احترافية التداول بالدمج بين موجات اليوت و فنون التحليل الكلاسيكي و الحديثة

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 30

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء  1/ 4 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    الأسهم السعودية: الهدوء يكتنف التعاملات مع ترقب «المسار الحقيقي» لاتجاه المؤشر

    ثاني أكبر مالك في بورصة نيويورك: تجربة الانهيار تكشف عن مستقبل متفائل للسوق المالية



    الرياض: جار الله الجار الله
    اكتنفت تعاملات سوق الأسهم السعودية أمس الهدوء الذي أتى بعد التراجع في أول ساعة من تعاملات أمس والذي أوصل المؤشر العام إلى مستوى 7340 نقطة بخسارة 159 نقطة عن تداولات أول من أمس.
    وجاء هذا الهدوء بعد أن سادت ضبابية الرؤية في اتجاه السوق لدى المتعاملين الذين فضل أكثرهم الانتظار إلى أن يتأكد المسار الحقيقي للسوق، وانعكس هذا الترقب على السيولة المدارة في تداولات الأمس والبالغة 6.9 مليار ريال (1.84 مليار دولار) فقط لتصل إلى أدنى مستوى لها منذ أكثر من 3 أشهر وتحديدا في 13 يناير (كانون الثاني) الماضي. وأنهت سوق الأسهم السعودية تعاملاتها أمس عند مستوى 7362 نقطة بانخفاض 136 نقطة تعادل 1.8 في المائة عبر تداول 163.4 مليون سهم.

    وتأتي هذه التذبذبات في السوق السعودية بين التقلبات الحادة والهبوط أو الارتفاع النسبي لتشكل مزيدا من الحواجز لفهم سلوك السوق لدى صغار المتعاملين.

    من جانبه، أوضح توماس كولدويل رئيس مجلس إدارة شركة كولدويل سكوريتي وثاني أكبر مالك في بورصة نيويورك، أن التقلبات العالية في سوق الأسهم السعودية تأتي كون السوق جديدة وتعكس السمة السائدة في الأسواق الناشئة بطبيعتها المتذبذبة وفقدانها للاستقرار.

    وأفاد في المحاضرة التي نظمتها الغرفة التجارية بالرياض البارحة الأولى ممثلة في لجنة الأوراق المالية أن حدة التقلبات السعرية في السوق السعودية يساندها خفت وزنها السوقي بسبب قلة أسهم الشركات المدرجة فيها.

    كما يرى كولدويل بأن السوق السعودية تحتاج إلى نظام جيد متحكم في مجريات السوق لديه القدرة بسن القوانين التي تحتاجها السوق المالية في المرحلة الحالية وتطبيقها، من أجل إضفاء الشفافية التي تحقق الأمر الهام في الأسواق المالية بأن يكون السوق عادلا. وأضاف كولدويل الحاكم السابق لبورصة تورونتو والمالك الأساسي في بورصات رئيسية في العالم، توقعه بأن الأسواق العالمية تتجه إلى الازدهار والنمو في الثلاث سنوات المقبلة نظرا لضخامة نمو السيولة العالمية، خصوصا مع النمو الاقتصادي الذي تشهده الشركات وسهولة الحصول على المعلومة الخاصة بالشركات المتداولة، وكذلك اتجاه الدول إلى الخصخصة. ونصح كولدويل المساهمين في سوق الأسهم السعودية في التعامل العلمي مع السوق من حيث تعزيز الثقافة الاستثمارية لدى الأفراد المتعاملين في السوق والذين يشكلون الشريحة الأكبر فيه، موضحا تفاؤله في سوق الأسهم السعودية لأن التجربة التي مرت فيها السوق عبر الانهيار السابق ستكون مفيدة في المستقبل، بالإضافة إلى توقعه بأن تكون السعودية قوة اقتصادية عالمية لتوفر الرغبة والمهارة لديها. من ناحيته أوضح لـ«الشرق الأوسط» الدكتور أسعد جوهر أستاذ قسم الاقتصاد في جامعة الملك عبد العزيز، أن سوق الأسهم السعودية يهيمن عليها في وضعها الحالي التأثير النفسي السالب للسوق نتيجة لجملة من الأخطاء الفنية والقانونية المتعلقة بالسوق.

    وأضاف أنه يمكن للمحلل قراءة السوق فنيا وماليا من حيث المؤشرات الفنية وأداء ونتائج الشركات، إلا أن القراءة النفسية في ظل الظروف السائدة هي سالبة وغير ايجابية سواء على المدى القصير أو المتوسط.

    وأفاد الجوهر أن السوق تعيش بعض الارتفاعات لكنها ارتدادات وهمية بغرض التصريف وليست للاستثمار الحقيقي، لأن العلاقة النسبية بين كميات التداول وقيمها في انخفاضها مع كل صعود للمؤشر العام تعكس حقيقة هذا الأمر، مشيرا إلى ان ثقافة التذبذب الحاد هي السائدة في أوساط من يسمون كبار المضاربين وهم المسيطرون على السوق ومن الصعب الخروج من هذا النفق قريبا إلا في حال دخول قوى مالية أكبر وأكثر استقرارا ووضوحا في الرؤى الاقتصادية.

    ويضيف الجوهر أن طرح شركة كيان السعودية هو الغطاء المبرر لما يجري في السوق بينما الحقيقة تقول إن تسريب المعلومات عن كيان وغيرها والتضارب الواضح بين أداء وتوجهات هيئة السوق المالية من جهة ووزارتي «التجارة» و«المالية» ومؤسسة النقد من جهة أخرى هو المبرر الحقيقي وراء كل الحوادث التي تحصل في السوق وسوف يكون لها انعكاسات على الاقتصاد عموما. ويسترسل الجوهر في حديثه لـ«الشرق الأوسط» قائلا «إذا فقدت الثقة في الأسواق المالية بسبب تآكل دخل المساهمين الناتج عن الخسائر المتلاحقة في سوق الأسهم فإن الدور يأتي على الاقتصاد الكلي بكافة مؤسساته الذي يسبب موجة التضخم الركودي الذي سيحسم توجهات السوق على المدى القصير والمتوسط ويؤكد على انعكاساته السلبية على الاقتصاد الكلي، وبالتالي لا أعرف إن كنا نعي خطورة ما يجري أو لا». من جانبه أبان لـ«الشرق الأوسط» بدر الحربي وهو مراقب لتعاملات السوق، أن السوق السعودية بدأت تقترب من نهاية مرحلة الحيرة التي تمكنت من مسار المؤشر العام خلال الفترة الماضية والتي تعكس الترقب الذي يدور حول النتائج الربعية للشركات المؤثرة والثقيلة في السوق.

    وأضاف أن إعلان شركة «سابك» بعد انتهاء تعاملات أمس أعطى نوعا من التفاؤل في مسار السوق المستقبلي خصوصا بعد تحقيقها نموا بنسبة 50 في المائة عن الربع المماثل من العام الماضي، هذا الأمر الذي قد يكون اشارة إيجابية تتوجه إلى المستثمر على المدى الطويل، بالإضافة إلى تناقص قيمة التداولات ووصولها إلى مستوى يعتبر متدني جدا يوضح مدى الانتظار الذي يسبق الارتدادات كما يحدث غالبا.












    «سابك» تحقق أرباحا قياسيا في الربع الأول بقيمة 1.68 مليار دولار

    تعتبر أعلى أرباح للشركة منذ إنشائها


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    أعلنت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) أمس عن تحقيق أرباح صافية، بلغت 6.3 مليار ريال (1.68 مليار دولار) في الأشهر الثلاثة المنتهية في 31 مارس (اذار) 2007، مقابل 4.2 مليار ريال لنفس الفترة من العام السابق بزيادة 50%.
    وقد بلغ ربح السهم 2.51 ريال مقارنة بـ1.67 ريال لنفس الفترة من عام 2006 في حين بلغ إجمالي الأرباح التشغيلية الموحدة 9.6 مليار ريال مقابل 6.6 مليار ريال لنفس الفترة لعام 2006 بزيادة 45%. صرح بذلك المهندس محمد بن حمد الماضي الرئيس التنفيذي لشركة سابك، مؤكداً أن أرباح الشركة لهذا الربع تعتبر أعلى أرباح حققتها الشركة منذ إنشائها متجاوزة الرقم القياسي السابق الذي تم تحقيقه في الربع الرابع لعام 2006 بسبب تحسن أسعار معظم المنتجات الرئيسة وارتفاع حجم الإنتاج والمبيعات عن الفترة المقابلة من عام 2006 بنسبة قدرها 14% و11% على التوالي.

    وحققت الشركة السعودية للصناعات الاساسية (سابك) أكبر شركة كيماويات في العالم من حيث القيمة السوقية نتائج فصلية قياسية لارتفاع الاسعار والانتاج، حيث قفزت الارباح بنسبة 50 في المائة متجاوزة توقعات المحللين. وقالت الشركة بموقع البورصة السعودية على الانترنت، ان صافي الربح في الاشهر الثلاثة حتى 31 مارس، ارتفع الى 6.3 مليار ريال (1.68 مليار دولار) أو2.51 ريال للسهم، مقارنة مع 4.18 مليار ريال أو 1.67 ريال للسهم في الفترة نفسها قبل عام. وأبلغ الرئيس التنفيذي محمد الماضي رويترز عبر الهاتف من الرياض «التحسن الأكبر كان في أسعار البوليمارات والصلب والاسمدة». وأضاف أن «أسعار المنتجات الاخرى مثل البلاستيك، ارتفعت أيضا لكن ليس بالدرجة نفسها». وقالت الشركة في البيان ان أسعار منتجاتها الرئيسية ارتفعت بنسبة 14 في المائة، مقارنة مع الربع الاول من 2006 في حين زاد الانتاج والمبيعات بنسبة 11 في المائة.

    وتوقع المحللون في مسح أجرته رويترز الشهر الماضي، نمو أرباح الربع الاول بنسبة 34.2 في المائة في المتوسط. وكان أعلى التوقعات لارباح قدرها 6.18 مليار ريال.

    وبحسب كيميكال ماركت أسوشيتس لاستشارات قطاع الكيماويات، ومقرها هيوستون ارتفع متوسط سعر الاثيلين وهو غاز شبه معالج يستخدم في صناعة الكيماويات بنسبة 17.1 في المائة الى 1230 دولارا للطن في السوق الآسيوية خلال الاشهر الثلاثة الاولى من العام، مقارنة مع 1050 دولارا للطن في الفترة نفسها قبل عام. وأنتجت سابك 7.15 مليون طن من الاثيلين العام الماضي، وهو المنتج الرئيسي للشركة من حيث حجم الانتاج. وقال باتريك روني العضو المنتدب لكيميكال ماركتس في دبي ان أسعار الميثانول، ارتفعت 43 في المائة في الربع الاول الى 400 دولار للطن، مقارنة مع 280 دولارا للطن في الفترة نفسها من 2006. وباعت سابك 4.09 مليون طن من الميثانول العام الماضي.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

    السعودية: قرب بدء التداول بالنظام الآلي الجديد في سوق الأسهم

    التويجري: «الجيل الجديد» سينطلق خلال أسابيع


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    كشف الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز التويجري رئيس هيئة السوق المالية المكلف، عن قرب العمل بالنظام الآلي الجديد للتداول في سوق الأسهم السعودي، حيث قال أمس «ستبدأ سوق الأسهم تعاملاتها خلال الأسابيع المقبلة بنظام الآلي (الجيل الجديد)»، مؤكدا أن ذلك يأتي في إطار جهود تطوير أساليب التداول في السوق المالية السعودية. وأبان التويجري الذي أطلق أمس فعاليات منتدى حوكمة الشركات في القطاع المالي والمصرفي بالعاصمة الرياض، أن النظام الجديد يتيح إمكانية مراقبة التداولات الآنية وتنفيذ الصفقات بكفاءة وفعالية، كما يمكنه الكشف عن حالات الغش والتلاعب والتدليس، موضحا أن النظام يتيح تداول الأوراق ومشتقات مالية متعددة بجانب الأسهم، مما يعزز من إمكانياته لاستيعاب اكتتابات مقبلة أيا كان حجم المطروح منها. وعاد التويجري للتذكير بتشديدات الهيئة تجاه الحالات المخالفة في سلوك التعامل في سوق الأسهم المحلية حيث أبان أن الهيئة قامت بالتحقيق في 82 حالة اشتباه مخالفة لنظام السوق المالية العام الماضي. وقال «تمت إحالة بعض منها إلى لجنة الفصل في منازعات الأوراق المالية وصدر في بعضها قرارات إدارية من مجلس الهيئة وفق صلاحياته النظامية»، مشيرا إلى أنه يجري حاليا استكمال التحقيق في المتبقي منها وفقا للإجراءات النظامية. وشدد التويجري بأن الهيئة ماضية في تطبيق ما تضمن نظام السوق المالية واللوائح التنفيذية وبما يضمن توفير الحماية التامة للمستثمرين والمتعاملين في السوق من الممارسات غير العادلة، التي تنطوي على احتيال أو غش وتدليس أو تلاعب أو مراقبة الإفصاح الكامل عن المعلومات المتعلقة بالأوراق المالية.
    وحول موضوع الملتقى، أفاد التويجري في تصريحاته بأن حوكمة الشركات قضية محورية حيث أصبحت من اولويات الجهات التنظيمية والرقابية المسؤولة عن الأسواق المالية، للإصلاحات الهيكلية في أسواق المال والاقتصاد العالمي بشكل عام، مضيفا أن الهيئة بذلت جهودها لتعزيز بناء هيكل السوق المالية، ليكون قادرا على توفير بيئة استثمارية سليمة ومحفزة للاستثمار، وداعمة لثقة المستثمرين في السوق.

    ولفت التويجري إلى أن الهيئة اعتمدت لائحة حوكمة الشركات وبما تشتمل علية من قواعد وأنظمة توجب على الإدارات التنفيذية قبول وتحمل تبعات كامل المسؤولية أمام ملاك الشركة والمساهمين بها، حيث تضمنت قواعد تضبط سلوكيات مجلس الإدارات وتفرض عليهم التوجيه والرقابة على الإدارة التنفيذية لالتزام بشروط الإفصاح والشفافية وقيم العمل الكفيلة بالمحافظة على الشركة وأصولها وتحقيق لمصالح مساهميها وملاكها. ولم يخف التويجري قناعته بأن الشركات المساهمة ستقوم بالمبادرة الذاتية للالتزام بمضمونها تجسيدا لمسئوليتها بالرفع للهيئة عن كل ما يحقق ذلك الالتزام، مبينا أن انفتاح الأسواق للمنافسة الخارجية يزيد من ملكية المؤسسات الاستثمارية المتوقع في الشركات المساهمة، إضافة إلى زيادة الوعي لدى المتداولين في سوق الأسهم السعودية.












    الرياض: «الإلكترونيات المتقدمة» تدرس اتخاذ قرار استراتيجي بالتحول لشركة مساهمة

    وقعت اتفاقية تعاون استراتيجي في مجال تقنية المعلومات مع شركة هندية



    الرياض: محمد المنيف
    كشف الدكتور غسان الشبل الرئيس التنفيذي لشركة الإلكترونيات المتقدمة يوم أمس في العاصمة السعودية «الرياض عن نيات الشركة المبدئية مستقبلا لتحويل الشركة إلى «مساهمة»، مشيرا بالقول «الاقتراح يدرس من قبل مجلس إدارة الشركة والمستثمرين، وسيتم التوصل إلى قرار استراتيجي لعملية طرح الشركة في السوق المحلية».
    وكانت شركة الإلكترونات المتقدمة أبرمت يوم أمس «اتفاق تعاوني استراتيجي في مجال تقنية المعلومات مع الشركةHCL الهندية بحضور المهندس محمد جميل ملا وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، يهدف إلى العمل على تقديم الحلول التقنية المبتكرة وإنشاء بنية تحتية شاملة ومتطورة لإدارة برامج وخدمات أنظمة المعلومات التقنية المتكاملة.

    وأوضح الشبل أن الاتفاقية ستساعد الشركة في زيادة حجم الأعمال المتعلقة بالنشاطات الخدمية المرتبطة بالاتفاقية والتي تقدر بـ38 مليون ريال (10 ملايين دولار) في السنة الأولى بنمو يصل إلى 100 مليون دولار خلال ثلاث سنوات من بدء الاتفاقية.

    وبين الشبل أن شركة الإلكترونات المتقدمة تعمل لخلق إمكانيات وكوادر محلية تستطيع أن تستجيب مع النمو الحاصل في قطاع تقنية المعلومات والاتصالات الذي كان معتمدا في السابق على الشركات الأجنبية بتنفيذ المشاريع وتقديم الدعم والإسناد لها مما يتطلب وجود إمكانات محلية تستطيع أن تدعم المشاريع العملاقة وبالتالي فإن هذه الاتفاقيات تخدم هذا الاتجاه. ولفت الشبل إلى أن الاتفاقية التي وقعت لا تختص بالجانب التدريبي بل اتفاقية شراكة في النشاطات التي تعمل فيها «إتش سي إل» التي تعمل في نشاطات مختلفة كمجال البنية التحتية في تقنية المعلومات وتطوير تطبيقات الحاسب الآلي ومجال تعديل تطبيقات الحاسب الآلي في الاتجاهات المختلفة، كما تمارس الدعم والإسناد في مجال تقنية المعلومات ونشاطات شركة بصفة عامة في الاتفاقية بحيث يكون هناك اتفاق مشترك بين الشركتين في شراكة لتخدم السوق المحلي السعودي ومن ثم نطلق إلى السوق في المنطقة العربية بصفة عامة والمنطقة الخليجية بصفة خاصة.

    وبين الشبل أن الاتفاقية تعمل في المجال الخدمات وتقنية المعلومات حيث يوجد في الشركة مجال لتقديم الأجهزة ولها اتفاقيات أخرى ونركز من خلال اتفاقيات من هذا النوع إلى تطوير الكفاءات السعودية ليكون حجم العاملين الأساسين في مثل هذا النوع من المشاريع بصفة إجمالية 80 في المائة من السعوديين.

    وأوضح الشبل أن الشركة نمت خلال عام 2005 ـ 2006 بمعدل47 في المائة في الوقت الذي سجلت فيه حجم مبيعات الشركة خلال 2005 نحو 425 مليون ريال بينما كانت المبيعات في 2006 بواقع 620 مليون ريال.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

    «العربي» يقود الأسهم الأردنية للمنطقة الخضراء.. والإماراتية تغلق مرتفعة أكثر من 1%

    تداولات ممتازة في عمان.. ومد وجزر في البحرين.. وتباين في قطر.. والاستثمار يقود الارتفاع في الكويت.. والمصرية تفقد فرصة ثمينة لمواصلة الصعود القوي


    عواصم عربية: «الشرق الاوسط»
    > الاسهم الاماراتية: ارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع بنسبة 1.06% ليغلق على مستوى 3.969.65 نقطة وقد تم تداول ما يقارب 310 ملايين سهم بقيمة إجمالية بلغت 1.04 مليار درهم من خلال 9.837 صفقة. وقد سجل مؤشر قطاع الخدمات ارتفاعاً بنسبة 1.69% تلاه مؤشر قطاع الصناعات ارتفاعاً بنسبة 0.93% تلاه مؤشر قطاع البنوك إرتفاعاً بنسبة 0.44% تلاه مؤشر قطاع التأمين إرتفاعاً بنسبة 0.09% .
    وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 57 من أصل 114 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 37 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 13 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. ومنذ بداية العام بلغت نسبة التراجع في مؤشر سوق الإمارات المالي 1.52% وبلغ إجمالي قيمة التداول 69.73 مليار درهم. وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعا سعريا 30 من أصل 114 وعدد الشركات المتراجعة 62 شركة.

    وانتعشت الاسواق الاماراتية امس بفضل عمليات شراء قوية على سهمي «سوق دبي المالي» و«شركة دبي للاستثمار» المدرجين في بورصة دبي التي اغلق مؤشرها القياسي مرتفعا 0.96% الى 3813.69 نقطة محققا مكاسب بنحو36 نقطة. ودفعت النتائج القوية لشركة اتصالات الى انتعاش التعاملات في سوق ابوظبي للاوراق المالية حيث اغلق المؤشر مرتفعا 1.35% الى 3013.68 نقطة محققا مكاسب بنحو41 نقطة. وقال محللون ان المناخ الايجابي للاسواق العالمية والاغلاق القوي بالذات للاسواق الاوروبية التي وصلت لأعلى مستوياتها منذ ستة اعوام اشاعا جوا من التفاؤل في اسواق الامارات.

    واستقطب سهم «سوق دبي المالي» تعاملات قوية بلغت قيمتها 410 ملايين درهم بتداول اكثر من 163 مليون سهم حيث اغلق مرتفعا 6.6% وهو اعلى مستوى له منذ ادراجه في السوق قبل شهرين. وحقق سهم «شركة دبي للاستثمار» مكاسب بنسبة تجاوزت 3% مدفوعا بتوقعات ارباح جيدة للربع الاول. وبلغت قيمة التعاملات على السهم نحو 110 ملايين درهم.

    وفيما سجل سهم بنك دبي الاسلامي مكاسب متواضعة بلغت 0.71%، اغلق سهم «اعمار» بدون تغيير مسجلا تعاملات متواضعة بلغت 83 مليون درهم مع تداول 7.4 مليون سهم.

    ودفع قطاعا الاتصالات والسلع الاستهلاكية سوق ابوظبي الى الانتعاش بقوة حيث سجل القطاع الاول ارتفاعا بنسبة 3.1% والثاني 2.3%. وسجل سهم شركة اتصالات ارتفاعا بنسبة 3.1% الى 16.1 درهم مع تداول 1.4 مليون سهم. وقال محللون ان هذه المكاسب تعتبر متواضعة مقارنة بالارباح الربعية القوية التي اعلنت عنها الشركة العملاقة. واعلنت الشركة مساء اول من امس ارتفاع ارباحها للربع الاول من العام الحالي بنسبة 26% الى 1.84 مليار درهم متجاوزة توقعات محللين التي كانت تشير الى ارباح بقيمة 1.46 مليار درهم. وسجل سهم الاتصالات السودانية (سوداتيل) مكاسب بنسبة 4.9% ليغلق على 9.4 درهم. > الاسهم الكويتية: تواصلت ارتفاعات السوق الكويتية خلال جلسة يوم امس بدفع من قطاع الاستثمار الذي قاد باقي القطاعات نحو تسجيل المزيد من الارباح باستثناء التراجع الوحيد الذي سجله قطاع البنوك وسط تداولات مرتفعة، تمكن المؤشر معها ان يضيف 66 نقطة مرتفعا بنسبة 0.63% مستقرا عند مستوى 10535.70 نقطة، حيث قام المستثمرون بتداول 304 ملايين سهم بقيمة 118 مليون دينار كويتي تم تنفيذها من خلال 9023 صفقة.

    وقد سجل قطاع الشركات الاجنبية ارتفاعا بواقع 1.14% تلاه قطاع التغذية بواقع 0.99% ثم قطاع الصناعة بواقع 0.97%، وقد سجل سهم تمدين الاستثمارية اعلى نسبة ارتفاع بواقع 10% عندما اقفل عند سعر 0.275 دينار كويتي تلاه سهم اسمنت الفجيرة بنسبة 9.25% وصولا الى سعر 0.295 دينار كويتي، في المقابل سجل سهم نابيسكو اعلى نسبة انخفاض بواقع 6.84% واقفل عند سعر 0.340 دينار كويتي تلاه سهم اهلية بنسبة 3.70% واستقر عند سعر 0.260 دينار كويتي، وقد احتل سهم العربية العقارية المرتبة الاولى من حيث كمية الاسهم المتداولة بواقع 22.5 مليون سهم تلاه سهم عقارات الكويت بتداول 13.6 مليون سهم . > الاسهم القطرية: ارتفعت السوق القطرية خلال جلسة يوم امس وسط تباين اغلاقات القطاعات مع مواصلة المستثمرين تجاهل اكتتاب بنك الخليج التجاري رغم ان التأثير استمر على قيمة وحجم التداولات.

    واستطاع مؤشر سوق الدوحة ان يضيف 32.64 نقطة بنسبة 0.56% متوقفا عند مستوى 6249.64 نقطة، وسط تداول 4.93 مليون سهم تم تنفيذها من خلال 4339 صفقة، وقد ارتفعت اسعار اسهم 14 شركة مقابل انخفاض اسعار اسهم 11 شركة واستقرار اسعار اسهم 7 شركات عند اغلاقاتها السابقة، حيث ارتفع سهم قطر الاسلامي بنسبة 1.96% عندما اقفل عند سعر 94.10 ريال قطري تلاه سهم قطر للوقود بنسبة 1.75% وصولا الى سعر 99.10 ريال قطري. في المقابل تصدر سهم الاسلامية الاسهم المنخفضة بواقع 3.38% واقفل عند سعر 51.40 ريال قطري تلاه سهم الخليج للتامين بنسبة 2.37% واستقر عند سعر 54.30 ريال قطري، وعلى صعيد التداولات كان سهم مصرف الريان الاكثر تداولا بواقع 1.15 مليون سهم مرتفعا الى سعر 13.90 ريال قطري، تلاه سهم ناقلات بتداول 690 الف سهم لينخفض الى سعر 20 ريال قطري، ثم سهم قطر الاسلامي بتداول 406 الف سهم.

    وسجل قطاع البنوك اكبر ارتفاع بواقع 77.87، تلاه قطاع الخدمات بقيمة 27.95 نقطة، بينما تراجع قطاع التأمين بواقع 36.85 نقطة، ثم قطاع الصناعة بواقع 6.75 نقطة . > الاسهم البحرينية: خالف قطاع التأمين اتجاهات باقي قطاعات السوق البحريني خلال جلسة يوم امس مسجلا ارتفاعا وحيدا، وسط تداولات مرتفعة نسبيا، ليواصل السوق حالة المد والجزر التي اصبحت صفة ملازمة ولينخفض المؤشر بواقع 3.23 نقطة وبنسبة 0.15% متوقفا عند مستوى 2123.51 نقطة، بعد ان تداول المستثمرون بواقع 572.9 الف سهم بقيمة 1.5 مليون دينار بحريني، وقد سجل قطاع التامين ارتفاعا وحيدا بواقع 28.51 نقطة.

    بينما تصدر قطاع الخدمات بواقع 8.40 نقطة، تلاه قطاع الاستثمار بقيمة 3.71 نقطة، ثم قطاع البنوك التجارية بواقع 0.90 نقطة، واستقرت باقي القطاعات عند اغلاقاتها السابقة.

    > الاسهم العمانية: واصلت السوق العمانية تألقها خلال جلسة يوم امس مع الارتفاع الذي تحقق مدفوعا بتداولات ممتازة ارتفعت خلالها كل القطاعات، ليربح المؤشر بواقع 1.14%، مرتفعا الى مستوى 5748.46 نقطة بعد تداولات بواقع 8.78 مليون سهم بقيمة 6.3 مليون ريال، تم تنفيذها من خلال 2391 صفقة. وقد ارتفعت اسعار اسهم 25 شركة مقابل انخفاض اسعار اسهم 12 شركة، حيث كان الارتفاع بقيادة سهم جامعة ظفار بنسبة 8.43% عندما اقفل عند سعر 1.350 ريال عماني تلاه سهم اونك القابضة بنسبة 4.43% وصولا الى سعر 5.939 ريال عماني.

    في المقابل سجل سهم الخليجية للاستثمار اعلى نسبة انخفاض بواقع 9.22% واقفل عند سعر 0.187 ريال عماني تلاه سهم الخدمات المالية بنسبة 3.08% واستقر عند سعر 0.126 ريال عماني. وقد احتل سهم بنك التضامن المرتبة الاولى من حيث كمية الاسهم المتداولة بواقع 1.5 مليون سهم تلاه سهم صناعة مواد البناء بتداول 1.14 مليون سهم، كما احتل سهم ريسوت للاسمنت المرتبة الاولى من حيث قيمة الاسهم المتداولة بواقع 1.28 مليون ريال عماني تلاه سهم عمانتل بقيمة 994 الف ريال عماني .

    وقد تمكنت كل القطاعات من الارتفاع بقيادة قطاع الصناعة الذي اضاف نسبة 1.32% الى مستواه السابق، تلاه قطاع الخدمات والتامين بنسبة 0.82% ثم قطاع البنوك والاستثمار بنسبة 0.21%.

    > الاسهم الاردنية: عدلت عمليات شراء على أسهم البنك العربي قبل ختام جلسة التداول من مسار المؤشر العام الذي قفز الى المنطقة الخضراء فيما سيطرت الشركات الخاسرة على اجمالي الشركات المتداولة.

    وارتفع المؤشر العام من مستوى 6030 تقريبا الى الإغلاق بصعود نسبته 0.92 في المائة الى 6107 فيما بلغت الشركات الخاسرة حوالي 62 من اصل 135 تم تداول اسهمها في تأثير واضح للشراء الذي استهدف «العربي» على اتجاهات الجلسة.

    وتجاهلت البورصة الملتقيات الاقتصادية الخليجية التي تعقد في العاصمة عمان هذه الأيام لتوسيع الاستثمارات في مختلف المجالات الإنتاجية والخدمية، وتأثرت بأنباء قضية التسهيلات التي استثمر فيها مدير إحدى شركات المستثمر العراقي الأصل نظمي آوجي بأخذ قروض بضمان أصول استثمارية تعود له في الأردن وانعكس ذلك الأثر على أداء البنوك في السوق ما أسهم في تراجعها وتراجع مستوى الثقة بأسهمها. وينتظر المستثمرون ان يبادر البنك المركزي الاردني الى تقديم افصاحات حول مواقف البنوك التجارية الاربعة من هذه الاقضية.

    وبلغ حجم التداول الإجمالي حوالي 26.9 مليون دينار وعدد الأسهم المتداولة 9.2 مليون سهم نفذت من خلال 9531 عقدا. وارتفع الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم لإغلاق يوم امس إلى 6107 نقطة بارتفاع نسبته 0.92 في المائة. وبمقارنة أسعار الإغلاق للشركات المتداولة اسهمها والبالغ عددها 135 شركة مع إغلاقاتها السابقة فقد أظهرت 48 شركة ارتفاعا في أسعار أسهمها و62 شركة أظهرت انخفاضاً في أسعار أسهمها.

    > الاسهم المصرية: فقدت البورصة المصرية أمس فرصة ثمينة لمواصلة الصعود القوي وأغلقت على ارتفاع نسبي، بعد أن مرت بجلسة تداولات دراماتيكية، ارتفعت في مستهلها المؤشرات بقوة قبل أن تتراجع في النصف الثاني من الجلسة بنفس الوتيرة، إلا أنها حافظت في النهاية على أدنى حد من المكاسب التي تحققت وأكملت المؤشرات الجلسة بشكل عرضي.

    وكسب مؤشر (case 30) الذي يقيس أداء الـ 30 سهما الأكثر نشاطا بالبورصة المصرية 19.9 نقطة فقط في الإغلاق ليرتفع بنسبة 0.27% مسجلا 7467.5 نقطة، بعد أن كان قد وصل في منتصف الجلسة إلى النقطة 7497 التي ارتد منها لأسفل خاسرا 30 نقطة من مكاسبه، وبلغت قيمة التداولات أمس 806 ملايين جنيه )نحو 141.5 مليون دولار( بعد التعامل على 37 مليون ورقة مالية.

    وبدل سهما هيرميس وأوراسكوم تيليكوم مواقعهما أمس، فدخل الأول في قائمة الرابحين بعد أن كسب 2.6% وأغلق على 38.9 جنيه، بينما خسر أوراسكوم تيليكوم 0.79% مغلقا على 81.% جنيها.

    وواصل سهم المصرية للمنتجعات السياحية قيادته للسوق أمس وحقق أعلى كمية تداول وأعلى قيمة بواقع 6 ملايين سهم قيمتها 174 مليون جنيه وان خسر 3.4% من قوته، بينما صعد أوراسكوم للإنشاء والصناعة بنسبة 2.18% وأغلق على 315.5 جنيه.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

    طيران الخليج تسرح 1500 موظف في خطة لإيقاف خسائر بقيمة 675 مليون دولار

    تقليص أسطول الطائرات إلى 28.. وسحب جميع «البوينغ»



    دبي: سلمان الدوسري
    أعلنت شركة طيران الخليج عن برنامج لإعادة هيكلة الشركة والحد من الخسائر التي توقعت الشركة رسميا أن تصل في العام الجاري إلى 675 مليون دولار. وكشفت الشركة أمس أنها ستستثمر 825 مليون دولار أميركي في هذا البرنامج الذي تهدف من خلاله إلى العودة إلى الربحية وإيقاف نزيف الخسائر، وقالت إنها ستسرح 1500 عامل من موظفي الشركة البالغ عددهم 6000 موظف.
    وخلال مؤتمر صحافي عقد أمس بالعاصمة المنامة قالت الشركة إن خطتها هذه التي ستبدأ في يوليو (تموز) المقبل وتستمر حتى 2009، تتكون من ركنين رئيسين لتغطية التكاليف «التي تراكمت عليها من فترات سابقة»، وإعادة تحديد معالم الشبكة بشكل كامل لتخدم احتياجات اقتصادي البحرين وعمان على نحو أفضل، وتحسين خدمة العملاء من خلال الارتقاء بدقة المواعيد، وتحقيق مستوى أعلى من الثقة والمصداقية وتقليل فترات الربط بين الرحلات. وتتطلب هذه الإجراءات استثمارات في الطائرات والمرافق الأرضية، حيث تقدر التكاليف الإجمالية لهذا البرنامج 310 ملايين دينار بحريني(825 مليون دولار)، وفق ما أعلنه مسؤولون في الشركة. وقال محمود الكوهجي، نائب رئيس مجلس إدارة شركة طيران الخليج، إن الشركة تتكبد خسائر في الوقت الحالي أكثر من مليون دولار أمريكي يوميا «وبما فيها تكاليف أخرى مثل التمويل فسيصبح الرقم كبيرا جدا، وستبلغ الخسائر والتكاليف المتراكمة في العام 2007 حوالي 254 مليون دينار (675 مليون دولار)». ووفقا لخطة الشركة في جزئها الأول فسيتم ضخ مبلغ يصل إلى 120 مليون دينار بحريني، أي ما يعادل (319 مليون دولار)، ستخضع شركة طيران الخليج لعملية كبيرة لإعادة هيكلة عملياتها. وسيكون التركيز منصباً على إغلاق فجوه الربحية الحالية للشركة والبالغة قيمتها 156 مليون دينار بحريني (414 مليون دولار)، وإنشاء شبكة تخدم على نحو أفضل احتياجات مجتمع الأعمال في كل من البحرين وعمان، وزيادة مستوى خدمة العملاء في شركة طيران الخليج. من جهته، قال الرئيس التنفيذي الجديد للشركة أندريه دوزيه إن الهدف الرئيسي من إعادة الهيكلة وبرنامج خدمة العملاء هو زيادة عدد الرحلات إلى الوجهات الرئيسية الحالية وإضافة نقاط ربط جديدة إلى المراكز الاقتصادية الرئيسية ذات الأهمية المتزايدة بالنسبة إلى اقتصادي البحرين وعمان.

    وأضاف «في نفس الوقت، ستقوم الإدارة الجديدة في شركة طيران الخليج بإبداء اهتمام كبير لتحسين دقة المواعيد والجدارة وتقليل فترات الربط بين الرحلات بالنسبة إلى المسافرين بين رحلاتهم». وبحسب الخطة التي عرضها مسئولو الشركة، ومن أجل تحقيق الأهداف التشغيلية والمالية، ستقوم طيران الخليج بتقليص أسطولها من 34 إلى 28 طائرة. وتماشياً مع هدف تبسيط نشاطات الشركة بصورة جذرية، ستتحول شركة طيران الخليج إلى نسق الطراز الواحد، حيث ستكون جميع طائراتها من طراز «إيرباص». وفي موازاة ذلك، ستخضع الشبكة لعملية إعادة هيكلة تامة.

    وتعتمد الخطة الجديدة على إيقاف الرحلات الخاسرة ذات المسافات الطويلة للشركة، وتحديداً الخطوط إلى دبلن وهونغ كونغ وجاكرتا وجوهانسبيرغ وسيدني وسنغافورة. وبدلا من هذه الخطوط، ستقوم الشركة بتخصيص المزيد من الأصول لخدمة جميع مراكزها المهمة في منطقة الخليج والشرق الأوسط.

    ويتألف الركن الثاني من برنامج إعادة الهيكلة الجديد الذي تتبناه شركة طيران الخليج، من استثمار مبلغ قدره 190 مليون دينار بحريني (505 مليون دولار) للارتقاء بجودة منتجاتها على الأرض وفي الجو. وستشتمل عملية تبسيط الأسطول على شراء أربع طائرات من طراز «إيرباص إيه ـ 321»، إضافة إلى سحب جميع أسطول الطائرات من طراز «بوينغ بي ـ 767» من الخدمة. وستقوم شركة طيران الخليج أيضاً باستبدال جزء من طائرات «إيرباص إيه 340» بخمس طائرات من طراز «إيرباص إي – 330» الأحدث.












    الاسترليني يكسر حاجز الدولارين لأول مرة منذ 1992

    معدل التضخم في بريطانيا يتجاوز 3%



    لندن: «الشرق الأوسط»
    كسر الجنيه الاسترليني حاجز الدولارين ليسجل أعلى مستوياته أمام العملة الاميركية منذ ما يقرب من 15 عاما في حين تجاوز معدل التضخم البريطاني ثلاثة في المائة.
    وآخر مرة سجل فيها الاسترليني مستوى يزيد عن دولارين كانت قبل أن تخرج بريطانيا من نظام آلية أسعار الصرف في عام 1992 والتي سبقت طرح اليورو.

    وقال رئيس الوزراء البريطاني توني بلير أمس ان قوة الجنيه الاسترليني مقابل الدولار ستسبب مشاكل لشركات التصنيع والتصدير في بريطانيا لكنها قد تساعد في كبح جماح التضخم.

    وتجاوز الجنيه هذا المستوى أمس بعد اعلان بيانات أظهرت زيادة أسعار المستهلكين بمعدل3.1 في المائة في مارس (اذار) وهو أعلى مستوى منذ بدء جمع بيانات للمقارنة في عام 1997.

    وعزز هذا من التوقعات برفع أسعار الفائدة في مايو (ايار) الى 5.5 في المائة وبامكانية اعلان زيادات أخرى.

    وقال ايان ستانارد كبير محللي العملة بمؤسسة بي.ان.بي باريبا لرويترز «بعد اعلان بيانات التضخم تعززت التوقعات برفع أسعار الفائدة من جديد. نعتقد أن هناك مجالا لاحداث رفع اخر في الاسابيع والشهور القادمة. ونتوقع أن يترسخ الاسترليني بحلول منتصف العام في نطاق يزيد عن مستوى الدولارين».

    وأعلنت أيضا نتائج مسح أظهر تحسن معنويات المستثمرين الالمان في أبريل (نيسان) ازاء الاوضاع المستقبلية في أكبر اقتصاد بأوروبا. وكان التحسن أكبر من المتوقع وعزز التوقعات بتشديد السياسة النقدية في منطقة اليورو.

    وشكلت قوة الاسترليني واليورو ضغوطا على الدولار الذي انخفض لاقل مستوى منذ عامين أمام سلة من العملات.

    وارتفع الاسترليني الى 2.006 دولار مسجلا أعلى مستوياته منذ سبتمبر (أيلول) عام 1992. وزاد اليورو الى 1.3590 دولار مسجلا أعلى مستوياته منذ عامين.

    وتراجع اليورو أمام العملة اليابانية بنسبة0.2 في المائة الى 161.63 ين بعد أن سجل مستوى قياسيا عند 162.42 ين أمس. وانخفض الدولار 0.3 في المائة الى 119.30 ين.

    وعلى صعيد البورصات العالمية تراجع مؤشر نيكي القياسي بنسبة 0.57 في المائة في نهاية التعامل في بورصة طوكيو للاوراق المالية أمس مع اقبال المستثمرين على جني أرباح من شركة كيوسيرا وغيرها من أسهم الشركات التي ارتفعت في الاونة الاخيرة.

    من جهتها انخفضت الاسهم الاوروبية في المعاملات المبكرة أمس وقاد سهم تليكوم ايطاليا الاتجاه النزولي بعدما أعلنت شركة الاتصالات الاميركية العملاقة ايه.تي اند تي أمس الانسحاب من محادثات شراء حصة أغلبية في الشركة التي تسيطر على شركة الاتصالات الايطالية. وانخفض مؤشر يوروفرست 300 بنسبة 0.3 في المائة. وفي لندن نزل مؤشر فاينانشال تايمز 100 بنسبة 0.4 في المائة بينما فقد مؤشر داكس في فرانكفورت 0.5 في المائة ومؤشر كاك في باريس 0.5 في المائة ايضا.

    وسجل سهم تليكوم ايطاليا اكبر انخفاض على مؤشر يوروفرست ونزل حوالي 3.5 في المائة. من ناحية أخرى تحدد سعر الذهب في جلسة القطع الصباحية في لندن أمس على 688 دولارا للاوقية (الاونصة) ارتفاعا من 686.50 دولار في جلسة القطع المسائية أول من أمس.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

    الإمارات تؤكد استمرار ربط عملتها بالدولار ولن تتخذ موقفا منفردا عن دول التعاون

    محللون: طريق فك ارتباط العملات الخليجية بالعملة الأميركية لا يزال طويلا


    دبي: عصام الشيخ
    قال سلطان ناصر السويدي محافظ البنك المركزي بدولة الامارات العربية المتحدة أمس ان بلاده لن ترفع قيمة عملتها المربوطة بالدولار بمعزل عن بقية دول مجلس التعاون الخليجي.
    ونقلت وكالة رويترز أمس عن السويدي قوله للصحافيين «يتعين علينا العمل مع بقية دول مجلس التعاون الخليجي في جميع القضايا بما فيها السياسة النقدية.. لن تتخذ أي خطوة بشكل منفرد». واتفقت دول المجلس الست على ربط عملاتها بالدولار استعدادا للوحدة النقدية الخليجية المقرر تنفيذها في عام 2010. وبلغت التكهنات بشأن رفع قيم العملات في المنطقة أوجها في وقت سابق هذا العام بعد أن قالت الامارات، ثاني أكبر اقتصاد في المنطقة، إن دول الخليج قد تقرر في اجتماعها في ابريل (نيسان) ما اذا كانت ستغير نظام الصرف. وقالت السعودية بعد الاجتماع، ان الدول الست اتفقت على الابقاء على سياسة الصرف الراهنة في مواجهة تكهنات مكثفة في السوق بأن بعض الدول ستترك عملاتها ترتفع. يذكر ان موضوع جدوى فك ارتباط العملات الخليجية الستة بالدولار الاميركي يثير الجدل في الاوساط الاقتصادية الخليجية على الرغم من ان القصة بردت قليلا بعد اجتماع محافظي البنوك المصرفية مطلع الشهر الحالي في السعودية والذي أقر عدم فك هذا الارتباط حاليا.

    واكد محافظ المصرف المركزي الاماراتي امس هذا الموقف امس وأنه كان هناك اجماع بين المحافظين وبين الحكام على ابقاء سياسة ربط العملات بالدولار ولم يحدث رجوع عن ذلك القرار. ويأخذ الجدل على هذه القضية الحساسة اتجاهات متباينة في دول الخليج وخاصة تلك التي تعاني من تصاعد معدلات التضخم كالكويت والامارات وقطر. واوردت وكالة كونا أخيرا تقريرا ارجع فيه ارتفاع معدل التضخم في الكويت الى ربط الدينار الكويتي بالدولار الاميركي معززة وجهة النظر المطالبة برفع قيمة العملة بعد ضغوط على السوق استمرت أسابيع.

    وقال التقرير ان هذا التطور في اسعار السلع في السوق الكويتي في الآونة الاخيرة يرجع الى عدة اسباب اهمها فروقات اسعار صرف الدينار الكويتي امام العملات الاجنبية مثل اليورو والجنيه الاسترليني والين الياباني التي شهدت ارتفاعا في قيمتها امام الدينار الكويتي الذي تم ربطه بالدولار الاميركي خلال السنوات القليلة الماضية.

    وتتصاعد في المنطقة اصوات تتساءل عن جدوى هذا الربط واللجوء بدلا عن ذلك الى اعتماد سلة عملات مشتركة تشمل ايضا اليوان الصيني. وتوقع الرئيس التنفيذي لمركز دبي المالي العالمي أن تتحول معظم اقتصادات الخليج عن ربط عملاتها بالدولار متجهة الى عملات أخرى بما في ذلك اليوان الصيني. وأشار ناصر الشعالي الى أن مصرف الامارات العربية المتحدة المركزي بدأ بالفعل يشتري اليورو في اطار خططه لتحويل زهاء عشرة بالمئة من احتياطياته الى العملة الاوروبية الموحدة قبل نهاية العام.

    وتوقع الشعالي أن تتبنى بعض الاقتصادات في المنطقة اليوان الصيني أيضا. وتشير ارقام ان اجمالي التبادل التجاري الصيني مع دول الخليج وصل الى 32 مليار دولار قبل عامين ثلثها مع الإمارات فيما تجاوزت 22 مليار دولار في النصف الاول فقط من العام الماضي. وتجري الصين مع دول الخليج منذ العام 2004 مفاوضات عرفت باسم مفاوضات التجارة الحرة والتي استكمل الطرفان جولتها الثالثة من المباحثات في يوليو( تموز) الماضي. ويرى خبراء ان بروز الصين كشريك تجاري بارز مع دول التعاون الخليجي إنما ينبع بصورة اساسية مع تزايد اعتماد هذه القوة الاقتصادية على وارداتها من النفط الخليجي واتجاه دول الخليج في المقابل الى تلبية احتياجاتها من الصادرات الصينية بصورة متزايدة. وقال الشعالي ان خطط الاستثمار لمؤسسات دبي القابضة وهيئة الاستثمار الكويتية وغيرها تتطلع الى شرق اسيا بنهم أكبر الى جانب العديد من المستثمرين من المؤسسات والقطاع الخاص في المنطقة. وتستعد دول مجلس التعاون الست لإقامة وحدة نقدية وربطت أسعار صرف عملاتها بالدولار الذي هبط %10 أمام اليورو في العام الماضي مما رفع التضخم في أنحاء المنطقة نتيجة ارتفاع تكلفة الواردات. واستبعدت البحرين وعمان وقطر اجراء تغيير على نظام ربط عملاتها وهو ما استبعدته أيضا السعودية التي تحقق أكثر من نصف الناتج المحلي الاجمالي للمنطقة.

    واتفقت دول مجلس التعاون الخليجي على تدشين عملة موحدة بحلول عام 2010 لكن عمان قالت اواخر العام الماضي انها لن تنضم الى العملة الموحدة بحلول ذلك الموعد. كما اثارت البحرين الشكوك بانضمامها بسبب قرب الموعد المقرر. واستبعدت السعودية ، أكبر اقتصاد خليجي اضافة الى قطر وسلطنة عمان والبحرين، ادخال أي تعديلات على نظام ربط عملاتها بالدولار الاميركي الذي تبنته في اطار الاستعدادات للوحدة النقدية.

    ومع هذا يرى خبراء ومصرفيون ان مسألة فك ارتباط العملات الخليجية بالدولار امر في غاية الصعوبة. وقال البنك الاستثماري الاميركي مورغان ستانلي ان تخلي دول الخليج عن ربط عملاتها بالدولار الاميركي يحتاج الى وقت حتى يتحقق.

    وذكر جورج مخول المدير العام ورئيس مورغان ستانلي الشرق الاوسط، ان فك الارتباط بالدولار لا يحدث في عام بل يحتاج الى وقت.












    الهيئات الاقتصادية تقود تحركا لإنقاذ الموسم الصيفي في لبنان

    عبر بلورة تحرك ضاغط بهدف تهدئة الأوضاع الداخلية


    بيروت: «الشرق الاوسط»
    تسعى الهيئات الاقتصادية الى بلورة تحرك ضاغط بهدف تهدئة الاوضاع الداخلية في لبنان، بما يسمح باستثمار موسم الصيف المقبل، بعدما خسر معظم القطاعات الموسم الماضي بفعل العدوان الاسرائيلي الشامل على مدى 33 يوما وما رافقه من حصار بحري وجوي.
    ولاحظ رئيس الهيئات عدنان القصار في تصريح له امس: «ان لبنان مقبل بين الان ونهاية السنة الحالية على استحقاقات سياسية وانتخابية هامة. في ظل اتساع عمق الفجوة في المواقف السياسية المتقابلة وفي مرحلة غير مسبوقة من عدم التأكد والقلق والضباب السياسي».

    وقال: «ان القطاعات الاقتصادية وقوى الانتاج التي تكبدت منذ العدوان الاسرائيلي الغاشم على لبنان صيف العام 2006 الماضي خسائر مباشرة وغير مباشرة تعاني اليوم من مشاكل حقيقية وأساسية تضعف من إمكاناتها من جراء التصعيد السياسي والسجالات الاعلامية اليومية».

    اضاف: «ازاء هذا الواقع اننا في الهيئات الاقتصادية في حالة تشاور مستمر لمتابعة الوضع الدائم في سبيل القيام بالتحرك اللازم لتخفيف اثار الازمة السياسية على القطاعات الاقتصادية ومؤسسات الاعمال وبالتالي تجنيب الاقتصاد الوطني المزيد من المخاطر المتفاقمة على الوضع الراهن. ان القطاع الخاص ما زال يعمل بنشاط وباصرار على الانتاج وبثقة لإبقاء لبنان مركزا اقتصاديا وماليا اساسيــا في المنطقة».

    واعلن ان «الهيئات الاقتصادية تجري مشاورات واسعة وحاسمة في هذا الاتجاه. وان اطــالة فترة التشاور بين الهيئات الاقتصادية هي لاختيار التحرك الانسب وإشـراك اكبر قدر من القطاعات والشـرائح فيه، وبعد الجلسات التشـاورية ستعقد الهيئات الاقتصادية اجتماعا موسعا لدعم واقرار خطة التحرك للمرحـلة المقبلة».

    وختم: «بعدما خسرنا موسم الصيف في عامي 2005 و2006، سنعمل منذ الان وبكل قوة من اجل عدم تفويت الموسم القادم على مؤسسات الاعمال وعلى الناس، خصوصا واننا نعتبره فرصة ثمينة للانتاج في كل المجالات الاقتصادية والمعيشية تشكل جزءا اساسيا من النشاط الاقتصادي السنوي والتي من الممكن ان تعوض مؤسسات الاعمال والناس بعض ما خسروه خلال الفترة السابقة وإعطاؤهم بعض الدعم المادي الذي يمكنهم من الصمود والعمل».

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء  1/ 4 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    3 شركات بالنسبة الدنيا .. وانخفاض ملحوظ في السيولة النقدية
    القلق غير المبرر يسيطر على توجهات المتعاملين والسوق تفقد 136 نقطة


    - فيصل الحربي من الرياض - 01/04/1428هـ
    أنهت الأسهم السعودية تداولات أمس على انخفاض إثر عمليات بيع عكست حالة من القلق غير مبررة لا تزال تسيطر على توجهات المتعاملين, لينخفض المؤشر العام للسوق على أثرها 136.8 نقطة ويغلق عند مستوى 7362.55 نقطة بنسبة انخفاض بلغت 1.82 في المائة بعد تداول ما يزيد على 163 مليون سهم توزعت على ما يقارب 211 ألف صفقة وبقيمة إجمالية انخفضت نسبيا حيث لم تتجاوز سبعة مليارات ريال.
    وعلى مستوى القطاعات فقد انخفضت جميع مؤشرات السوق باستثناء قطاع التأمين الذي كسب 31 نقطة بنسبة ارتفاع 2.11 في المائة, وقطاع الكهرباء الذي أغلق دون تغير في مستوى إقفال أمس الأول، بينما خسر القطاع الزراعي 211 نقطة بنسبة 5.17 في المائة, وكذلك القطاع الصناعي 487 نقطة بنسبة 2.74 في المائة, وقطاع الخدمات 39 نقطة بنسبة 2.1 في المائة. كما انخفض قطاع الاتصالات 44 نقطة بنسبة 1.81 في المائة, وقطاع البنوك 237 نقطة بنسبة 1.17 في المائة. بدوره خسر قطاع الأسمنت ست نقاط فقط بنسبة انخفاض بلغت 0.12 في المائة.
    وفي نظرة على الأداء العام لشركات السوق مع نهاية تداولات أمس نلاحظ انخفاض 67 شركة حيث تذيلت ثلاث شركات قائمة الخاسرين بنسبة الانخفاض الدنيا المسموح بها في نظام "تداول" وهي كل من: الشركة الوطنية للتسويق الزراعي (ثمار)، التي خسرت 7.5 ريال لتغلق عند مستوى 67.5 ريال للسهم الواحد، وشركة المنتجات الغذائية التي أغلقت عند مستوى 52.25 ريال بخسارة 5.75 ريال في كل سهم، وشركة الجوف الزراعية التي خسر سهمها 4.5 ريال ليغلق عند مستوى 42.25 ريال للسهم. بينما على الجهة المقابلة أغلقت أسهم 12 شركة على ارتفاع كان أبرزها شركة اللجين التي كسبت 1.25 ريال لتغلق عند مستوى 24.5 ريال للسهم الواحد. فيما أنهت أسهم كل من الشركة الوطنية للتصنيع وسبك المعادن (معدنية)، الشركة العقارية السعودية، الشركة السعودية للكهرباء، الشركة السعودية للنقل الجماعي، شركة أسمنت القصيم، شركة أسمنت تبوك، شركة أسمنت المنطقة الجنوبية، تداولات أمس دون تغير في مستوى إقفال يوم أمس الأول.
    على صعيد أداء الأسهم القيادية أغلق سهم الشركة السعودية للكهرباء دون تغير عند مستوى 12.5 ريال, بعد تداول ما يزيد على 1.8 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 22 مليون ريال. كما أغلق سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) عند مستوى 116 ريال خاسرا 3.5 ريال بنسبة انخفاض بلغت 2.93 في المائة, حيث بلغت كمية الأسهم المتداولة 3.1 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 371 مليون ريال. أما سهم شركة الاتصالات السعودية فقد خسر ريالا واحدا ليغلق عند مستوى 61.75 ريال بنسبة انخفاض بلغت 1.59 في المائة, بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 36 مليون ريال توزعت على ما يزيد على 589 ألف سهم. وأنهى مصرف الراجحي تداولات أمس عند مستوى 80.25 ريال خاسرا 1.5 ريال بنسبة انخفاض 1.83 في المائة, بعد تداول ما يزيد على 1.1 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 89 مليون ريال.
    من جهة أخرى تصدر سهم شركة الجوف الزراعية قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب الكمية بحجم تداول ما يزيد على 12 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 556 مليون ريال، تلاه للأكثر نشاطا حسب الكمية سهم شركة المنشآت السياحية (شمس)، الذي تصدر قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب القيمة أيضا بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 640 مليون ريال توزعت على 11 مليون سهم, لينهي سهم الشركة تداولات أمس خاسرا 1.25 ريال عند مستوى 54.5 ريال للسهم الواحد.












    حلقةٌ أخرى من مسلسل الخسائر يضيفها مؤشر "بي إم جي"

    - تحليل: موسى حواس - 01/04/1428هـ
    سيولة منخفضة.. عروض بلا طلبات.. غياب صناع السوق.. قرارات مصدرها العواطف ولا للواقعية..! عوامل متعددة، تحمل معها مفارقاتٍ تثير القلق، تصحبها من النتائج غير السارة للجمهور المستثمر والمضارب على حدٍٍ سواء. موجاتُ متتالية من الصعود يعقبها الهبوط المدوي، شملت جميع الأسهم بمختلف متوسط أوزانها النسبية المرجحة في المؤشر، لينتهي بها الحال إلى مزيد من التذبذب بين المستويات الدنيا ومعانقة النسب القصوى في الارتفاع. أسهم الشركات المدرجة في السوق تزداد انخفاضاً يوماًً تلو الآخر، مكرارات الربحية تنخفض معها بالنسبة نفسها، وبالتالي تصبح أكثر إغراء للشراء عند هذه المستويات. ولكن النتيجة لا تزال عروضا بلا طلبات..! فهل تتعمد الصناديق والمحافظ الاستثمارية الكبرى هذا الإجراء من البيع الكثيف بهدف الاستحواذ على أكبر قدر ممكن من أسهم الشركات الاستثمارية ذات مكررات الربحية المتدنية في مستويات سعرية منخفضة لتحقيق أعظم المكاسب الرأسمالية الممكنة عند البيع؟!
    الحلقة 11 من مسلسل الخسائر أضافتها عشوائيات البيع والشراء مجدداً إلى مؤشر "بي إم جي" لسوق الأسهم السعودية. تسببت عمليات البيع واسعة النطاق - لن نطلق عليها جني أرباح، فلا أرباح مع خسائر- أن تدفع المؤشر نحو الاستقرار عند مستوى 379.98 نقطة، بفارق 9.10 نقطة، محققاً على إثرها قيمة إجمالية للتداول بلغت 5.07 مليار ريال (ما يقرب من 1.35 مليار دولار أمريكي) بنسبة انخفاض 32.10 في المائة مقارنة ً بالجلسة الماضية.
    فتكت المضاربات وموجات البيع بجميع أسهم القطاعات بنسب متباينة، بينما انحرفت عن سهم "الأحساء للتنمية" ليخالف المسار الجارف وينهي التداولات عند سعر إغلاق 32.00 بنسبة ارتفاع 1.59 في المائة. وكان ترتيب القطاعات الخاسرة في المؤشر مع نهاية ساعات التداول، كالتالي: قطاع الزراعة هوى بنسبة 7.29 في المائة بفارق 57.82 نقطة، تلاه القطاع الخدمي بنسبة 4.23 في المائة بفارق 32.77 نقطة، القطاع المصرفي بنسبة 1.53 في المائة فقد على إثرها 12.62 نقطة. سجلت العديد من أسهم القطاعات في جلسة اليوم النسب القصوى من الانخفاض المسموح به في نظام "تداول". سهم "الجوف الزراعية" لحقته المزيد من الخسائر بنسبة انخفاض 10.00 في المائة، سهم "السعودية للأسماك" ظهر أيضا ً في اللائحة الحمراء نفسها في المركز الأول. كما امتدت أيضاً الخسائر بالنسب القصوى إلى القطاع الخدمي ليظفر بها وحيداً سهم "ثمار"، واستقر سعر السهم عند مستوى إغلاق 67.50 ريال للسهم.
    أنهت جميع القطاعات تداولاتها محققة قيمة إجمالية للتداول متقاربة. تصدر قائمة القطاعات من حيث السيولة المدارة؛ قطاع الخدمات مستحوذاًً على 33.57 في المائة من إجمالي قيمة تداول المؤشر بقيمة 1.70 مليار ريال.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

    "ينساب" تتكبد 5 ملايين ريال خسائر غير التشغيلية في 3 أشهر
    "سابك" تسجّل أعلى أرباح ربعية في تاريخها بـ 6.3 مليار ريال


    - "الاقتصادية" من الرياض - 01/04/1428هـ
    أعلنت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" عن تحقيق أرباح صافية بلغت 6.3 مليار ريال للفترة المنتهية في 31 آذار (مارس) 2007، مقابل 4.2 مليار ريال للفترة نفسها من العام السابق بزيادة 50 في المائة. وبلغ ربح السهم 2.51 ريال مقارنة بـ 1.67 ريال للفترة نفسها من عام 2006، في حين بلغ إجمالي الأرباح التشغيلية الموحدة 9.6 مليار ريال مقابل 6.6 مليار ريال للفترة نفسها لعام 2006 بزيادة 45 في المائة.

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    أعلنت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" عن تحقيق أرباح صافيه بلغت 6.3 مليار ريال للفترة المنتهية في 31 آذار (مارس) 2007 مقابل (4.2) مليار ريال للفترة نفسها من العام السابق بزيادة 50 في المائة. وقد بلغ ربح السهم 2.51 ريال مقارنة بـ 1.67 ريال للفترة نفسها من عام 2006 في حين بلغ إجمالي الأرباح التشغيلية الموحدة 9.6 مليار ريال مقابل 6.6 مليار ريال للفترة نفسها لعام 2006 بزيادة 45 في المائة.
    وأوضح المهندس محمد بن حمد الماضي الرئيس التنفيذي لشركة سابك، أن أرباح الشركة لهذا الربع تعتبر أعلى أرباح حققتها الشركة منذ إنشائها متجاوزة الرقم القياسي السابق الذي تم تحقيقه في الربع الرابع لعام 2006 بسبب تحسن أسعار معظم المنتجات الرئيسة وارتفاع حجم الإنتاج والمبيعات عن الفترة المقابلة من عام 2006 بنسبة قدرها 14 في المائة و11 في المائة على التوالي.
    من جهتها، أعلنت شركة ينبع الوطنية للبتروكيماويات "ينساب"- شركة تحت الإنشاء - عن تحقيق خسائر غير تشغيلية بلغت 4.9 مليون ريال خلال الربع الأول من عام 2007 مقارنة بأرباح غير تشغيلية أيضا بلغت 81.3 مليون ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي. ويعزى السبب الرئيس في تحقيق هذه النتائج إلى انخفاض الإيرادات الأخرى الناجمة من استثمار رأس المال من مستوى 91 مليون ريال في الفترة المنتهية في 31 آذار (مارس) 2006 إلى أربعة ملايين ريال فقط خلال الربع الأول من عام 2007، وذلك لاستخدام رأس المال في دفع نفقات بناء وإنشاء المجمع الصناعي للشركة حسب المخطط.
    وبلغت خسارة السهم الواحد خلال الربع الأول من عام 2007 أقل من هللة واحدة مقابل 15 هللة ربح السهم خلال الفترة المقابلة من العام الماضي.
    أوضح المهندس مطلق بن حمد المريشد رئيس مجلس الإدارة نائب الرئيس للمالية في "سابك"، أنه تم ترسية العقود كافة وأن الأعمال الهندسية والإنشاءات تجري على قدم وساق، حيث بلغ مستوى إنجاز الأعمال الهندسية نحو 84 في المائة حتى نهاية الربع الأول من عام 2007، فيما بلغ متوسط الإنجاز لأعمال الهندسة والتوريد والإنشاءات ككل حتى نهاية الربع الأول من العام الحالي 56 في المائة. وأضاف المهندس المريشد أن شركة ينساب حصلت على جائزة صفقة العام من مجلة تمويل المشاريع الواسعة الانتشار بين مؤسسات التمويل العالمية عن مجموعة التسهيلات المالية التي حصلت عليها الشركة في عام 2006 لتمويل مشاريعها.












    خبير في البنك الدولي يستبعد طرح العملة الخليجية الموحدة عام 2010

    - "الاقتصادية" من المنامة - 01/04/1428هـ
    استبعد مصطفى نابلي كبير الخبراء الاقتصاديين في إدارة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في البنك الدولي، إنشاء اتحاد العملة النقدي لدول مجلس التعاون الخليجي، الذي من المقرر تنفيذه عام 2010، مفيدا أنه مازال هناك بعض الاختلافات بين بعض دول المجلس حول جدوى العملة الموحدة وما إلى ذلك. وقال " أنا لا أستطيع أن أتوقع الوقت الدقيق الذي يمكن فيه إنجاز عملية إنشاء هذا الاتحاد، واصفا إياها بأنها عملية طويلة ومستمرة".

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    استبعد مصطفى نابلي كبير الخبراء الاقتصاديين في إدارة منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في البنك الدولي، إنشاء اتحاد العملة النقدي لدول مجلس التعاون الخليجي، الذي من المقرر تنفيذه عام 2010، مفيدا أنه مازالت هناك بعض الاختلافات بين بعض دول المجلس حول جدوى العملة الموحدة وما إلى ذلك. وقال " أنا لا أستطيع أن أتكهن بالوقت الدقيق الذي يمكن فيه إنجاز إنشاء هذا الاتحاد، واصفا إياها بأنها عملية طويلة ومستمرة".
    جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي عقده البنك الدولي أمس الأول، بمناسبة تدشين تقرير "آخر التطورات والآفاق المستقبلية الاقتصادية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا". وأضاف نابلي" من الواضح الآن أن واضعي السياسات في دول مجلس التعاون الخليجي قد قرروا منذ زمن بعيد ربط العملة بالدولار الأمريكي لأسباب يمكن تفهمها تماما وهي ترتكز على أساس جيد، وقد حافظ هؤلاء على ربط العملات بالدولار في أوقات الانكماش والانتعاش الاقتصادي على حد سواء، وأعتقد من وجهة نظري أن مسألة المغالاة في تحديد قيمة العملة من عدمها تتوقف على كيفية النظر إلى الأشياء، إذ إن هناك عاملين محددين ينبغي ألا يغيبا عن البال بالنسبة لدول الخليج"، موضحا أن العامل الأول يتمثل في الانفتاح على استيراد العمالة حيث تتسم سوق العمل بالانفتاح، ومن ثم فإنه من المستبعد حدوث ميل إلى الارتفاع في سعر الصرف الحقيقي في مثل هذه الحالة حتى على الرغم من أننا قد شهدنا شيئا من تضخم العملة في بعض الدول، خاصة في الإمارات المتحدة، وقد جرى تخفيف هذا التضخم، وإن كانت هناك زيادة في النمو في دول أخرى. وهناك بعض القضايا بالنسبة للإمارات المتحدة - ودبي بالتحديد - ولكن هذا الأمر لا يشكل مسألة خلافية في باقي دول المجلس. أما العامل الثاني فيتمثل في كيفية إدارة الإيرادات وكيفية استخدامها. لأنه إذا تم ادخار نسبة كبيرة من هذه الإيرادات واستثمارها في الخارج، فإن ذلك ينبغي - إن شئت التعبير- ألا يدفع إلى تخفيف الحاجة إلى ارتفاع سعر العملة.
    وأشار تقرير "آخر التطورات والآفاق المستقبلية الاقتصادية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" بالنسبة للتطورات الاقتصادية والآفاق المستقبلية على صعيد الاقتصاد الكلي، إلى أن عام 2006 كان نجما اقتصاديا ساطعا فقد بلغ معدل نمو إجمالي الناتج المحلي في المنطقة 6.3 في المائة في المتوسط، وهو استمرار على النهج والمنوال نفسه لاتجاهٍ شهدناه ولمسناه بشأن معدل النمو في المنطقة على مدى السنوات القليلة الماضية، التي اتسمت بقوة النمو المتصاعد.
    ويعني هذا في السياق الاقتصادي أن معدل نمو نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي قد بلغ في المتوسط 4.2 في المائة، وهو أعلى معدل من نوعه منذ فترة السبعينيات، أي أن المنطقة لم تشهد لهذا الارتفاع في متوسط معدل النمو مثيلاً طوال الـ 30 عاماً الماضية.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

    اليورو يحوم حول أعلى مستوياته في عامين مقابل العملة الأمريكية
    الاسترليني يتجاوز دولارين لأول مرة منذ 1992


    - لندن ـ رويترز: - 01/04/1428هـ
    جرى تداول الاسترليني فوق دولارين أمس، لأول مرة منذ 15 عاما، وجاء ارتفاعه عقب صدور بيانات التضخم البريطانية التي تجاوزت التوقعات لتدعم التكهنات برفع أسعار الفائدة البريطانية.
    وجرى تداول الاسترليني عند 2.003 دولار ليتخطى أخيرا حاجز دولارين وهو ما عجز عن تحقيقه منذ انسحاب بريطانيا من آلية أسعار الصرف الأوروبية في أيلول (سبتمبر) 1992.
    وارتفع معدل التضخم السنوي في بريطانيا بواقع 3.1 في المائة في مارس
    متجاوزا التوقعات عند 2.8 في المائة مما استدعى كتابة خطاب من ميرفن كينج محافظ بنك إنجلترا المركزي إلى وزير المالية يشرح سبب تجاوز معدل التضخم للمعدل المستهدف عند 2 في المائة بأكثر من نقطة مئوية كاملة.
    وحام اليورو أمس، حول أعلى مستوياته في عامين مقابل الدولار واقترب من أعلى مستوياته على الإطلاق أمام الين بعد إعلان نتائج مسح عن معنويات المستثمرين الألمان من شأنها أن تعزز التوقعات بزيادة أسعار الفائدة في منطقة اليورو.
    ولعق الدولار جراحه قبل إعلان بيانات رئيسية عن التضخم والإسكان بالولايات المتحدة وتوقف هبوط الين مقابل العملات ذات العائد المرتفع عقب انخفاضه الحاد أمس الأول، بعدما لم تعبر مجموعة السبع في اجتماعها في مطلع الأسبوع عن قلق خاص من ضعف العملة اليابانية.
    وارتفع الاسترليني لأعلى مستوياته منذ 15 عاما مقابل الدولار، وظل يتحرك قرب مستوى دولارين بعد إعلان بيانات التضخم البريطانية التي أظهرت ارتفاع معدل التضخم السنوي إلى 3.1 في المائة وهو أعلى مستوى منذ بدء تسجيل بيانات للمقارنة بين فترة وأخرى في كانون الثاني (يناير) 1997. وسجل الاسترليني 1.9980 دولار.
    وأظهر المسح الخاص بمعنويات المستثمرين في ألمانيا تحسن المعنويات في نيسان (أبريل) للشهر الخامس على التوالي مما يزيد من أثر سلسلة من التقارير الإيجابية التي عززت التوقعات برفع أسعار الفائدة في حزيران (يونيو) إلى 4 في المائة.
    وقالت لورا أمبروسينو محللة العملة في مؤسسة مورجان ستانلي "تدعم البيانات زيادة سعر اليورو مقابل الدولار... تعيد السوق النظر في التوقعات الاقتصادية والموضوعات المتعلقة بأسعار الفائدة هي السائدة".
    وسجل اليورو أثناء التعاملات 1.3533 دولار بعد أن بلغ أعلى مستوياته أمس الأول عند 1.3576 دولار. وتراجع اليورو 0.3 في المائة إلى 161.48 ين بعد أن سجل مستوى قياسيا عند 162.42 ين أمس. وانخفض الدولار 0.3 في المائة إلى 119.30 ين.












    تفاؤل بالمرحلة التصحيحية

    خالد عبد الله الجار الله - 01/04/1428هـ

    مبعث التفاؤل بداية المرحلة التصحيحية التي يعيشها القطاع العقاري هذه الأيام بعد مرحلتي الطرد والجذب اللتين عاشتهما السوق العقارية خلال السنوات الثلاث الماضية وقد كتبت مقالا في الزاوية نفسها بتاريخ 1 جمادى الأولى 1426 هـ الموافق 8 حزيران (يونيو) 2005، بعنوان "السوق العقارية ومرحلة التصحيح"، وأوجزت فيه أن السوق ستمر بمرحلة تصحيحية تتمثل في مجموعة من العوامل أهمها، تشديد الرقابة على المساهمات العقارية، وضع القوانين الصارمة من الدولة التي تحد من المتاجرة بأموال المساهمين، انكشاف بعض المساهمات غير الواقعية، توقف المطورين الحقيقيين عن العمل اضطراريا للترقب والدخول في الوقت المناسب، زيادة الوعي لدى المستفيد النهائي وقدرته على التحليل والتفريق بين المشاريع الحقيقية والوهمية، انتهاء زمن الأرباح الوهمية التي تتجاوز 50 في المائة خلال فترة وجيزة حسب الإعلانات المضللة، تورط أصحاب بعض المساهمات غير المدروسة وعدم القدرة على تغطية مساهماتهم ولو بنسبة النصف وعجزهم عن مواصلة التنفيذ، الدخول السريع لبعض شركات التطوير العقاري للسوق والخروج بسرعة بسبب عدم القدرة على المنافسة وعدم وجود رؤية واضحة للسوق وطرق الدخول فيه والعمل بأموال المساهمين، ومنذ مدة لم نسمع عن مشاريع الوهم اوالمساهمات غير المدروسة بسبب التشديد عليها وتطبيق القوانين، والبدء في محاسبة أصحاب المساهمات المعلقة منذ سنوات ومتابعتهم وإيقافهم وإعادة أموال المساهمين، وهنا بداية التفاؤل.
    ويزداد التفاؤل عندما نرى مبادرات خادم الحرمين والشريفين وحكومته الرشيدة بالإعلان عن مشاريع المدن الاقتصادية والمالية ومدن المعرفة، وسيزداد التفاؤل عندما تباشر هذه المدن أعمالها وتبدأ الفرص بالظهور واستفادة الكثيرين من الوظائف التي ستنتج عنها أو عمل الشركات المحلية والأجنبية في هذه المدن وتشغيل المواطنين والرساميل الصغيرة والكبيرة وتدويرها.
    وهناك تحركات جادة لبعض الجهات الحكومية التي لديها سيولة كبيرة للاستثمار في القطاع العقاري من خلال المشاريع الإسكانية والتجارية والتي نتمنى أن تكون بأسلوب تجاري بحت بعيدا عن البيروقراطية، وهناك شركات عالمية أجنبية كبرى في مجال التطوير العقاري بدأت في وضع قدم لها للعمل في المملكة، وكذلك الشركات العائلية كثير منها بدأ في استثمار سيولته النقدية في قطاع العقار، والتي نتمنى تسخيرها في مشاريع مدروسة تعود بالفائدة على الجميع.
    ولكي يكتمل التفاؤل يبقى الاهتمام بمشاريع الإسكان التي يحتاج إليها المواطنون بقوة وبنظام الرهن العقاري، وأخيرا نرجو أن يواكب هذه المرحلة التصحيحية التنظيم الجيد لعمل السوق والرقابة المستمرة والتخلص من الإجراءات البيروقراطية التي تعرقل نمو هذا القطاع والتي كثيرا ما عانى منها المستثمرون المحليون والأجانب وأسهمت بالحد من دخول الكثيرين في مشاريع التنمية العقارية السكنية والتجارية والترفيهية والسياحية وغيرها.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

    الأرباح غير المتوقعة لـ"اتصالات" تعزز صعود الأسهم الإماراتية

    - عبد الرحمن إسماعيل من دبي - 01/04/1428هـ
    عززت الأرباح غير المتوقعة لشركة الاتصالات الإماراتية عن الربع الأول من العام الجاري والتي فاقت توقعات المحللين من حالة الصعود التي بدأتها أسواق المال الإماراتية مطلع الأسبوع واستمر ارتفاعها أمس حيث سجلت سوق أبوظبي ارتفاعا بنسبة 1.3 في المائة ودبي بأقل من 1 في المائة وظلت التداولات فوق المليار درهم.
    وفاجأت "اتصالات" الأسواق بأرباح فاقت التوقعات عند 1.8 مليار درهم عن الربع الأول بزيادة 37.4 في المائة على الفترة ذاتها من العام الماضي البالغة 1.3 مليار درهم بأعلى من توقعات المحللين البالغة 1.4 في المائة بنمو نسبته 26 في المائة، كما ارتفعت الإيرادات إلى 4.8 مليار درهم بزيادة 30.5 في المائة عن الفترة ذاتها من العام الماضي و7.2 في المائة عن الربع الأخير من العام الماضي.
    وارتفعت الإيرادات من العمليات التشغيلية للشركة في الإمارات فقط، حيث من المتوقع أن تبدأ عملياتها في سوقي مصر وأفغانستان الشهر المقبل, وجاء الدفع من استقطاب الشركة لمستخدمين جدد للهاتف الجوال حيث قفز العدد إلى 5.7 مليون مشترك بزيادة 278 ألف مشترك جديد في الربع الأخير وهو ما يشير إلى أن اتصالات تمكنت رغم بدء منافستها الجديدة "دو" عملها في الأسواق في استقطاب زبائن جدد بأعداد ضخمة غير متوقعة.
    وعلى الرغم من الأداء غير المتوقع للشركة إلا أن السهم لم يسجل قفزات سعرية قوية في حركة تعاملاته في سوق دبي حيث ارتفع بنسبة 3.1 في المائة فقط عند سعر 16.15 درهم بتداولات قيمتها 24 مليون درهم من إجمالي تداولات سوق أبو ظبي البالغة 209.6 مليون درهم في الوقت الذي سجلت فيه أسهم أخرى ارتفاعات غير مبررة مثل سهمي "أبو ظبي للفنادق", و"الإمارات للقيادة" اللذين ارتفعا قريبا من الحد الأعلى بنسبة 9.6 و9.3 على التوالي.
    غير أن المحلل المالي محمد علي ياسين العضو المنتدب لشركة الإمارات للأسهم توقع لـ "الاقتصادية" أن يشهد السهم خلال الأيام المقبلة عملية تجميع بكميات كبيرة ستقوده إلى تحقيق ارتفاعات سعرية متدرجة، مضيفا أن أرباح "اتصالات" كانت بالفعل مفاجأة وعلى المدى الطويل وفي ضوء التوقعات أن تستمر الشركة رغم المنافسة من "دو" في تحقيق أداء أفضل سيكون السهم محط أنظار المستثمرين وسوف يتعاظم ذلك لو تقرر السماح للأجانب بتملك حصة من أسهم الشركة.
    وفي دبي، دفع سهما سوق دبي المالي ودبي للاستثمار السوق لتسجيل ارتفاعات قوية بتداولات قيمتها 832.2 مليون درهم، حيث استحوذ السهمان على 61.8 في المائة من إجمالي تعاملات السوق وتصدرا معا قائمة الأسهم الأكثر تداولا وصعد الأول بنسبة 6.6 في المائة، والثاني 3 في المائة بعدما استقطبا تعاملات نشطة في الوقت الذي ظل سهم "إعمار" يراوح مكانه دون تغير سعري عند 11.15 درهم وبتداولات ضعيفة قيمتها 83.2 مليون درهم حيث جاء في المرتبة الرابعة من حيث الأسهم الأكثر نشاطا, وإجمالا ارتفعت كافة الأسهم المتداولة في سوق دبي وعددها 15 شركة باستثناء سهم الأسمنت الوطنية الذي انخفض بنسبة 4.4 في المائة.
    وسجلت سوق أبو ظبي تداولات بقيمة 209.6 مليون درهم من ارتفاع أسعار 23 شركة مقابل انخفاض أسعار 12 شركة أخرى, وجاء الدفع من أسهم "الدار" و"أركان" و"دانة غاز" و"آبار" إلى جانب "اتصالات".












    المخزون الأمريكي والأحداث النيجيرية ترفعان برنت فوق 67 دولارا

    - ماثيو توستيفن من لندن ـ رويترز - 01/04/1428هـ
    ارتفع مزيج برنت خام القياس الأوروبي أمس، بعد أنباء بحدوث تسرب من خط أنابيب لنقل الخام للولايات المتحدة مما ساهم في تعويض بعض الخسائر مني بها الخام إثر أنباء عن عزم نيجيريا البدء في تشغيل حقول أغلقت لنحو عام بسبب هجمات للمتمردين.
    كما تأثرت السوق بالقلق بشأن مخزونات البنزين الأمريكية التي تراجعت على مدى تسعة أسابيع متتالية وتوقعات بأن تظهر البيانات التي تصدر غدا انخفاضا آخر.
    وارتفع مزيج برنت الخام 32 سنتا أثناء التعاملات، إلى 67.57 دولار للبرميل. وكان قد نزل 1.38 دولار أمس الأول.
    ويقول تجار إن برنت يعكس حال السوق العالمية حاليا بشكل أفضل من الخام الأمريكي الذي انخفض نتيجة تنامي مخزون النفط الخام في الولايات المتحدة. وارتفع الخام الأمريكي 41 سنتا إلى 64.02 دولار وكان قد تراجع سنتين فقط أمس.
    ويمكن أن يسهم استمرار توقف خط أنابيب شركة انبريدج من كندا لبعض الوقت في خفض المخزون الضخم بشكل غير معتاد، الذي ساعد على زيادة الفارق بين برنت والخام الأمريكي لمستوى قياسي قرب سبعة دولارات الأسبوع الماضي. وتقلص الفارق الآن لأقل من أربعة دولارات.
    وذكرت شركة انبريدج أن جزءا من خط الأنابيب الرئيسي الذي تبلغ طاقته 450 ألف برميل يوميا، الذي ينقل النفط الكندي الخام إلى الغرب الأوسط الأمريكي أغلق مساء الأحد الماضي بعد اكتشاف التسرب النفطي.
    وقالت متحدثة إن الضخ مستمر في الخط من محطات إلى جنوب منطقة التسرب ولكنها لم تستطع تقدير مستويات الضخ الحالية أو المدة الزمنية لتوقف الضخ.
    وهبطت أسعار النفط الخام هبوطا حادا الإثنين، بعد أن قال مصدر من شركة النفط التابعة للدولة في نيجيريا إن شركة رويال داتش شل سوف تستأنف إنتاج النفط من حقلها فوركادوس وطاقته 380 ألف برميل يوميا في نيجيريا بحلول نهاية نيسان (أبريل). وأغلق الحقل في شباط (فبراير) 2006.
    ويراقب التجار من كثب الوضع في نيجيريا ثامن أكبر مصدر للنفط في العالم خشية أن تشهد الانتخابات أعمال عنف مما قد يعرقل الإنتاج بصورة أكبر. وتقلص الإنتاج بواقع الخمس منذ ما يزيد على عام.
    وقتل نحو 50 شخصا بسبب انتخابات الولايات، التي شابتها مخالفات في مطلع الأسبوع، التي تسبق انتخابات الرئاسة التي تجري في 21 نيسان (أبريل). وزاد من حالة الغموض سماح المحكمة العليا لنائب الرئيس اتيكو ابوبكر بخوض الانتخابات في آخر لحظة.
    ويزيد الطلب على الخام النيجيري الخفيف الغني بالبنزين لتصنيع وقود للسيارات قبل موسم الرحلات في الصيف في النصف الشمالي من الكرة الأرضية.
    وارتفع سعر النفط الأسبوع الماضي نتيجة مخاوف بشأن مخزونات البنزين الأمريكية التي انخفضت بسبب أعطال في مصاف وقوة الطلب.
    وتوقع محللون استطلعت "رويترز" آراءهم أن تظهر بيانات الحكومة الأمريكية انخفاض مخزونات البنزين في الولايات المتحدة بواقع مليوني برميل آخر في الأسبوع الماضي، رغم استئناف بعض المصافي العمل إثر توقف لإجراء أعمال صيانة موسمية.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 1/ 4 / 1428 هـ

    الخطوط السعودية تدرس استحداث وحدة للطيران منخفض التكاليف

    - "الاقتصادية" من الرياض - 01/04/1428هـ
    أصدر المهندس خالد الملحم مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية قرارا بتشكيل فرق عمل متخصصة بناء على توصيات مشروع نتائج الدراسات المتخصصة للأهداف والخطط الاستراتيجية للمؤسسة للمرحلة الحالية والسنوات المقبلة وما تضمنته تلك التوصيات من استحداث وحدات تابعة للوحدة والاستراتيجية للطيران الأساسي بحيث تشمل وحدة للطيران منخفض التكاليف ووحدة لرحلات الحج والعمرة ووحدة لرحلات الطيران الاعتيادي وكذلك ما تضمنته التوصيات بشأن الأهداف الاستراتيجية للمؤسسة وإعادة الهيكلة المالية وشؤون الموارد البشرية وتطوير تقنية المعلومات واستكمال تخصيص كل الوحدات الاستراتيجية.
    وتم تشكيل 11 فريق عمل بحيث يتولى مساعد المدير العام التنفيذي للتسويق مهام الإشراف على فريق العمل الخاص بالوحدة الاستراتيجية للطيران منخفض التكاليف ووحدة رحلات الحج والعمرة إلى جانب وحدة الطيران الاعتيادي. كما تم بموجب القرار تشكيل فريق عمل وحدة الشحن برئاسة فهد علي حماد مساعد المدير العام لخدمات ومبيعات الشحن وفريق عمل وحدة الخدمات الفنية برئاسة المهندس علي عبد الله ملعاط مساعد المدير العام للخدمات الفنية وفريق عمل وحدة الخدمات المناولة برئاسة عبد الرحمن سعد الهلالي مدير عام التموين لقطاع مكة المكرمة المشرف العام على قطاع الخدمات الأرضية.
    وجرى تشكيل فريق عمل أكاديمية الأمير سلطان لعلوم الطيران برئاسة الدكتور عمر عبد الله الجفري مساعد المدير العام للتدريب والتنمية، فريق عمل للتخطيط الاستراتيجي برئاسة عبد المحسن محمود جنيد مساعد المدير العام لتخطيط التسويق المكلف، فريق عمل للشؤون المالية برئاسة محمد هاشم عبد العال مساعد المدير العام للشؤون المالية، وفريق عمل لشؤون الموارد البشرية برئاسة حاتم صلاح أبو الجدايل مساعد المدير العام للموارد البشرية.
    وفي مجال تقنية المعلومات تضمن قرار مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية تشكيل فريق عمل تنفيذ استراتيجية تقنية المعلومات برئاسة موفق محمد جليدان مساعد المدير العام لتقنية المعلومات، فريق عمل للتنسيق مع الهيئة العامة للطيران المدني فيما يتعلق بالأنظمة والاتفاقيات برئاسة الدكتور عائض طالع العمري مدير عام الاتفاقيات الثنائية والتجارية إلى جانب فريق عمل مكتب إدارة مشروع التخصيص برئاسة شوقي محمد مشتاق مساعد المدير العام للتموين ويضم كل فريق عدداً من الأعضاء التنفيذيين والمتخصصين في المؤسسة.
    وأكد مدير عام المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية أهمية تكاتف جميع منسوبي المؤسسة من أجل إنجاز مشروع تخصيص المؤسسة خلال الفترة المحددة وتحقيق الأهداف المنوطة بكل وحدة وإحداث نقلة نوعية جذرية في مستوى أداء جميع قطاعات المؤسسة وتحسين بيئة العمل وصولا إلى أداء مثالي يتناسب وحجم التحديات.
    وقال "إن جميع أعضاء فرق العمل في الوحدات المختلفة يجب أن يعملوا جميعا في كأعضاء فريق واحد يسعى للانطلاق بالخطوط السعودية وحدات الأعمال إلى مرحلة جديدة تواكب مرحلة التحول السريع في المؤسسة مرتكزين في ذلك على تجربة ضخمة ورائدة حققت خلالها الخطوط السعودية الكثير من الإنجازات بتوفيق من الله ثم بدعم حكومة خادم الحرمين الشريفين وتوجيهات الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الطيران والمفتش العام رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية العربية السعودية ومتابعة مساعده لشؤون الطيران المدني الأمير فهد بن عبد الله.
    وقال إنه على كل فريق عمل الاستعانة بالمتخصصين في قطاعات المؤسسة لتنفيذ المهام الرئيسية ومراجعة وتقويم الأداء التشغيلي، العمل على وضع الخطط والأهداف للتطوير والارتقاء بمستوى الأداء، تحديد الخطة الاستراتيجية والأهداف المستقبلية لكل وحدة، العمل على استكمال تنفيذ خطوات ومراحل التخصيص، رفع بتقارير دورية عن نتائج أعمال كل فريق أولا بأول، وتحديد لقاءات دورية لمناقشة ما تتضمنه التقارير من من توجيهات وإجراءات.












    "هيئة الاستثمار" تشيد بدعم شركة الاتصالات السعودية المناخ الاستثماري في المملكة

    - "الاقتصادية" من الرياض - 01/04/1428هـ
    أشاد عمرو بن عبد الله الدباغ محافظ الهيئة العامة للاستثمار بخطوات شركة الاتصالات السعودية لدعم المناخ الاستثماري في المملكة باعتبارها المشغل الأكبر للاتصالات في منطقة الشرق الأوسط.
    وقال الدباغ خلال لقاء عقده في مقر الهيئة مع المهندس سعود بن ماجد الدويش رئيس شركة الاتصالات "إن الهيئة تقدر لشركة الاتصالات دعمها المتواصل وافتتاح مكاتب لها في مراكز الخدمة الشاملة في الهيئة ومشاركة الهيئة برامجها التقنية المتخصصة سواء في المدن الاقتصادية أو خارجها، وذلك من أجل تقديم أفضل الخدمات للمستثمرين السعوديين وغير السعوديين وتوفير بنية تحتية وبرامج متفوقة في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات بما يسهم في توفير مناخ استثماري تنافسي".
    من جانبه أشار المهندس سعود الدويش إلى أن التعاون بين شركة الاتصالات والهيئة العامة للاستثمار، التي تقوم بجهود ملموسة من أجل تحسين مناخ الاستثمار في المملكة يشمل العديد من الجوانب، من أهمها دراسة إمكانية تنفيذ برامج مخصصة في بناء وتشغيل وإدارة منظومات الاتصالات والمعلومات للمدن الاقتصادية للارتقاء بمستوى خدمات الهيئة على جميع الأصعدة من أجل توفير مناخ استثماري تنافسي.
    وأكد أن هذا التعاون يمثل نموذجا إيجابيا للشراكة الفعالة بين القطاعين الخاص والعام في المملكة بما يعود بالفائدة على جميع الأطراف. وتم خلال اللقاء الذي حضره من جانب "الاتصالات" المستشاران الدكتور عبد الله محمد الشهراني ومحمد الخراشي، ومن جانب هيئة الاستثمار أعضاء الفريق التنفيذي ورؤساء القطاعات الاستراتيجية، استعراض أطر التعاون بين الهيئة العامة للاستثمار وشركة الاتصالات لدعم صناعة الاتصالات وتقنية المعلومات بما يحقق نقلة نوعية في الاقتصاد السعودي، ومن المؤمل أن تطبيق هذه البرامج يدعم برنامج الهيئة العامة للاستثمار الهادف إلى وصول المملكة إلى أحد المراكز العشرة الأولى في العالم من حيث تنافسية بيئة الاستثمار بنهاية عام 2010.

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 13/ 4 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 35
    آخر مشاركة: 30-04-2007, 10:49 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 28/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 16-04-2007, 10:37 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم السبت 26/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 14-04-2007, 09:34 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 25/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 13-04-2007, 08:49 PM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأربعاء 16/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 04-04-2007, 09:31 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا