شهادة المحلل الفنى المعتمد CFTe1 - مستوى أول

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 32

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

  1. #21
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    في التحليل الفني الأسبوعي للأسبوع المنصرم
    الهبوط المظلي للمؤشر العام يعيد حالة الخوف لدى المستثمرين!!


    بندر بن سليمان المشيقح


    ذكرنا في تحليل الأسبوع الماضي أن أغلب المؤشرات الفنية للسوق قد أغلقت إغلاقا سلبيا نهاية الأسبوع الماضي، وكانت تعطي احتمالا على نزول السوق في الفترة القادمة.

    وذكرنا أيضا أن مؤشر تدفق السيولة قد أغلق إغلاقا سلبيا باتجاه هابط في إشارة على بداية خروج بعض السيولة من السوق مما يدعو لأخذ الحيطة والحذر وخاصة بداية الأسبوع إلى أن يتضح مسار السوق في الفترة القادمة مع الحرص على مراقبة اختبار المؤشر العام لنقاط دعمه ومقاومته سواء اليومية أو الأسبوعية.

    أما بالنسبة لأداء السوق خلال الأسبوع الماضي فلقد لاحظنا أن المؤشر العام في بداية الأسبوع الماضي كان قد واصل هبوطه السابق إلى أن بلغ مستوى 8386 نقطة، ومن ثم أخذ بالارتفاع إلى أن بلغ مستوى 8658 نقطة كأعلى نقطة بلغها خلال الأسبوع. ومن ثم أخذ مسارا أفقيا وكأنه يستعد للهبوط المظلي الذي شاهدناه يوم الاثنين الماضي والذي أعاد حالة الخوف لدى المستثمرين التي وصلت بالمؤشر العام إلى منصة هبوطه عند مستوى7731 نقطة كأدنى نقطة بلغها خلال الأسبوع الماضي. بعدها أخذ المؤشر العام بالارتداد نهاية الأسبوع الماضي إلى مستوى 8088 نقطة، ومن ثم الهبوط والإغلاق عند مستوى 7889 نقطة منخفضا ما مقداره 671.08نقطة بنسبة تغير بلغت 7.84-% عن إغلاق الأسبوع الماضي وبلغ عدد صفقات السوق المنفذة 1.932.304 صفقة نفذ خلالها 1.627.299.790 سهما بلغت قيمتها الإجمالية 80.326.664.051.75 ريالا.

    وهناك عدة أسباب قد تكون لعبت دورا كبيرا في الهبوط الحاد للسوق الأسبوع الماضي منها انتشار إشاعة قرب موعد طرح أسهم مصرف الإنماء وجبل عمر وكيان للاكتتاب العام وكذلك إشاعة اقتراب موعد تقسيم السوق المالية، حيث إن الشائعات عادة ما تؤثر في أسواق المال على المدى القصير.

    ولكن من المتوقع أن يكون لنفي هيئة سوق المال نهاية الأسبوع الماضي عن قرب طرح الاكتتابات الجديدة المنتظرة وأيضا نتائج الربع الأول المنتظرة أن تلعب دورا ايجابيا في ارتداد السوق في الأيام القادمة..

    نظرة على المؤشرات

    الفنية للسوق

    1- أشرطة البولينقر Bollinger Bands:

    نلاحظ عند الاطلاع على الرسم البياني رقم (1) أن المؤشر العام منذ يوم الأربعاء الموافق 21 - 3 - 2007م وحتى إغلاق الأسبوع الماضي استمر بالتذبذب داخل منطقة البولينقر السلبية، كما لاحظنا أيضا على هذه الأشرطة أنها أخذت خلال الأسبوع الماضي بالانفراج السلبي، وكذلك اختراق المؤشر العام للشريط السفلي للبولينقر والذي يشير على احتمال مواصلة النزول خلال الأيام القادمة، ولكن يجب مراقبة اختبار المؤشر العام لنقاط الدعم الخاصة به تحسبا لأي ارتداد قد يحدث منها، كما أغلق الشريط العلوي عند مستوى 9007 نقطة والشريط السفلي عند مستوى 7962 نقطة.

    2- مؤشر الاستوكاستيك Stocastic Oscillator:

    كما هو موضح في الرسم البياني رقم (2) نجد أنه لا يزال الاستوكاستيك بمؤشريه السريع والبطيء باتجاه هابط منذ إغلاق الأسبوع الماضي ولم يعطِ حتى الآن أية إشارة ايجابية أو تقاطعا إيجابيا مع البطيء مما يعطي احتمال مواصلة النزول، كما أغلق الاستوكاستيك السريع نهاية الأسبوع الماضي مسجلا16 نقطة والبطيء عند مستوى 22 نقطة وباتجاه هابط..

    3- مؤشر الوليمز William6s%R:

    وكما أغلق هذا المؤشر إغلاقا سلبيا نهاية الأسبوع الماضي مسجلا -86 نقطة وباتجاة هابط بفارق -23 نقطة عن الأسبوع الماضي مما يعطي احتمالا على نزول السوق..

    4- مؤشر تدفق السيولة MFI:

    وأغلق هذا المؤشر إغلاقا سلبيا نهاية الأسبوع عند مستوى40 MFI باتجاة هابط مما يوضح استمرار خروج السيولة من السوق ويبين حالة الخوف لدى المستثمرين.

    5- مؤشر القوة النسبية RSI:

    وعند الاطلاع على الرسم البياني رقم (2) نجد أن هذا المؤشر استمر طيلة الأيام الماضية بالهبوط، وذلك بفعل تغلب قوى البيع على الشراء إلى أن أغلق باتجاة هابط نهاية الأسبوع الماضي مسجلا 34 RSI مما يوحي على احتمال النزول في الفترة القادمة إلا إذا حدث ارتداد للمؤشر العام من إحدى نقاط الدعم..

    محطات في طريق المؤشر العام

    تسلك الأسعار دائما أسهل الطرق وأقلها حواجز وعقبات. فما نقاط الدعم والمقاومة إلا حجر عثرة في طريق انطلاق الأسعار أو الأسواق.

    ونقاط الدعم: عبارة عن حاجز سفلي يعوق أو يمنع انخفاض الأسواق أو الأسعار. ونقاط المقاومة: عبارة عن حاجز علوي يعوق أو يمنع ارتفاعها. وعادة ما توقف نقاط الدعم نزول الأسواق أو الأسعار ولو مؤقتا، وتجعلها تتحرك إلى أعلى.

    ومن خلال معرفتنا لها نستطيع تنفيذ قاعدة وقف الخسارة (stop loss) وهي ما يتوجب علينا فعله لتفادي خسائر كبيرة قد تحدث عند تخطي الأسواق أو الأسعار لنقاط الدعم.أما نقاط المقاومة فتوقف ارتفاع الأسواق أو الأسعار وتجعلها تتحرك إلى أسفل.

    وسنوضح من خلال الرسم البياني رقم (3) النقاط التي من المحتمل أن يحدث منها ارتداد للمؤشر العام في حال مواصلته للهبوط حسب نسب تراجع فيبوناتشي.

    كما سنوضح أيضا في الجدول التالي كلا من نقاط الدعم والمقاومة الأسبوعية المتوقعة للأسبوع القادم إن شاء الله بناء على إغلاق الأسبوع الماضي والخاصة بالمؤشر العام،وسنرمز في هذا الجدول للدعم الأول بالرمز (د1) وللدعم الثاني بالرمز (د2).. وللمقاومة الأولى بالرمز (م1) وللمقاومة الثانية بالرمز (م2)..












    مبتعثون من هيئة سوق المال يعودون إلى المملكة بعد تدريبهم في بورصة لندن


    * لندن - طلال الحربي:

    أنهى 27 من منسوبي هيئة سوق المال السعودية دورة في بريطانيا استمرت عدة شهور. وكان منسوبو الهيئة من حملة البكالوريوس الذين تم اختيارهم للعمل في الهيئة قد أنهوا دورة لغة في المملكة لمدة ستة أشهر ثم دخلوا دورة التدريب التأهيلي التي اشتملت على دورة 3 أشهر بأقسام الهيئة ثم دورة أكاديمية أعمال بالتعاون مع city university بلندن ثم التدريب ببورصة لندن، ومن ثم العودة للمملكة ومباشرة عملهم بالهيئة. وقد أبدى الجميع سعادتهم بالعودة للمملكة ومباشرة عملهم بالهيئة، مشيرين إلى أهمية هذه الدورة في تنمية قدراتهم والتعرف على الجديد في أسواق المال، رافعين شكرهم إلى جميع العاملين في هيئة سوق المال، وعلى رأسهم رئيسها المكلف معالي الدكتور عبدالرحمن التويجري؛ لما لقوه من متابعة واهتمام من قبلهم طوال فترة الابتعاث؛ مما ساعدهم على التركيز في دراستهم وتدريبهم وتعرفهم على كل ما هو جديد وحديث في أسواق المال والأسهم العالمية،

    وأشاروا إلى أنه من اهتمام مسؤولي الهيئة بهم فقد تم تخصيص مكان خاص لهم للصلاة في بورصة لندن.

  2. #22
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

    تم الانتهاء من إجراءات تأسيسها برأسمال 13 مليون دولار
    رجال أعمال يبحثون على هامش الملتقى الاقتصادي بين البلدين تفعيل نشاط الشركة السعودية المغربية



    * الرياض - الجزيرة:

    تستضيف العاصمة المغربية في الخامس من ابريل أعمال الملتقى الاقتصادي المغربي السعودي وذلك بمشاركة عدد من رجال الأعمال في البلدين، حيث يبحث الملتقى عدداً من الموضوعات الاقتصادية وتفعيل العلاقات التجارية، وسيعقد على هامش الملتقى عدد من رجال الأعمال السعوديين والمغاربة، الاجتماع الأول لمؤسسي أول شركة تجارية مشتركة بين البلدين، وذلك لمناقشة أنشطتها في المرحلة القادمة والموازنة المقترحة.

    وأكد عضو مجلس الأعمال السعودي المغربي بمجلس الغرف السعودية محمد بن فهد الحمادي، أن الاجتماع يأتي بعد أن تم الانتهاء من كافة إجراءات تأسيس الشركة برأسمال 100 مليون درهم مغربي (13 مليون دولار). والتي تتمثل مهمتها في تطوير التبادل التجاري وتشجيع وتنمية الاستثمارات وتقديم الخدمات بين البلدين. محددا الخدمات والأنشطة التي ستقوم بها الشركة في تصدير السلع المغربية إلى السوق السعودي والأسواق العربية الأخرى خاصة السلع المصنعة ونصف المصنعة، واستيراد السلع من السوق السعودي والأسواق العربية الأخرى بما يتناسب والطلب الداخلي للسوق المغربي، والوساطة التجارية من خلال إيجاد منافذ للسلع بالبلدين والبلدان المجاورة، والقيام بدراسات وتجميع البيانات والمعلومات لفائدة المتعاملين الاقتصاديين وتقديم الخدمات الاستشارية، والقيام بحملات تسويقية لفائدة المقاولات التي تطلبها، وتقديم خدمات عامة كتمثيل المصالح وتنظيم اللقاءات التجارية وتنظيم المعارض والمناسبات، والاستثمار والدخول في المشاريع الاستثمارية.

    وأكد الحمادي أن الشركة ستقوم بهذه الخدمات إما بالاعتماد على مواردها البشرية الذاتية وعلاقات مؤسسيها بأوساط الأعمال أو بالتفويض تحت الباطن لمكاتب متخصصة ولا سيما فيما يتعلق بالدراسات والقيام بالحملات التسويقية والإعلانية وغيرها التي تتطلب موارد بشرية مختصة وذلك مقابل عمولة تتقاضاها من الطرف المستفيد. متوقعا أن تركز الشركة خلال السنة الأولى من نشاطها على عمليات التصدير والاستيراد والوساطة التجارية. ونوّه الحمادي إلى أن فكرة إنشاء هذه الشركة جاءت في إطار حرص البلدين على تطوير العلاقات بينهما عبر السنين، والتي مازالت تحتاج إلى مجهود كبير. فيما أشار إلى أن الخدمات التي تقدمها الشركة لا تتوقف على السعوديين والمغاربة فقط بل ستشمل كافة الدول العربية مع التركيز على السعودية والمغرب، وذلك من منطلق تنشيط حركة التجارية البينية بين الدول العربية التي لا ترتقي إلى الطموحات المعقودة حيث لا يتجاوز حجم التبادل التجاري البين العربي ما نسبته 7% من حجم التجارة العربية مع دول العالم.












    النعيمي: المملكة والصين تتفقان على أرض صلبة فيما يخدم مصالحهما المشتركة
    أرامكو السعودية تحتفل في بكين بتدشين مشروع فوجيان المشترك للتكرير وإنتاج المواد البتروكيماوية وتسويق الوقود



    * الدمام - طارق الغامدي:

    شارك معالي المهندس علي بن إبراهيم النعيمي وزير البترول والثروة المعدنية بحضور مسؤولين رفيعي المستوى من كل من شركة الزيت العربية السعودية (أرامكو السعودية) وشركة ساينوبك وشركة إكسون موبيل، إلى جانب العديد من المسؤولين في حكومتي المملكة وجمهورية الصين الشعبية في حفل توقيع اتفاقيات المشروعين من المشروعات المشتركة، حيث أُقيم الحفل بقاعة الشعب في بكين، والمشروعان المشتركان هما (مشروع فوجيان المشترك للتكرير وإنتاج الإيثيلين)، و(مشروع فوجيان المشترك لتسويق الوقود).

    وصرح النعيمي أنه بتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، ومن سمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز، تعمل المملكة على إقامة علاقات اقتصادية متينة ومتنامية مع جمهورية الصين الشعبية، ويدخل ضمن هذا استمرار تعزيز التعاون بين البلدين في مجال الصناعة البترولية والاستثمارات المشتركة ذات أسس تجارية واضحة، وفي إطار هذا التوجه والاتفاقيات التي تم توقيعها اليوم، والتي لها أهمية خاصة في ترسيخ التعاون البترولي بين البلدين، كما أنها تعطي المملكة سوقاً مهمة لتسويق بترولها، وتأسيس علاقات استراتيجية مع شركات بترول عالمية.

    وأضاف معاليه فإنه من ضمن هذا التوجه مشاركة شركة (ساينوبك) الصينية في مشروع مشترك مع أرامكو السعودية في التنقيب عن الغاز في المملكة، كما أن المملكة تعتبر من أهم الدول التي تستورد الصين البترول منها، حيث إن المبيعات البترولية السعودية للصين في تنامٍ مستمر.

    واختتم معاليه تصريحه قائلاً: تعد جمهورية الصين الشعبية، بسبب النمو المتنامي الذي يشهده اقتصادها، سوقاً مهمة لتسويق الزيت الخام الذي تنتجه المملكة وعطفاً على حقيقة أن المملكة تعد أكبر منتج للزيت الخام في العالم، وأن اقتصاد جمهورية الصين الشعبية يعد أسرع الاقتصاديات العالمية المستهلكة للزيت الخام نمواً، فإن البلدين يقفان على أرضية صلبة وراسخة من العلاقات الثنائية التي تقوم على تبادل المنافع والمصالح المشتركة بين البلدين.

    ويشكل هذان المشروعان المشتركان، اللذان يبلغ إجمالي المبالغ المستثمرة فيهما حوالي 5.6 بلايين دولار أمريكي، أول مشروع متكامل في مجال التكرير وإنتاج المواد البتروكيميائية وتسويق الوقود والمواد الكيميائية بمشاركة أجنبية في جمهورية الصين الشعبية.

    وسيعمل مشروع فوجيان المشترك للتكرير وإنتاج الإيثيلين الذي يقع في مدينة تشوانقانق في مقاطعة فوجيان، على زيادة الطاقة الإنتاجية للمصفاة القائمة حالياً لترتفع من 80 ألف برميل في اليوم (أربعة ملايين طن في السنة) إلى 240 ألف برميل في اليوم (اثني عشر مليون طن في السنة). وستعمل المصفاة التي سيعمل المشروع على تطويرها على تكرير الزيت الخام العربي المر ومعالجته بصفة رئيسة، كما يتضمن المشروع إنشاء وحدة تكسير الإيثيلين بالبخار تبلغ طاقتها الإنتاجية 800 ألف طن سنوياً، وإنشاء وحدة لإنتاج البولي إيثيلين تبلغ طاقتها الإنتاجية 800 ألف طن سنوياً، وإنشاء وحدة لإنتاج البولي بروبيلين تبلغ طاقتها الإنتاجية 400 ألف طن سنوياً، وكذلك إنشاء مجمع للمواد العطرية لإنتاج 700 ألف طن سنوياً من مادة البارازيلين. وبالإضافة إلى ذلك، يتضمن المشروع أيضاً إنشاء مرافق مساندة تشمل بناء مرسى تبلغ طاقته الاستيعابية 300 ألف طن من الزيت الخام، بالإضافة إلى بناء مرافق للتوليد المشترك للطاقة الكهربائية. هذا، وسوف تتوزع ملكية الشركة التي ستضطلع بتنفيذ هذا المشروع المشترك، والتي تم تسجيلها رسمياً باسم (شركة فوجيان للتكرير وإنتاج المواد البتروكيميائية المحدودة)، بين كلٍ من (شركة فوجيان بتروكيميكال ليمتد)، التي ستتملك نسبة 50%، وشركة (إكسون مويبل تشاينا بتروليوم آند بتروكيميكال كومبني ليمتد)، والتي ستتملك نسبة 25% من المشروع، فيما ستؤول النسبة المتبقية والبالغة 25% إلى شركة أرامكو السعودية ساينو ليمتد. وحسب المعطيات المتوفرة في هذه الآونة، يتوقع أن يبدأ المشروع أعماله في بدايات العام 2009م.

    الجدير بالذكر أن مشروع فوجيان المشترك لتسويق الوقود، الذي تم تسجيله رسمياً باسم (ساينوبك سن مايي (فوجيان) بتروليوم ليمتد المحدودة)، سيضطلع بإدارة وتشغيل ما يربو على 750 محطة خدمة وشبكة متكاملة من محطات الوقود في مقاطعة فوجيان. وسوف تتملك شركة (ساينوبك) ما نسبته 55% من المشروع، في حين ستكون حصة شركة (إكسون موبيل) 22.5%، وكذلك 22.5% لشركة (أرامكو السعودية).

    وقد حضر الحفل، إلى جانب معالي المهندس علي بن إبراهيم النعيمي، كل من السيد تشين جينهوا، الرئيس السابق للمؤتمر الاستشاري السياسي الشعبي الصيني، والسيد هوانق زياوجنق، حاكم مقاطعة فوجيان، والسيد تشين تونقهاي، رئيس شركة تشاينا بتروكيميكال (مجموعة ساينوبك) ورئيس الشركة الصينية للبترول والمواد الكيميائية (شركة ساينوبك) والأستاذ صالح الحجيلان سفير خادم الحرمين الشريفين في الصين والأستاذ عبدالله صالح جمعة، رئيس أرامكو السعودية، كبير إدارييها التنفيذيين، والسيد ستيف سايمن، النائب الأعلى للرئيس في شركة إكسون موبيل. كما حضر الحفل الأستاذ علي حسين الطويرقي والدكتور أحمد عبوش الغامدي المستشاران بمكتب معاليه والعديد من كبار المسؤولين من الوزارات المختلفة في جمهورية الصين الشعبية، وأرامكو السعودية، وشركة إكسون موبيل، وشركة ساينوبك، وكذلك من حكومة مقاطعة فوجيان.

  3. #23
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

    البورصة المصرية تنجو من فخ الهبوط ومؤشرها يربح 0.05% الأسبوع الماضي


    * القاهرة - مكتب الجزيرة - علي البلهاسي:

    رغم تأثرها بتراجعات استمرت لمدة ثلاثة أيام متتالية نجحت البورصة المصرية في الإفلات من شبح الهبوط الأسبوع الماضي، وحقق مؤشرها الرئيسي (كاس 30) ارتفاعاً طفيفاً للغاية بلغ 4.03 نقطة بنسبة 0.05% خلال تعاملات الأسبوع. وبدأ المؤشر تعاملات الأسبوع الماضي يوم الأحد مرتفعاً بنسبة 0.14% وسط تعاملات محدودة بسبب عطلة نهاية الأسبوع للمستثمرين الأجانب. وواصل المؤشر ارتفاعه في اليوم التالي (الاثنين) بنسبة 1% بقيادة أسهم قطاع الاتصالات خاصة سهم المصرية للاتصالات الذي كان الأكثر تداولاً وكذلك سهم أوراسكوم تليكوم الذي ارتفع بنسبة 0.9%. وفي يوم الثلاثاء عاد المؤشر للتراجع بنسبة 0.3% متأثراً بانخفاض في السوق السعودية، غير أن سهم شركة أوراسكوم تليكوم - أكبر شركات البورصة من حيث القيمة السوقية - نجح في تقليل خسائر السوق بعد أن حقق ارتفاعاً بسيطاً بنسبة 0.2% وذلك بعد الإعلان عن تقدم الشركة بطلب لتجزئة كل سهم من أسهمها إلى خمسة أسهم. وواصل المؤشر تراجعه يوم الأربعاء بنسبة 0.3% وسط عمليات بيع من جانب صناديق استثمار محلية. واختتم المؤشر تعاملات الأسبوع بتراجعه لليوم الثالث على التوالي بلغت نسبته 0.48% ليغلق على 7191.90 نقطة.وقال خبراء إن البورصة المصرية تشهد الآن حركة تصحيحية مصاحبة للحركة التصحيحية التي تشهدها الأسواق العالمية.












    ارتفاع التضخم في منطقة اليورو إلى 1.9% في مارس


    * بروكسل - (رويترز):

    أظهرت بيانات أمس الجمعة أن معدل التضخم في منطقة اليورو ارتفع مثلما كان متوقعاً في مارس وسط ارتفاع التوقعات الاقتصادية بعد انخفاض معدل البطالة إلى أدنى مستوى في فبراير الماضي.وقدر مكتب الإحصاء التابع للاتحاد الأوروبي (يوروستات) أن أسعار المستهلكين في 13 دولة تستخدم اليورو ارتفعت بمعدل سنوي بلغ 1.9% هذا الشهر من 1.8% في فبراير وبما يتفق مع توقعات الاقتصاديين.

  4. #24
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    الهبوط الأخير أفقد المستثمرين مكاسب الشهرين الماضيين

    السوق تقف على مفترق طرق بعد تكبدها أكبر عمليات بيوع جني أرباح

    تبني كبار المضاربين استراتيجية الاحتواء المنظم لأسهم شركات منتقاة



    تحليل الدكتور-عبدالله الحربي

    تبدأ سوق الأسهم السعودية تداولاتها لهذا الأسبوع وسط ترقب حذر للغاية حيث تتجه أنظار جميع المتعاملين للمسار الذي سوف يكون عليه المؤشر العام للسوق بعد أن أنهت السوق أسبوعا دراماتيكيا قلص من خلاله السوق الأرباح التي حققها على مدار شهرين وحولها إلى خسائر. ولذا فإن الجميع يترقب الوجهة التي سوف يكون عليها السوق بين مواصلة النزول وتحقيق مزيد من الخسائر أمام الارتداد الإيجابي نتيجة لتشبع السوق ببيوع جني الأرباح وكذلك نتيجة قرب ظهور النتائج المالية لشركات السوق للربع الأول من هذا العام، والتي من المتوقع أن يتم الإعلان عنها بدءا من نهاية هذا الأسبوع.
    ولذا فإنه قد يتجه بعض المتعاملين إلى الشركات التي من المتوقع أن تكون نتائجها المالية إيجابية والتخلي والابتعاد عن أسهم شركات المضاربة الخاسرة خشية أن يطولها شبح الإيقاف.
    قيم المؤشر العام
    بعد مرور السوق بموجة تصحيحية عنيفة وموجعة وانخفاضات حادة طالت جميع القطاعات والشركات وعلى مدار ثلاثة أيام تداول متتالية, انزلقت قيم المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية ومجمل أسعار أسهم شركات السوق من خلال تداولات الأسبوع الماضي إلى مستويات متدنية للغاية مما جعل السوق والمتعاملين فيه جراء ذلك يفقدون كل مكاسبهم التي حققوها طيلة الشهرين الماضيين ويرجعون بخفي حنين من النقاط والمكاسب.
    وجاءت موجة بيوع جني الأرباح خاطفة وموجعة إلى الدرجة التي لم يتمكن معها المتعاملون الخروج من السوق بأقل الخسائر. حيث انزلق بسببها المؤشر العام للسوق تحت مستوى الحاجز النفسي والفني 8 آلاف نقطة، ليغلق المؤشر في نهاية تداولات الأسبوع الماضي وتحديدا يوم الاربعاء الماضي عند مستوى 7,889.74 نقطة. وبذلك يكون المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية قد حقق على مدار تداولات الأسبوع الماضي انخفاضا كبيرا بلغت قيمته 671.08 نقطة وبنسبة انخفاض بلغت 7.84 بالمائة عن مستوى إغلاق الأسبوع ما قبل الماضي. حيث كان المؤشر العام قد أغلق الأسبوع ما قبل الماضي عند مستوى 8,560.82 نقطة، بينما أغلق المؤشر في نهاية تداولات الأسبوع الماضي عند مستوى 7,889.74 نقطة. كما أنه يجدر القول انه بإغلاق المؤشر العام عند هذا المستوى يكون قد خسر جميع النقاط والمكاسب التي حققها منذ بداية العام وحولها إلى خسائر بما قيمته 43.55 نقطة، أي بنسبة انخفاض 0.55 بالمائة عن المستوى الذي كان عليه المؤشر في بداية هذا العام. حيث كان المؤشر العام قد أغلق في بداية العام عند مستوى 7,933.29 نقطة بينما أغلق في نهاية تداولات الأسبوع الماضي عند مستوى 7,889.74 نقطة. ويجدر التنويه إلى أنه بإغلاق المؤشر العام عند هذا المستوى يكون المؤشر العام قد حقق انخفاضا نسبته 61.76 بالمائة عن المستوى الذي كان عليه المؤشر في نهاية شهر فبراير من العام الماضي عندما أقفل عند المستوى القياسي 20,634.86 نقطة.
    تفسيرات غير منطقية
    قد يبدو لبعض المتعاملين والمحللين والنقاد أن ما حدث لسوق الأسهم السعودية من خلال تداولات الأسبوع الماضي أمرا مفاجئا ومحيرا يستحق من الجميع البحث عن التفسيرات والتبريرات الممكنة. مما دعاء البعض إلى تبني نظرية المؤامرة والتي أصبحت شماعة نعلق عليها جميع أخطائنا وقصورنا الذهني لتفسير الأحداث والمستجدات. كما أنه من المضحك المبكي أن ذهب البعض إلى التشبث بأي سبب خارجي من أجل تفسير ما حدث للسوق وذلك عندما علل انخفاضات السوق الكبيرة باختلاف التوقعات حول رفع معدلات سعر الفائدة في امريكا، وكذلك إلى التخوف من زيادة مخاطر الاقتصاد الأمريكي بسبب انخفاض مؤشر أسعار المنازل السكنية الأمريكية! في حين أننا نعلم جيدا أن سوق الأسهم لدينا لم يبلغ بعد أقل درجات النضج المالي والاقتصادي والتشريعي لكي يتسنى لنا تفسير اتجاهاته المفاجئة بالمؤشرات الأساسية والاقتصادية المحلية ناهيك عن المؤشرات العالمية. كما أن سوق الأسهم لدينا لم يتجاوب ولم يتأثر بالأحدث السابقة التي مررنا بها مما يدل فيما لا يدع مجالا للشك أن سوق الأسهم السعودية لا يتجاوب بشكل مباشر مع كافة المتغيرات والمؤشرات الاقتصادية المحلية والعالمية. في حين ذهب البعض الآخر من المتعاملين والمحللين والنقاد إلى محاولة تفسير ما حدث للسوق عن طريق الربط بين انخفاضات السوق وقرب موعد طرح أسهم بنك الإنماء وشركتي كيان وجبل عمر. والواقع أنني بالرغم من قناعتي بوجاهة هذا التفسير الثالث إلا أنني أرى أنه لا يمكن القبول بهذا الادعاء على ظاهره وذلك لسببين هما: أولا عدم احتمالية طرح بنك الإنماء في النصف الأول من هذا العام. ثانيا أنني أرى أنه لا يمكن أن يصل التأثير النسبي على السوق بسبب قرب طرح تلك الشركات إلى هذه الدرجة من الحدة.
    الموجة التصحيحية
    و ما حدث للسوق من انخفاضات كبيرة خلال تداولات الأسبوع الماضي لم يكن بالأمر المفاجئ . حيث انني أرى أن ما حدث للسوق هو بسبب تعرضه لموجة تصحيحية وعمليات مضاربية بحتة بكل المقاييس قام بها صناع حركة الأسعار المتمكنين والمسيطرين على أسهم معظم شركات السوق مستغلين بذلك قلة عدد أسهم شركات المضاربة من ناحية و قلة عدد الأسهم المتاحة للتداول للشركات القيادية، حيث اننا نعلم أن نسبة ما يتم تداوله من أسهم تلك الشركات لايتجاوز30 بالمائة من مجموع الأسهم المصدرة من ناحية أخرى. وقد تسنى لهم ذلك في ظل غياب الرقابة الفاعلة والشفافية المطلوبة على تنقل السيولة بين المحافظ والصمت المطبق من قبل هيئة السوق المالية. إذ أنه بالرغم مما لدى الهيئة من إمكانات وسلطات رقابية على نظام تداول، إلا أن الهيئة الموقرة لا تزال تثبت لنا مرة بعد أخرى أنها عاجزة عن فهم حقيقة ما يجري داخل السوق والدليل إعلانها الأخير في إحدى الصحف المحلية من أنها ما زالت تبحث عن الأسباب التي دفعت بالسوق إلى الانخفاض الكبير. فإذا كان الأمر كذلك فكيف لنا أن نشعر بقدرتها على ضبط سلوكيات بعض المتلاعبين بالسوق.
    تفعيل البعد الاستثماري
    ومازالت سوق الأسهم تعاني عدم تفعيل البعد الاستثماري والمؤسساتي، حيث تسيطر على تداولاتها عمليات المضاربة والإشاعات وتحرك مسارها السيولة الساخنة سواء كانت محلية أو خارجية. والواقع أن إغفال البعد الاستثماري وتغليب خيار المضاربة على قرار الاستثمار في التعاطي مع سوق الأسهم من قبل مختلف أطياف المتعاملين بالسوق لم يكن أمرا وليد الصدفة بل يرتكز إلى العديد من المبررات والتي قد لا يتسع المقام هنا لتعدادها. إلا أنني أرى أن من أهمها فقدان المتداولين للثقة بآليات ومعطيات السوق في تحديد السعر المناسب للسهم المراد الدخول فيه، أي أن معظم المتعاملين بالسوق أصبح لديهم قناعه تامة أن أسعار أسهم معظم شركات السوق لا تتحدد بناء على آليات وقوى الطلب والعرض الطبيعية بل بناء على آليات مصطنعة ومفتعلة من قبل مجموعة من المضاربين، وذلك بسبب تفشي ظاهرة وثقافة الجروبات والتوصيات مجهولة المصدر والتي سبق أن حذرنا من أخطارها وعواقبها في مقالات ومناسبات عدة.
    حيث يتبنى كبار المضاربين وأصحاب الجروبات والتوصيات مجهولة المصدر استراتيجية الاحتواء المنظم لأسهم شركات منتقاة وبالتالي يستطيعون تحديد أسعار تلك الأسهم وفقا لأهدافهم وأجندتهم الخاصة. والواقع وكما أشرت سابقا أن غياب وترهل الأنظمة الرقابية الصارمة على مجريات السوق وعدم تفعيل مبادئ الشفافية ومعايير الإفصاح بالدرجة المطلوبة أوجد أرضية خصبة لقيام مثل تلك الجروبات لاختطاف السوق والتحكم في مساره بشكل واضح وممقوت.
    التشبع الشرائي للأسعار
    كذلك فإنه يجب التأكيد على أن الموجة التصحيحية وبيوع جني الأرباح التي حدثت خلال تداولات الأسبوع الماضي لم تكن مفاجئة لنا بتوقيتها ولكن فقط بكيفيتها، وذلك نظرا لوصول معظم أسعار أسهم شركات المضاربة إلى درجة متقدمة من التشبع الشرائي حيث كنا نلاحظ تشبع معظم المؤشرات الفنية لأسهم تلك الشركات قبل حدوث عمليات جني الربح ولذا لا غرابة في حدوث موجة جني الأرباح التي حدثت. لأننا نرى أن الانخفاض والتصحيح بعد كل ارتفاع يعتبر أمرا ضروريا ومقبولا حدوثه في كل الأسواق المالية. بالإضافة إلى أننا قد أشرنا في مناسبات وتحليلات سابقة إلى أن السوق قد استمر في تحقيق ارتفاعات متتالية ومتسارعة في الآونة الأخيرة وبدون تسجيل أي عمليات جني أرباح تذكر وذلك منذ تكوينه للقناة الصاعدة التي كان يسير بداخلها طيلة فترة الشهرين الماضيين تقريبا والتي تم تكوين بداية خطها السفلي عند مستوى 6767 نقطة وذلك في تأريخ 30-1-2007. إلا أن الغرابة تكمن من وجهة نظرنا في أن الموجة التصحيحية قد طالت جميع شركات السوق خاصة الشركات التي لم تكن مؤشراتها الفنية متضخمة، حيث تهاوت أسعار جميع شركات السوق بشكل غير مبرر بسبب موجة من الخوف والهلع طالت معظم المتعاملين مما حدا بهم للبحث بأي وسيلة عن أي مصدر لتفسير ما يجري.
    أستاذ المحاسبة ونظم المعلومات
    بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن












    تراجع عمودي في الأسهم السعودية متأثرة بالشـائعات


    اظهرت السوق السعودية تأثرها بقدرة الشائعات على تغيير وتحديد مسار التداولات بعد الانخفاض الحاد الذي اصاب المؤشر اثناء منتصف الاسبوع الماضي لتتجه كل الاسهم نحو التراجع العمودي اثر شائعات ورسائل غريبة راحت تمطر المنتديات بضرورة مغادرة السوق بسبب (الانهيار القادم)، ليقود سهم الكهرباء التراجع بعد ان كان بطلا للارتفاع والتداول قبل ذلك، ومع استمرار زخ الانخفاض، خسر المؤشر بواقع 671.08 نقطة بنسبة 7.84 بالمائة مستقرا عند مستوى 7889.74 نقطة، وتراجعت احجام وقيمة التداول بعد انخفاضات السوق حيث تم تداول 1.62 مليار سهم بقيمة 80.32 مليار ريال سعودي، استحوذ منها قطاع الخدمات على ما نسبته 40 بالمائة واحتل بذلك المرتبة الاولى من حيث القيمة، تلاه قطاع الصناعة بنسبة 35 بالمائة ثم قطاع الزراعة بنسبة 17 بالمائة، وقطاع البنوك بنسبة 3 بالمائة، الكهرباء بنسبة 2بالمائة، الاسمنت بنسبة 1بالمائة، الاتصالات 1بالمائة وقد ارتفعت اسعار اسهم شركتين مقابل انخفاض اسعار اسهم 84 شركة، واستقرت اسعار اسهم شركتين عند اغلاقاتها السابقة، حيث سجل سهم شركة الرياض للتعمير اعلى نسبة ارتفاع بلغت 7.9 بالمائة تلاه سهم مجموعة سامبا بنسبة 1.5بالمائة، في المقابل كان الانخفاض بقيادة سهم شركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات بنسبة 27.2 بالمائة تلاه سهم الشركة السعودية لصناعة الورق بنسبة 26.2 بالمائة، وقد احتل سهم شركة الدريس المرتبة الاولى من حيث قيمة الاسهم المتداولة بواقع 3.9 مليار ريال سعودي او ما نسبته 4.9 بالمائة من اجمالي قيمة الاسهم المتداولة تلاه سهم الشركة السعودية للاسماك بقيمة 3.3 مليار ريال سعودي وبنسبة 4.9 .
    وعلى صعيد اخبار الشركات، اصدرت وزارة التجارة والصناعة موافقتها على تأسيس الشركة الوطنية للصناعة شركة مساهمة مقفلة برأسمال قدره 320 مليون ريال سعودي مقسم إلى 32 مليون سهم، وتتخذ الشركة من مدينة الرياض مقراً لها.
    من جهة اخرى تلقت الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري موافقة هيئة السوق المالية على اكتتاب زيادة رأس المال على اساس علاوة الاصدار المخفضة من 11 ريالا إلى 6 ريالات للسهم الواحد، بحيث يكون سعر الطرح 16 ريالا لكل سهم بدلاً من 21 ريالا ، وسيتم طرح 90 مليون سهم .
    وتم تأسيس شركة جديدة باسم شركة انسياب الصناعية برأس مال 550 مليون ريال، وتتخصص الشركة في مجال تصنيع وإنتاج أجهزة الكمبيوتر الشخصية والمحمولة .
    كما اعلنت وزارة التجارة والصناعة موافقتها على إعلان تحول شركة زهران للصيانة والتشغيل من شركة ذات مسئولية محدودة إلى شركة مساهمة مقفلة برأسمال قدره 80 مليون ريال سعودي مقسم إلى 8 ملايين سهم. بينما وافقت الجمعية العامة لشركة مجموعة انعام الدولية القابضة على الخطة المقترحة من مجلس الادارة لاعادة هيكلة رأس المال بتخفيض رأس المال بقدر الخسائر المتراكمة ، ثم ضخ مبلغ 240 مليون ريال من مستثمر رئيسي كقرض حسن بدون فوائد .
    وقالت مجموعة شركة الكابلات السعودية، ان البنك الدولي وافق بعد منافسة شديدة مع شركات عالمية على ترسية عقد توريد كابلات ضغط عال فائق عليها، حيث ان البنك الدولي هو الممول للعقد الذي قيمته 100 مليون ريال وذلك لصالح دولة في شرق أوروبا.
    الى ذلك صادقت الجمعية العامة للبنك السعودي الفرنسي على زيادة رأس مال البنك من 3375 مليون ريال سعودي إلى 5625 مليون ريال سعودي أي بنسبة زيادة قدرها 67 بالمائة وذلك بمنح سهمين مقابـل كل ثلاثة أسهم للمساهمين . وعلى صعيد رخصة الجوال الثالثة فازت شركة اتحاد الاتصالات (المتنقلة) وشركاؤها mtc بالعرض المالي للرخصة التي بلغت قيمتها 22.9 مليار ريال سعودي. كما أقرّت الجمعية العامة لشركة الزامل للصناعة توزيع أرباح نقدية بواقع 1.5 ريال للسهم الواحد أي بنسبة 15بالمائة من رأس المال.
    من جهة اخرى قالت الشركة السعودية للصناعات المتطورة إنه تمت تغطية أسهم حقوق الأولوية التي طرحت للاكتتاب وعددها 32.4 مليار سهم بقيمة 648 مليون ريال ، وبزيادة حصيلة الاكتتاب بنسبة 92.61 بالمائة .

  5. #25
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

    توقعات بدخول سيولة جديدة والتركيز على «القيادية»

    حملة تصحيح في أسواق المنطقة قادتها الأسهم السعودية

    عمليات جني الأرباح امتزجت بالمضاربة وتركزت على أسهم الشركات الصغيرة


    تحليل : د. احمد مفيد السامرائي

    لم تكن تداولات الاسبوع الماضي مشجعة للكثير من المستثمرين، فبينما كانت الاسواق تبني مراكز تقوية في كافة قطاعات السوق، قام مستثمرون متوسطو الحجم بعمليات بيع على اسهم شركات قيادية ، مما احدث موجة من التراجع، الذي يمكن ان يكون اكثر منطقيا لو كان اقل حدة من الذي لاحظناه والتي يمكن ان تؤدي الى حالة من القلق والخوف من ضخ مزيد من السيولة الى الاسواق في الوقت الراهن بالتالي ابقاء الاسواق هشة وغير قادرة على المضي في وتيرة بناء مرتكزات مطلوبة لتبدأ اسهم الشركات بالارتفاع بقوة اكبر، مع القدرة على النمو حتى اثناء حالات الانخفاض والارتفاع التي تصادفها.
    وكانت اشد حالات الانخفاض التي شهدتها السوق السعودية والتي كان لها تأثير قوي على الاسواق الخليجية الاخرى، وسط موجة التصحيح التي اجتاحت اسواق المنطقة بدفع من عمليات جني الارباح وامتزاجها بعمليات المضاربة التي تركزت على اسهم الشركات الصغيرة.
    ، ولاحظنا قيام بعض المحافظ والصناديق بعمليات البيع لجني الارباح، حتى تنعكس هذه الارباح على نتائج الربع الاول من العام الحالي.
    ومن المتوقع ان تشهد الفترة المقبلة تركزا على عمليات الشراء بعد الانخفاضات التي شهدتها كافة الاسواق والتي اوصلت اسعار الاسهم الى مستويات متدنية مغرية وبخاصة القيادية منها، الامر الذي سيعمل على تشجيع دخول سيولة جديدة الى الاسواق خاصة أن نتائج اعمال الشركات خلال الربع الاول من العام الحالي اصبحت على الابواب مع وجود توقعات قوية بتسجيل ارباح مرتفعة خلال هذه الفترة. وقد عززت الارتفاعات التي شهدتها اسواق النفط العالمية من هذه التوقعات المتفائلة لنتائج الربع الاول. حيث أغلق سعر برميل نفط غرب تكساس عند مستوى 63 دولارا بارتفاع قدره 6.6 دولار، أي بارتفاع نسبته 11.7 بالمائة عن سعره قبل أسبوع. ناهيك عن التوتر السياسي الذي تشهده المنطقة والذي سيدفع اسعار النفط الى ارتفاعات مستقبلية.
    مستشار اقتصادي لشعاع كابيتال
    التركيز على شراء الاسهم القيادية












    قطاع البنوك يقود الارتفاع في البحرين


    تمكنت السوق البحرينية من الارتفاع بدفع من قطاع البنوك التجارية لينتهي الاسبوع الماضي الذي شهد ارتفاعا في التداولات بإضافة المؤشر 24.01 نقطة وبنسبة 1.12بالمائة عندما اقفل عند مستوى 215978 نقطة، وسجل قطاع البنوك التجارية اكبر ارتفاع بواقع 5.74بالمائة تلاه قطاع الفنادق والسياحة بنسبة 2.38بالمائة، بينما كان قطاع الاستثمار الاكثر تراجعا بنسبة 1.27بالمائة، تلاه قطاع التأمين بواقع 1بالمائة، ثم قطاع الخدمات بنسبة 0.61بالمائة، واستقر قطاع الصناعة عند اغلاقه السابق .
    وقد شهدت السوق تداول 6.81 مليون سهم بقيمة 3.39 مليون دينار بحريني تم تنفيذها من خلال 378 صفقة، وقد استحوذ قطاع الاستثمار على تداول 1.38 مليون سهم بقيمة 1.41 مليون دينار بحريني، تلاه قطاع البنوك التجارية الذي استحوذ على تداول 2.97 مليون سهم بقيمة 1.31 مليون دينار بحريني .
    وقد ارتفعت اسعار اسهم 20 شركة مقابل انخفاض اسعار اسهم 8 شركات، واحتل سهم البنك الاهلي المتحد المرتبة الاولى من حيث قيمة الاسهم المتداولة بواقع مليون دينار بحريني بنسبة 29.60بالمائة من التداولات تلاه سهم مجموعة البركة المصرفية بقيمة 595 الف دينار بحريني وبنسبة 17.5بالمائة من اجمالي القيمة المتداولة .
    وعلى صعيد اخبار الشركات، حققت المؤسسة العربية المصرفية ارباحا في الربع الاخير من العام الماضي بلغت 51 مليون دولار بزيادة بنسبة 64.5بالمائة عن ارباحها في الفترة نفسها من العام السابق، وقد وافقت المؤسسة على توزيعات ارباح بقيمة 100مليون دولار أي بواقع 0.10 دولار للسهم.
    كما وافقت الجمعية العمومية لشركة البحرين الوطنية القابضة على توزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 17بالمائة من رأس المال المدفوع، أي بمبلغ قدره 1.86 مليون دينار .
    واقرت الجمعية العمومية لمجموعة ناس توزيع 4 ملايين دينار أرباحاً نقدية على المساهمين بواقع 100 فلس لكل سهم من أسهم الشركة العادية البالغة 200 مليون سهم.
    من جهة اخرى أعلنت شركة خليج البحرين للتطوير عن توقيعها اتفاقاً مع البنك الأهلي المتحد لتقديم تسهيلات بالمرابحة لسنتين ونصف السنة بقيمة 150 مليون دولار أميركي لتمويل مرحلة إنشاء البنية التحتية لمشروع خليج البحرين.
    كما أقرت الجمعية العمومية للشركة الأهلية للدواجن، توزيع 45 ألف دينار أرباحاً نقدية على المساهمين بواقع 30بالمائة من رأس المال المدفوع.
    ومن حهته قال بنك آركابيتا للاستثمار انه يتوقع بيع سندات إسلامية (الصكوك) بقيمة تتجاوز 500 مليون دولار في اكتتاب .

  6. #26
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

    75 بالمائة من التداولات لقطاع الاستثمار في عمان



    تباين أداء سوق مسقط للأوراق المالية لتقفل على تراجع قاده قطاع الخدمات والتأمين انخفض معه المؤشر بواقع 80.66 نقطة بنسبة 1.43بالمائة مقفلا عند مستوى 5550.47 نقطة، وقد سجل قطاع البنوك والاستثمار بواقع 1.52بالمائة تلاه قطاع الصناعة بنسبة 0.53بالمائة، بينما تراجع قطاع الخدمات والتأمين بنسبة 2.79بالمائة، وقد شهدت السوق تداول 36.9 مليون سهم بقيمة 19.2 مليون ريال عماني . وقد بلغ المعدل اليومي لحجم التداول 5 ملايين سهم، وقد ارتفعت اسعار اسهم 26 شركة مقابل انخفاض اسعار اسهم 30 شركة بينما استقرت اسعار اسهم 11 شركة، حيث سجل سهم صناعة المواد الكاشطة اعلى نسبة ارتفاع بواقع 106.67بالمائة تلاه سهم العمانية العالمية القابضة بنسبة 15.31بالمائة في المقابل سجل سهم الشرقية للاستثمار القابضة اعلى نسبة انخفاض بواقع 11.07بالمائة تلاه سهم بنك ظفار بنسبة 10.11بالمائة، وقد احتل سهم بنك التضامن المرتبة الاولى من حيث حجم الاسهم المتداولة بواقع 11.7 مليون سهم تلاه سهم بنك صحار بتداول 5.7 مليون سهم، واحتل سهم بنك صحار المركز الاول بقيمة التداولات بواقع 3.9 مليون ريال تلاه سهم بنك التضامن والاسكان بواقع 3.3 مليون ريال .
    وقد استحوذ قطاع البنوك والاستثمار على ما نسبته 75 بالمائة من اجمالي كمية الاسهم المتداولة و75 بالمائة من اجمالي قيمة الاسهم المتداولة في حين استحوذ الخدمات والتأمين على ما نسبته 15بالمائة من اجمالي الكمية و18بالمائة من اجمالي القيمة .
    وبالنسبة لاخبار الشركات، اقرت الجمعية العامة لشركة إسمنت عمان أمس توزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 35بالمائة أي 350 بيسة عن كل سهم تبلغ قيمته الاسمية ريالا واحدا.
    الى ذلك وافقت الجمعية العامة لبنك مسقط على توزيع ارباح نقدية على المساهين بنسبة 35 بالمائة، وأسهم مجانية بنسبة 10 بالمائة من رأس المال المصدر للبنك عن السنة المالية 2006 . كما أعلن بنك التنمية العماني عن تحقيقه أرباحًا بلغت 3.76 مليون ريال عماني مقابل المتوقع بمبلغ 446 ألف ريال عماني، وبالمقارنة بين أرباح هذا العام والعام المنصرم نجد أن الأرباح أعلى بنسبة 11بالمائة .
    ووقعت شركة الخليج الدولية لصناعة الأنابيب مع عدد من الشركات، اتفاقية تأسيس مصنع حديث ومتطور من الجيل الخامس لصناعة الأنابيب، بطاقة انتاجية تبلغ 250 ألف طن سنويا حيث سيبدأ انتاج المصنع في نهاية 2008 بتكلفة 100 مليون دولار.
    الى ذلك تبدأ شركة اسمنت عمان مرحلة المفاوضات لإضافة فرن جديد يعمل على زيادة الانتاج من الاسمنت الذي يشهد ندرة في شمال السلطنة.












    عمليات جني أرباح تهوي بالأسهم الكويتية



    سجلت السوق الكويتية تراجعا طفيفا جاء بعد موجة بيوع مكثفة لجني الارباح التي تحققت طوال الفترة الماضية خاصة الاسهم الثقيلة، وقد شهد الاسبوع الماضي عددا من صفقات الاستحواذ والبيوعات الكبيرة لحصص استراتيجية،
    وقد خسر المؤشر بواقع 80.8 نقطة بنسبة 0.78بالمائة ليستقر عند مستوى 10221.70 نقطة، بعد تداول 1.4 مليار سهم بقيمة 701 مليون دينار، وقد تمكنت اسهم 62 شركة من الارتفاع بينما تراجعت اسعار اسهم 81 شركة واستقرت اسعار اسهم 38 شركة عند اغلاقاتها السابقة وعلى صعيد الاداء القطاعي تراجعت كل القطاعات بقيادة قطاع الصناعة بنسبة 4.21 بالمائة تلاه قطاع العقارات منخفضا بنسبة 2.63بالمائة، ثم قطاع الخدمات، واحتل قطاع العقارات المركز الاول بحجم التداولات بواقع 428 مليون سهم، تلاه قطاع الاستثمار بواقع 418 مليون سهم، وتمكن قطاع الخدمات من الاستحواذ على المركز الاول بقيمة التداولات بواقع 231 مليون دينار، تلاه قطاع الاستثمار بقيمة 157 دينارا .
    وعلى صعيد الشركات احتل سهم صخور الخليج المركز الاول بالارتفاع بنسبة 35.71 بالمائة مقفلا عند سعر 0.475 دينار كويتي، تلاه سهم تصنيف وتحصيل الاموال بنسبة 21.1بالمائة مستقرا عند سعر 0.430 دينار كويتي، بينما كان سهم الخليجية للاستثمار البترولي الاكثر تراجعا بنسبة 17.2بالمائة ليقف عند سعر 0.530 دينار كويتي، تلاه سهم الكويتية البحرينية للصيرفة الدولية بنسبة 14.8 بالمائة مقفلا عند سعر 0.260 دينار كويتي، وقد احتل سهم الصفوة المركز الاول بحجم التداولات بواقع 133 مليون سهم بعد تصدر مشاريع الخليج الدولية لاحجام التداولات بواقع 78.9 مليون سهم .
    وعلى صعيد اخبار الشركات، أعلن بيت الاستثمار العالمي (جلوبل) عن بيع حصته في شركة كاظمة القابضة التي تبلغ نحو 41 مليون سهم، اي ما يمثل 65.78 بالمائة من رأسمال الشركة. ومن جهتها أعلنت شركة نور للاستثمار المالي طرح الشركة الكويتية الهندية القابضة للاكتتاب حيث يبلغ رأسمالها 30 مليون دينار كويتي تحتفظ نور بنسبة 51 بالمائة منها بالتعاون مع حلفاء استراتيجيين فيما ستقوم بطرح 49 بالمائة للاكتتاب العام بقيمة اسمية 100 فلس للسهم .
    كما قال سوق الكويت للاوراق المالية ان بنك الكويت المركزي وافق على طلب شركة الساحل للتنمية والاستثمار شراء ما لا يتجاوز 10بالمائة من أسهمها المصدرة لمدة ستة أشهر.
    الى ذلك أعلنت شركة فيلا مودا لايف ستايل انها اقامت تحالفا استراتيجيا مع شركة بروة العقارية القطرية في خصوص تأسيس شركة بروة الريان للتطوير العقاري، برأس مــــال قـــدره 20 مــــليون ريال قطري.
    ووافقت الجمعية العمومية لشركة المزايا القابضة على توزيع 50 بالمائة أرباحا نقدية بواقع 50 فلسا للسهم وأسهم منحة بواقع 10 بالمائة بقيمة نقدية تساوي 2.9 مليون دينار كويتي.
    وعلى صعيد آخر فازت شركة اتحاد الاتصالات (المتنقلة) وشركاؤها mtc بالعرض المالي للرخصة الثالثة لتشغيل خدمات الاتصالات المتنقلة في السعودية بمبلغ 22.9 مليار ريال سعودي.

  7. #27
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

    تأرجح الأسهم القطرية والبقاء فوق مستوى 6000 نقطة



    واصلت السوق القطرية تأرجحها تحت سقف 6400 نقطة وفوق مستوى 6000 نقطة لتستمر بالتراجع ضمن نفس النسق من التداولات والتي ترتكز على تجميع قوي على اسهم مؤثرة تنتمي لقطاع معين خلال عدد من الجلسات لتعقب ذلك عملية جني الارباح ببيع السهم، وقد خسر المؤشر بواقع 103.88 نقطة بنسبة 1.69بالمائة ليقف عند مستوى 6050.35 نقطة، وسط تداولات مرتفعة بواقع 63.7 مليون سهم بقيمة 1.4 مليار ريال نفذت من خلال 28184 صفقة، وعلى صعيد اداء القطاعات خلال الاسبوع، فقد احتل قطاع الخدمات المرتبة الاولى من حيث قيمة الاسهم المتداولة بواقع 60.24بالمائة، تلاه قطاع البنوك بنسبة 29.90بالمائة، ثم قطاع الصناعة بواقع 9.58بالمائة واخيرا قطاع التأمين بنسبة 0.57بالمائة .
    وقد ارتفعت اسعار اسهم 11 شركة مقابل انخفاض اسعار اسهم 22 شركة وحافظت شركتين على اغلاقاتهما السابقة، وقد احتل سهم شركة ناقلات المرتبة الاولى من حيث قيمة الاسهم المتداولة باستحواذه على نسبة 34.25بالمائة من اجمالي التداولات تلاه سهم مصرف الريان بواقع 16.93بالمائة، ثم سهم بروة العقارية بنسبة 6.63بالمائة . وعلى صعيد اخبار الشركات، أعلنت شعاع كابيتال، أنها حصلت على موافقة مصرف قطر المركزي لرفع حصتها في شركة أموال، من نسبة 21بالمائة إلى 47بالمائة لتصبح المساهم الأكبر فيها.
    من جهة ثانية وافقت الجمعية العمومية لشركة الدوحة للتأمين على توزيع 25بالمائة ارباحا نقدية اي بواقع 2.50 ريال لكل سهم.
    الى ذلك اقرت الجمعية العمومية للأولى للتمويل على اقتراح مجلس الادارة بتوزيع أرباح نقدية بنسبة 15 بالمائة ، بواقع ريال ونصف الريال عن كل سهم .
    ووافقت الجمعية العمومية للشركة القطرية للصناعات التحويلية على توزيع ارباح نقدية للمساهمين بنسبة 30بالمائة من رأس المال اي بواقع 3 ريالات لكل سهم . الى ذلك وقعت الخطوط الجوية القطرية اتفاقية مع مصرف قطر الإسلامي لتمويل عملية شراء أحدث طائراتها من طراز الإيرباص A340-600بقيمة 100 مليون دولار لتنضم إلى أسطولها حيث سيتم تسلم الطائرة الجديدة فى نهاية شهر مارس الحالي.
    ووقعت شركة قطر لنقل الغاز المحدودة (ناقلات) وكيبل للأعمال البحرية المحدودة (من خلال الشركة التابعة والمملوكة لها بالكامل كيه اس للاستثمارات المحدودة) على اتفاقية مشتركة لبناء وإدارة وتشغيل أحد أكبر أحواض صيانة وإصلاح السفن في العالم بميناء راس لفان.
    كما وافقت الجمعية العمومية للبنك التجاري القطري على توزيع أرباح نقدية للمساهمين بنسبة 70بالمائة من القيمة الإسمية للأسهم عن عام 2006، أي بواقع 7 ريالات قطرية لكل سهم.
    أعلنت شركة بروة العقارية عن تأسيس شركة بروة الريان للتطوير العقاري (ذات مسؤولية محدودة) برأس مال قدره 20 مليون ريال قطري، والشركة الجديدة نتاج تحالف استراتيجي بين بروة العقارية ( شركة مساهمة قطرية) ومقرها الدوحة وشركة فيلا مودا لايف ستايل (شركة مساهمة كويتية) ومقرها الكويت
    وقعت الهيئة العامة للجمارك والموانيء عقداً مع شركة الخليج للمخازن لادارة وتطوير عمليات التخزين في المخزن رقم 4 بميناء الدوحة اعتباراً من أول ابريل المقبل بقيمة 920 ألف ريال سنوياً.
    أعلنت إدارة سوق الدوحة للأوراق المالية انه تمت اضافة الأسهم المجانية في زيادة رأسمال شركة قطر للسينما وتوزيع الافلام ليصبح رأسمال الشركة 2.1 مليون سهم .












    البورصة الأردنية تتخلى عن ارتفاعاتها وتسجل 16 نقطة هبوطا



    تخلت بورصة عمان عن ارتفاعها لتسجل تراجعا تقاسم قيادته قطاعا البنوك والخدمات وسط تسجيل المزيد من التراجعات في حجم وقيمة التداولات، وخسر المؤشر بواقع 193.99 نقطة بنسبة 3.06بالمائة متوقفا عند مستوى 6148.74 نقطة، وعلى الصعيد القطاعي فقد انخفض الرقم القياسي لقطاع التأمين بنسبة 0.95 بالمائة، وانخفض الرقم القياسي لقطاع الصناعة بنسبة 1.7بالمائة, وانخفض الرقم القياسي لقطاع الخدمات بنسبة 1.74بالمائة, وانخفض الرقم القياسي لقطاع البنوك بنسبة 3.89 بالمائة, وقد شهدت السوق تداول 80.5 مليون سهم بقيمة 228.4 مليون دينار اردني تم تنفيذها من خلال 57411 صفقة، وبلغ المعدل اليومي لحجم التداول 45.7 مليون دينار اردني، وعلى صعيد المساهمة القطاعية في حجم التداول، احتل قطاع الخدمات المرتبة الأولى حيث حقق ما مقداره 119.1 مليون دينار وبنسبة 52.2بالمائة من حجم التداول الإجمالي، تلاه في المرتبـة الثانيـة قطاع البنوك بحجم مقداره 74.1 مليون دينـار وبنسبـة 32.4بالمائة، وجاء قطاع الصناعة في المرتبة الثالثة بحجم تداول مقداره 31.6 مليون دينار وبنسبة 13.8بالمائة، وأخيراً قطاع التأمين بحجم مقداره 3.6 مليون دينار وبنسبة 1.6بالمائة .
    وقد ارتفعت اسعار اسهم 52 شركة مقابل انخفاض اسعار اسهم 112 شركة، حيث سجل سهم الدولية للاستثمارات الطبية اكبر ارتفاع بنسبة 14.29بالمائة, تلاه التسهيلات التجارية الاردنية بنسبة 13.59بالمائة, ثم بندار للتجارة والاستثمار بنسبة 9.95بالمائة, الدولية لصناعات السيليكا بنسبة 9.02بالمائة, والسلفوكيماويات الأردنية بنسبة 8.38 بالمائة، في المقابل كان سهم البحرينية الأردنية للتقنية والاتصالات الاكثر تراجعا بنسبة 21.83بالمائة، تلاه المصانع العربية الدولية للأغذية والاستثمار بنسبة 17.72بالمائة, ثم مدارس الاتحاد بنسبة 16.11بالمائة، التجمعات الاستثمارية المتخصصة بنسبة 15.73بالمائة، مناجم الفوسفات الاردنية بنسبة 14.69بالمائة .
    وعلى صعيد اخبار الشركات، أوصى مجلس ادارة الشركة الاردنية للاستثمارات المتخصصة، بزيادة رأسمال الشركة ليصبح 4.5 مليون دينار بدلاً من رأس المال الحالي البالغ 4 ملايين دينار أي بنسبة 12.5بالمائة من رأسمال الشركة. كما قررت بورصة عمان إدراج أسهم الزيادة في رأسمال شركة الفارس الوطنية للاستثمار والتصدير البالغة نحو 179.1 ألف سهم . من جهة اخرى بدأت مجموعة نقل بتأسيس مصنع الصنوبر لصناعة الورق الصحي، كأكبر المصانع لهذا المنتج في الشرق الاوسط وشمال افريقيا.
    وصادقت الهيئة العامة للبنك التجاري الأردني على توصية مجلس الإدارة بتوزيع 10بالمائة من رأس المال أرباحا نقدية و10بالمائة أسهما مجانية على المساهمين ليرتفع رأسمال البنك من 57.5 مليون إلى 63.250 مليون دينار . بينما تم الاعلان عن تأسيس شركة العبدلي للاتصالات، التي أسست من قبل شركة العبدلي للاستثمار والتطوير مناصفة مع علي شكري وInternational Data Exchange (سيبيريا الأردن)، ولكن بهدف تقديم خدمات اتصالات متقدمة للعبدلي والأردن. وقد تسلّم رئاسة مجلس الإدارة أكرم أبو حمدان فيما تولّى المهندس جمال عيتاني منصب الرئيس التنفيذي للشركة. وستقوم شركة العبدلي للاتصالات بإنشاء جميع أنظمة الاتصالات المتطوّرة في مشروع تطوير منطقة العبدلي, الوسط الجديد لمدينة عمّان. وتبلغ كلفة المشروع 20 مليون دولار, تشمل كلفة جميع الأجهزة التي ستركّب داخل الأبنية والمنازل والمكاتب, والبنية التحتية التي سبق وأنشئت للمشروع.
    كما اقرت الهيئة العامة لشركة الامين للاستثمار توصية مجلس الادارة بتوزيع ارباح نقدية بنسبة 10بالمائة على المساهمين .
    وقررت الهيئة العامة للشركة المتحدة للاستثمارات المالية من جهتها توزيع ما نسبته 15بالمائة من رأس المال ارباحا نقدية على المساهمين.
    وأعلن بنك القاهرة عمان عن النتائج المالية لعام 2006 والتي أظهرت تحقيق البنك لصافي أرباح بمبلغ 30.96 مليون دينار مقارنة مع 44 مليون دينار في عام 2005 .
    واعلنت الشركة الأردنية العالمية للاتصالات السريعة (سويفتل - الأردن) عن تملّك الشركة المتنقلة للاتصالات حصة الأغلبية في الشركة، حيث اشترت المتنقلة للاتصالات 78بالمائة من مجموع الحصص في الشركة، فيما بقيت الحصة الباقية مملوكة من قبل مدير عام الشركة .

  8. #28
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

    تبــاين الأداء في الســوق المصــرية


    حققت البورصة المصرية ارتفاعا طفيفا مع التباين الذي غطى تداولات الاسبوع بعد ارتفاعات عززتها نتائج الشركات السنوية تخللتها تراجعات جاءت على خلفية التأثر بانخفاضات السعودية، لينتهي الاسبوع بعد ان ارتفع مؤشر هيرميس القياسي بواقع 111 نقطة بنسبة 0.18بالمائة مستقرا عند مستوى 63381.80 نقطة . وقد انتهت آخر جلسات الاسبوع بتداول 59 مليون سهم بقيمة بلغت 1.96 مليار جنيه مصري، وسط تسجيل سهم الشرقية لاقوى ارتفاع بواقع 7.52 بالمائة الى سعر 399.99 جنيه مصري، وتصدر سهم موبينيل قيمة الاسهم المتداولة بواقع 68 مليون جنيه منخفضا الى سعر 157.45 جنيه مصري، تلاه سهم اوراسكوم للانشاء والصناعة بتداول 56.2 مليون جنيه .
    وفي بداية الاسبوع ارتفع مؤشر هيرميس القياسي بنسبة 0.33 بالمائة ليستقر عند مستوى 63201.3 نقطة، وبلغ عدد الشركات المتداولة ‏143‏ شركة باجمالي كمية ‏16.332‏ وقيمة ‏693.4‏ مليون جنيه، وكانت أعلى خمس شركات في البورصة هي الشمس للاسكان والتعمير بنسبة تغيير‏10.03 اغلاق‏15.91‏ جنيه ومصر لصناعة التبريد ميراكو بنسبة تغيير ‏5 بالمائة‏ وسعر اغلاق‏ 47.46‏ جنيه والورق للشرق الأوسط نسبة تغيير ‏5 بالمائة‏ وسعر ‏15.97‏ جنيه ورواء للسياحة بنسبة ‏5 بالمائة‏ وسعر‏110.25‏ جنيه والعامة للمنتجات الخزف والصيني نسبة تغيير ‏4.97بالمائة‏ بينما شهدت تداولات منتصف الاسبوع تراجع الاسهم المصرية الرئيسية بشكل طفيف متأثرة بانخفاض في السوق السعودية غير أن سهم شركة اوراسكوم تليكوم حقق ارتفاعا بسيطا مما أوقف انحدارا أشد، وارتفع سهم اوراسكوم تليكوم بنسبة 0.2بالمائة الى 395.5 جنيه مصري بعدما قالت البورصة ان الشركة تقدمت بطلب لتجزئة كل سهم من أسهمها الى خمسة، وكان سهم المصرية للمنتجعات السياحية من بين أكبر الخاسرين في الجلسة الثانية على التوالي اذ هبط بنسبة 4.7 بالمائة ليغلق عند 24.3 جنيه.
    وارتفع السهم الى 28 دولارا قبل ذلك ، ولذا فان من هذه عملية بيع طبيعية لجني أرباح، ويتعرض السوق لضغوط بيع من المستثمرين من بلدان الخليج العربية الذين يقومون بتغطية مراكزهم في السعودية، وهذه ليست المرة الاولى التي يحدث فيها هذا التأثير التفاعلي على السوق بسبب المستثمرين العرب،
    وأغلق مؤشر هيرميس القياسي دون تغيير تقريبا عند 63847.11 نقطة واجمالا كان عدد الاسهم الصاعدة 20 فقط مقابل 65 سهما منخفضا فيما أغلق 44 سهما بلا تغيير.
    وعلى صعيد اخبار الشركات، قالت شركة اوراسكوم للانشاء والصناعة المصرية ان صافي ارباحها زاد 59 بالمائة في عام 2006 ليصل الى 464.5 مليون دولار.
    كما ذكرت الشركة انها ستعرض 508 ملايين دولار مقابل شراء بقية الاسهم التي لا تملكها في شركة باتيجيم التركية للاسمنت. كما أعلنت شركة عز للصلب المصرية أن صافي ارباحها قفز 121بالمائة بعد خصم حصة الاقلية في عام 2006 ليصل الى 995 مليون جنيه مصري وحققت الشركة في عام 2005 ارباحا صافية قدرها 450 مليون جنيه.
    من جهة ثانية قالت وزارة الاستثمار المصرية امس ان 15بالمائة من أسهم بنك الاسكندرية ستطرح للبيع في سوق الاوراق المالية في الربع الاخير من العام الجاري، وكانت مصر باعت 80 بالمائة من أسهم البنك الى بنك سان باولو الايطالي في أكتوبر الماضي مقابل 1.6 مليار دولار. كما قالت البورصة المصرية ان شركة أوراسكوم تليكوم تقدمت بطلب للموافقة على تجزئة كل سهم من أسهمها الى خمسة، وذلك بعد تجزئة الاسهم لتعديل القيمة الاسمية للسهم من خمسة جنيهات الى جنيه واحد.












    النعيمي : خطوة تضيف سوقا بترولية مهمة ولتأسيس شراكات عالمية

    أرامكو السعودية تدشّن مشروع فوجيان المشترك باستثمار 5 مليارات دولار


    اليوم - الظهران

    دشنت كل من أرامكو السعودية وشركتي إكسون موبيل وساينوبك وحكومة مقاطعة فوجيان عقد إنشاء مشروعين مشتركين، الأول لتطوير مجمع عملاق ومتكامل في مجال التكرير والمواد البتروكيميائية في مقاطعة فوجيان بجنوب الصين، والثاني مشروع مشترك لتسويق المنتجات البترولية التي تنتجها المصفاة في جميع أنحاء مقاطعة فوجيان. وذلك في احتفال اقيم امس في «قاعة الشعب الكبرى» في العاصمة الصينية بكين، حفل التدشين الرسمي. ويشكل هذان المشروعان المشتركان، اللذان يبلغ إجمالي المبالغ المستثمرة فيهما حوالي 5 مليارات دولار أمريكي، أول مشروع متكامل في مجال التكرير وإنتاج المواد البتروكيميائية وتسويق الوقود بمشاركة عدة أطراف دولية في جمهورية الصين الشعبية. ويتضمن مشروع فوجيان المشترك للتكرير وإنتاج الإيثيلين، الذي يقع في مدينة قوانزاو في مقاطعة فوجيان، تحديث وتوسعة المصفاة القائمة لترتفع طاقتها الإنتاجية من 80 ألف برميل في اليوم (4 ملايين طن في السنة) إلى 240 ألف برميل يومياً (12 مليون طن في السنة) مع زيادة طاقة المصفاة من المنتجات ذات القيمة العالية. وسيتم تصميم المصفاة المطورة بحيث تكون قادرة على تكرير الزيت الخام العربي بصفة أساسية، كما سيتم في إطار المشروع إنشاء مرافق بتروكيميائية جديدة، منها وحدة بخارية لتكسير الإيثيلين بسعة 800 ألف طن سنوياً، ووحدات لإنتاج البولي إيثيلين بطاقة قدرها 800 ألف طن سنوياً، والبولي بروبيلين بطاقة 400 ألف طن في السنة، إلى جانب مجمع لإنتاج المواد الأروماتية اعتماداً على وحدة بارازايلين بطاقة 700 ألف طن في السنة، ووحدات تصنيع للمشتقات الكيماوية المصاحبة. وتشمل مرافق المساندة التي ستتم إقامتها في إطار المشروع رصيفًا بحريًا يتسع لناقلات النفط العملاقة، بالإضافة إلى بناء مرافق للتوليد المشترك للطاقة الكهربائية وكافة المنافع الضرورية.
    وستتوزع ملكية الشركة التي ستضطلع بتنفيذ هذا المشروع المشترك، والتي تم تسجيلها رسميًا باسم «شركة فوجيان للتكرير وإنتاج المواد البتروكيميائية المحدودة»، بين كل من «شركة فوجيان لإنتاج المواد البتروكيميائية المحدودة»، والتي ستتملك نسبة 50 %، وشركة أرامكو السعودية ساينو ليمتد والتي ستتملك نسبة 25% من المشروع، وشركة «إكسون موبيل تشاينا بتروليوم آند بتروكيميكال كومبني ليمتد» التي ستمتلك نسبة 25%. ويُتَوقع أن يبدأ المشروع أعماله في بدايات العام 2009م.
    أما مشروع فوجيان المشترك لتسويق المنتجات البترولية، الذي تم تسجيله رسميًا باسم «ساينوبك سن مايي (فوجيان) بتروليوم ليمتد المحدودة»، فسيضطلع بإدارة وتشغيل نحو 750 محطة خدمة وشبكة متكاملة من محطات الوقود في أنحاء مختلفة من مقاطعة فوجيان. وسوف تتملك شركة «ساينوبك» ما نسبته 55% من المشروع، في حين ستكون حصة شركة أرامكو السعودية ساينو ليمتد بنسبة 22.5% وإكسون موبيل بنسبة 22.55%.
    وصرح المهندس علي بن ابراهيم النعيمي وزير البترول والثروة المعدنية بأن الاتفاقية لها اهمية خاصة في ترسيخ التعاون البترولي بين المملكة والصين كما انها تعطي المملكة سوقا مهمة لتسويق بترولها، وتأسيس علاقات استراتيجية مع شركات بترول عالمية مشيرا الى مشاركة شركة ساينوبك الصينية في مشروع مشترك مع ارامكو السعودية في التنقيب عن الغاز في المملكة.
    و قال : ان المملكة تعتبر من اهم الدول التي تستورد الصين البترول منها، حيث ان المبيعات البترولية السعودية للصين في تنامٍ مستمر.
    واختتم معاليه تصريحه قائلا : تعد جمهورية الصين الشعبية، بسبب النمو المتنامي الذي يشهده اقتصادها، سوقا مهمة لتسويق الزيت الخام الذي تنتجه المملكة العربية السعودية، وعطفا على حقيقة ان المملكة العربية السعودية تعد اكبر منتج للزيت الخام في العالم، وان اقتصاد جمهورية الصين الشعبية يعد اسرع الاقتصاديات العالمية المستهلكة للزيت الخام نموا، فان البلدين يقفان على ارضية صلبة وراسخة من العلاقات الثنائية التي تقوم على تبادل المنافع والمصالح المشتركة بين البلدين.
    حضر حفل التدشين كل من شينق هورين، نائب الرئيس والأمين العام للجنة الدائمة للمؤتمر الشعبي الوطني وهوانق زياوجنق حاكم مقاطعة فوجيان وصالح بن عبد العزيز الحجيلان سفير خادم الحرمين الشريفين في بكين وتشون تونقهاي، رئيس شركة تشاينا بتروكيميكال (مجموعة ساينوبك)، وعبدالله بن صالح جمعة، رئيس شركة أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، وستيف سايمن، النائب الأعلى للرئيس في شركة إكسون موبيل اضافة الى العديد من كبار المسؤولين من الوزارات المختلفة في جمهورية الصين الشعبية، وشركة أرامكو السعودية، وشركة إكسون موبيل، وشركة ساينوبك، وكذلك من حكومة مقاطعة فوجيان.
    ويتوقع أن يعمل هذان المشروعان المشتركان، مشروع فوجيان المشترك للتكرير وإنتاج الإيثيلين، ومشروع فوجيان المشترك لتسويق الوقود، في تلبية الزيادة المتسارعة في الطلب على منتجات البترول والمواد البتروكيميائية في جمهورية الصين الشعبية.
    كما أن عوامل التعاون والعمل الدؤوب المشترك اللذين سيتخللان جميع مراحل هذين المشروعين العالميين، وقوة الشركاء الأربعة العاملة في المشروعين والاتفاقية طويلة الأمد لتوريد الزيت الخام من قبل أرامكو السعودية، ستعمل جميعها في تعزيز القوة التنافسية للمشروعين، بالإضافة إلى المساعدة في ضمان تنفيذ أعمال المشروع على طراز عالمي. كما سيعمل هذان المشروعان على تعزيز عملية تطوير صناعة المواد البتروكيميائية في جمهورية الصين الشعبية وكذلك الإسهام في دفع عجلة التنمية الاقتصادية في مقاطعة فوجيان على وجه التحديد.

  9. #29
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

    العقار العماني: فرصة جيدة للاستثمار الآمن

    الطفرة النفطية في الخليج العربي أدت إلى ارتفاع دخل المواطن


    اليوم - الرياض

    ذكر تقرير مجموعة تنميات العقاري الأسبوعي الأوضاع العقارية في عدد من الدول العربية. وذكر التقرير أن الطفرة النفطية في منطقة الخليج العربي وما صاحبها من تطور وتنمية في المنطقة أدت إلى ارتفاع مستوى دخل المواطن الخليجي، كما أدى الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي والسياسي إلى فتح آفاق عمل ومشاريع اقتصادية كبيرة ومتنوعة كان من أبرزها المشاريع العقارية والاستثمار في مجال المحافظ المالية العقارية، مما جعل الاستثمار العقاري في المرتبة الثانية بعد النفط إن لم تكن الأولى في بعض البلدان.
    ففي الكويت، يشكل العقار بكافة قطاعاته التجارية والاستثمارية والسكنية محورا هاما وحيويا في تفعيل العجلة الاقتصادية في الدولة، ويشهد طفرة كبيرة ويحتل المرتبة الثالثة بعد قطاع النفط والاستثمار.
    ويعد العقار إحدى أهم القنوات الاستثمارية لشريحة كبيرة من المستثمرين والمواطنين، اذ انه الملاذ الآمن للأفراد والمستثمرين الذين يسعون إلى الاستثمار في المضمون. ومنذ السبعينات تأثر العقار في الكويت بالظروف التي شهدتها المنطقة ومرحلة الازدهار التي شهدها السوق بعد انتهاء الحرب العراقية الإيرانية وعودة الإقبال على سوق العقار بعد تحرير دولة الكويت عام 1990 من الغزو العراقي والتدرج في انتعاش هذا السوق إلى أن شهد الطفرة الكبرى في مرحلة ما بعد 2003 مروراً بالتطور التدريجي لمرحلة السنتين اللتين سبقتا هذا التاريخ.
    ومع كل موسم صيف، تتغير كثير من الصفقات العقارية، إذ تتفاوت حركة البيع والشراء والعروض العقارية. وترجع حركة الركود إلى سفر معظم المستثمرين إلى خارج الكويت لقضاء العطلة الصيفية، وكذلك انشغال المستثمرين مؤخرا بالأوضاع والأحداث في لبنان والقلق على مصير استثماراتهم، كل ذلك يخلق حالة ركود.
    ويأتي انعكاس ارتفاع أسعار النفط وأوضاع البورصة على العقار، حيث إن سوق الكويت يختلف عن غيره من الأسواق. إذ يلحظ تطور سوق العقار بالتزامن مع ارتفاع التداول في البورصة باستثناء الفترة التي مرت بها البورصة أخيراً وهي فترة لم تكن طبيعية. وأن حالات التذبذب في الصعود والهبوط في البورصة قد دفعت العديد خلال مرحلة زمنية للاتجاه نحو الاستثمار في الأسهم ثم العودة لسوق العقار لما يشكله من استقرار في العوائد المضمونة والمعقولة.
    وبالنسبة لدولة الإمارات العربية المتحدة، فقد قال التقرير: إن الإمارات تعيش حالياً حالة من الانتعاش الاقتصادي نتاج استثمار حقيقي وبرامج اقتصادية وتنموية تستند إلى رؤية استراتيجية. وهذا بدوره عزز من مركز الإمارات كمنطقة جذب واستقطاب للاستثمار المحلي والإقليمي والأجنبي، وأن الطلب على العقارات قائم ويواصل النمو.
    ونجد أن الطلب حقق نموا في العام الماضي بما يقارب 25 بالمائة في بعض المناطق، وخلال الفترة الأخيرة بدأنا نشهد حالات انتقال من الاستثمار في الأسهم إلى الاستثمار في القطاع العقاري. ومن الملاحظ أيضا أن القطاع العقاري في الإمارات قد اختلف كلياً عن الوضع قبل ثلاث سنوات فقط كانت هناك مبالغة في الربحية المتوقعة.
    وقد ساهم دخول شركات جديدة إلى السوق في إيجاد صورة واقعية للقطاع العقاري. وستظل الإمارات محور اهتمام المستثمرين خلال السنوات المقبلة نتيجة لتعدد المبادرات والأفكار الابتكارية في الدولة سواء على الصعيد السياحي أو العقاري.
    وفيما يخص قطر، يلحظ التقرير ان أسعار الأراضي والإيجارات قد ارتفعت هناك بنسب تتراوح بين 50 و 100 بالمائة منذ عام 2004. وإذا كان هناك هبوط متوقع فقد يكون ذلك خلال فترة الصيف وما يرافقه من سفر أعداد كبيرة من المواطنين والمقيمين إلى الخارج لقضاء إجازاتهم السنوية. ولكن من الطبيعي أن تعود السوق إلى نشاطها مرة أخرى بعد فترة الإجازات.
    ومن جهة أخرى يسجل أن الارتفاع الذي شهدته قطر في أسعار الأراضي جعلها تقارب مثيلاتها في المنطقة.
    أما سلطنة عمان، فتعتبر من الدول التي تمتاز بالجو المعتدل نتيجة موقعها الجغرافي الفريد، مما انعكس على القطاعين السياحي والعقاري. ففي السلطنة بعض الأماكن التي تعتبر قبلة للمستثمرين نتيجة موقعها الفريد وأسعارها المناسبة. وكذلك تميزها بالمناخ المناسب الذي جعلها من أهم المناطق في الخليج من حيث السياحة. ونجد أن الإقبال في سلطنة عمان في البيع والشراء ليس مقتصراً على العمانيين فقط بل نجد الكثير من المستثمرين الخليجيين يرون أن العقار العماني يمثل فرصة جيدة للاستثمار الآمن. ونجد أن أكثر المستثمرين في بيع وشراء الأراضي السكنية في سلطنة عمان هم من الكويتيين حيث نلاحظ أن أسعار الأراضي تعتبر رخيصة مقارنة بالدول الأخرى. ومن أكثر المناطق التي يوجد عليها إقبال من الكويتيين في الفترة الأخيرة هي منطقة صلالة التي تعتبر من أهم المناطق السياحية في عمان. ونتيجة للطلب المتزايد على العقارات، اخذت اسعارها بالارتفاع في الفترة الأخيرة.
    وفي السعودية، يلاحظ ارتفاع الطلب على تملك واستئجار الشقق السكنية فيما يتراجع على العقارات الكبيرة كالقصور والفلل مع قرب حلول فصل الصيف. لأن البعض يفضل تغيير محل سكنه خلال هذه الفترة التي تعتبر موسم عطلات. وتوجد حاليا حركة تداول على عدد من قطع الأراضي ذات المساحات الكبيرة حيث تعمل شركات عقارية وتجارية على استثمار فترة الركود لإبرام صفقات أفضل الأسعار في ظل زحف المستثمرين في الوقت الحالي للقطاع العقاري بعد هبوط سوق الأسهم.
    وفيما يخص إيجارات الشقق السكنية نجد أن العرض لا يكفي الطلب وأن العديد من الملاك رفعوا الإيجارات خاصة في الأحياء الجديدة كأحياء الشمال في العاصمة الرياض وأحياء الكورنيش في كل من جدة والمنطقة الشرقية.
    ونجد كذلك أن قطاع العقار السياحي والترفيهي كالاستراحات والشاليهات التي تعتبر مقراً ثانياً لكثير من الأسر يأتي في المرتبة الأخيرة من حيث إقبال المستثمرين في الفترة الحالية وذلك بسبب ارتفاع أسعارها مما أدى إلى حجب كمية كبيرة عن السوق.












    360 مليون ريال اجمالي المبلغ المكتتب

    تغطية اكتتاب « الدرع العربي للتأمين التعاوني» واعادة المبالغ الفائضة غدا


    اليوم - الرياض

    كشف البنك السعودي الهولندي المستشار المالي ومدير الاكتتاب ومتعهد التغطية لشركة الدرع العربي للتأمين التعاوني عن الطرح الأولي للاكتتاب في ثمانية ملايين سهم من أسهم الشركة بقيمة اسمية وقدرها عشرة ريالات سعودية للسهم الواحد حيث تمت تغطيته بأكثر من أربع مرات ونصف.و لقي الاكتتاب إقبالا كبيرا من المواطنين ،وان التجاوب من قبل الراغبين بالاكتتاب في أسهم الشركة جسد ثقة المواطنين في المستقبل الواعد الذي تنتظره الشركة والسمعة الطيبة التي يتحلى بها مساهموها المؤسسون.
    ووفق البيان الصادر عن «السعودي الهولندي» ان فترة الاكتتاب التي استمرت لعشرة أيام انتهت يوم الاثنين الماضى 26مارس الحالي حيث كانت البنوك الثلاثة المستلمة لطلبات الاكتتاب (البنك السعودي الهولندي ، البنك الأهلي التجاري و مجموعة سامبا المالية ) قد تستلمت 153.029 طلبا للاكتتاب في 36.097.750 سهما وبلغ إجمالي المبلغ المكتتب فيه 360.977.500 ريال. وتقوم البنوك المستلمة حاليا بعملية المراجعة والتدقيق، فيما تبدأ إعادة المبالغ الفائضة يوم غد
    و عبر سمو الأمير سلطان بن محمد بن سعود الكبير رئيس مجلس إدارة الشركة عن امتنانه لحسن سير عملية الاكتتاب وشكره لكافة الأطراف التي ساهمت في إنجاح المهمة على وجه الخصوص هيئة السوق المالية ، مؤسسة النقد العربي السعودي ، البنك السعودي الهولندي والبنوك المستلمة الأخرى . كما وجه سموه الشكر لكافة المواطنين الذين منحوا ثقتهم للمساهمين المؤسسين للشركة وقرروا الاستثمار فيها. مشيرا الي أن إدارة الشركة بعد أن تستكمل كافة الإجراءات اللازمة لبدء ممارسة عملها كشركة سعودية مساهمة سوف تعمل ما بوسعها لتحقيق خططها وأهدافها.
    من جهته اشار مساعد المدير العام لشركة الدرع العربى للتأمين التعاوني باسم عودة إلى إن الدرع العربي للتأمين التعاوني شركة مساهمة سعودية تم الترخيص لها بموجب قرار مجلس الوزراء رقم 233 بتاريخ 16 / 9/ 1427 الموافق: 9 أكتوبر 2006م وبموجب المرسوم الملكي رقم: م/ 60 بتاريخ 18 / 9 / 1427 الموافق 11 أكتوبر 2006م.
    واوضح أن إجمالي رأس المال من متحصلات الاكتتاب مضافا إليها حصة المساهمين المؤسسين في رأس المال سوف تستخدم بعد خصم مصاريف الطرح و مصاريف ما قبل التشغيل الاخري لإنهاء عملية الاستحواذ على المحفظة التأمينية ( الأصول والالتزامات ) المملوكة حاليا لشركة الدرع العربي (البحرين) وذلك بعد انتهاء إجراءات تأسيس الشركة وفقاً للتقييم الذي وضعت أسسه مؤسسة النقد العربي السعودي والذي ستكون نتيجته خاضعة لدراسة من قبل لجنة مستقلة عينتها مؤسسة النقد العربي السعودي، وبعد استكمال الإجراءات النظامية الأخرى ومن ضمنها موافقة المساهمين في الجمعية العامة التأسيسية ، على أن يبقى في حسابات الشركة مبلغ الحد الأدنى من رأس المال لتمويل عمليات الشركة.
    وأضاف بقوله : « أن الدرع العربي- البحرين تعمل منذ عام 1997م في سوق التأمين في المملكة العربية السعودية من خلال وكيل محلي و أن غالبية اسهمها مملوكة لمستثمرين سعوديين هما سمو الأمير سلطان بن محمد بن سعود الكبير رئيس مجلس الإدارة المقترح لشركة الدرع العربي - السعودية والمهندس ناصر المطوع العتيبي المرشح لعضوية مجلس الإدارة ، بالإضافة إلى بعض المستثمرين الأوروبيين» .
    يذكر أن المساهمين المؤسسين الآخرين لشركة الدرع العربي للتأمين التعاوني هم بالإضافة إلى الدرع العربي- البحرين ، شركة البحرين الوطنية القابضة ، وهي أكبر وأول شركة تأمين في البحرين ، مجموعة العبيكان للإستثمار ، شركة إسمنت اليمامة ، مؤسسة الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر ، وسمو الأمير تركي بن مقرن بن عبد العزيز آل سعود. من جهته اوضح مدير المصرفية الاستثمارية في البنك السعودي الهولندي توم ليند أن سوق الطروحات الاولية بالمملكة ما زال قويا عند الطرح العام للأسهم حيث ان الطروحات توفر فرصا مناسبة للمكتتبين للربح عند إدراج الأسهم للتداول،

  10. #30
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 12 / 3 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    خبراء : نتائج الربع الأول ستنعكس على أداء السوق خلال الأسبوع الحالي

    عبدالقادرحسين - جدة

    اعتبر خبراء سوق المال السعودي ان السوق السعودي اصبح بحاجة ماسة الى أدوات مالية شرعية مثل الصكوك والسندات حتى تستطيع ان تقلل من مخاطر تراجعها فضلا عن البيع المكشوف والبيع على الهامش والذي يسهم في تدهور السوق بشكل غير طبيعي مما يفقد الثقة بين المساهمين والسوق المالي ولاشك ان تعاملات يوم الاربعاء الماضي والتي كانت بنهاية تعاملاتها حيث فقد تراجع سوق الاسهم الى 125.99نقطة وبنسبة -1.57 مصحوبا بحجم تداول بلغ 3332.81مليون سهم وبقيمة اجمالية منخفضة بلغت 16.05مليار ريال ابرمت فيها 407.97الف صفقة من اصل 86شركة فيما تراجعت 67شركة اخري وبقيت 7شركات على مستواها السابق دون تغير واعتبر المحللون الماليون ان الوضع ما زال يعيش في حالة تذبذب متواصل الامر الذي سيجعل الاسبوع القادم ان يكون السهم عند مستوى نقاط الدعم والمقاومة فمقاومته الاولى التي ستكون اليوم السبت مقاومة عند 8الاف نقطة يليها مقاومة ثانية عند 8188نقطة حيث سيكون السوق على موعد من التغيرات ليرتفع الى اكثر من 8الاف نقطة ليصل الى مستوى 8500نقطة

    وأمام هذا الوضع, يقول فيصل بن حمزة الصيرفي المستشار المالي والرئيس التنفيذي لبيت الاستشارات المالية اننا مطالبون ان نركز على الثقة في السوق وان هناك جهودا تبذلها هيئة سوق المال من اجل تطبيق الضوابط في السوق بكل حزم ولاشك ان السوق قد هوى خلال الاسبوع الماضي لاكثر من 700نقطة الامر الذي ساهم في فقدان كثير من المساهمين اموالهم ومع ذلك نحن الان في المرحلة الاخيرة لنهاية الشهر الامر الذي سيكون فيها اعلان النتائج المالية للشركات وهذا سيجعل هناك نقطة تحول خلال الاسبوع الحالي وان شاء الله سيكون السوق في حالة افضل من يومي الثلاثاء والاربعاء

    واضاف إنه من الصعب التنبؤ بوجهة سوق الأسهم للمرحلة المقبلة خاصة ان اغلق على انخفاض واضح حيث فقد السوق قرابة 700نقطة خلال يومين لكنه اعتبر أن الإغلاق فوق ثمانية آلاف نقطة مؤشر إيجابي مهم للمتعاملين حيث يتوقع ان يرتد ايجابيا ويرتفع لاعلى من 8الاف نقطة وطالب المساهمين بعدم التعجل اذا ما حصل في السوق انخفاض لانه من المتوقع ان يحدث ارتداد سلبي قد يفقد السوق عدد من النقاط وطالب الصيرفي عدم الانقياد وراء الشائعات التي بدات تدار في الصالات والمواقع والجوروبات حيث ان الوضع يحتاج الى عدم تعجل مهما كان الامر .

    واضاف أن من أهم الأدوات التي تغيب عن سوق الأسهم السعودية هي عدم وجود البيع المكشوف والبيع على الهامش والاستثمار المؤسسي، وتداول المستثمرين للسندات والصكوك .

    أمام ذلك، قال مطشر المرشد المحلل المالي إنه من الصعب التنبؤ عن وجهة سوق الأسهم للمرحلة المقبلة، ولكن هناك مؤشر إيجابي هو إغلاق السوق اليوم السبت فوق حاجز الثمانية آلاف نقطة، إضافة إلى أن كمية الأسهم قليلة جدا بعد موجة البيع في اليومين الماضيين، خاصة ان اليوم السبت يعتبر نهاية الشهر للربع الاول لعام 2007 والاسبوع سيشهد حالة اعلانات بالنتائج المالية للشركات ونتائج الربع الاول للقطاعات القيادية ومتفائل بالنتائج الايجابية للسوق خاصة قطاعات الاسمنت والبنوك ولابد ان ننظر الى ان الوضع الاقتصادي للبترول خلال الفترة الحالية حيث وصل 60دولارا للبرميل الواحد وهذا يتطلب منا ان نكون حذرين من الوضع القادم .

    وأضاف أنه من الصعب على المحافظ الاستثمارية المتوسطة الحجم، تحريك سوق الأسهم في الاتجاه الذي تريده، مبينا أنه خلال 14 يوما الماضية كان المستثمرون في حالة ترقب لما ستسفر عليه نتائج أرباح الربع الأول من العام الجاري للكثير من الشركات، الأمر الذي جعل الكثير من المضاربين في هذه الفترة ينتقلون من الشركات التي لا يتوقعون لها ربحية إلى الشركات القيادية أو ذات العوائد.

    وأكد المرشد أن السوق السعودية ينقصها الكثير من الأدوات، حيث إن غياب تلك الأدوات يتسبب في سير المؤشر إلى الصعود العمودي أو الهبوط العمودي مما يؤثر بأي شكل من الأشكال، مشيرا إلى أن أسعار أسهم الشركات غير المربحة سيصبح مبالغا فيه إلى جانب الارتفاع العمودي للمؤشر.

    وأفاد أنه من الأجدى أن يكون هناك خيار ثالث أمام المحافظ الاستثمارية وهو البيع على المكشوف حيث يمكن أن يكون الحل في تعديل مسار السوق ويقلل من التذبذب. وأشار المرشد إلى أن السوق استطاعت إضاعة نحو 700 نقطة تم جمعها خلال الشهرين الماضيين في يوم ونصف اليوم من التداولات.

    وذكر أن الأدوات الجديدة التي تحتاج إليها السوق ستساهم في تحركها بشكل متزن حتى لا تمر بحالات الصعود والهبوط الحاد، إضافة إلى أنها خيارات واسعة لكي تتنوع المحافظ وتتوزع المخاطر بين الأسهم والصكوك والسندات.

    من جانبه، أكد تركي مطر الكناني محلل اقتصادي ان السوق المحلي يسير بخطى ثابتة الامر الذي يتطلب من الجميع ان يسلط الضوء على المشكلة الحاصلة في سوق الأسهم مع إغفال أسبابها، مشيرا إلى أن تلك الأسباب لم تتغير منذ تأسس سوق الأسهم وحتى الآن، مضيفا أن هيكلة السوق المالية لا تزال تعاني من ضعف التركيبة.

    وقال ان ما حصل من تراجعات في سوق الأسهم خلال اليومين الماضيين من اخر الاسبوع المنصرم هو تراجع مصطنع وغير خاضع للتحليل والقراءة، كما أن تراجع السوق 6 في المائة في ساعة من الاربعاء الماضي وكأن القرار في يد أفراد محددين، وهذا يدل على أن نحو ثلاثة ملايين مستثمر لا يزالون يمارسون سياسة التبعية والقطيع.

    وبيّن أنه لا تأثير على السوق السعودية من الأوضاع السياسية في المنطقة حيث إنه من الأولى أن تتأثر سوقها وهي المعنية بهذا الأمر، إضافة إلى أن السوق تحوي 600 مليار ريال سيولة مالية لم تجد قنوات استثمارية، كما أن الاقتصاد المحلي يستوعب من 3 إلى 4 مليارات ريال كإيرادات من النفط يوميا بطريقة أو أخرى.

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 11/ 4 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 28-04-2007, 08:50 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 4/ 4 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 21-04-2007, 11:04 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 19/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 39
    آخر مشاركة: 07-04-2007, 09:58 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 5 / 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 24-03-2007, 09:40 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 20 / 2 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 37
    آخر مشاركة: 10-03-2007, 09:39 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا