احترافية التداول بالدمج بين موجات اليوت و فنون التحليل الكلاسيكي و الحديثة

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 26

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

  1. #11
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

    الين يرتفع أمام الدولار مع تجدد المخاوف برفع الفائدة الصينية


    لندن: رويترز

    ارتفع الين بحدة أمام اليورو والدولار أمس وسط مخاوف بشأن رفع الفائدة الصينية في الأجل القصير أثرت على الأسهم والإقبال على المخاطر مما دفع المستثمرين للإحجام عن اقتراض الين الرخيص للاستثمار في العملات ذات العائدات الأكبر.
    وابتعد الدولار عن أدنى مستوياته في عامين أمام اليورو وتطلع المستثمرون لمسح بنك فيلادلفيا الاحتياطي الاتحادي عن أداء الأعمال وكلمة رئيس بنك سان فرانسيسكو الاحتياطي الاتحادي بحثا عن المزيد من الدلائل على أسعار الفائدة.
    وجاءت بيانات النمو الصيني والتضخم في الربع الأول أعلى من التوقعات فيما يعكس نموا محموما في أحد أسرع أسواق العالم نموا.
    وخلال التعاملات انخفض سعر اليورو 0.8% إلى 160.02 ين بعد انخفاضه 1 % في وقت سابق مبتعدا عن ارتفاعه القياسي هذا الأسبوع إلى 162.42 يناً.
    وانخفض الدولار قليلا إلى 1.3590 دولار بعد أن بلغ أعلى مستوياته في عامين عند 1.3619 دولار ومازال قريبا من مستواه القياسي البالغ 1.3670 دولار الذي سجله في ديسمبر عام 2004.
    وهبط سعر الإسترليني 0.3% إلى 2.0012 دولار بعد أن بلغ أعلى مستوياته في 26 عاما أول من أمس.












    الخام الأمريكي يهبط 1.49% الى62.19 دولارا
    بترولوجيستكس: انخفاض إنتاج أوبك إلى 26.9 مليون برميل يومياً


    نيويورك، لندن: رويترز

    توقعت مؤسسة بترولوجيستكس الاستشارية أمس انخفاض إنتاج أعضاء منظمة أوبك باستثناء العراق وأنجولا في أبريل بسبب انخفاض المبيعات من إيران التي كان إنتاجها في مارس أكبر من التقديرات السابقة.
    وقال رئيس بترولوجيستكس التي تتابع تحركات ناقلات النفط كونراد جربر إن من المتوقع أن يبلغ إنتاج الأعضاء العشرة 26.9 مليون برميل يوميا في أبريل انخفاضا من 27.05 مليون برميل يوميا في مارس.
    ويشير هذا التقدير إلى أن التزام أوبك بتخفيضات الإمدادات المتفق عليها بدأ يضعف في مارس مع انتعاش أسعار النفط العالمية.
    وأضاف جربر أن إيران ثاني أكبر الأعضاء إنتاجا ستنخفض إمدادات النفط منها إلى 3.9 ملايين برميل في اليوم هذا الشهر من 4.15 ملايين برميل يوميا في الشهر الماضي الذي رفعت فيه حجم المبيعات من المخزونات.
    وقدر أن إيران باعت نحو 5.5 ملايين برميل من المخزون في مارس لتزيد صادراتها إلى 2.8 مليون برميل يوميا.
    ورغم الانخفاض المتوقع في الإمدادات في أبريل فإن التقدير يشير إلى أن الإنتاج مازال أعلى من المستوى المستهدف البالغ 25.8 مليون برميل يوميا للدول العشر بدءا من أول فبراير.
    وباحتساب إنتاج العراق وأنجولا من المتوقع أن ينخفض الإنتاج الإجمالي للمنظمة إلى 30.5 مليون برميل يوميا من 30.7 مليوناً في مارس.
    على صعيد الأسعار قال متعاملون إن الخام الأمريكي الخفيف انخفض بأكثر من دولار في التعاملات الآجلة أمس ليهبط لفترة وجيزة دون مستوى 62 دولارا للبرميل قبيل حلول أجل عقود مايو.
    وخلال التعاملات انخفض الخام الأمريكي 94 سنتا أي بنسبة 1.49% إلى 62.19 دولاراً للبرميل وجرى تداوله أمس بين 61.95 دولاراً و63.27 دولاراً للبرميل، فيما تراجع مزيج برنت الخام 29 سنتا إلى 65.85 دولارا.
    وقالت أوبك أمس إن سعر سلة خامات نفط المنظمة انخفض إلى 61.84 دولاراً للبرميل أول من أمس من 62.99 دولاراً يوم الثلاثاء الماضي.

  2. #12
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    بعد محاولات متعددة للصمود فوق مستوى الحاجز النفسي 7500نقطة
    المؤشر الرئيسي ينهي دون مستوى 7847بعد خسارة 303نقاط



    كتب - عبد العزيز حمود الصعيدي:
    تعرضت سوق الأسهم خلال الأسبوع الماضي لموجات متباينة نتج عنها أن اقفل المؤشر الرئيسي على خسارة 303نقاط كمحصلة نهائية، في تعاملات انتابها كثير من التخبط والعشوائية بين كثير من المتعاملين الذين فقدوا أي توجه والكثير من الثقة في السوق، خاصة بعد أن انزلق المؤشر 440نقطة السبت الماضي، تبعه ارتفاع هامشي بنحو 111نقطة، عززها يوم الاثنين الماضي بنحو 39نقطة ليعاود الانتكاسة ويتنازل عن 137نقطة يوم الثلاثاء، تقريبا ما كسبه خلال اليومين السابقين، وبهذا أتت محصلة الأيام الثلاثة الأولى من التداولات بخسارة 427نقطة، ولكن النتائج الإيجابية لشركة سابك أعادت بعضا من الثقة إلى السوق وكسب المؤشر هامشيا بنحو 124نقطة، وهو أمر طيب، خاصة بعد أن وصل مستوى الثقة لدى المتعاملين في السوق إلى مراحل متدنية جدا.
    المؤسف أنه لا يوجد مقياس أو معيار دقيق لتقييم ثقة المتعاملين في السوق، وكل ما يتم هو اجتهادات شخصية، فمن ملاحظاتي وسؤالي لكثير من المتعاملين في السوق، جاءت الإجابات على النحو التالي: "السوق ما فيه خير" و "الأفضل الخروج والمحافظة على ما تبقى من رأس المال" و "العقار أو أي استثمار آخر أحسن بكثير من الأسهم"، وفي هذه الإجابات إشارة قوية، حسب يقيني، إلى تدنى ثقة المتعاملين في سوق الأسهم السعودية.

    ويرى بعض المراقبين والمحللين المحايدين أنه إذا لم يتم ضبط أداء السوق من قبل هيئة سوق المال ومؤسسة النقد فإن السوق سوف تفقد زخمها وجاذبيتها وتصبح مرتعا للشائعات.

    وأنهى المؤشر الرئيسي تعاملات الأسبوع الماضي على 7486.85نقطة، انخفاضا من 7789.76، وبهذا خسر المؤشر الرئيسي 302.91، تمثل نسبة 3.89في المائة، والأمل أن تواصل السوق أداءها الجيد خلال الأسبوع المقبل وتدعم المكاسب التي حققتها الأربعاء، سيما وأن أسعار كثير من الأسهم بات جاذبا، وإلى حد كبير.

    وتبعا لتراجع السوق خلال الأسبوع الماضي، انخفضت جميع مؤشرات أداء السوق، وتقلصت معها كميات الأسهم المتبادلة إلى 1.07مليار سهم من 1.67مليار، انكمش على إثرها حجم المبالغ المدورة إلى 47.34مليار ريال انخفاضا من 80.84ملياراً، أي بنسبة 41.44في المائة، نفذت عبر 1.32مليون صفقة مقارنة بنحو 1.91مليون خلال الأسبوع الماضي.

    وجرى تداول أسهم 86من أصل 88شركة مدرجة في السوق، بعد تعليق التعامل على سهمي أنعام وبيشة الزراعية، ارتفع منها 6، وانخفض 79، ولم يطرأ تغيير على سهم اسمنت الجنوبية، وفي هذا ما يؤكد أن السوق كانت في حالات هروب مكثف خاصة بداية الأسبوع، على عكس ما حدث الأربعاء الماضي الذي كان مرحلة تجميع واضحة أو لتغطية محافظ انخفضت كمياتها بعد البيع السبت الماضي بسبب الأسعار المتدنية التي وصلت إليها أسعار بعض الأسهم.

    تصدر الشركات المرتفعة كل من الخزف، البريطاني، واللجين بنسب هامشية لم تتجاوز 3في المائة، فكسب سهم الخزف بنسبة 2.71في المائة، تبعه البريطاني بنسبة 1.24في المائة، وأضاف سهم لجين 1.00في المائة.

    وبرز بين الأكثر نشاطا من حيث الكميات المتداولة الغذائية التي استحوذت على نصيب الأسد بكمية قاربت 81مليون سهم من إجمالي الأسهم المنفذة، أي ما نسبته 6.11في المائة من إجمالي الأسهم المنفذة خلال الأسبوع، وأغلق سهمها على 49ريالاً، فسهم الجوف الزراعية الذي نفذ عليه نحو 50مليون سهم وأغلق على 44.50ريالاً.

    تصدر الشركات الخاسرة خلال الأسبوع الماضي سهم الجوف الزراعية التي انزلق سهمها بنسبة 26.40في المائة، فسهم تبوك الزراعية التي خسر سهمها نسبة 22.40في المائة وأغلق على 50.25ريالاً.












    بعد التداول
    فترة التداول مرهقة..هل حان الوقت لتعديلها؟!



    خالد العويد
    فترة التداول البالغة أربع ساعات ونصف الساعة ، لا تزال حجر عثرة أمام محاولات سوق الأسهم للتماسك وهي فترة طويلة ومجهدة لكثير من المتداولين،وتتسبب في حدوث تذبذبات قوية في اليوم الواحد نتيجة لعدم قدرة قوى السوق الصمود أمامها طويلا وتغذيتها بالسيولة الكافية.
    هذا الوقت الطويل، لا يحتاجه السوق السعودي مقارنة بحجم تعاملاته اليومية، كما أنه احد الأسباب الهامة لعدم قدرة السوق السعودي حتى الآن على التماسك، ويفترض أن يعاد بحث هذا الموضوع وطرحه للنقاش مع المتعاملين، وهو إحدى الوسائل المفترضة لعلاج الوضع الحالي للسوق وإيقاف هبوطه،خاصة أن التوقيت الحالي وجد معارضة كبيرة عندما طرحته "الرياض" في استفتاء على موقعها الالكتروني قبل عدة شهور، وعارضه نحو 72% من الذين صوتوا على الاستبيان والبالغ عددهم أكثر من 20ألف مواطن.

    من غير المنطق أن نترك السوق بحجمه الحالي وقواه المنهكة ونفسيته المحبطة، يتخبط في هذه المساحة الزمنية الواسعة في كل يوم دون علاج، وكم نتمنى ان تعيد هيئة السوق المالية، النظر في طول فترة التداول عبر استبيان رسمي يطرح على المتعاملين والبنوك وشركات الوساطة لاختيار التوقيت المناسب والمساحة الزمنية المثالية، فهذا الأسلوب سيكون المناسب للخروج بتوقيت مثالي سيقودنا الى الوصول الى قرار يرضي غالبية الأطراف بدلا من فرض توقيت يعارضه الأغلبية.

    يضاف الى ذلك ان نتائج القرار السابق تحتاج في الأصل الى تقييم، بعد ان مضى على تطبيقه أكثر من ستة شهور، لم يذق خلالها السوق طعما لارتفاع يومي مريح بدون تذبذبات حادة، ويفترض ان يعلن للجميع نتائج التقييم والايجابيات والسلبيات،عبر جهة بحثية محايدة يمكن معها تبرير الاستمرار في التطبيق من عدمه.

    نحن نقدر المبررات التي حتمت على الهيئة فرض التوقيت الجديد، ولكن ان يتم اختيار فترة تجد معارضة لدى الأغلبية ويتم إعطاء السوق مساحة زمنية لا يحتاجها، ويتم الاستمرار في فرضها فهو الخطأ بعينه والذي يساهم مع أسباب أخرى في دفع الأسهم نحو الهبوط،مع كل ارتفاع تحاول ان تتشبث به لعدم توفر سيولة مغذية على امتداد الفترة اليومية المملة، وان كنت لا أرى ان السوق يحتاج الى أكثر من ثلاث ساعات يوميا.

    المتابع لحركة السوق اليومية يلاحظ ان السوق يفقد زخمه سريعا مع انتهاء الساعة الأولى من عمر التداول، ثم يستعيد نشاطه في الساعة الأخيرة من التداول وبين الساعتين يموج السوق في تذبذب حاد يفضي به في غالبية الأيام الى فقدان ثقة المتعاملين اليوميين، الذي سرعان ما يتحولون الى بائعين وبالتالي انزلاق السوق في مسار هابط، إذا لم يفقد غالبية مكاسبه كما حدث يوم الأربعاء الماضي حيث فقد المؤشر في نهاية السوق أكثر من ثلث مكاسبه بعد تفاعله مع أرباح سابك.

    وإجمالا فان الفترة الزمنية الطويلة منذ تطبيقها يوم السبت 6شوال1427ه تسببت في فرض ضغوط زمنية على التداولات اليومية، وإحدى وصفات العلاج للسوق، إزالة هذه الضغوط، والعاملين في السوق هم أفضل من يرى ذلك ويحكم عليه، ويفترض ان يعطوا الفرصة لاختيار توقيت يناسبهم فهم أصحاب الأموال وبدونهم لا يمكن لعجلة السوق ان تسير.

  3. #13
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

    انتهاء محفزات سوق الأسهم يدخله في فترة ركود


    تحليل أيمن بن محمد الحمد
    أغلق مؤشر التداول (TASI) الأربعاء 18أبريل 2007عند 7486نقطة منخفضا بنسبة 3.8بالمائة عن إغلاق الأسبوع الماضي الذي كان عند 7789.بلغ تذبذب السوق 560نقطة مقابل تذبذب 440نقطة خلال الأسبوع السابق. سجل السوق أدنى نقطة عند 7228، وكانت 7788أعلى نقطة سجلها هذا الأسبوع .
    بدأ الأسبوع بهبوط قوي بسبب طرح شركة كيان للاكتتاب ويعد أكبر اكتتاب يتم في السوق السعودي وان كان هناك اكتتابات قادمة قد تكون هي الأكبر كمصرف الإنماء والبنك الأهلي. وكانت شركات المضاربة أكثر الشركات تضررا من هذا الهبوط. وعاد السوق للتماسك منتظرا محفزا مهما الا وهو نتائج سابك للربع الأول.

    استخدم سهمي سابك ومصرف الراجحي لموجة الهبوط فبعد ان رفع سهم سابك الى مستوى 123ريالا في بداية الاسبوع عاد ليهوي وبكميات كبيره الى مستويات 112ريالا ليهبط السوق وكسر نقاط الدعم الرئيسية له.

    من ثم عاد السهم في اليوم التالي للتماسك والارتفاع. وفي يوم الثلاثاء وبعد إغلاق السوق أعلنت نتائج سابك بمقدار 6.3مليارات التي ارتفعت بنسبة 3.3بالمئة مقارنة مع نتائجها للربع الرابع للعام 2006م والتي كانت بمقدار 6.1مليارات. وتعتبر هذه الأرباح الربعية أرباحا قياسية .

    ولا أعتقد بدخول توسعات هامة خلال عام 2007م لسابك. لذا فإن نتائج سابك قد تتراوح بين هذا الرقم هبوطا وصعودا حسب الأسعار السائدة عالميا لمنتجاتها .

    ومن جانب آخر فقد أعلنت شركة الاتصالات عن نتائجها للربع الاول والتي بلغت 2.7مليار واتت كالمتوقع بانخفاض 20.4بالمئة عن نفس الفترة من العام 2006م .

    وينتظر الكثير من المتعاملين اكتتاب شركة كيان الذي سيبدأ في 28ابريل ويعتقد أن هذا الاكتتاب سيستقطب الكثير من المتعاملين كونه بالقيمة الاسمية .

    ولدى السوق الكثير من الأخبار القريبة على رأسها بدءء نظام تداول الجديد وما سينتج عنه من تطورات هامه في النظام العام والية التداول وإمكانية فتح أكثر من سوق في أن واحد. كذلك الاكتتابات القادمة وعلى رأسها مصرف الإنماء و شركة جبل عمر وبعض الاكتتابات الهامة والتي قد يعلن عنها لاحقا.


    المؤشرات الفنية اليومية:

    أشرنا في الاسبوع الماضي الى أمرين هامين، الاول: ان خبر طرح كيان سيوضح لنا جميعا ان كان السوق سيدخل من جديد في مسار هابط فرعي ام انه سيحترم مستوى الدعم عند 7640نقطة .من ثم مستوى المتمثل بقاعي الكتفين عند 7498كنقطة أمان أخيره للسوق.

    الثاني: ان السوق كون مثلث متماثل الأضلاع هدفه في الأغلب 7240نقطة هبوطا وهو الأقرب او 8361نقطة صعودا.

    وخلال تداولات الأسبوع كسر النموذج الايجابي المتمثل بالرأس والكتفين المقلوب ودخلنا في مسار هابط فرعي وتحقق هدف المثلث المتماثل ليهوي بالمؤشر الى مستويات 7228نقطة بفارق مقبول عن الهدف المتوقع .

    وكما يقال الخبر يقتل الشارت (الرسم البياني) فقد قتل خبر كيان النموذج الايجابي .

    ولكن لدى السوق حاليا نموذج ايجابي يتكون وسنتحدث عنه ان شاء الله خلال التحليل .

    خلال تداولات الأربعاء وبعد نتائج سابك وارتفاع المؤشر ارتطم السوق بمستوى 38.2% - تقريبا- من نسب فيبو وعاد للتقهقر. وكنا ننتظر اختراق قوي لهذه المستويات .

    كذلك يمثل هذا الرقم مستوى مقاومة للمسار الهابط الفرعي الذي مازال السوق يتذبذب بداخله. بالاضافة الى انه السقف العلوي للوتد الهابط (النموذج الايجابي) الذي ارتطم به المؤشر وليكمل التداول داخل الوتد. هذا الوتد يستهدف ارتفاعا مقبلا بإذن الله حال اختراق المؤشر له. وهذا النموذج قد يتخلله هبوط لمستويات أدنى من المسجلة حاليا أو ان يخترقه ارتفاعا. فهي حركة مقبولة فنيا

    أي ان هذا المستوى يعتبر مستوى مقاومة قويا جدا لم يستطع المؤشر اختراقه. بعد أن كسر نقاط دعم مهمة خلال تداولات الاسبوع الماضي ولعلا اهمها 7498نقطة ولم تمثل له أي مقاومة خلال كسرها بل مر عليها مرور الكرام. وهذه سمة سوقنا بكسر نقاط دعمه المهمة بكميات عالية ونزول سريع .


    حسب نسب فيبوناتشي (Fibonacci) فلدينا مستويات 8108و 7900و7702و7668و 7564وأخيرا 7436نقطة. وتمثل هذه النسب على التوالي100%و76.4و 61.8و50% و38.2%.


    المتوسطات المتحركة الموزونة (وهي نقاط مقاومة للمؤشر في الوقت الحالي) فنجد أن متوسط المئتي يوم - المقاومة القوية التي لم يستطع السوق اختراقها خلال موجة الصعود السابقة- هبط الى مستوى 8507نقاط. أما المتوسط الموزون للمئة يوم فيقع عند مستوى 7921نقطة والتي ابتعد عنه المؤشر. وأخيرا المتوسط المتحرك الموزون للخمسين يوما يقع عند مستوى 8050نقطة كمستوى مقاومة للسوق واعتقد أنها ستكون شرسة .

    اما حسب موجات اليوت فكما أشرت في الأسابيع الماضية ومازلت أتبنى نفس النظرتين - الا أنني أرجح النظرية الثانية لأنها متوافقة وحركة السوق الحالية - النظرة الأولى: أما أننا في الموجة الثانية من الموجة الأولى الرئيسية وننتظر ان ندخل الأسابيع القادمة في الموجة الثالثة من الموجة الأولى الرئيسية وهي موجة صاعدة وعادة تكون اطول من الموجة الأولى .

    النظرة الثانية والمرجحة من قبلي أننا في الموجة الثانية الفرعية من الموجة الرئيسية بي (B) وننتظر أن تنتهي من الموجة الثانية الفرعية الدافعه لندخل في الموجة الثالثة الفرعية الهابطة من الموجة بي (B). وأهداف الموجة الثانية الدافعة تكون مابين 7700و 8100نقطة تقريبا الا أنني أجد أن مستوى 8050وهو مستوى المتوسط المتحرك الموزون للخمسين يوما قوي جدا كنقطة مقاومة يصعب اختراقها الا أن يشاء الله. واعتقد ان هدف هذه الموجة يتناسب والوتد الهابط الذي اشرنا له سابقا. وعند دخولنا للموجة الفرعية الثالثة الهابطة سنتحدث عن القادم من الموجات ان شاء الله .


    المؤشرات الفنية :-

    مؤشر القوة النسبية (rsi) :

    اقفل هذا المؤشر عند 39وحدة منخفضا من 46.7وحدة خلال الأسبوع الماضي. كون المؤشر قيعان تصاعدية واخترق مستوى القمم الهابطة التي كونها سابقا. اتجاهه إيجابي.


    مؤشر الوليمز (Williams):

    اقفل هذا المؤشر عند -71% مرتفعا مقارنه بالأسبوع الماضي -75 %. كون المؤشر قيعان تصاعدية واخترق مستوى القمم الهابطة التي كونها سابقا. اتجاهه إيجابي.


    مؤشر الاوستكاستك :

    اقفل هذا المؤشر بنوعيه البطيء عند 31% اما السريع فعند 36% في مسار صاعد. تقاطعا المؤشران ايجابيا. اتجاهه ايجابي.


    مؤشر (momentum ) :

    اقفل هذا المؤشر عند 98مقابل 90في الأسبوع الماضي. المؤشر في مسار صاعد. اتجاهه ايجابي .


    مؤشر التدفقات النقدية:

    اقفل هذا المؤشرعند 33مقابل 27خلال الأسبوع الماضي. هناك سيولة داخله لا بأس بها .اتجاهه ايجابي في مسار صاعد


    مؤشر بريس روك

    (Price ROC):

    اقفل هذا المؤشر عند -4.9 مقابل 2في نهاية الأسبوع الماضي. اتجاهه ايجابي.


    التحليل المالي للسوق ويشمل مكررات الأرباح - لم يتم إضافة أرباح الربع الأول 2007م - للشركات والسوق والقطاعات والقيمة الدفترية ونسبة القيمة الدفترية للسعر السوقي ونسبة العائد لأسهم الشركات موضح في الجدول المرفق.


    توقعات الأسبوع القادم:

    كنا أشرنا في تقريرنا التحليلي السابق الى عدم توقعنا افتتاحا جيدا في بداية الاسبوع، بل ان طرح اسهم شركة كيان قد يلقي بظلاله على السوق. كذلك اشرنا الى أن كسر مستوى 7640نقطة وهو مستوى دعم للسوق سيؤدي الى نظرة غير تفائلية لحركة السوق ويبقى 7498نقطة المستوى الأفقي الداعم للنموذج الايجابي. مع ملاحظة ما أشرت إليه من تكون مثلث متساوي الأضلاع وقد حددت أهدافه ضمن القراءة الفنية للسوق. وكان هدف هذا المثلث كما أشرنا اليه في الاسبوع الماضي 7240نقطة .

    أما في هذا الاسبوع فلدينا الكثير من المعطيات المتناقضة فنتائج سابك الجيدة والنموذج الايجابي هذان امران ايجابيان للسوق. ولكن اكتتاب كيان والنظام الجديد لتداول والاكتتابات القادمة والتي تتضمن اكتتابا ضخما مثل مصرف الانماء توحي باشارات سلبية على السوق قد يسبقها ارتفاع جيد باذن الله .

    لهذا يفضل التعامل مع السوق بحساسية أعلى. ولعل حركة سهم سابك هي من سيقود السوق. وهو افضل من يتابع من الاسهم خلال الفتره القادمة .خاصه إن اخترق القمة السابقه وبكميات تداول عالية. لهذا فمن الصعب تكوين فكرة عن حركة المؤشر للاسبوع القادم.


    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ نادي خبراء المال

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ نادي خبراء المال

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ نادي خبراء المال

    http://www.alriyadh.com/2007/04/20/img/204142.jpg

  4. #14
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

    مبيعاتها في 3شهور تجاوزت 6.5ملايين طن
    شركات الأسمنت ترفع أرباحها في الربع الأول إلى 1026مليون ريال مستفيدة من زيادة الإنتاج وصعود الأسعار



    كتب/ خالد العويد:
    رفعت شركات الاسمنت أرباحها خلال الربع الاول من 2007بنسبة 12% لتصل الى 1026مليون ريال مقارنة مع 915مليون ريال خلال الفترة المقابلة من العام الماضي.
    كما ارتفعت أرباح الشركات ألثماني بنسبة 30% في الربع الاول من العام الحالي مقارنة مع الربع الأخير من عام 2006م.

    وانخفضت أرباح شركات الاسمنت في الربع الأخير من العام الماضي لتزامنه مع إجازة عيد الأضحى المبارك وعادت الأرباح إلى الارتفاع في هذا الربع مع دخول بعض توسعات المصانع الى حيز التشغيل التجاري إضافة إلى استفادة الشركات من ارتفاع الاسعار في السوق المحلي.

    ويعزى ارتفاع الطلب على الاسمنت إلى استمرار تحسن النشاط في قطاع البناء والتشييد والصناعات الاستثنائية عموماً والمشاريع التنموية وزيادة الإنفاق الحكومي وطرح العديد من المشاريع للقطاع الخاص والحكومي.

    وتشير التوقعات أن مبيعات شركات الاسمنت في السوق المحلي مرشحة للوصول إلى 40مليون طن خلال العامين القادمين في حالة تنفيذ كافة المشاريع العملاقة والمدن الاقتصادية التي سبق الإعلان عنها في الوقت الذي بدأت فيه بعض الشركات القائمة الإنتاج من مشاريعها التوسعية فضلا عن الشركات الجديدة التي رخص لها التي سيدخل بعضها حيز الإنتاج بنهاية العام الحالي ومن ذلك شركة اسمنت الرياض.

    وتوضح أرقام الإنتاج ان شركات الاسمنت باعت في السوق المحلي خلال الربع الاول من العام الحالي 6.5ملايين طن مقابل 6.2ملايين طن خلال الفترة المقابلة من 2006م بنسبة ارتفاع 4.8% بينما بلغ إنتاجها 7.1ملايين طن في الربع الاول مقابل 6.7ملايين طن خلال الفترة المقابلة من 2006م

    وكانت البيانات المقارنة لشركات الاسمنت المساهمة قد أوضحت ارتفاع حجم مبيعاتها بصورة طفيفة بنهاية العام الماضي 2006م لتصل إلى 24.8مليون طن مقابل 24.4مليون طن في 2005م ويعود السبب في عدم حدوث زيادة قوية بين العامين كون جميع المصانع تعمل بطاقتها الإنتاجية الكاملة


    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ نادي خبراء المال












    تفوق على المؤشر الإرشادي خلال 3سنوات الماضية ب 75.2%
    "صندوق الرياض3" النسبة العظمى من حجمه تتركز في قطاع الصناعة ويستثمر في أكبر 10شركات



    تحليل - عبداللطيف العتيبي
    حقق صندوق الرياض 3"التقليدي" التابع لبنك الرياض، ارتفاعاً خلال ثلاث سنوات الماضية بلغ 75.2في المائة، قياساً بالمؤشر الإرشادي الذي سجل أقل منه ارتفاعاً بلغ 46.5في المائة. بينما كان أداء الصندوق في السنتين الماضيتين منخفضاً ب 27.5في المائة مقارنةً بالمؤشر الإرشادي الذي سجل أكثر انخفاضاً ب 35.3في المائة. في حين بلغ أداء الصندوق خلال سنة واحدة متراجعاً 44.9في المائة مقارنةً بالمؤشر الإرشادي 51.1في المائة.
    أما في عام 2004م فكان أداء الصندوق متفوقاً على المؤشر الإرشادي ب 10.5في المائة، حيثُ بلغ ارتفاع الصندوق 95.0في المائة، قياساً بالمؤشر الإرشادي مسجلاً 84.5في المائة. ويهدف الصندوق إلى تنمية رأس المال المستثمر على المدى الطويل من خلال الاستثمار في الأسهم السعودية، ويتبع الصندوق سياسة إستراتيجية ترتكز على الشركات ذات القيمة السوقية العالية.

    أما بالنسبة لعام 2005م سجل الصندوق ارتفاعاً لم يسبق له على الإطلاق، حيثُ بلغ أداؤه في العام ذاته 113.8في المائة، مقارنة بالمؤشر الإرشادي الذي بلغ 99.5في المائة. ويعود ذلك الارتفاع الكبير على أداء مؤشر السوق المالية "تداول" آنذاك محققاً ارتفاعات متتالية للسوق ككل. بينما بلغت نسبة العائد إلى المخاطر للصندوق 0.71قياساً بالمؤشر الإرشادي الذي سجل أقل من الصندوق مخاطره ب

    0.49.وانخفض أداء الصندوق في عام 2006م إلى 49.0في المائة، قياساً بالمؤشر الإرشادي 51.0في المائة. وبلغ متوسط العائد السنوي "الهندسي" للصندوق 30.4في المائة، مقارنةً بأداء المؤشر الإرشادي مسجلاً 22.1في المائة، وكان معدل المخاطر للصندوق من بداية تأسيسه حتى نهاية 2006م بلغ 42.8في المائة، وذلك قياساً بالمؤشر الإرشادي الذي بلغ 45.4في المائة.

    وحقق الصندوق من بداية عام 2007م حتى نهاية الأسبوع الماضي ارتفاعاً 0.2في المائة، مقارنةً بالمؤشر الإرشادي الذي سجل انخفاضا ب 3.6في المائة. وكان أداء الصندوق خلال ثلاثة الأشهر الماضية مرتفعا بلغ 5.3في المائة، بينما سجل المؤشر الإرشادي اقل منه ب 2.0في المائة. ويعتبر أداء الصندوق خلال ستة أشهر الماضية متراجعاً ب 24.1في المائة، بينما بلغ أداء المؤشر الإرشادي 27.3في المائة. وبهذا يصبح أداء الصندوق خلال تسعة أشهر الماضية منخفضاً 30.1في المائة، مقارنةً بالمؤشر الإرشادي الذي سجل أكثر انخفاضا من الصندوق بلغ 34.0في المائة.

    ويستثمر صندوق الرياض 3"التقليدي"، في أكبر الشركات المدرجة في السوق المالية ومنها: سابك، الاتصالات، مصرف الراجحي، البنك ساب، البنك السعودي الفرنسي، البنك العربي الوطني، اتحاد الاتصالات، الأسمدة، وأنابيب

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ نادي خبراء المال

  5. #15
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

    تمنح المجتمع الاستثماري أول مرة فرصة الاختيار من بين أساليب متعددة للتداول:
    فالكم للخدمات المالية تطلق منظومتها المتكاملة لخدمات الوساطة المالية "تداولي" الأولى على مستوى المملكة



    أطلقت شركة فالكم للخدمات المالية منظومتها المتكاملة لخدمات الوساطة المالية "تداولي"، الأولى على مستوى المملكة، التي توفر للمجتمع الاستثماري في السعودية، ولأول مرة، إمكانية التداول عبر خمسة وسائل متنوعة ومتطورة تقنيا، ومتاحة عبر مظلة واحدة، لتشمل؛ خدمة التداول عبر الانترنت، والرسائل القصيرة، والهاتف الآلي، إلى جانب مجموعة خدمات مراكز الشركة للاستثمار، وخدمة التداول عبر الوسيط، لتشكل مجتمعة الأسلوب الأكثر مرونة وتنوعا في عالم التداول المالي وخدمات الوساطة في الأسواق المالية محليا وإقليميا.
    وحملت منظومة "تداولي" الأحدث في السوق المحلية، المدخل الأشمل لسوق الأسهم السعودية، لتتيح للمستثمرين، وعلى مدار الساعة، إمكانية إجراء علميات الاستثمار بالطريقة التي يريدونها، وأينما رغبوا بذلك، حيث صممت خدمات "تداولي" لتمنح المستثمرين فرصة الاختيار من بين أساليب متعددة للتداول، محققة مجموعة متكاملة من خدمات الوساطة المالية والتي تساعد المستثمر في سرعة اتخاذ وتنفيذ القرارات الاستثمارية.

    وأكد السيد أديب السويلم المدير التنفيذي لشركة فالكم للخدمات المالية أن خدمة "تداولي" الجديدة التي تطرحها فالكم للمجتمع الاستثماري المحلي هي الرؤية الأشمل لمفهوم خدمات الوساطة المالية وأساليب التداول الذي عملنا منذ فترة ليست بالقصيرة على تطويرها، وهي رؤية تنبع من الفهم العميق للمجتمع المحلي ولطبيعة بيئة الاستثمار المالي إلى جانب المحور الأساس في عملية توفير الخدمات المالية المتمثل بوعينا بأهمية العميل بحد ذاته، الذي لا بد من أن تتوفر له البنية المرنة التي ترتقي بأدواته الاستثمارية وبنظرته وطريقة تفكيره، وهو ما نحققه من خلال منظومة خدمات "تداولي".

    وأضاف السويلم إلى أنه سواء كان المستثمر على درجة من الخبرة والدراية العالية بطبيعة الاستثمار، أو كان متداولا جديدا في الأسهم، ستوفر له خدمات "تداولي" أعلى درجات المساعدة ليحدد، وبشكل جلي، أهدافه المالية، وستزوده "تداولي" بمجموعة واسعة من خدمات التداول عبر الانترنت، وعبر الهاتف آليا أو باستخدام الرسائل القصيرة (SMS)، أو عن طريق خدمة التداول عبر وسيط مالي على درجة عالية من الاحترافية إلى جانب مراكز الاستثمار ذات التقنية العالية لتوفر البيئة الاستثمارية العصرية الأكثر راحة، لذا تجدنا في فالكم وعبر "تداولي" استطعنا أن نمنح المستثمرين فرصة الاختيار من بين أساليب متعددة للتداول والمصممة لتحقق الثبات والأداء العالي والمتفوق على المدى الطويل.

    واعتبر السويلم أن الخدمات الخمس التي توفرها "تداولي" على مستوى متميز من الكفاءة، مشيرا إلى أنها ترتكز على مجموعة من المبادئ والعمليات التي تحقق حلولا مبتكرة وناجحة للمحافظ الاستثمارية عبر ترتيبات صممت لتلبي حاجات المستثمرين المحددة وبخيارات متعددة، حيث تم تجهيز مراكز فالكم للاستثمار، إحدى الوسائل الأكثر راحة للمستثمرين، لتوفر أجواء استثمارية ذات مرونة وفعالية عالية، والمجهزة بأحدث التقنيات لتمنح العميل معلومات دقيقة، وفي اللحظة ذاتها، تساعده في سرعة اتخاذ القرارات وإدارة الاستثمار والتحكم به بمرونة تامة، فيما تم تطوير نظام التداول عبر الانترنت بتقنيته العالية ليمكن عملاءنا الحصول على منفذ يصلهم بمعلومات شاملة حول السوق المالي، بما فيها من أبحاث مالية وبيانات تحليلية، تعمل على المساعدة في اتخاذ القرارات الاستثمارية صحيحة، إلى جانب القدرة على التعامل مع أدوات للتحليل المالي للأسواق المالية المتطورة، والحصول على أخبار مباشرة، وتحليل يومي لأداء السوق المالي ومعلومات حول الشركة، ودراسة الخيارات الاستثمارية، فيما تم تصميم فريق عمل خدمة "التداول عبر الوسيط" ليوفر خدمات عالية المستوى بأسلوب يتيح المساعدة عن طريق الهاتف مباشرة، أما خدمة الرسائل القصيرة فهي من الحلول المبتكرة ذات المرونة العالية تتيح تنفيذ عمليات التداول بشكل فوري ومختصر وبكل سهولة ويسر، كما تمتلك خدمات التداول بالهاتف آليا مزيدا من الخصوصية والثقة لدى التداول لتمنح عملاءنا درجات عالية من السرعة وإمكانية التداول دون تدخل أي وسيط وإتمام عملياتهم بكل خصوصية".

    وقال السويلم (إننا بتدشيننا ل"تداولي" نبدأ بإحداث التغيير المطلوب في المجتمع الاستثماري عبر تحقيق النقلة النوعية والحقيقية في خدمات الوساطة المالية، محليا وإقليميا، لأننا ننطلق من مفهومنا المبتكر باستحداث لغة استثمارية قائمة على توفير الإمكانيات الحقيقية والملموسة أكثر من بناء الوعود المستقبلية البعيدة، والترويج لمقولات غير قابلة للتحقيق، لذا تجدنا في فالكم نطور أدوات استثمارية لعملائنا، وللمجتمع الاستثماري المحلي ككل، بشكل حقيقي وفعلي مكننا من بناء ثقة عملائنا بنا).

    وأشار السويلم "بأننا في فالكم نتبع مبادئ محددة والتي هي بحسب ما نؤمن به ونعتقد، تعتبر مفاتيح إدارة الاستثمار الناجح؛ وهي مبادئ تتخذ من الأبحاث المستقلة الحقيقية والتفكير الاستراتيجي الواضح، والالتزام بمنهج التخطيط الاستثماري والتركيز على العميل، الأساس في سعينا لتطوير حلول مالية مبتكرة، ولأننا نسعى لبناء علاقتنا مع عملائنا على أساس متين، نعمل منطلقين من أن كل عميل يعتبر مختلفا، لذا نحدد احتياجاته على المستوى الفردي، ثم نؤسس أهدافه من الاستثمار، آخذين بعين الاعتبار جميع العوامل التي لها تأثير على تلك الأهداف، وعلى هذا الأساس، نعمل في "فالكم" على توليد حلول استثمارية لمحفظة العميل، بطريقة تعزز وتنمو باستثماراته، من هنا نأتي بمنهجنا في التفكير الذي أنتج، كما ترون اليوم، منظومة "تداولي" لخدمات الوساطة في الأسواق الماليةtadawuly.com.sa ، بالإضافة لتدشيننا مؤخرا لموقع "فالكم واتش" falcomwatch.com.sa نظام التحليل المالي الأحدث في السوق السعودية". وكانت فالكم قد حصلت مؤخرا على موافقة هيئة السوق المالية السعودية على طرح صندوق استثماري للمتاجرة بالأسهم السعودية، في خطوة اعتبرت الأولى من نوعها لكسر احتكار البنوك لمثل هذا النوع من الصناديق، ليرتفع عدد الصناديق الاستثمارية العاملة في سوق الأسهم السعودية إلى 28صندوقا يصل حجم أصولها الاستثمارية نحو 30.8مليار ريال. وتوفر "فالكم" عبر نشاط إدارة الأصول مجموعة واسعة ومتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية من استراتيجيات الاستثمار، والصناديق الاستثمارية والاستشارات والتخطيط لتقديم الخدمات وفتح القنوات الاستثمارية لعملائها من الأفراد والشركات.












    المقال
    ارتفاع أسعار النفط وتحسين سياسات المالية العامة في الدول النفطية



    صالح السلطان
    منذ عام 2003، شهدت أسعار النفط زيادات كبيرة غير متوقعة.
    ارتفاع الأسعار زاد إيرادات حكومات الدول المصدرة للنفط زيادات كبيرة. وبما أن طبائع البشر تدفع إلى زيادة الإنفاق والاستهلاك تبعا لزيادة الدخل، فان ارتفاع الدخل النفطي يدفع إلى زيادة الانفاق. السؤال الآن: إلى أي حد؟

    ثورة أسعار النفط خلال عقد السبعينات من القرن الماضي جعلت عامة الدول المصدرة للنفط تتصرف كما لو أن أسعار النفط المرتفعة آنذاك ستستمر عقودا طويلة، وقد ظهر تصرفها جليا في جانب المصروفات من الميزانية، حيث زادت المصروفات لتسابق زيادة الإيرادات. ومن ثم واجهت تلك الدول عجزا في ميزانيتها منذ عقد الثمانينات الميلادي، وهو ما واجهته قبلها عامة دول العالم وبالأخص الدول النامية الأخرى.

    العجز تم تمويله غالبا بالاقتراض، والذي نتج منه مع مرور السنين وجود ديون كبيرة على الخزانة العامة، تسبب في انخفاض الاستثمارات (العامة والخاصة).

    الظروف الآن ظروف فائض، إلا أنه ينبغي الحد من التوسع الانفاقي الحكومي ذي الطبيعة الاستهلاكية، لأكثر من سبب:

    1- زيادة الانفاق الاستهلاكي والنفقات التي بدون مقابل (مثل الإعانات وما شابهها من عطايا والتي تسمى في أدبيات الاقتصاد بالمدفوعات المنتقلة أو المحولة) يعني زيادة المصروفات فقط، دون أن يصاحب ذلك تعزيز للقدرة الانتاجية المعتمدة على نفسها، والتي يتوقع أن تسهم مستقبلا في زيادة الإيرادات الحكومية غير النفطية. زيادة المصروفات الاستهلاكية والاعانات وما إليها سيشكل عبئا على الحكومة، يقلل من قدرة الحكومة على تمويل أوجه انفاق أخرى لا شك أن لها أولوية في الانفاق، لأنها تعزز قدرة الاقتصاد الانتاجية مثل الانفاق على تحسين البنية الأساسية، للقطاعات الانتاجية خاصة، ومثل الانفاق على تعليم وتطوير اليد العاملة المحلية.

    2- برامج التنمية في تلك الدول تؤكد على وجوب التخفيف من الاعتماد على النفط كمصدر للدخل والرزق. من الأهداف الأولى لبرامج إعادة البناء الاقتصادي على المدى البعيد التخفيف من الاعتماد على النفط مصدرا للدخل أي التخفيف من الإدمان على دخل النفط، ويتبع ذلك تخفيف أثر تقلبات أسعار النفط على الاقتصاد الوطني.

    3- أحداث الماضي بينت أن أسعار النفط سريعة التقلب، يؤثر فيها عوامل كثيرة يصعب التحكم فيها، ومن البعيد أن تستمر أسعار النفط مرتفعة لمدة طويلة. ومن جهة أخرى، لا يخفى إن مصالح الدول المصدرة للنفط في الأسعار وفي الانتاج ليست متشابهة، وهذا الاختلاف هو أحد العوامل المساعدة على تقلب الأسعار. دول الخليج بصفة عامة لا ترى أن مصلحتها على المدى البعيد في استمرار أسعار مرتفعة كثيرا.

    التقلب الكبير في أسعار النفط ليس خيرا محضا، بل له أضرار، والحديث هنا مقتصر على المالية الحكومية. من أهم هذه الأضرار كونها عاملا قويا في تهيئة الأجواء لحصول عجز في الميزانية، لأن الدول عند ارتفاع الأسعار تميل عادة إلى زيادة الانفاق، وهذه الزيادة في الانفاق يصعب جدا إلغاؤها فيما بعد عند انخفاض الأسعار، ونقص الموارد المالية، مما يدفع الحكومات إلى الاقتراض.

    كيف يمكن التخفيف من الأضرار الاقتصادية المصاحبة لتقلب أسعار النفط أو ارتفاع أسعاره؟ بمعنى آخر كيف يمكن التصرف في هذه الأحوال خاصة مع وجود أموال إضافية ناجمة من ارتفاع الأسعار ما كانت متوقعة أصلا؟

    موضوع طويل جدا، وهذه نقاط:

    اتباع سياسة العزل قدر المستطاع بين الدخل الإضافي الناجم من تقلب أو ارتفاع أسعار النفط، والإنفاق خاصة على الاستهلاك الحكومي والاعانات وما شابهها.

    تخطيط الميزانيات على أساس سعر معتدل للنفط.

    *متخصص في الاقتصاد

    الكلي والحكومي - دكتوراه

  6. #16
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

    "بتلكو" البحرينية تنفي أنباء فوزها الاستباقي بالرخصة الثانية للهاتف الثابت في السعودية


    الرياض - المنامة:
    نفت شركة اتصالات البحرين (بتلكو)، صحة الأنباء التي نسبت الى رئيسها التنفيذي بيتر كالياربوليس من أن التحالف الذي تقوده (بتلكو) قد فاز بالرخصة الثانية للهاتف الثابت في السعودية.
    وأمس الأول، نسبت وكالات أنباء عالمية الى الرئيس التنفيذي لشركة بتلكو بيتر كالياروبوليس القول بأن الشركة فازت بالفعل في المنافسة على الترخيص السعودي الثاني للهاتف الثابت، إلا أن أحمد الجناحي مدير عام شؤون واتصالات الشركة سارع ظهر أمس بإصدار بيان مقتضب شدد فيه على عدم صحة هذه الأنباء.

    وبيان الجناحي الذي حصلت "الرياض" على نسخة منه، يأتي قبل 48ساعة من موعد إعلان اسم الفائز المقرر له السبت المقبل.

    وقال بيان الشركة: "مجموعة شركات بتلكو سعيدة لتلبيتها المعايير التي وضعتها هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات لنيل الرخصة.. هناك عطائين آخرين نجحا ايضا في الوفاء بهذه المعايير".

    وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أكدت عقب حديث بيتر كالياروبوليس الرئيس التنفيذي لشركحة بتلكو انها ستعلن عن اسم الفائز يوم السبت المقبل، وانه قد يكون هناك أكثر من فائز من بين المجموعات الثلاث المؤهلة.

    وتابع أحمد الجناحي في بيانه المقتضب: "حتى الآن لا تعلم مجموعة شركات بتلكو عن ما إذا كانت قد ضمنت الطيف اللازم لتقديم الخدمات الثابتة اللاسلكية.. لم تتسلم أي اشعار من هيئة الاتصالات السعودية حول أي موافقة تم منحها لمجموعتنا للبدء في تقديم الخدمات الهاتفية الثابتة في السعودية".

    وشدد على ثقة شركته من تنافسية العطاء الذي تقدمت به، مضيفا: "نتطلع للمساهمة في بنية الاتصالات التحتية بالمملكة وخدماتها في حال فوز الشركة بهذا الترخيص".

    ولم يحمل البيان اي اشارة واضحة من الهدف الذي دعا الرئيس التنفيذي للشركة بيتر كالياروبوليس لإعلان هذا النبأ المغلوط، كما لم يشر البيان الى تكذيب الشركة لوكالة الأنباء التي نقلت الخبر، فيما أكدت الشركة في بيانها انها ستلتزم الصمت خلال الأيام الماضية ولحين فتح العطاءات التجارية السبت المقبل.

    وتقدمت في آذار (مارس) الماضي عشر شركات بطلبات للحصول على الترخيص الذي سينهي احتكار شركة الاتصالات السعودية للخطوط الثابتة بعد عامين من فقدها احتكار خدمة المحمول بعد بدء عمل شركة اتحاد اتصالات.












    ضمن برنامج متكامل لتمويل استثماراتها بقيمة 5مليارات دولار
    سعد للاستثمار تصدر صكوك "منافع" الإسلامية



    الخبر - عوض المالكي:
    أعلنت شركة سعد للتجارة والمقاولات والخدمات المالية عن برنامجها المتكامل لتمويل استثماراتها، ويبلغ قيمة البرنامج خمسة مليارات دولار أمريكي ( 18.75مليار ريال سعودي).
    وأوضحت الشركة في بيان أصدرته أمس الأربعاء عن إطلاق برنامج الصكوك الاستثمارية تحت اسم صكوك "المنافع" الإسلامية بدون غطاء أو ضمانات ومدتها خمس سنوات ويأتي هذا الإصدار ضمن برنامج الشركة لإصدار صكوك طويلة الأمد تصل إلى عشرين عاماً.

    ويدير إصدارات "المنافع" الإسلامية بنك (BNP Paribss) الفرنسي بالتعاون مع بنك سامبا والبنك العربي المحدود، وتهدف الشركة من إصدار هذه الصكوك إلى تمويل مشاريعها الاقتصادية في القطاعات المختلفة التي أطقتها مجموعة شركات سعد، في سبيل تنويع استثماراتها داخل المملكة وخارجها، حيث أعلنت المجموعة إبرام صفقة مالية ضخمة استحوذت بموجبها شركة "سنجلاريس" التي تندرج تحت مظلة المجموعة على 3في المائة من مجموعة HSBC المصرفية.

    وتُعدّ الصفقة نجاحاً حقيقاً لمجموعة شركات سعد، في سبيل تنويع استثماراتها، خاصة أنها درست أوضاع السوق العالمية بشكل دقيق، واقتنصت من خلال ذلك الفرصة بشراء الحصة في HSBC التي تُعدُّ واحدة من أكبر المؤسسات المتخصصة في الخدمات المصرفية والمالية في العالم، إذ يبلغ عدد فروعها ومكاتبها حوالي 10آلاف فرع ومكتب تنتشر في 82دولة في مختلف أنحاء أوروبا وجنوب شرق آسيا والأمريكتين والشرق الأوسط وأفريقيا، كما يُعدُّ من المصارف الخمس الكبرى بالعالم.

    الجدير بالذكر أن صكوك "منافع" الإسلامية حاصلة على التصنيف الائتماني بدرجة استثمار عالي (BBB+) و(Baal) من ستاندرد اند بورز وموديز العالميتين، كما حصلت شركات المجموعة منفصلة ومجتمعة على التصنيف العالمي نفسه.

    ويُعدُّ هذا التصنيف الأعلى من نوعه لشركة سعودية مملوكة بالكامل للقطاع الخاص في المملكة ومنطقة الشرق الأوسط وسيساعد مثل هذا التصنيف على مواصلة المجموعة لتقدمها في تحقيق خططها الاستثمارية المستقبلية في المملكة.

    ويُعدُّ توجه المجموعة نحو القطاعات المصرفية العملاقة من أهم الاستثمارات الناجحة والتي تسعى من خلاله إلى التوسع بصفقات أخرى مماثلة، بالإضافة إلى استثماراتها في القطاعات المختلفة، حيث كشفت المجموعة مؤخراً عن تحالفها مع مجموعة "بيركلي" القابضة البريطانية للاستثمار العقاري والذي يهدف إلى إطلاق عدد من المشاريع العقارية المشتركة لشراء الأراضي المميزة بالعاصمة البريطانية لندن بغرض البناء عليها، وسوف تتبعها مراحل جديدة أخرى.

    كما يأتي التوجه الاستثماري لمجموعة سعد ضمن خططها الاستراتيجية لخلق نمو متواصل لاستثماراتها المحلية خلال عشر سنوات، حيث وضعت المجموعة في الوقت نفسه خططها للاستثمار المحلي بالمملكة في قطاع العقار السعودي وتهدف إلى تطوير عقاراتها والأراضي التي تملكها من خلال البناء.

    وتُعدُّ "سعد للاستثمار" إحدى شركات مجموعة سعد، وقد بدأت باكورة نشاطات المجموعة في مطلع الثمانينات، وذلك من خلال شركة سعد للتجارة والمقاولات، الشركة الأم للمجموعة، التي عملت بعد ذلك على تطوير عملها بشكل حيوي وسريع، وتنوعت مهامها وتشعبت أنشطتها، بحيث أصبحت تشمل معظم قطاعات الاقتصاد، لتحقق انتشاراً تعدى نطاق الإقليمية ليشمل أكثر من أربعين دولة حول العالم.

  7. #17
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    فيما دخل الوسطاء الجدد دائرة الضوء في السوق
    أربع شركات تربح بالنسبة القصوى في يوم سابك.. وتساؤل عن اتجاه المؤشر بعد محفزها



    * د. حسن الشقطي *:

    شهد السوق هذا الأسبوع تراجعاً واضحاً رغم إغلاقه الإيجابي على صعود ملموس في نهاية تداولات الأسبوع؛ فرغم خسارة المؤشر لنسبة 5.65% في أول أيام التداول، إلا أنه استطاع تعويض جزء من خسائره في سياق ارتفاع المؤشر في وسط الأسبوع ونهايته. وقد شهد السوق حالة من الاضطراب الشديد على مستوى اليوم الواحد، وبخاصة في اليومين الأخيرين للتداول لدرجة أصبح معها المتداولون يتساءلون عن اتجاه السوق أو كيفية تحرك شركاته، وهل هي في طريقها للصعود أم أنه مسار هبوطي جديد؟ حيث خيمت حالة من الصمت واللا إدراك بشأن مسار السوق؛ فمن ناحية تلقى المتداولون تصريحات معالي رئيس هيئة السوق المالية لصحيفة (الجزيرة) بشأن صانع التوازن، وتم الإعلان عن أرباح إيجابية لسابك؛ الأمر الذي عزز الأداء للسوق والمؤشر لكي ينهي أسبوعه على ارتفاع ملحوظ. ومن الأمور اللافتة للنظر هذا الأسبوع ظهور بوادر لدخول الوسطاء الجدد من الشركات المالية المتخصصة في دائرة الضوء والتأثير في قرارات المستثمرين من خلال صدور التقارير المالية المتخصصة. وفي هذا السياق يثار تساؤلان حول: كيف سيسير هؤلاء الوسطاء الجدد في مضمار المضاربة؟ وكيف سيسير المؤشر بعد انتهاء محفزات سابك؟

    المؤشر الأسبوعي يخسر 3.89% رغم إغلاقه الإيجابي

    لقد بدأ المؤشر رحلته الأسبوعية على نزول عنيف يوم السبت الماضي، حيث خسر 440.1 نقطة بنسبة 5.65%، ثم ارتد يوم الأحد ليربح 110.69 نقطة عندما أغلق عند 7460.4 نقطة، تلاه صعود طفيف يوم الاثنين ربح خلاله 39 نقطة، ثم انكسر يوم الثلاثاء ليخسر المؤشر نحو 136.8 نقطة عندما أغلق عند 7363 نقطة. وأخيراً يوم الأربعاء ارتد المؤشر ارتداداً قوياً ربح خلاله 124.3 نقطة بنسبة 1.69% وبإغلاق المؤشر عند مستوى 7486.9 نقطة يكون قد خسر خلال هذا الأسبوع نحو 302.9 نقطة أو ما يعادل نسبة 3.89% وهي خسارة ليست صغيرة في ضوء انحداره من مستوى 8800 نقطة تقريباً منذ ثلاثة أسابيع.

    سابك تمنع المؤشر عن الانحدار الـ7000 نقطة

    رغم الإغلاق الإيجابي هذا الأسبوع، ورغم حالة التفاؤل التي أعطاها سهم سابك للسوق، إلا أن النظرة الكلية للسوق يشوبها الاضطراب؛ فبداية كل القطاعات خلال الأيام الستة الأخيرة خرجت خاسرة من السوق، بل إننا لو استبعدنا نتائج تداولات الأربعاء منها لوجدنا خسائر أكبر لكل القطاعات والأسهم. كما أن هذه الخسائر جاءت قاسية في قطاعات المضاربة (الزراعة والخدمات)؛ الأمر الذي يعطي توجها لانفلات المؤشر من أيدي كبار المضاربين واستسلامهم لمساره الهابط حتى يوم الثلاثاء. وجميعنا يعلم أن الهبوط الشديد لهذين القطاعين يعبر عن سيادة حالة تشاؤمية ليس لدى صغار المتداولين ولكن عند كبار المضاربين أيضا؛ أي أن المؤشر ومساره منذ السبت الماضي كان هابطاً في مسار متذبذب، وساد شعور بأنه في طريقه إلى 7000 نقطة لا محالة، لولا صعود سابك التي أوقفت هذا المسار الهبوطي.

    انحدار قوي للسيولة المتداولة... بعد إتمام تصريف منتصف إبريل

    من الأمور أيضا اللافتة للنظر هذا الأسبوع الانحدار الكبير في مستوى السيولة المتداولة عنها في الأسبوع السابق، بل إن مستوى هذه السيولة الأسبوعية أخذ مسارا هبوطيا أعنف من مسار هبوط المؤشر في بداية الأسبوع، حيث تراجعت من 80.8 مليار ريال في الأسبوع الماضي إلى 47.34 مليار ريال هذا الأسبوع. وهذا يدلل على أن سيولة الأسبوع الثاني من إبريل كانت سيولة تصريفية، حيث إن محافظ استثمارية كبيرة قد أتمت جني أرباحها.

    الطلب الكثيف على سهم سابك يخلق مساراً صعودياً مفاجئاً

    إن المفسر الرئيسي لتحركات المؤشر ليس يوم الأربعاء فقط ولكن غالبية أيام هذا الأسبوع هو الشائعات المتضاربة التي سرت في السوق منذ بداية الأسبوع حول سهم سابك؛ فمنذ بداية الأسبوع انتشرت الشائعات حول نتائج أعمال سابك وتوقعاتها، وبدأت تنتاب السهم تحركات غير اعتيادية، تعززت هذه التحركات يوم الأربعاء عندما تم الإعلان عن نتائج أعماله يوم الثلاثاء، والتي جاءت إيجابية حيث بلغت 6.3 مليارات ريال عن الربع الأول من 2007 مقابل 4.2 مليارات ريال عن الربع المثيل من العام السابق، أي بزيادة 50%، وبالتالي ارتفع ربح السهم من 1.76 إلى 2.51 ريال خلال هذه الفترة.

    لقد أثر محفز أرباح سابك بقوة في حركة سهم سابك الذي ربح 4.96% يوم الأربعاء، حيث صعد السهم من 116 إلى 121.75 ريالاً، ولكنه لم يستطع اختراق مقاومته عند 123.75 ريالاً. ومع ذلك، فإنه ينبغي الحذر في التعويل على محفز سابك في دعم المؤشر خلال الأسبوع المقبل، وذلك للأسباب التالية:

    1- أنه من المعروف أن الاستجابة القوية للمعلومات بمحفزات إيجابية لأي سهم تحدث في اليوم الأول في السوق المحلي، ومن ثم فإن سهم سابك قد استنفد قوته في التحرك حتى 123.75 ريالا، ولم يتمكن من الصمود سوى عند 121.75 ريالا، ومن ثم فلا يتوقع أن يخترق أعلى منها في الأسبوع المقبل.

    2- أن حركة الطلب الكثيفة التي ظهرت على السهم لا تبدو طبيعية إلى حد ما لأنه ليس من المنطقي أن يطلب المستثمرون السهم، وهم يدركون أن محفزه يُستهلك؛ ففي السوق ثبتت فرضية (انتظار الخير أهم من وقوعه).

    3- أن حركة الطلب أو الرفع المتعمدة بشكل مبالغ فيه لسهم سابك لم يكن المقصود بها سابك، بقدر ما استغل محفزه لرفع السوق لأهداف كبار المضاربين. وقد رأينا نجاح هذه الفلسفة في صعود جديد لأسهم المضاربات التي فاقت نسب صعودها معدل صعود سهم سابك نفسه، حيث ربحت الباحة ومعدنية والأسماك ومبرد بالنسبة القصوى. وهنا يثار التساؤل حول مدى العلاقة بين صعود تلك الأسهم وبين تصعيد سابك؟

    شركات تربح بالنسبة القصوى في صعود سابك

    من الأمور الغريبة يوم الأربعاء الماضي هو أن صعود سابك حرك أسهما أخرى في السوق كانت قد دخلت في مسارات هابطة عنيفة، حيث غيرت هذه الأسهم من مسارها بقوة وبشكل لافت للنظر في غضون ساعات قليلة؛ الأمر الذي يدفع للتساؤل حول قوة الطلب على سابك، هل هي حقيقية أم أنها مفتعلة بقصد تحريك طلب القطيع على كل الأسهم؟ ومن ثم خلق انطلاقة جديدة لأسهم المضاربات التي ما كان ليثق بها أحد بدون تخليق مسار صاعد جديد بقيادة سابك. وبالفعل، فقد تحركت كل الأسهم بالسوق، إلا أن أسهما بعينها تحركت بقوة أكبر. ولعل من أهم هذه الأسهم هي الباحة والأسماك ومبرد ومعدنية، بل كل الزراعيات تقريبا تحركت بقوة. ومن الملاحظ أن مكاسب هذه الأسهم، ومعظمها أسهم مضاربات جاءت أعلى من مكاسب سابك، كما أنه يجمع هذه الأسهم سمة أنها ليست أسهما استثمارية تقريبا، بل يجمع الأربعة الرئيسية التي تصدرتها بأن ثلاثة منها ذات مكررات ربحية سالبة (الباحة ومبرد والأسماك)، والرابعة مكرر ربحيتها مرتفع عند 53.47 مرة.أما الأمر المثير حقا فهو أن هذه الأسهم الأربعة كانت قد دخلت في سبات عميق منذ الأربعاء الماضي، لدرجة أن الباحة والأسماك ومبرد حققت خسائر بنسبة تزيد على 25% خلال الأيام الستة الأخيرة. أفلا يعد مستغربا أن تخسر الأسماك 27% على مدى كامل الأسبوع، ثم فجأة تربح 10% في يوم واحد.

    هل يستمر محفز أرباح سابك الأسبوع المقبل؟

    البعض ينادي بضرورة إعادة تقييم سعر سهم سابك، بل تطرقت الدعوة إلى ضرورة تدخل شركة سابك لتعزيز سعرها في السوق وليأخذ قيمته العادلة. إن الجميع يتفق على أن سهم سابك ليس سهما عاديا وأن قوته واستثماريته تعدان من ثوابت السوق، بل إن إدراج هذا السهم في أي سوق آخر ربما كان سيقيّم بسعر أعلى من سعره الحالي، ولا تشكيك في ذلك، إلا أن الأمر الذي هو محل التساؤل هو الترويج لهذا الأمر بهذا الشكل الذي يخلق ويؤثر في قرارات المتداولين للسهم، بل يؤثر في نفسية المتداولين في السوق ككل؛ فالقول بأن السهم يستحق أعلى من 121 ريالاً، وأنه يجب أن يكون في حدود 155 ريالاً لهو أمر يأخذه البعض على أنه مسار سابك في المستقبل القريب، والجميع متأكدون أن ارتفاع سابك إلى 155 ريالاً يعني صعود المؤشر ووصوله تقريبا من مستوى 11 إلى 12 ألف نقطة؛ ومن ثم فإنهم يخلقون ميولا لتصديق المتداولين لكل صعود يومي بأنه سيقود إلى المستوى الأعلى للمؤشر.إن المناداة بتدخل الشركات أو شركة سابك لتعزيز سعر السهم لهو أمر يمكن أن يخلق نوعا من المسارات العشوائية التي ما لبث السوق أن تخلص منها مؤخرا، نتيجة وجود أكثر من جهة أو طرف تؤثر مباشرة في سعر السهم ومؤشر السوق. إن الوضع الحالي هو أفضل ما يمكن أن يقدم لترسيخ استقرار السوق وإن كان هذا الترسيخ على المدى الطويل، والجميع يشهدون على أن السوق رغم مساره الهابط، إلا أنه استعاد بعض الثقة حول عدم حدوث انتكاسات كبيرة أو مفاجئة أو متوالية بشكل مخيف.

    أول ظهور للوسطاء الجدد

    صدر هذا الأسبوع تقرير متخصص عن إحدى الشركات المالية المتخصصة التي تعمل كوسيط في السوق. تنبأ هذا التقرير بأن القيمة الحالية لسهم سابك تقل عن قيمته العادلة. ولعل التقرير يتوقع بشكل غير مباشر بحدوث ارتفاع في سهم سابك، ولعل هذه التجربة تبدو جديدة على السوق. إن هؤلاء الوسطاء الجدد يتوقع أن يلعبون دورا حيويا في خلق الميول لدى المتداولين على أسهم بعينها. ولا يوجد أحد يشكك في نزاهة هؤلاء الوسطاء، إلا أنه ينبغي توضيح آليات الفصل بين أهداف ومصالح العملاء وبين الجوانب التي تمس وتؤثر في كل المتداولين في السوق.

    مستقبل الاستثمار طويل الأجل في السوق

    رغم كل ما ذكر أعلاه ورغم وجوب التعامل بحذر مع تحركات السوق والمضاربين، إلا أن نتائج أعمال سابك والاتصالات (المبدئية) تؤكد فرضية أن السوق لا يزال مربحا واستثماريا على المدى الطويل؛ فلو افترضنا أن مستثمرا كون محفظة منذ أربع أو خمس سنوات في سابك أو الاتصالات، وتركها بدون أي تحركات، فإنه رابح بلا شك وربحيته تتراوح بين 8% و9% سنويا تقريبا، حيث إن الأرباح الموزعة للسهم بلغت 2.5 ريال في سابك، و1.25 ريال في الاتصالات؛ أي أن ربح السهم في الاتصالات بلغ نحو 5 ريالات وفي سابك 10 ريالات في العام تقريبا؛ أي أن الاستثمار في السوق في الشركات الاستثمارية بلا تعب أو مضاربة لا يزال استثمارا مجديا، ولكن يرتبط ذلك بمدى بين المتوسط والبعيد.

    (*) محلل اقتصادي ومالي

  8. #18
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

    بعد خبرة 40 عاماً في أرامكو السعودية و12 عاماً كإداري تنفيذي
    عبدالله جمعة: الاستخدام الأمثل لرأس المال البشري سر نجاح المنظومة الاقتصادية



    * الخبر - حسين بالحارث:

    ناقش عبدالله بن صالح بن جمعة رئيس أرامكو السعودية، كبير إدارييها التنفيذيين مؤخراً مع نحو 300 من أعضاء الجمعية العربية للموارد البشرية (أشرم) في لقاء صريح ومباشر أبرز تحديات الموارد البشرية، من وجهة نظره كرئيسٍِ وإداري تنفيذي لإحدى أبرز مؤسسات الأعمال العملاقة، مؤكداً أن دور الموارد البشرية لا ينحصر في قطاع الأعمال فقط، وإنما يشمل جميع جوانب الحياة والنهضة في الوطن بشكل عام.

    وتناول جمعة موقع إدارة الموارد البشرية من الصورة المؤسسية الأشمل والأكبر، قائلاً: كنا نكتفي بالقول إن إدارة الموارد البشرية مهمة لتحقيق التطوير المهني والشخصي للعاملين، أما اليوم، فإننا ندرك أنها تنهض بمسؤوليات حساسة، حيث إن التطور المهني للعاملين من أبناء وطننا لا يشكل عنصراً حيوياً في نجاح مؤسساتنا فحسب، وإنما هو ركيزة أساس في نهضة وتطور مجتمعاتنا وبلداننا.

    وأكد جمعة أن الاستخدام الفاعل لرأس المال البشري يؤدي إلى النجاح الاقتصادي وهو القاعدة الحقيقية والعنصر الفاعل لازدهار الأمم؛ لأن المال والموارد الطبيعية عنصران جامدان في العملية الإنتاجية، ولعل التأمل في مسيرة التاريخ يعطينا الكثير والكثير من الأمثلة والشواهد على صدق هذه القاعدة، كما أن زيادة نسبة المتعلمين بين السكان تؤدي بدورها إلى توفير قاعدة موارد بشرية أكثر تعلماً.

    وذهب جمعة في حديثه إلى اقتصاد عصر المعلومات، والمعدل السريع للتغيرات التقنية بحكم أنهما يلعبان دور الوسيط المحفز الإضافي في جميع هذه النجاحات، مشيراً إلى أن إنتاجية الموظفين تضاعفت بعد البدء في استخدام الحاسب الآلي والإنترنت والتقنيات الأخرى. ورجّح جمعة أن المؤسسات التي ترى أن ولاء موظفيها لها أمرٌ حتميٌ آلي ولا تهتم بهم الاهتمام الكافي، محكوم عليها بالفشل المحتم، وأن على المؤسسات التي ترغب جادةً في العمل بكفاءة وفي المحافظة على ما أحرزته من نجاحاتٍ في العمل وفي الوفاء بالتزاماتها، أن تضع استراتيجيات إدارة الموارد البشرية في أعلى قائمة أولوياتها.

    ودعا جمعة المشاركين لتأمل حال موظفي اليوم وهم يكادون يكونون محاطين بالتقنيات السلكية واللاسلكية من كل جهة، فهم يحملون أجهزة اللابتوب، والهاتف النقال، ورسائل ال(إس إم إس) والبريد الإلكتروني و(البلاكبيري) و(المساعد الرقمي الشخصي)، وأكد الأستاذ جمعة أنه في هذا العالم الجديد المتميز والمنفتح يعتبر من المهم للغاية التواصل مع الآخرين وفهم شبكة العلاقات المعقدة التي تميز عالم العمل والقدرة على تحويل الخبرات والمعارف إلى إجراءات ذات معنى وقرارات حكيمة. وذكر أن التكنولوجيا الحديثة ساعدت في إلغاء الحدود التقليدية بين المؤسسات بعد أن فتحت المجال لمجتمعات الممارسة الافتراضية والمشاركة المعرفية بين المجالات المختلفة والتدفق غير المسبوق لمعلومات وأفكار أكثر وأغزر.

    وطرح جمعة ثلاثة تساؤلات مهمّة عن كيفية الاستفادة من رأس المال البشري، وكذا من طاقات الموظفين للحصول على مستويات الأداء المطلوبة، وكيفية تحويل مهاراتهم وطاقاتهم إلى نتائج ملموسة. واستحضر جمعة للإجابة عن تلك التساؤلات، تجربة أرامكو السعودية المتعلقة بإدارة الموارد البشرية، قائلاً إن أرامكو السعودية، على الرغم من تجربتها الطويلة والغنية في هذا المجال، تسعى باستمرار وبلا انقطاع للتعلم وقيادة التغير وتحقيق المزيد من التحسين في خبراتها وأساليب إدارتها للموارد البشرية، وذلك بما يحافظ لها على التميز المستمر.

    واستشهد، على سبيل المثال، تجربة الشركة في سعودة وظائفها، وبخاصة في المجالات الرئيسة والمتطورة؛ مثل أعمال الزيت والغاز - التي تمثل جوهر أعمال الشركة - وفي الخدمات الطبية.

    وقال: لقد علمتنا هذه التجربة المتميزة أنه يجب على كل شركة أو مؤسسة أن تضع وتوضح الرؤية الخاصة بها، وتحدد أهدافها الاستراتيجية، وتدرس تأثيراتها، حتى يمكنها صياغة استراتيجيات تطوير مواردها البشرية بحيث ترتبط ارتباطا وثيقا بتوجه المؤسسة الاستراتجي واحتياجاتها الحالية والمستقبلية.

    وعبر جمعة عن اعتزازه بقوله: إننا اليوم نرى موظفي أرامكو السعودية الذي يعملون في مجالات التنقيب والإنتاج والتكرير والتوزيع والنقل يدرسون استراتيجيات الإنتاج والتصنيع والتسويق التي ستكون مناسبة بعد عشرات السنين من الآن.

    واعتقد أن محترفي الموارد البشرية والتعليم في العالم العربي عليهم أن يدرسوا استراتيجيات إدارة الموارد البشرية التي ستكون مناسبة بعد عشرين أو ثلاثين سنة من الآن، وأن يتخذوا الخطوات اللازمة التي ستمكن الموظفين العرب من مواجهة التحديات والاستفادة من الفرص التي ستكون متاحة في عام 2030م.

    الجدير بالذكر أن جمعية أشرم، هي جمعية مهنية غير ربحية مرتبطة بجمعية (شرم) الدولية، تأسست عام 1992م بهدف تبادل الخبرات والمعرفة بين محترفي تنمية الموارد البشرية في المنطقة من خلال برامج متخصصة في تأهيل الأعضاء وعقد الندوات والمؤتمرات وإجراء البحوث والاستشارات والتعاون مع جهات العمل.












    انخفاض أسعار نفط الأوبك بصورة ملحوظة


    * فيينا - د. ب. أ:

    أعلنت الأمانة العامة لمنظمة البلدان المصدرة للبترول أمس الخميس في فيينا أن متوسط سعر البرميل الخام من إنتاج الدول الأعضاء بالمنظمة سجل أمس الأول الأربعاء 61.84 دولاراً بانخفاض مقداره 1.15 دولار عن سعر الإقفال يوم الثلاثاء الماضي.من ناحية أخرى خفضت المنظمة توقعاتها للطلب على نفطها خلال العام الجاري بمقدار 120 ألف برميل يومياً إلى 30.28 مليون برميل يومياً ولهذا السبب لن تزيد المنظمة معدلات الإنتاج اليومية على غير رغبة وكالة الطاقة الدولية.

  9. #19
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

    على هامش ندوة التغيير الإداري في قطاع الأعمال
    ديجورازفيتج: الحلول الجاهزة المستخدمة في الغرب لا تناسب السوق السعودي



    * الرياض - حازم الشرقاوي:

    نظمت شركة كي بي إم جي السعودية KPMG على هامش فعاليات يوم المهنة في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن بالظهران والذي كان تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية ندوة عن التغييرات الاقتصادية والإدارية ركزت على آليات مساعدة الشركات على تقييم مدى صلاحية فرص التغيير وحالة الاستعداد للمنظمة وقادتها والعاملين على تنفيذ سياسة التغيير.

    وحاضر في الندوة كل من السيد دينتون ديجورازفيتج من الوحدة الاستشارية العالمية والشريك بالمجموعة والأستاذ طارق السدحان الشريك في شركة كي بي إم جي السعودية حيث تطرقا في محاضرتيهما إلى العديد من المحاور التي تصب في موضوع الندوة وكيفية تطبيقها على حالة الاقتصاد السعودي.

    وقد ركز السيد دينتون ديجورازفيتج في محاضرته على أن التغيير عملية صعبة ومعقدة وتحتاج إلى معالجات مختلفة، مشيراً إلى ضرورة التعامل مع برامج التطوير المختلفة بأساليب وحلول خاصة بكل حالة وعدم تبني حلول معلبة جاهزة لا تتناسب في الغالب مع المتغيرات. وألمح إلى أن ذلك يصبح أكثر أهمية في السعودية بسبب وجود تحديات عديدة كخلق وعي أفضل تجاه العوامل البيئية التي بدأت تؤثر تأثيراً كبيراً على التجارة كالخصخصة، التكنولوجيا، التطلعات المتغيرة لقوى العمل، الأنظمة والقوانين، وغيرها. وأشار ديجورازفيتج إلى أنه ينبغي على أي إدارة عند تنفيذ التغير المرحلي أن تأخذ في الاعتبار التحديات المحددة في السوق مثل المقاومة والارتباك الإداري؛ وأضاف أن من المهم دراسة التجارب الناجحة حول العالم والاستفادة من أصحاب الخبرات في هذا المجال. وركز طارق السدحان حلال كلمته على أهمية تقبل أصحاب ومديري الشركات لفكرة التغيير، وإدراك أن التغيير ليس دائماً تهديداً لهم ولمؤسساتهم. وقال السدحان: صحيح أن جميع التغييرات ليست بالضرورة جيدة إلا أن ذلك يعتمد بشكل أساسي على الدراسات الدقيقة والاستفادة من الاستشارات الخارجية أي القادمة من خارج المؤسسة والتي تضفي أبعادا هامة لعملية اتخاذ القرار وآليات تطبيقه؛ فالمستشار الخارجي يكون لديه صورة أوضح و بإمكانه نقل فكرة ونظرة الموظفين إلى الإدارة بطريقة أوضح.

    وأشار السدحان إلى أن التحدي الحقيقي في بلدنا هو عكس التحدي الموجود في الغرب ويكمن التحدي لدينا في محاولة إقناع الإدارة العليا (أصحاب الشركات) بأهمية التغيير والأخذ بالأفكار الإدارية الجديدة بينما يكمن التحدي في الغرب في محاولة نشر الوعي واكتساب التأييد والتعاون في التغيير من قََبل الموظفين أنفسهم.

    وأضاف السدحان أن الذين هم بأمس الحاجة للتغيير هم غالباً أكثر الأشخاص مقاومة له وينطبق هذا الأمر ليس فقط على الأشخاص (المديرين والموظفين) بل أيضاً على الجماعات والمنظمات والمؤسسات والمجموعات الكبيرة.

    الجدير بالذكر أن الندوة والتي أقيمت في مكتب كي بي إم جي بالخبر شهدت حضوراً كبيراً من القيادات الإدارية ورؤساء ومديري الشركات والمهتمين والباحثين.

    كي بي إم جي الفوزان والسدحان هو الشريك السعودي ضمن مجموعة شبكة شركات كي بي إم جي الدولية. ويعمل حالياً في كي بي إم جي الفوزان والسدحان أكثر من 250 موظفاً موزعين على ثلاثة مكاتب في الرياض وجدة والخبر. وتقدم الشركة مجموعة متكاملة من الخدمات في مجال تدقيق الحسابات والخدمات الاستشارية وخدمات الزكاة والضرائب.












    توقعات بتضاعف ثروة العراق النفطية لتصبح ثاني أكبر احتياطي للنفط في العالم


    * لندن - طلال الحربي:

    أشارت دراسة مستقلة أجريت لثروات العراق منذ الغزو الأمريكي عام 2003، إلى أن العراق قد يحصل على ضعف كمية النفط التي يقدّر استخراجها منه، وإن التقديرات الحالية لاحتياطيات النفط العراقي قد تتضاعف، ويقول التقرير الذي نشرته صحيفة الفايننشال تايمز البريطانية إنه إذا أمكن التوصل إلى نهاية للنزاع القائم هناك، فمن الممكن أن يحصل العراق على 100 مليار برميل من النفط من الصحراء الغربية، وهو ما سيجعل العراق أحد أكبر الدول المصدرة للنفط في العالم .. وحسب التقرير يمكن أن يقفز العراق في حالة تأكيد ما ورد في تلك الدراسة من الترتيب الثالث في مستوى الاحتياطيات النفطية التي تبلغ 116 مليار برميل إلى الترتيب الثاني في العالم بعد السعودية، وبالتالي يتقدم على إيران، ومن النقاط التي يبرزها التقرير أن استخراج النفط بكميات كبيرة في المنطقة الصحراوية الغربية التي تقطنها أغلبية سنية، قد يساعد في رأب الصدع القائم بين الطوائف في العراق.

  10. #20
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 3/ 4 / 1428 هـ نادي خبراء المال



    تراجع أسعار النفط بعد إعادة فتح خط أنابيب رئيسي في أمريكا

    الوكالات - لندن - واشنطن/ د ب أ - فيينا


    أعلنت الامانة العامة لمنظمة البلدان المصدرة للبترول امس في فيينا أن متوسط سعر البرميل الخام من إنتاج الدول الاعضاء بالمنظمة سجل اول أمس 61.84 دولار بانخفاض مقداره 1.15 دولار عن سعر الاقفال الثلاثاء الماضي.
    من ناحية أخرى خفضت المنظمة توقعاتها للطلب على نفطها خلال العام الجاري بمقدار 120 ألف برميل يوميا إلى 30.28 مليون برميل يوميا ولهذا السبب لن تزيد المنظمة معدلات الانتاج اليومية على غير رغبة وكالة الطاقة الدولية. ومن جهة اخرى تراجعت أسعارالنفط الخام في المعاملات الآجلة امس بعد اعادة فتح خط أنابيب رئيسي ينقل النفط الكندي الى الولايات المتحدة . وقالت شركة انبريدج انها استأنفت اول أمس تشغيل جزء من خط الانابيب الذي تبلغ سعته 490 ألف برميل يوميا وينقل النفط من ألبرتا في كندا الى منطقة الغرب الاوسط في الولايات المتحدة وكان جزء من خط الانابيب انكسر مساء الاحد الماضي مما أدى الى تسرب نحو 3750 برميلا . وخففت هذه الانباء من أثراستمرار التوترات السياسية بين ايران والقوى الغربية حول برنامج طهران النووي , وينتهي أجل تداول عقود مايو المقبل في سوق نايمكس بنهاية المعاملات اليوم .
    وانخفض الفارق بين أسعار مزيج برنت والخام الامريكي لاقل من دولارين لعقود يونيو للخامين انخفاضا من المستوى القياسي 37ر6 دولار الذي سجل الاسبوع الماضي , ومن العوامل التي ساهمت في انخفاض الفارق توقعات باستئناف انتاج خام فوركادوس النيجيري البالغ 380 الف برميل يوميا في الشهر المقبل. وأظهرت بيانات رسمية انخفاض مخزون البنزين الامريكي للاسبوع العاشر بمقدار 7ر2 مليون برميل بالمقارنة مع توقعات بهبوط قدره 1ر2 مليون برميل. وانخفض مزيج برنت الخام 29 سنتا الى 85ر65 دولار للبرميل بينما تراجع الخام الامريكي الخفيف 53 سنتا الى 60ر62 دولار , وارتفع سعر السولار /زيت الغاز/ ثلاثة دولارات الى 25ر573 دولار للطن. وقالت وزارة الطاقة الامريكية ان صادرات العراق من النفط الخام الى الولايات المتحدة في فبراير هبطت الى ادنى مستوى لها في ثلاثة اعوام ونصف العام. واظهرت احدث بيانات حكومية عن تجارة النفط اعلنت هذا الاسبوع ان العراق صدر 325 الف برميل يوميا من النفط الخام الى السوق الامريكية في فبراير شباط وهو ما يقل 39 في المائة عما كان عليه الشهر السابق.












    الأسمنت يرتفـع 75 بالمائة

    ضعف الرقابة تسـبب في الأزمة وخلق سوقا سـوداء


    هادي مشبب – وادي الدواسر ناصر الصويلح - الإحساء

    تسبب ضعف الرقابة على مصانع ومتعهدي الأسمنت إلى إحداث أزمة في صناعة الاسمنت تسببت في خلق سوق سوداء أدت إلى ارتفاع «شيكارة» الأسمنت من 15 و14 ريالا الى أكثر من 20 ريالا أي بزيادة تتراوح من 50 - 75 % . حيث تسبب ذلك في توقف أعمال البناء في كثير من محافظات المملكة مما يهدد سوق العقار بالإنهيار الأمر الذي ربما يؤثر على الاقتصاد الوطني .
    وقد أبدى العديد من المواطنين بوادي الدواسر عن قلقهم وهم ينتظرون إحدى الشاحنات المحملة بالأسمنت وكأنهم يهمون في دخول معركه حيث الاتصالات المكثفة والقلق الواضح عليهم وتذمرهم من هذه الأزمة التي أجزموا بأن من خلقها هم ضعاف النفوس الذين يحققون مكاسبهم على حساب المواطنين ذوي الدخل المحدود .
    قال ماجد بن مصري آل محزم إنه يقوم حاليا ببناء منزل العمر الذي أوشك على الانتهاء وأن ما حدث في سوق الأسمنت أجل ذلك لأجل غير مسمى مشيرا الى ان أن شيكارة الإسمنت كان يشتريها بسعر لا يتجاوز 13ريالا إلا أنه هذه الأيام لا يمكن أن يحصل عليه بأقل من 20 ريالا إذا كنت تعرف أحدا من المتعهدين وسوى ذلك لا تحصل عليه بأقل من 22 -23 ريالا وقد طالب آل محزم الجهات الرقابية المعنية بكشف النقاب عن هذا التلاعب ووضع حد لهذه الأزمة التي خلقت من لا شيء .
    سالم بن عاضة آل عاضة وافق آل محزم في المطالب التي ذكرها مبينا معاناته المستمرة منذ قرابة الشهر قائلا : حاليا اقوم ببناء منزل لأبنائي لكي يكملوا نصف دينهم في الإجازة المقبلة ولكن ما حدث من ارتفاعات مبالغة في الأسمنت أجبرني على إيقاف البناء وهذا سيؤجل بلا شك فرحتي بأبنائي مضيفا إنه لا يستطيع شراء الأسمنت بهذه الأسعار حيث ان راتبه قليل وليس لديه دخل آخر .. وقد أشار آل عاضة إلى أن هذه الأسعار ليست إلا لعبة ضحيتها ذوو الدخل المحدود .
    يذكر أن هذه الأزمة مستمرة منذ أكثر من شهر وما زالت موجودة حتى الآن كما أن هناك عمالة وافدة تستطيع توفير كمية كبيرة من الاسمنت بأسعار مبالغ فيها دون أي رادع , فهل سيتم التصدي لهذا التلاعب وحل هذه الأزمة أم أن العديد من أصحاب البناء سيضطرون للتوقوف واللجوء الى استئجار مساكن لهم ولأفراد أسرهم .
    زيادة 20% في الأحساء كما شهدت أسعار الأسمنت في محافظة الاحساء ، ارتفاعا حادا غير مسبوق ، خلال الاسبوع المنصرم وحتى بداية الأسبوع الحالي ، حيث قفزت من 16,5-20 ريالا ، مما اثار مخاوف الكثير من المواطنين ، وذكر أحد المواطنين ، يوسف علي الغليو ،أنه فوجئ بارتفاع أسعار الأسمنت ، التي وصلت قيمة الكيس الواحد 20 ريالا ، متسائلا عن سبب الارتفاع . وشدد عدد من المواطنين من مخاوفهم ، من أن تعود أزمة الأسمنت ، مماثلة للعام الماضي ، حيث وصلت أسعار الكيس الواحد من 25ـ 28ريالا ، وطالبوا الجهات المعنية ، بمراقبة السوق وضبط من يبيع في الأسواق السوداء ، التي تنتشر في مواقع غير محددة ، والمزايدة على المواطنين ( المستهلكين) ، منتهزين فرصة غياب جهاز الرقابة . أكد أحد المتعاملين في بيع الأسمنت بالاحساء أن سبب ارتفاع أسعار الأسمنت ، يرجع لعدة أسباب من أهمها ، قلة المعروض والإقبال من الشركات المنفذة للمشاريع الضخمة ، والطفرة العمرانية وكثرة الإنشاءات ، والانتظار الطويل أمام المصانع المنتجة . وأكد مدير التسويق في شركة الأسمنت السعودية المهندس حسين أبو تاكي أن سقف إنتاج الشركة من المصنعين يتراوح ما بين 9000 - 14000ألف طن يومي، ويصل في بعض الأيام إلى 18,241ألف طن ، حيت يتم الأخذ من المخزون ، لتعويض العرض والطلب في الأسواق ، مؤكدا أن سعر كيس الأسمنت المقاوم 13,5ريال عند التسليم والعادي 13 ريالا للكيس الواحد . من جانبه أشار مدير فرع التجارة والصناعة بالاحساء «بالإنابة» عبد الله الجعفري إلى أن المفروض وجود كميات كبيرة من الأسمنت في اسواق الاحساء ، مؤكدا أنه لا تغيرات محلية ولا عالمية قد طرأت في الوقت الحالي وحذر الجعفري المتلاعبين وضعاف النفوس الذين يصطنعون الزيادات والتلاعب بالأسعار ، مؤكدا أن الفرع سوف يطبق كافة الجزاءات والغرامات بحق كل متلاعب ، مبينا أن ما تم الاتفاق عليه 16 ريالا ، في أزمة العام الماضي .

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 10/ 4 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 27-04-2007, 03:11 PM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 25/ 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 13-04-2007, 08:49 PM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 11 / 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 30-03-2007, 11:01 PM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 4ِ / 3 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 23-03-2007, 06:52 PM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 26/ 2 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 16-03-2007, 12:39 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا