12.4 في المائة إلى 1304.6 مليارات ريال (347.89 مليار دولار) خلال عام 2006م، مدعوماً بارتفاع أسعار النفط وكميات الإنتاج).

    أليس من المخجل أن نتحدث عن النمو المتوقع لعام مرّ على انقضائه ثلاثة أشهر كاملة؟!!

    على العموم لا أعتقد أن تخرج البنوك السعودية عن دائرة مؤسسة النقد العربي السعودي التي دأبت على تأخير البيانات الاقتصادية المهمة، وخصوصاً المقارنة منها، حتى إن المختصين بدؤوا في توثيق بياناتهم وملاحظاتهم على أجهزة حواسيبهم الخاصة للحصول على الأرقام الدقيقة متى شاؤوا بدلاً من الاعتماد على البيانات الرسمية المتأخرة.

    لن أطيل في هذا، لكني سأجتهد في تفسير نقطتين أساسيتين وردتا في تقرير المصرف السعودي؛ الأولى تتعلق بأرقام التضخم الرسمية ومطابقتها لواقع الحال، وهذه لا تحتاج منا إلى كثير تمحيص أو تفنيد؛ فالجميع يعي نسبة التضخم الحقيقية، وخصوصاً أنهم يقيسونها بالريالات التي ينفقونها من جيوبهم الخاصة. لم يعد قياس نسبة التضخم أمراً مستعصياً، بل على العكس من ذلك يمكن للمراقب البسيط أن يقيس نسبة التضخم من خلال مجموعة من السلع الأساسية ثم يطابقها مع الأرقام الرسمية ليكتشف الفارق الكبير بين القياسين. يبدو أن الغلاء الفاحش في الأسعار لا علاقة له البتة بقياسات التضخم الرسمية.

    النقطة الثانية في تقرير المصرف تتعلق بسوق الأسهم السعودية وكيف كان لها الأثر الأكبر في امتصاص آثار التضخم!! وهذه النقطة بالذات تحتاج منا إلى تفصيل؛ فسوق الأسهم أدت إلى زيادة معدلات التضخم وليس العكس. أول علامات التضخم كانت تدور رحاها في سوق الأسهم السعودية، تضخم أسعار الأسهم، ثم المؤشر الذي شارف على أعتاب 21000 نقطة مع بداية العام 2006م. تضخم السوق وزيادة الأرباح الخيالية ساعدت في رفع أسعار السلع والخدمات على أساس ارتفاع معدلات القوة الشرائية لدى الأفراد. بدأت السوق السعودية في استيعاب ثقافة الطفرة التي أضرت بالسوق وبالمجتمع على حدّ سواء. طفرة الأسهم غرست بعض العادات الاستهلاكية في نفوس المواطنين؛ ما أدى إلى تضخم الأسعار المدعومة بالطلب وتوفر السيولة.

    الحقيقة أن سوق الأسهم ساعدت في إعادة توجيه الاستثمارات، وليس الأموال الاستهلاكية؛ فكثير من المنشآت والمصانع والمصالح التجارية تعطلت بسبب العوائد الضخمة التي تحققت في سوق الأسهم منذ الربع الأخير من العام 2004م حتى فبراير 2006م.

    تقرير المصرف السعودي ذكَّرني ببيت الشعر الذي يقول:

    (هم يحسدوني على موتي فوا أسفا ............ حتى على الموت لا أخلو من الحسد)

    على العموم، وعطفاً على مخرجات التقرير، أقترح على المسؤولين عن السياسة النقدية والمالية بالتخلي عن استخدام معدلات الفائدة لضبط معدلات التضخم والاستعاضة عنها بمؤشر سوق الأسهم.

    وما دام المؤشر في أسوأ حالاته مقارنة بمعدلاته السابقة (21000 نقطة) أقترح أن تضخ فيه الروح من جديد، وأن تدعم الأسعار كي نضمن بإذن الله انخفاض معدلات التضخم التي بدأت في التقافز منذ العام 2006م.












    في ندوة (الأسهم السعودية) بغرفة المدينة المنورة
    كبار المضاربين استحوذوا على أكثر من 600 مليار ريال دون استثمارها في مشاريع تنموية



    * المدينة - مروان عمر قصاص:

    اتفق عدد من المحللين الماليين والاقتصاديين منهم المحلل بشر بخيت والدكتور علي دقاق والأستاذ محمد العمران والدكتور عبدالعزيز الغدير على ضرورة توجيه السيولة التي جناها المضاربون إلى مشاريع حقيقية، مشيراً إلى أن المستثمرين في سوق الأسهم السعودية يضاربون أكثر مما يستثمرون. وطالب بخيت الوسطاء الماليين بضرورة العمل على تكثيف التوعية، مؤكداَ أن الاستثمار الذكي يعتمد على تنويع المحافظ الاستثمارية والتدرج في آلية جني الأرباح.

    جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها غرفة المدينة المنورة التجارية أمس الأول بحضور رئيس مجلس إدارة الغرفة صالح السحيمي، وقد عزا العديد من خبراء السوق أسباب الخسائر الفادحة في سوق الأسهم إلى المضاربات وقلة الوعي. وحث بخيت صغار المستثمرين إلى الدخول في الصناديق الاستثمارية في البنوك باعتبارها أفضل أداء من الأشخاص.

    وقال الدكتور عبدالعزيز الغدير: إن هناك سيولة تقدر بحوالي 600 مليار ريال استحوذ عليها المضاربون الكبار ولم تستثمر في مشاريع إيجابية وهو ما ساهم في ارتفاع نسبة الإيجارات ما بين 10- 12% لضعف الاستثمار في القطاع العقاري.

    وقالت الدكتورة عزيزة الأحمدي مديرة مركز سيدات الأعمال بغرفة المدينة المنورة (أن الخباز أكل الخبز) في إشارة منها إلى صناع السوق المضاربين.

  8. #28
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  1 / 3 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    السيولة المضاربية تهيمن على السوق والقياديات تحافظ على الاستقرار

    عائض المالكي

    انهى سوق الأسهم السعودية يوم أمس الاثنين تعاملاته على ارتفاع طفيف بلغ 9.01 نقطة وبنسبة 0.10 في المائة بعد إغلاقه عند مستوى 8761.32 نقطة مصحوبا بحجم تداول بلغ 441.41 مليون سهم وبقيمة إجمالية مرتفعة بلغت 24.35 مليار ريال أبرمت فيها 525.57 الف صفقة. ومن أصل 86 شركة تم تداول أسهمها يوم أمس ارتفعت أسهم 52 شركة حققت 3 منها ارتفاعا بالنسب القصوى لها، فيما تراجعت أسهم 24 شركة أخرى، وبقيت 10 شركات عند مستوياتها السابقة دون تغيير. وعلى مستوى التعاملات اليومية وبعد التراجع الطفيف في مستهل الفترة رسم مؤشر السوق لنفسه مسارا صاعدا عند الساعة 11.25 دقيقة ليخترق من خلاله نقطة مقاومته الاولى والمتمثلة في حاجز 8800 نقطة ثم مقاومته الثاني عند 8853 نقطة وصولا الى اعلى مستوى له يوم امس عند 8864.75 نقطة وذلك نتيجة ارتفاع سهم الاتصالات السعودية الملحوظ والوصول الى ذروته في ذات الوقت عند 77.25 ريالا في الوقت الذي وصل فيه سهم مصرف الراجحي الى قمته اليومية ايضا مرتفعا عند 102.5 ريال في ظل الاستقرار النسبي لسهمي سابك والكهرباء ، ولكن ضعف المؤشر العام من الثبات فوق مستوى نقطتي مقاومة بعد اختراقهما بسهم الاتصالات ثم دعم الراجحي المتواضع جعله يجنى ارباحه اللحظية ليعود أدراجه مبددا بذلك جميع مكاسبه اليومية بعد وصوله الى ادنى مستوى له يوم امس عند 8724.01 نقطة وذلك نتيجة الضغط الذي مارسه كل من سهم سابك المتراجع في ذات الوقت عند 127.5 ريالا تلاه تراجع سهم مصرف الراجحي الذي لامس بتراجعه حاجز الـ100 ريال وبالتحديد عند 100.5 ريال ثم الكهرباء السعودية التي كسرت دعم الـ14 ريالا وصلا الى قاعها اليومي عند 13.75 ريال في الوقت الذي لا تزال فيه الاتصالات تحافظ على اخضرار مؤشرها رغم تقليص مكاسبها عند 75.5 ريال وليشهد المؤشر العام خلال النصف الساعة الأخيرة ارتدادا طفيفا بدعم الاتصالات السعودية التي عادت للإغلاق عند مستوى 76 ريالا في ظل إغلاق كل من سهمي الراجحي والكهرباء عند مستوياتهما السابقة دون تغيير ليعلن بذلك سوق الأسهم السعودية انتهاء الفترة على ارتفاع طفيف بفارق 9 نقاط عن اليوم الأسبق له يقابله ارتفاع ملحوظ في حجم السيولة المتداولة والتي تجاوزت 24.3 مليار ريال، استحوذت الشركات الصغيرة على النصيب الاكبر من هذه السيولة نتيجة استمرارية المضاربات البحتة في الوقت التي تشهد فيه القياديات ضعف القوى الشرائية مما نتج عنه تضارب المؤشرات الفنية بين الايجابية والسلبية لذلك يجب على المضارب اليومي رفع مستوى الحذر وخاصة في تلك الشركات التي تعاني من التضخم الشرائي خاصة ان مؤشر السوق لايزال في الفترة الحالية يعاني من ضعف الترند الصاعد له وهذا ما كان واضحا يوم امس من تغلب القوى البيعية على نظيرتها الشرائية بعد ارتفاع المؤشر نتيجة نقص السيولة الاستثمارية الداعمة وتحولها الى سيولة حارة (مضاربية) مهيمنة على السوق. اما على مستوى الدعم والمقاومة فيواجه السوق بمشيئة الله اليوم نقطة مقاومة اولى عند مستوى 8842 نقطة يليها مقاومته الثانية عند 8924 نقطة ، فيما يحظى بدعم اول عند 8700 نقاط يليها دعمه الثاني عند مستوى 8642 نقاط. وفي نظرة على التوزيع النسبي للسيولة المتداولة بين القطاعات . تصدر قطاع الصناعة قائمة اكثر القطاعات ارتفاعا بالقيمة المتداولة بنسبة 45.24 في المائة وبحجم سيولة بلغ 11.01 مليار ريال بعد استحواذ سهم العبداللطيف على 7.71 في المائة من إجمالي القيمة المتداولة في السوق، تلاه سهم سيسكو بنسبة 3.04 في المائة.وجاء قطاع الخدمات في المرتبة الثانية بقيمة تداول بلغت 8.19 مليار ريال وبنسبة 33.66 في المائة بعد استحواذ سهم الدريس على 4.47 في المائة من أجمالي القيمة المتداولة في السوق, تلاه سهم مبرد بنسبة 3.43 في المائة. قطاع الزراعة كان في المرتبة الثالثة بقيمة تداول بلغت 3.37 مليار ريال وبنسبة 13.87 في المائة بعد استحواذ سهم الجوف الزراعية على 3.12 في المائة من إجمالي القيمة المتداولة في السوق، تلاه سهم حائل الزراعية بنسبة 2.85 في المائة .فيما جاء قطاع البنوك في المرتبة الرابعة بنسبة بلغت 2.75 في المائة وبقيمة 668 مليون ريال بعد استحواذ سهم مصرف الراجحي على 1.21 في المائة من إجمالي القيمة المتداولة في السوق.












    متداولون يشتكون من تقييد حريتهم في خيارات البيع والشراء أو الانسحاب

    عثمان الشيخي - جدة

    أبدى عدد من المتداولين في عدد من صالات التداول في البنوك السعودية بجدة أمس تخوفهم من عمليات المضاربة من قبل الكبار والتي بات يشهدها سوق الأسهم يوما بعد الآخر في عدد من شركات المضاربة وأبدوا انزعاجهم من تلك السلوكيات التي لا زالت تمارس ضد صغار المضاربين. وقالوا إنهم كمستثمرين صغار في السوق لازالوا معلقين منذ خسائرهم التي أحدثها هبوط المؤشر الماضي وبالتالي فإنهم لا يستطيعون استعادة حتى 50 في المائة من رؤوس أموالهم وليس بإمكانهم البيع أو الشراء أو حتى الخروج من السوق وإرجعوا الأسباب خلف ذلك إلى ما يقوم به كبار المضاربين الذين حولوا سوق الأسهم من سوق استثماري إلى سوق مضاربات لا يتسع إلا لأصحاب الملايين.

    يقول المستثمر حسين العمودي المتابع للسوق: هناك عمليات مشبوهة يقوم بها كبار المضاربين بين فترة وأخرى والمشكلة أن مثل هذه العمليات يذهب ضحيتها الكثير من صغار المستثمرين الذين لا يزالون يعانون من خسائر الانهيار الماضي. مشيرا إلى أن البعض من المتداولين يأمل في الخروج مما هو فيه ولكن للأسف ما يحدث أن الخسائر تتضاعف والمعاناة تتكرر والسوق وبالرغم من ارتفاع المؤشر إلا أنه لازال يعاني من بعض التجاوزات.

    وأضاف العمودي قائلا: لمصلحة من تقوم بعض المنتديات بترويج معلومات كاذبة ومغلوطة وبعيدة كل البعد عن الواقع لتوقع بأكبر عدد من المتداولين البسطاء؟ إلى متى نظل نعاني من تلك الممارسات وتلك السلوكيات المسيئة للسوق السعودي؟ ألا يفترض أن تقوم هيئة سوق المال بمتابعة المنتديات وكل من يقف خلفها لتعاقبه وتصادر أمواله ليكون عبرة لكل من تسول له نفسه اللعب بأموال الآخرين واقتصاد الوطن؟ وهل بات من الصعب على هيئة السوق المالية ضبط أي عمليات مشبوهة يقوم بممارستها هوامير السوق؟ ولا أعتقد أن ذلك صعب فما يحدث في السوق بات واضحا ومكشوفا لأبسط المتابعين من المتداولين وليس لخبراء السوق فما بالك بأعضاء الهيئة عندما يقررون المتابعة لكل صغيرة وكبيرة تحدث في السوق.

    أما المتداول (أبو ليان) والذي فضل عدم الإفصاح عن اسمه فقد كشف بأن خسائره المالية منذ الهبوط الماضي تجاوزت الـ75 في المائة وأنه بات غير قادر على التعويض خاصة وأن ثقته في السوق لازالت مهزوزة نتيجة ما يحدث من عمليات المضاربات اليومية التي لا يجيدها إلا الكبار على حد وصفه. فالناس لازالت خائفة وغير مطمئنة لتعود من جديد وتدخل السوق بالرغم من عودة المؤشر للارتفاع. مشيرا إلى أن ما تتناقله المنتديات وما يحدث من عمليات بيع وشراء في بعض شركات المضاربة يعيد للأذهان ما كان يحدث قبل انهيار السوق وبالتالي فإن الغالبية العظمى من المستثمرين والمتابعين للسوق يتوقعون تكرار الانهيار في أي لحظة خاصة وأن هناك خبراء اقتصاديين ممن يثقون بهم بدأوا يحذرون من خطورة نتائج ممارسات بعض المجموعات الحالية في السوق في حال استمرارها فيما هي عليه كونها ستؤدي إلى نتائج غير محمودة العواقب. ولماذا سوقنا يختلف عن باقي أسواق العالم؟ وإلى متى يستمر هذا الوضع؟ فالناس تضرروا كثيرا وخسروا أموالها وباتوا غير قادرين على توفير أهم احتياجاتهم والسبب ما يحدث في السوق.

    وفي بنك آخر يرى المتداول ناصر الثبيتي أن السوق يسير في الاتجاه الصحيح طالما كان المؤشر في الارتفاع ولكنه عاد وقال: إن الخوف كل الخوف أن يكرر هوامير السوق تلاعبهم بالمؤشر من خلال عمليات البيع والشراء الوهمية وغير النظامية. وطالب هيئة سوق المال بحضور أكثر فاعلية حتى لا تتكرر أخطاء الهبوط الماضي.

  9. #29
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

    ملتقى للبنوك يبحث مشاكل التأمين والأسهم والرهن العقاري

    عبدالقادر حسين - جدة

    ستشهد جدة في الفترة من 8_10 ابريل المقبل فعاليات الملتقى السعودي الدولي للبنوك والاستثمار والذي سيقام برعاية صاحب السمو الملكي الامير عبدالمجيد بن عبدالعزيز امير منطقة مكة المكرمة وتنظمه شركة المعارض والمؤتمرات الدولية المحدوة .. وقال صاحب السمو الملكي الامير سعود العبدالله الفيصل رئيس مجلس ادارة تريدكس 9 العربية ان الملتقى سيشهد مشاركة كل من وزير المالية الدكتور ابراهيم العساف ومحافظ مؤسسة النقد حمد السياري ومحافظ هيئة سوق المال الدكتور عبدالرحمن التويجري ويتضمن برنامج الملتقى محاور هامة تلقى الضوء على الفرص الاستثمارية. وسيتناول المحور الرئيسي في الفترة الصباحية لليوم الثاني البيئة الاستثمارية الجديدة وانعكاساتها على الخدمة المصرفية والذي يتضمن ثلاثة مواضيع هي دور مؤسسة النقد العربي السعودي بتنظيم الخدمات والمصرفية والثاني الحاكمية في المؤسسات المالية والثالث التحديات المستقبلية للخدمات المصرفية والثاني التداولات الالكترونية وسيكون المحور لفترة مابعد الظهر قطاع التامين في اقتصاد مابعد الانضمام لمنظمة التجارة العالمية وسيتناول ثلاثة محاور هي قطاع التأمين من منظور دولي والخدمات التأمينية من وجهة نظر الشرع اما اليوم الثالث فسيكون المحور الرئيسي للفترة الصباحية حول اسواق راس المال والمصرفية الاستثمارية ويتناول موضوع افاق الخدمات الاستثمارية يليه موضوع المصرفية الاستثمارية من منظور شرعي ثم موضوع سوق الاسهم السعودي والمحور الرئيسي لفترة مابعد الظهر سيكون الاستثمار والتمويل العقاري ويندرج تحته موضوع صناعة العقار وموضوع الدور المأمول لمؤسسات التمويل العقاري وموضوع الرهن العقاري في المملكة. واضاف الامير سعود ان الملتقى يحظى باهتمام واسع من قبل رجال الاعمال والمستثمرين وصناع القرار على المستوى المحلي والاقليمي والدولي كونه يأتي اثر تحولات اقتصادية لها انعكاساتها على واقع الاقتصاد السعودي والتي يقف في مقدمتها انضمام المملكة الى منظمة التجارة وما يؤدي اليه هذا الانضمام الى تدقق المزيد من الاستثمارات وخلق فرص وظيفية وتعزيز دور المملكة كعامل استقرار في الاقتصاد العالمي كما انه سيؤدي الى اندماج اكبر من جانب مجلس التعاون في الاقتصاد العالمي وتحويل مجلس التعاون الى سوق موحد ضخم وقابل للنمو والزيادة. من جانبه قال عادل عبدالشكور العضو المنتدب لشركة تريدكس: ان الملتقى من شأنه تقديم الفائدة لهذا البلد الذي يحظى بمكانة اقتصادية عالمية واحترام كبير من المجتمع الدولى اضافة الى وضع الاسس السليمة للاستثمار امام رجال الاعمال الاجانب من خلال تناول الجوانب الاقتصادية بشفافية وعلمية.












    40 شركة أمريكية تعرض منتجاتها على السعوديين

    سالم الشريف - الرياض

    أكد مساعد وزير التجارة الأمريكي هرناندز على عمق العلاقات السعودية الأمريكية وأن زيارته على رأس وفد تجاري كبير تأتي في إطار دفع العلاقات التجارية والاقتصادية إلى مزيد من التقدم. وطالب هرنانديز بإعطاء الجانب الأمريكي تأشيرة لمدة سنتين متعددة السفرات مثل التي تعطى للجانب السعودي هناك، مشيرا إلى أن هناك برنامجا يستثمر في الولايات المتحدة الأمريكية يحث رجال الأعمال السعوديين على الاستثمار في والولايات في جميع الأنشطة بالاراضي الأمريكية. وقال في لقاء برئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالرياض إن قطاع الأعمال الأمريكي على ثقة بأن الصداقة العريقة بين البلدين ستسهل من إجراءات التبادل والشراكة الاقتصادية في كثير من المجالات.

    من جانبه أكد عبدالرحمن الجريسي أن قطاع الأعمال في البلدين أمامه مزيد من الفرص الجيدة في جميع المجالات الصناعية والخدمية، مشيرا إلى أن الجانب الأمريكي على ثقة بقوة ومتانة الاقتصاد السعودي وأن مجالات التعاون يمكن أن تكون أكثر في إطار العلاقات التاريخية التي يمكن أن تستثمر في مشاريع اقتصادية كبرى تخدم قطاع الأعمال في البلدين الصديقين.

    وكان ممثلو أكثر من 35 شركة أمريكية قد عرضوا منتجاتهم على رجال الأعمال السعوديين في تجمع نظمته الغرفة التجارية الصناعية بالرياض يوم أمس الاثنين وشهدت اللقاءات الثنائية ارتياحا من الجانبين حول العديد من الموضوعات التجارية. وكان رجال أعمال سعوديون قد أكدوا أن هناك توجها أكثر من السابق من الشركات الأمريكية للسوق السعودي بهدف بناء شراكات تتجاوز مجرد الاستيراد والتصدير إلى الدخول في مشاريع صناعية وإستراتيجية.

    ولفت صناعيون سعوديون إلى أن السوق السعودي بات أمامه أكثر من خيار مع دخول دول صناعية كبرى كالصين واليابان حيث نجحت هذه الدول في بناء قناعة وثقة في جودة منتجاتها ورغبة شركاتها في بناء شراكات أكثر عمقا مع الجانب السعودي. واعتبر رجال الأعمال السعوديون أن هناك مجالات واسعة يمكن أن يتبناها قطاع الأعمال السعودي والأمريكي في مجالات الصناعة المتقدمة والخدمات.

  10. #30
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 1 / 3 / 1428 هـ

    58 مليار ريال مجمدة في البنوك لعدم وجود قنوات كافية للاستثمار

    منال الشريف - تركي سليهم - تهاني الجهني - جدة

    لاقى منتدى السيدة خديجة بنت خويلد في جدة امس اهتماماً منقطع النظير من نخبة من المثقفات والأكاديميات وسيدات الأعمال من جميع أنحاء المملكة حيث بلغت نسبة الحضور 75% أي أكثر من 500 سيدة .. الأمر الذي يعيد للذاكرة الوهج الذي كان يحظى به منتدى جدة الاقتصادي في الأعوام الماضية ويعيد إليها ما سلبه منها هذا العام، حيث بدأ المنتدى وفق أسس تنظيمية رائدة وخطى مدروسة للمشاركات .. برعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبد الله تحت عنوان (واقعية مشاركة المرأة في التنمية الوطنية).واشارت الأميرة عادلة في كلمتها إلى ارتفاع حجم الأرصدة النسائية فى البنوك إلى 100 مليار ريال يبلغ المستثمر منها 42 مليار ريال فقط.

    وقالت ان حجم الإنفاق على التعليم حاليا يبلغ 25 مليار ريال مما ادى الى ارتفاع أعداد الخريجات إلى 121 ألف خريجة من الشهادة الثانوية العامة سنويا و44 ألف من الجامعات .وعدد القوى العاملة فى المملكة حاليا بحوالي 11.5 مليون عامل ينتظر إن ترتفع إلى 21 مليونا فى عام 2020 وحجم البطالة النسائية حاليا ما بين 25-28% .والمملكة تأتى فى المرحلة الثانية بعد الولايات المتحدة من حيث حجم تحويلات العمالة الأجنبية بحوالى 60 مليار ريال وفقا للإحصاءات الأخيرة الرسمية و 25% من السعوديين هم الذين يعملون ويتولون الانفاق على 75% من السكان .ولفتت سموها فى هذا الإطار إلى العديد من قرارات مجلس الوزراء لتشجيع عمل المرأة ومنها القرار رقم 120 الذى يهدف إلى زيادة فرص العمل للنساء وقرار قصر العمل فى محلات بيع الملابس النسائية على النساء .وحذرت سموها من الاستمرار فى تعطيل نصف المجتمع مشيرة إلى أن ذلك يجعل الدولة أكثر اعتمادا على الاستيراد من الخارج .والحراك المتجدد الذى يشهده وضع المرأة حاليا يعكس النمو المتزايد للوعي فى المجتمع .واطالب بفتح المجال للاستثمار فى مجالات الطاقة والنقل وإتاحة الفرصة للمرأة فى اتخاذ القرار. مع فتح مجالات عمل جديدة للمرأة وإزالة اى عوائق أمامها فى هذا الجانب وافتتاح المزيد من معاهد التدريب وتدشين استيراتجية للتخصصات الجامعية وتطوير الأنظمة والبيئة المحفزة لعمل المرأة.واستبشرت سموها في أن تكون المرأة السعودية في عام 2020 ميلادي مهتمة بصورة اكبر على أهمية إعادة تأهيل الخريجات لسوق العمل و فتح المجال أمام المرأة في قطاع الخدمات والمكاتب الاستشارية والسياحية والعقارية وتحفيز البنوك لتقديم القروض للنساء والتوسع فى الصناعات الصغيرة لتوظيف النساء . وشددت على أهمية تحويل المجتمع من الاستهلاك إلى الإنتاج وتنويع الاستثمار للحد من الاعتماد على النفط وتنويع القاعدة الإنتاجية .من جانبها تحدثت سيدة الاعمال لبنى العليان في كلمتها عن قيادية المرأة في عالم الاعمال و تطور المجتمع بينما يحتجب نصفه خارج إطار المنافسة مشيرة إلى أن هذا الوضع يؤدى إلى زيادة التحويلات المالية للعمالة إلى الخارج بمعدل 60 مليار ريال .مضيفة أن إمكانية المحافظة على ثلث اونصف هذا المبلغ سيتم من خلال توسيع فرص العمل للنساء .وحددت العليان 5 عوامل رئيسية لنجاح المرأة في مجال الاعمال من أبرزها توفير التعليم الجيد في المناهج وتوفير فرص التدريب النسائي أسوة بالمتوفر للرجال في الشركات والبنوك بالإضافة إلى تشجيع المبادرة والعمل الجاد والدعم والتشجيع من قبل العائلة وزملاء العمل وشددت على أهمية توفير نفس الحقوق والمزايا التي يتمتع بها الرجل للمرأة مثل سهولة التنقل وحرية الوصول إلى المؤسسات الرسمية والاستفادة من الأنظمة والقوانين.ونوهت على اهمية التطور الاقتصادي الوطني دون المساس بالثوابت والقيم الدينية والاجتماعية ، ولفتت إلى دراسة للمنتدى الاقتصادي العالمي حول الفجوة الكونية بين الرجل والمرأة لعام 2006 وفقا لمعايير عديدة من أبرزها المشاركة الاقتصادية وفرص العمل والمستوى التعليمي والصحة والبقاء والمشاركة السياسية معربة عن أسفها لمجيء المملكة في المرتبة 114 وفى المرتبة الأخيرة 115 فيما يتعلق بمعياري المشاركة الاقتصادية وفرص العمل والمشاركة السياسية . وشددت على اهمية أن تمتلك المرأة زمام المبادرة في إحداث التغيير مؤكدة أن اكبر عائق يحول دون إحداث التغيير ليس الرجال ولكن بعض النساء . ودعت إلى إحداث نوع من التوافق بين النساء حول مختلف القضايا . ومن جانبها قالت مها فتيحي رئيسة اللجنة المنظمة للمنتدى: كلي فخر بنساء بلدي السعوديات اللاتي شققن الطريق بهدوء وحكمة ونضج وعقل وتكبدهن لمشقة بداية الطريق ، مشيرة الى ان سيدة الاعمال السعودية تؤمن بالقيم والمبادئ الأصلية وتعمل بجوهرها الإسلامي مواكبة الجديد والحديث في العلوم والتقنية ووسائل الاتصال وعالم الاختراعات والابتكارات التي تخدم الإنسانية دون خوف أو تردد لتصبح جزءً مهما في العالم من حولها يؤهلها لتقوم بدورها كربة منزل وأم مربية وامرأة لها دور فاعل في المجتمع. واكدت الدكتورة سعاد الحكيم على اهمية النموذج الاسلامي القائم على الشراكة بين المرأة والرجل على المستوى الانساني الذي يركز على العدل بالدرجة الأولى والحقوق الشرعية وليس المثلية. وردا على سؤال بشأن وضع المرأة فى الهرم الإداري وإعطائها مناصب كوزيرة ووكيلة للوزارة قالت سعاد الحكيم ان هذه المناصب ليست محظورة على المرأة وبذات الوقت ليست ملزمة بتوليها . وحول المطالبة بحقوق المرأة فى الخطاب الدعوى فى مداخلة لسيدة الاعمال خديجة الصبان والتي أكدت ان الإسلام أعطى المرأة جميع حقوقها وأقر ذلك المجتمع قولا بدون فعل . واختتمت الجلسة الاولى بمشاركة للكاتبة الدكتورة عزيزة المانع بان هناك غياب المرأة في دراسة الفقه والتفسير حيث تُرك المجال وفسرت الكثير من الادلة وفق منظور ذكوري بما يجعلنا نطالب بإعادة صياغة الفقة الإسلامي والتفسير ليعيد للمرأة ما فقدته من حقوق .












    الجوال يصل إلى 14 مليون عميل

    المدينة - الرياض

    حقق الجوال إنجازا غير مسبوق بتجاوز عدد عملائه 14 مليون عميل على مستوى المملكة كأكبر مشغل للخدمات المتنقلة على مستوى المنطقة. وبمناسبة هذا الإنجاز قال المهندس سعود بن ماجد الدويش رئيس شركة الاتصالات السعودية: إن تفاعل المواطنين والمقيمين بالمملكة مع مختلف خدمات الشركة ومنها الجوال الذي يغطي ما يزيد على 96% من المواقع المأهولة بالمملكة من خلال أكبر شبكة جوال في المنطقة العربية، يجعلنا نتشرف ونقدر هذا التفاعل المميز ويحملنا مسؤولية أكبر للرقي بهذه الخدمة وتطويرها وفق تطلعاتنا جميعا. وأشار إلى انفراد الجوال في المملكة بطرح خدمات الجيل الثالث عالي السرعة قبل تسعة أشهر تقريبا، حيث اعتبر الجوال أول مشغل لخدمات هذا الجيل في المملكة، ووجدت خدماته ومنها الاتصال المرئي ومشاهدة القنوات الفضائية، والدخول على الإنترنت بسرعات عالية، صدى كبيرا وتفاعلا من عملائنا. كما طرحت الشركة مؤخرا أبرز خدمات الجوال المتطورة عالميا، ومنها خدمة (بلاك بيري) التي تتميز بتمكين موظفي قطاع الأعمال من التواصل ومتابعة أعمالهم وإدارتها بسرية تامة عن طريق إرسال واستقبال البريد الإلكتروني الخاص بشركاتهم، وكذلك الدخول في أي وقت ومكان داخل المملكة وخارجها على جميع التطبيقات التي توفرها الشركات لموظفيها لاستخدامات الأنظمة الإدارية والفنية.

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 17-04-2007, 09:15 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 22/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 43
    آخر مشاركة: 10-04-2007, 09:54 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 15/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 03-04-2007, 09:13 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 8 / 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 27-03-2007, 09:47 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 23 / 2 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 37
    آخر مشاركة: 13-03-2007, 11:45 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا